مصطلحات مالية عامة

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة Master-Leo, بتاريخ ‏25 مايو 2010.

  1. Master-Leo

    Master-Leo عضو مميز

    التسجيل:
    ‏27 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    10,156
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    التوريق: هو إجراء تقوم به مؤسسات مالية ببيع الديون المستحقة له عند الغير في صورة سندات دين يتم إصدارها

    وطرحها للاكتتاب العام ومن ثم تداولها في الأسواق المالية بقيمة إسمية معينة.

    التورق: عملية التورق هي أداة تمويلية تقوم استخدامها في البنوك الإسلامية لتوفير النقود للعملاء بديلا عن القرض بفائدة

    وذلك ضمن نظام يطلق عليه التورق المصرفي المنظم،حيث يقوم البنك ببيع سلعة لعميله بالأجل ويوكل هذا العميل البنك

    لبيعها نقدا ويسلمه المبلغ ثم يسدد العميل ثمن الشراء على أقساط وبذلك يحصل العميل على المال المطلوب ويحصل البنك على الربح من شرائه السلعة نقدا وبيعها للعميل بالأجل
     
  2. Cozmo

    Cozmo موقوف

    التسجيل:
    ‏11 مارس 2008
    المشاركات:
    5,333
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    دار جابر وسعد ومن بعدهم صباح ووليه نواف راعي العهد
    شكرا على المعلومه
     
  3. Master-Leo

    Master-Leo عضو مميز

    التسجيل:
    ‏27 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    10,156
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    المخصص: هو كل مبلغ تقوم المنشأة باستقطاعه من الإيرادات من أجل مقابلة النقص في قيمة الأصول أو بهدف مقابلة التزام أو خسائر يمكن التعرف عليها ولا يمكن تحديد قيمتها بدقة.

    مثال : تقوم المنشأة بتجنيب مخصصات مقابل الديون المشكوك في تحصيلها لمواجهة ما قد تتحمله من أعباء إعدام هذه الديون

    خلال الفترة المحاسبية التالية، هناك مخصصات أيضا تجنبها المنشأة لمواجهة مصروفات خصم أوراق القبض، أو تجنيب مخصص مقابل

    هبوط أسعار أوراق مالية وانخفاض قيمتها السوقية مقارنة بتكلفتها.

    الاحتياطي:هو عبارة عن كل مبلغ يتم احتجازه من الأرباح الصافية لغير الأغراض التي يكون من أجلها تجنيب مخصصات، وذلك بغرض تعزيز المركز المالي للمشروع أو تمويل سداد التزامات.​

    الفرق بين المخصص والاحتياطي

    أولا: إن المخصص يعتبر عبئا على الإيرادات قبل الوصول إلى صافي الربح، أما الاحتياطي فيعتبر توزيع للربح ولذلك فلابد
    ان تحقق الشركة صافي ربح حيت يتسنى لها تكوين احتياطي.

    ثانيا إن المخصص يظهر في حسابات المتاجرة مثل مخصص هبوط أسعار البضائع كما يظهر في الميزانية في جانب الخصوم،
    أما الاحتياطي فيظهر في حساب توزيع الأرباح.

    ثالثا: الغرض من المخصص هو مقابلة النقص في قيمة الأصول أو التزامات أو خسائر، أما الاحتياطي فيتم تكوينه بغرض
    دعم المركز المالي للمشروع أو شراء سندات حكومية بغرض دعم سياسة الدولة التنموية.

    رابعا: يعتبر مصدر المخصص من إيرادات المشروع أما الاحتياطي فمصدره أرباح المشروع العادية والأرباح الرأسمالية.

    خامسا: عدم تجنيب مخصصات يؤدي إلى تضخم الأرباح أو احتوائها على أرباح صورية، كما أن تجنيب مخصصات يؤدي إلى انخفاض أرباح المشروع
    مما يؤثر في النهاية على نتائج أعمال المنشأة، أما الاحتياطي فلا يؤثر تكوينه من عدمه على نتائج أعمال المنشأة.


    منقول للفائدة
     
  4. Master-Leo

    Master-Leo عضو مميز

    التسجيل:
    ‏27 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    10,156
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    السند: هو ورقة مالية لها قيمة معينة وتعتبر هذه الورقة إحدى أدوات الاستثمار وتشير إلى أن حاملها أصبح دائن إلى الجهة المصدرة للسند بغض النظر إذا كانت الجهة المصدرة

    هي الحكومة أو شركة، ويتم طرح هذه السندات للاكتتاب وبيعها في سوق المال لتحصيل المبلغ المطلوب.

    أنواع السندات :

    - سندات حسب الآجال
    - سندات حسب المخاطر والضمانات
    - سندات حسب تيار المدفوعات
    - سندات حسب قابليتها للتسييل والتسويق ​


    شرح لأنواع السندات :

    - سندات حسب الآجال:

    وهي تنقسم الى : سندات مستديمة ، سندات صفرية الكوبون ، سندات ذو معدل فائدة متغير ، سندات الدخل ، سندات رديئة ، سندات المشاركة

    أما عن المدة الزمنية: فهناك أنواع من السندات قصيرة الأجل أي أقل من 3 سنوات، وسندات متوسطة الأجل من 3 إلى 10 سنوات، وسندات طويلة الأجل لأكثر من 10 سنوات.


    - سندات حسب المخاطر والضمانات:

    يختلف هذا النوع من السندات من حيث درجة المخاطرة والضمانات حسب قدرة المنشأة على تحقيق أرباح إلى جانب تمتعها بإدارة جيدة،

    في الوقت الذي تقوم فيه المنشآت ذات الإدارات الضعيفة بدفع فائدة أكبر لحاملي السند.

    أنواع الضمانات:

    1- سندات الرهن العقاري: ويتم ضمانها بواسطة العقارات.

    2- سندات الأرصدة التحويلية: حيث يقوم المدين بتجنيب جزء من المال لاستخدامها في تصفية إصدار السندات.

    3- سندات حق الاسترداد: لا تتوقف على أصل بعينه ولكن تعتمد على مجمل أصول المدين.

    4- سندات دفع أصل الدين: حيث يتم دفع أصل الدين على أقساط خلال فترة السداد

    - سندات حسب تيار المدفوعات :
    وهذا النوع من السندات يعتمد على تسديد مدفوعات متساوية لفوائد الدين وتتم غالبا بشكل نصف سنوي، بالإضافة إلى دفع قيمة السند عند تاريخ

    الاستحقاق وهو ما يسمى بالإقيمة الإسمية، بغض النظر عن أن القيمة السوقية للسند قد تكون أعلى أو أقل من قيمتها الإسمية.

    - سندات حسب قابليتها للتسييل والتسويق:
    تتميز معظم السندات بأنها قابلة للبيع وتسييلها أو نقلها إلى أطراف أخرى باستثناء السندات التي ينص عقد بيعها على خلاف ذلك
     
  5. M-JABER

    M-JABER عضو نشط

    التسجيل:
    ‏7 فبراير 2008
    المشاركات:
    474
    عدد الإعجابات:
    31
    ثانيا إن المخصص يظهر في حسابات المتاجرة مثل مخصص هبوط أسعار البضائع كما يظهر في الميزانية في جانب الخصوم،

    مشكور جدا على المعلومات القيمة جدا

    فقط تعديل :

    بخصوص المخصصات : لا تظهر فى جانب الخصوم ولكن يطرح قيمة المخصص من الاصل ويظهر الاصل بصافى القيمة بعد طرح المخصص فى جانب الاصول
    ويتم التنوية عن دلك فى الايضاحات والسياسات المرفقة بالمركز المالى .
     
  6. Master-Leo

    Master-Leo عضو مميز

    التسجيل:
    ‏27 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    10,156
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت

    العفو اخوي والكلام منقول من منتدى اقتصادي وأنا قريت هالمعلومات لكن

    مادري عن مدى دقتها وقد تختلف في تعريفها أو كيفية استخدامها من

    شركة لأخرى أو من كتاب الى آخر ،وشكرا على التنويه وإن شاءالله من

    أشوف مصطلحات مفيدة لنا أنقلها من يدري يمكن يوم من الايام تصادفنا

    ونحتاجها مثل ما شفنا مصطلحات المخصصات والتورق والسندات :)
     
  7. Master-Leo

    Master-Leo عضو مميز

    التسجيل:
    ‏27 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    10,156
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    التضخم: يختلف الكثير من الاقتصاديين حول تعريف التضخم إلا أنه يمكن تعريفه بأنه عبارة عن ارتفاع مستمر في المستوى العام للأسعار،

    كما أنه يعرف أيضا بالتغير في حجم الشيء وخروجه عن المألوف، أو وضع يكون في الطلب الكلي متجاوزا العرض الكلي في الوقت الذي يصاحب ذلك زيادة كبيرة في كمية

    النقود في الدولة دون أن يصاحب ذلك زيادة في حجم الإنتاج لمختلف السلع الأمر الذي يؤدي إلى ارتفاع الأسعار.

    يستخدم مصطلح التضخم في وصف العديد من الحالات المختلفة منها ارتفاع الأسعار بشكل مفرط، أو ارتفاع الدخول النقدية أو عنصر من عناصر الدخل النقدي مثل الأجور أو الأرباح،

    كما يستخدم لوصف ارتفاع التكاليف والإفراط في خلق الأرصدة النقدية، بدأ التركيز على التضخم النقدي في القرن التاسع عشر بحيث إذا ازدادت في هذه الفترة العرض النقدي مقارنة بالطلب

    عليها أدى ذلك إلى انخفاض قيمة العملة والعكس وهناك تعريفات أخرى تحاول معرفة السبب الحقيقي وراء التضخم:هي زيادة كمية النقود في ظروف التوظيف الكامل،

    أو زيادة كمية النقود بمعدلات تفوق معدلات نمو الناتج القومي الحقيقي، أو عجز مستمر في ميزانية الدولة أو فائض مستمر عن مستوى التوظيف الكامل،

    في حين يعتبر التضخم ظاهرة سلبية وفي وقت آخر يشير إلى حالة إيجابية في الاقتصاد نتجت عن نشاط الأسواق وزيادة الطلب على السلع والخدمات وبالتالي

    زيادة الإنتاج لتغطية الطلب المتزايد فترتفع الأسعار .
     
  8. خيال الباجيرو

    خيال الباجيرو عضو نشط

    التسجيل:
    ‏26 مايو 2010
    المشاركات:
    239
    عدد الإعجابات:
    1
    أنا أقول ان عمليه التورق الي يستخدمها بيت التمويل غشاشه .. وكاذبه وفاضحه .. وعيب على بنك أسلامي يسوي كذا ..

    سياره سعرها .. 6000 .. يشتريها .. ويقولك قاصد عليها 7500 ..!

    عسى ما شر .. هذي ما تعتبر فائده ..! < ولا عبالهم الناس حمييير