اليورو يشهد أدنى مستوى خلال 9 أعوام مقابل الين 7/6/10 من *********

الموضوع في 'تداول العملات' بواسطة Forexx, بتاريخ ‏7 يونيو 2010.

  1. Forexx

    Forexx عضو نشط

    التسجيل:
    ‏24 أغسطس 2008
    المشاركات:
    1,483
    عدد الإعجابات:
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    التحليل اليومي لسوق الفوركس و تجارة المعادن المقدم من قبل اخصائيين ومحللين من *********

    اليورو يشهد أدنى مستوى خلال 9 أعوام مقابل الين الياباني

    بعد الإعلان عن تقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي يوم الجمعة، استأنف كلاً من الدولار الأمريكي والين الياباني اتجاههما الصعودي. نتيجة لذلك، شهد اليورو أدنى مستوى خلال 9 أعوام مقابل الين الياباني، حيث انخفض اليورو/ ين إلى مستوى 108.06. وسوف يستمر تأثر التداول خلال هذا الأسبوع بأزمة الديون الأوروبية التي لا يظهر عنها أي إشارات من التحسن. فهل من الممكن انخفاض اليورو أكثر؟

    التحليل الاقتصادي

    الدولار الامريكي USD

    - بيانات التوظيف الأمريكية الإيجابية تدعم الدولار الأمريكي
    ارتفع الدولار الأمريكي مقابل أغلب العملات الأساسية خلال جلسة التداول الأسبوع الماضي. فقد استمر الدولار في الارتفاع مقابل اليورو، حيث انخفض اليورو/ دولار إلى ما دون مستوى 1.1900. وزادت قوة الدولار مقابل الين والباوند أيضًا. وقد كانت أغلب البيانات الهامة الصادرة عن الاقتصاد الأمريكي الأسبوع الماضي تشير إلى قطاع التوظيف. فقد فشل تقرير التوظيف الأمريكي بغير القطاع الزراعي في الوصول إلى التوقعات التي كانت تشير إلى الارتفاع بمقدار 521.000، إلا أنه على الرغم من ذلك كانت نتيجة التقرير إيجابية إلى حد كبير. وقد أظهر هذا التقرير أن الوظائف في أمريكا قد ازدادت بمقدار 431.000 خلال مايو، وهو أعلى مستوى خلال 10 أعوام. بالإضافة إلى ذلك، انخفضت معدلات البطالة إلى 9.7% خلال مايو. ويدل هذين المؤشرين على أن الاقتصاد الأمريكي يتعافى على الرغم من أزمة الديون الأوروبية. بالإضافة إلى ذلك، يستمر قطاع المنازل في إظهار إشارات من التعافي أيضًا. فقد ارتفع مؤشر مبيعات المنازل التي لم تتم عمليات بيعها بنسبة 6.0% خلال شهر أبريل. ويبدو أنه طالما أن هناك مؤشرات اقتصادية قيادية، مثل مؤشرات القطاع العقاري وقطاع التوظيف، مستمرة في تقديم بيانات إيجابية، فسوف يستمر الدولار الأمريكي في قوته. خلال هذا الأسبوع، منا لمنتظر الإعلان عن عدد من البيانات الاقتصادية عن الاقتصاد الأمريكي. وتقترب أهم التقارير من الأجازة الأسبوعية، وتتضمن الميزان التجاري والمعدلات الأسبوعية للشكاوى من البطالة، ومبيعات التجزئة، وثقة المستهلك. إذا استمرت هذه التقارير في تقديم إشارات على التعافي، فمن المحتمل أن تزيد قوة الدولار مقابل العملات الأساسية.

    اليورو EUR

    - ضعف اليورو إلى أدنى مستوى خلال 9 أعوام مقابل الين
    استمر الانخفاض الحاد لليورو خلال جلسة التداول الأسبوع الماضي، حيث انخفض اليورو بمقدار 400 نقطة مقابل الدولار وحوالي 300 نقطة مقابل الباوند أيضًا. إلا أن أكبر انخفاض حققه اليورو كان انخفاضه مقابل الين الياباني، حيث انخفض اليورو/ دولار إلى مستوى 108.17 وهو أدنى مستوى خلال 9 أشهر. ولا تزال أزمة الديون في منطقة اليورو هي سبب الاتجاه الهبوطي لليورو. وكان الحافز خلال الأسبوع الماضي لانخفاض اليورو هو القلق بشأن أزمة الديون في هنغاريا، حيث توجد مخاوف قوية في أوروبا بأن أزمة الديون الأوروبية قد تنتقل إلى أوروبا الشرقية أيضًا. بالإضافة إلى ذلك، تسببت البيانات الاقتصادية الصادرة عن منطقة اليورو في ضعف اليورو أيضًا. فقد انخفضت مبيعات التجزئة الأوروبية بنسبة 1.2% في أبريل مقابل التوقعات بارتفاعها بنسبة 0.1%. وبالتالي كان هذا المزيج بين المخاوف بشأن مستقبل منطقة اليورو وبين البيانات الاقتصادية السلبية سبب في ضعف اليورو، كما توجد احتمالية بأن يصيبه المزيد من الضعف. خلال هذا الأسبوع، يعتبر قرار سعر الفائدة من البنك المركزي الأوروبي لشهر يونيو هو البيان الأهم من منطقة اليورو. ويتوقع المحللون أن يترك البنك المركزي سعر الفائدة الأوروبية بدون تغيير عند 1.00%، وأي تغيير فيها سوف يكون لها تأثير حاد على الحركة في السوق. كما يجب على التجار تتبع أي تقارير عن أزمة الديون الأوروبية قد لا تزال هذه القضية هي السبب الأساسي لضعف اليورو.

    الين الياباني JPY

    - انخفاض اليورو/ ين إلى أدنى مستوى خلال 9 أعوام
    شهد الين الياباني تداولات متضاربة مقابل العملات الأساسية خلال جلسة التداول الأسبوع الماضي. فقد بدأ الين الأسبوع الماضي في الانخفاض الحاد مقابل الدولار واليورو والباوند. ومع مرور الأسبوع، تمكن الين من تصحيح أغلب ما تكبده من خسائر وسجل أعلى مستوى له خلال 9 أعوام مقابل اليورو. انخفض الين في بداية الأسبوع الماضي بسبب اضطرابات سياسية في البلاد أدت في النهاية إلى تولي "ناكوتو كان" منصب رئيس الوزراء الياباني. وبسبب هذه التوترات بشان القيادة اليابانية، انخفض الين الياباني. ولكن حالما انتهت تلك التوترات السياسية، تمكن الين من الارتداد وتعويض أغلب ما تكبده من خسائر. وفي الوقت الحالي، تستمر أزمة الديون الأوروبية في تقوية الين الياباني، حيث أن أزمة الديون تلك تتسبب في تزايد التوترات في السوق، مما يجعل المستثمرون يلجئون إلى الين الياباني كملاذ آمن. نتيجة لذلك، يفتح العديد من المستثمرين صفقات شراء على الين الياباني لتجنب المخاطر الكبيرة. خلال هذا الأسبوع، من المنتظر الإعلان هذا الأسبوع عن عدد من البيانات الاقتصادية من الاقتصاد الياباني. وننصح التجار بتتبع الطلبيات الآلية الأساسية، والنتيجة النهائية للإنتاج المحلي الإجمالي. إذا جاءت نتائج هذه التقارير كما هو متوقع لها، فمن المحتمل أن يحصل الين الياباني على دعم نتيجة لهذا.

    النفط الخام Crude oil

    - انخفاض النفط الخام دون مستوى 70 دولار للبرميل
    انخفض النفط الخام مرة أخرى خلال جلسة التداول الأسبوع الماضي، حيث انخفض بمقدار 400 نقطة من 74 دولار إلى ما دون مستوى 70 دولار للبرميل، وهو المستوى الذي كان عنده افتتاح التداول الأسبوعي يوم الأحد ليلاً. استمر النفط الخام في الانخفاض خلال جلسة التداول الأسبوع الماضي بسبب القلق من أن تؤدي أزمة الديون في منطقة اليورو إلى انخفاض الطلب على الطاقة. بالإضافة إلى ذلك، تسبب المشاكل الأوروبية في ارتفاع معدل التوترات في السوق مما يؤدي إلى سعي المستثمرين إلى الأصول الآمنة. وهناك سبب آخر لانخفاض أسعار النفط الخام وهو قوة الدولار الأمريكي. ونظرًا لأن النفط الخام يتم تداوله بالدولار، فإن النفط الخام يميل إلى الانخفاض عندما يرتفع الدولار الأمريكي. ويبدو أنه طالما أن أزمة الديون الأوروبية مستمرة في تأثيرها على السوق، فإنه من المحتمل انخفاض النفط الخام أكثر. خلال هذا الأسبوع، ننصح بتتبع المؤشرات الهامة من منطقة اليورو ومن أمريكا لأنه يبدو أن هذه المؤشرات سيكون لها التأثير الأكبر على النفط الخام. بالإضافة إلى ذلك، على التجار تتبع تقرير مخزونات النفط الأمريكي الخام يوم الأربعاء، حيث يميل هذا التقرير إلى التأثير بشكل مباشر على السوق.

    التحليل الفني

    اليورو/ دولار الامريكي EUR/USD
    قد يشهد هذا الزوج تصحيح اليوم، حيث يتحرك مؤشر القوة النسبية في منطقة ذروة البيع على الرسم البياني للساعة وللساعتين وللأربع ساعات والثماني ساعات والرسم البياني اليومي. ويظهر تقاطع صعودي على الاستوكاستك البطيء على الرسم البياني للساعتين وللأربع ساعات والثماني ساعات. علاوة على ذلك، يظهر تجاوز للحد السفلي من البولنجر باند على الرسم البياني اليومي. وبالتالي ننصح اليوم بالشراء.

    الجنية الاسترليني/ الدولار الامريكي GBP/USD
    يتحرك مؤشر القوة النسبية على الرسم البياني للساعتين وللأربع ساعات في منطقة ذروة البيع. ويظهر تقاطع صعودي على الاستوكاستك البطيء على الرسم البياني للأربع ساعات والثماني ساعات، وكذلك على الماكد. وبالتالي قد يكون الشراء اليوم خيار مناسب.

    الدولارالامريكي/ الين الياباني USD/JPY
    يتحرك مؤشر القوة النسبية في منطقة ذروة البيع كما يوجد تقاطع صعودي على الاستوكاستك البطيء على الرسم البياني للأربع ساعات. وبالتالي قد يكون الشراء اليوم خيار جيد.

    الدولارالامريكي/ الفرنك السويسري USD/CHF
    يتحرك مؤشر القوة النسبية في منطقة ذروة الشراء على الرسم البياني للساعتين وللأربع ساعات. ويظهر تقاطع هبوطي على الاستوكاستك البطيء على الرسم البياني للساعتين وللأربع ساعات وللثماني ساعات. وبالتالي ننصح اليوم بالبيع.
    التوصية اليومية

    الدولار النيوزلندي/الدولار الامريكيNZD/USD
    قد يكون من المتوقع أن يكون هناك تصحيح صعودي لهذا الزوج اليوم، حيث يبدو أن هذا الزوج يتحرك في منطقة ذروة البيع على الرسم البياني للساعتين وللأربع ساعات، كما يوجد تقاطع صعودي على الاستوكاستك البطيء على الرسم البياني للساعتين وللأربع ساعات وللثماني ساعات. علاوة على ذلك، يظهر اختراق للحد السفلي من البولنجر باند على الرسم البياني للأربع ساعات وللثماني ساعات. وننصح تجار الفوركس بالدخول شراء على هذا الزوج اليوم.

    افتح حساب تجريبي