«الامتياز» ستحقق نمواً في الأرباح بنسبة 100% في 2010 بأذن الله

الموضوع في 'قسم الاسهم الكويتيه غير المدرجة' بواسطة investor100, بتاريخ ‏16 مايو 2010.

  1. investor100

    investor100 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏3 ابريل 2010
    المشاركات:
    433
    عدد الإعجابات:
    2
    [size="[b]5"]ليس لدينا أدنى مشكلة في الالتزامات
    الزبيد لـ «الأنباء»: «الامتياز» ستحقق نمواً في الأرباح بنسبة 100% في 2010 [/size]
    الأحد 16 مايو 2010 - الأنباء


    :أدوات الربط أضـف تعليقك :حجم الخط


    علي الزبيد


    علي الزبيد وعبدالرحمن زمان خلال عمومية «الامتياز للاستثمار» (هاني الشمري)

    جانب من مساهمي الشركة خلال العمومية

    .. وجانب آخر من المساهمين



    قال نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة الامتياز للاستثمار علي الزبيد في تصريح خاص لـ«الأنباء» ان تحقق «الامتياز» نموا بالارباح بنسبة لن تقل عن 100% مقارنة بأرباح 2009 التي بلغت اكثر من 15.4 مليون دينار، مشيرا الى ان الشركة ستباشر توزيع ارباح 2009 على المساهمين الاسبوع المقبل على رأس المال البالغ 110.59 مليون دينار.



    وعن امكانية زيادة رأس المال في الفترة المقبلة، قال الزبيد لا وجود لنية زيادة رأس المال، وعزا ذلك الى التدفقات النقدية التي تتميز بها الشركة والتي في حدود 90 مليون دينار والتي ستمكنها من الوفاء بالتزاماتها، مشيرا بقوله: «ليس لدينا أدنى مشكلة في الالتزامات».



    وبخصوص الصندوق النقدي، افاد الزبيد ان «الامتياز» خاطبت «المركزي»، ووزارة التجارة لتصفية الصندوق وذلك بعودة ما قيمته 16 مليون دينار الى حسابات المستثمرين خلال الاسبوعين المقبلين.



    وتابع: «نحن من الشركات الاستثمارية القليلة او الوحيدة في الكويت التي تدفع نقديا لسداد التزاماتها وتحسين وضع ميزانيتها».



    واضاف: «مع نهاية السنة المالية 2009 استطعنا تسديد مديونياتنا بأكثر من 100 مليون دينار واليوم نعتقد بانه مع منتصف السنة الحالية ومع بداية النصف الثاني سنصل الى تخفيض مديونيتنا الى 150 مليون دينار أخرى».



    وتعقيبا على بند الادراج الوارد ضمن بنود جدول اعمال عمومية الشركة قال: «مازال مجلس الادارة يرى ان الادراج في البورصة في الوقت الراهن ليس مجديا ولكن هذا الامر قابل للنقاش والدليل على ذلك أخذنا تفويضا من الجمعية العامة لادراج الشركة متى ما رأى مجلس الادارة ان هذا مناسب ومفيد للمساهمين».






    عموميتها أقرت توزيع 7% نقداً وزيادة رأس المال إلى 113.3 مليون دينار

    الزبيد: اعتماد «الامتياز» على قدراتها الذاتية وتراكم خبراتها وحُسن إدارة مواردها المالية ومساندة مساهميها.. مكّنتها من تجاوز الأزمة

    الشــركة ستــواصل سياستها التحفظية تجاه قيم أصولها وقيمتها العادلة الحالية أعلى من قيمتها الدفترية
    انخفاض إجمالي ديون الشـركة من 542.6 مليون دينار في 2008 إلى 446.7 مليوناً في 2009
    17.5% متوسط العائد على رأس المال و10.4% على حقوق المساهمين وارتفاع حقوق الملكية 57%
    15.4 مليــون دينــار أربـاح 2009 ومستقبل الشركة واعـداً وقـائـم على قواعد اكثر متانة وقوة وأكثر وضوحا وخبرة
    تجديد الموافقة على إدراج الشركة في بورصة الكويت والموافقة على الإدراج في اسواق أخرى
    منى الدغيمي

    تميزت عمومية شركة الامتياز للاستثمار العادية وغير العادية التي عقدت نهاية الأسبوع الماضي بحضور متميز للمساهمين فاقت نسبته 91% وبرضاء على النتائج التي حققتها الشركة في أصعب سنة مالية عانت منها كبرى الشركات المحلية والعالمية حيث تمكنت «الامتياز» من تحقيق أرباح فاقت الـ 15.4 مليون دينار في 2009 وتوزيع 7% نقدا من رأس المال.

    وقال نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة الامتياز للاستثمار علي الزبيد انه على الرغم من قساوة عام 2009 فإن «الامتياز» نجحت في الحصول على دعم مساهميها بزيادة رأسمالها من 65.1 مليون دينار إلى 110.6 ملايين دينار مما ساعد في إطلاق عمليات إعادة الهيكلة المالية لمواجهة الأزمة، مشيرا إلى استمرار الشركة في سياستها التحفظية تجاه قيم الأصول التي تظهر معطيات الواقع الحالي أن قيمتها الحالية العادلة أعلى من قيمتها الدفترية المسجلة.

    وأضاف في كلمته خلال اجتماع العمومية العادية وغير العادية للشركة: «نعتبر أن الأصعب مر في عمر الشركة والمستقبل سيكون واعدا على قواعد أكثر متانة وقوة وأكثر وضوحا وخبرة».

    وقال ان الشركة حققت عائدا على متوسط رأسمالها المدفوع بحدود 17.5% في عام 2009 وارتفعت حقوق الملكية بنحو 57% بسبب زيادة رأس المال وما حققته من عوائد، كما أن العائد على متوسط حقوق المساهمين بلغ 10.4%.

    وأشار إلى أن هذا التطور الايجابي تزامن مع تخفيض جوهري في مستوى المخاطر، موضحا أن الشركة قامت بزيادة التمويل الداخلي لعملياتها واستثماراتها بزيادة حقوق الملكية من 115.1 مليون دينار في نهاية 2008 إلى 180.6 مليون دينار في 2009 فيما انخفض إجمالي الديون من 542.6 مليون دينار في 2008 إلى 446.7 مليون دينار في عام 2009.

    وأضاف أن أصول الشركة المدارة لمصلحة الغير بلغت 241.8 مليون دينار بانخفاض قدره 15% من مستوى نهاية عام 2008 رغم الانخفاض الحاد في أسعار الأصول على مستوى المنطقة والعالم.

    النجاح في تجاوز الأزمة

    وعزا الزبيد تحقيق «الامتياز» النجاح في تجاوز الأزمة إلى سببين: أولا: مواجهتها الأزمة باعتمادها على قدراتها الذاتية بالتعاون مع مساهميها معتمدة على ما تحمله من خبرات ورصيد عمل حرصت الشركة على بنائه منذ اليوم الأول لتأسيسها لتكون متفردة في أعمالها ومنتجاتها وطريقة إدارتها لمواردها المالية والبشرية والتقنية.

    ثانيا: استمرار «الامتياز» في الأداء الايجابي والتمكن من تحقيق أرباح مميزة قابلة للتوزيع في ظل أزمة مالية وائتمانية خانقة. وذلك تقديرا منها لمساهميها الذين أولوها هذه الثقة وكانوا مساندين وداعمين لخطواتها لتجنيب الشركة المخاطر المحتملة التي قد تنشأ عن الأزمة، لاسيما أن كبر حجم رأس المال قد يكون عائقا لتحقيق الأرباح في زمن الأزمات ما لم يكن هناك خطط ومسارات واضحة لاستخداماته.

    البدائل لمواجهة الأزمة

    ولفت الزبيد إلى أن «الامتياز» قامت بوضع العديد من البدائل لمواجهة الأزمة بالتعاون والتشاور مع بيوت خبرة واستشارات محلية وإقليمية على قدر كبير من الخبرة والدراية بطبيعة عمل الشركة ونموذج أعمالها والأسواق التي تعمل بها، موضحا أن هذه البدائل بنيت على وضع حلول ومعالجات وتحوطات تبنتها الشركة في مواجهة أسوأ الاحتمالات بعد دراسة تجارب الشركات المماثلة في الأسواق المختلفة سواء كانت محلية أو إقليمية أو عالمية.

    جدول الأعمال

    هذا وقد اعتمدت الجمعية العمومية العادية كافة البنود التي طرحت على جدول الأعمال لاسيما الموافقة على توصية مجلس الإدارة بتوزيع أرباح نقدية بنسبة 7% من رأس المال عن السنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2009.

    وكذلك تجديد الموافقة على إدراج أسهم الشركة في سوق الكويت للأوراق المالية والموافقة على إدراج أسهم الشركة في أي من أسواق المال الأخرى والتفويض بشطب إدراج الشركة من أي من الأسواق المالية المدرجة فيها حسبما يراه مجلس الإدارة مناسبا وتفويضه باتخاذ الإجراءات اللازمة لكل ذلك.

    وأوضح علي الزبيد بخصوص البند الـ 15 الوارد في جدول أعمال العمومية العادية الخاص «بتعيين مراقب حسابات ثان للشركة للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2010 وتخويل مجلس الإدارة بتحديد أتعابه»، ان الشركة عمدت الى القيام بدراسة برئاسة رئيس لجنة التدقيق د.خالد بودي لاختيار مراقب حسابات من بين 3 مكاتب عالمية تقدمت للعرض وتم اختيار مكتب قيس النصف الذي كان مطابقا للمعايير المقدمة من قبل الشركة.وأضاف ان «المركزي» وافق على المكتب المقترح من «الامتياز»، لافتا الى ان الشركة سيصبح لديها 3 مدققي حسابات، بإضافة المدقق الاخير الى المدقق الداخلي والمدقق الحالي مكتب البزيع وشركاهم.فيما وافقت الجمعية العمومية غير العادية على زيادة رأسمال الشركة بمقدار 2.7 مليون دينار (من 110.5 إلى 113.3 مليون دينار).

    كذلك وافقت عمومية الشركة على تعديل المادة 24 من النظام الأساسي والخاص باجتماع مجلس إدارة الشركة، حيث أوضح الزبيد بخصوص هذا البند أن «الامتياز» رغبة منها في عدم فهم هذه الفقرة من النظام الأساسي فهما خاطئا، سواء من قبل وزارة التجارة أو أي جهة أخرى وكذلك لكيلا يكون هناك تعسف في استخدام السلطة فإنه تم التعديل على النحو التالي:

    «ويجتمــع مجلس الإدارة أربع مرات على الأقل خلال السنة المالية الواحدة بناء على دعوة من رئيسه ويجتمع مجلس الإدارة أيضا بناء على دعوة من اثنين من أعضائه على الأقل ويصبح الانعقاد صحيحا في هاتين الحالتين بحضور أغلبية أعضائه ولا يجوز الحضور بالوكالة في اجتماعات المجلس».

    في حين النص السابق يقول: «يجتمع مجلس الإدارة أربع مرات على الأقل خلال السنة المالية الواحدة بناء على دعوة من رئيسه ويجتمع أيضا إذا طلب إليه من اثنين من أعضائه على الأقل ويكون اجتماع المجلس صحيحا بحضور أغلبية أعضائه ولا يجوز الحضور بالوكالة في اجتماعات المجلس».

    تعامل «الامتياز» مع أطراف ذات صلة قائم على الشفافية

    اثناء مناقشة بند التعامل مع أطراف ذات صلة تساءل احد المساهمين قائلا: «نتمنى ألا يكون أي تعامل فيه محسوبية بل طبقا لمعايير معينة وكل ما نتمناه أن تكون درجة الشفافية في «الامتياز» عالية جدا» وهنا رد علي الزبيد بقوله: «ليس لـ «الامتياز» غير الأمانة والشفافية وسمعتنا هي الأساس ونحن شفافون وليس لدينا غير الشفافية، فكل عقودنا قائمة على الشفافية».

    كما عقب مدير عام شركة الامتياز للاستثمار عبدالرحمن زمان بقوله: «حجم الإفصاح في «الامتياز» بما يتوافق مع المطلوب والشفافية موجودة في «الامتياز» بما لا يتعارض مع الأعراف الموجودة».




    أهم المؤشرات المالية منذ التأسيس حتى عام 2009 (مليون د.ك)

    المؤشر
    2006
    2007
    2008
    2009

    إجمالي الإيرادات


    32.2
    81.8
    94.4
    82.8

    صافي الربح لمساهمي الشركة الأم
    16.8
    30.5
    29.2
    15.4

    صافي الربح قبل المخصصات
    17.4
    31.0
    35.5
    27.9

    رأس المال المدفوع
    43.5
    45.7
    65.1
    110.6

    مجموع حقوق الملكية لمساهمي الشركة الأم
    61.5
    85.5
    115.1
    180.6

    إجمالي الموجودات
    283.8
    508.5
    658.4
    630.9

    العائد على متوسط رأس المال المدفوع
    42.0%
    74.5%
    52.8%
    17.5%

    العائد على متوسط حقوق الملكية لمساهمي الشركة الأم
    33.7%
    41.5%
    29.1%
    10.4%

    العائد على متوسط الموجودات
    10.4%
    8.3%
    5.0%
    2.3%


    واقرأ ايضاً:

    [/b]
     
  2. dood

    dood عضو جديد

    التسجيل:
    ‏25 مارس 2010
    المشاركات:
    76
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    kuwait
    بعرف عن صندوق الامتياز الاستثماري جم وصل؟
     
  3. البيت الخليجي

    البيت الخليجي عضو نشط

    التسجيل:
    ‏1 يونيو 2005
    المشاركات:
    1,479
    عدد الإعجابات:
    1
    الذي أعتقده يالزبيد أن الله تعالى هو اللي نجاكم و مكنكم من تجاوز هذه الأزمة و إلا الأسباب اللي ذكرتها موجودة عندك و عند غيرك لكنهم طاحوا في الأزمة والديون والخسائر... و أنا أعتقد يا الزبيد أن عمل الخير و الصدقة و الإنفاق في سبل الخير اللي أسمعه عنك جزاك الله خير هو السبب الحقيقي اللي خلاك تطلع من الصفر و تصل للمستوى اللي انت وصلت له و الله يبارك لك و يرزقك و يوفقك في الدنيا و الآخرة ...
    انت يالزبيد إن شاء الله على خير فدائما طعم كلامك بالحمدلله و الثناء على الله بدلا من الحديث عن القدرات و الخبرات و لا تكن مثل التاجر الذي يقول: إنما أوتيته على علم عندي..
    هذه نصيحة لك و لكل محب يشارك معنا ...