الأداء الأسبوعي لسوق الكويت للأوراق المالية

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة بدجت, بتاريخ ‏15 يوليو 2010.

  1. بدجت

    بدجت عضو نشط

    التسجيل:
    ‏29 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    1,151
    عدد الإعجابات:
    23
    مكان الإقامة:
    الكويت
    واصل سوق الكويت للأوراق المالية أدائه الإيجابي للأسبوع الثاني على
    التوالي ليسجل مؤشر جلوبل العام أعلى مستوياته منذ 24 يوني و
    الماضي خلال جلسة يوم الأربعاء الموافق 14 يوليو 2010 . هذا وقد
    عكست المؤشرات إتجاهها خلال جلسة نهاية الأسبوع بعد عمليات جني
    أرباح من قبل المستثمرين لينهي مؤشر جلوبل العام تداولات هذا
    الأسبوع عند مستوى 187.01 نقطة مرتفعا بنسبة 1.60 في المائة .
    وقد إنعكست تلك الأرباح بشكل إيجابي على أداء المؤشر المذكور منذ
    بداية العام حيث سجل مكاسب مرة أخرى بنسبة 0.42 في المائة . من
    جانب آخر، إرتفع المؤشر السعري لسوق الكويت للأوراق المالية بواقع 81.80 نقطة أي ما نسبته 1.27 في المائة ليغلق عند 6,512.7 نقطة. أما إجمالي القيمة السوقية فقد بلغت 30.92 مليار دينار مع نهاية تداولات
    الأسبوع. . وبالنظر إلى معامل انتشار السوق، فقد مال تجاه الأسهم المتقدمة مع ارتفاع أسعار 94 سهم مقابل انخفاض 29 سهم فقط من إجمالي 138 سهما تم تداوله خلال الأسبوع.وبالنظر إلى المتغيرات الثلاثة، فقد تراجع نش اط التداول خلال هذا الأسبوع بينما توزعت الكميات والقيمة
    المتداولة على معظم القطاعات. و ما تزال مستويات الثقة متدنية مع توقع المستثمرين لنتائج مالية ضعيفة للشركات المدرجة في سوق الكويت للأوراق المالية لفترة الربع الثاني من العام 2010 بشكل عام و قطاع
    الإستثمار بشكل خاص. ويجدر الذكر أن مؤشر جلوبل العام قد خسر ما نسبته 12.60 في المائة خلال الربع الثاني من العام الحالي ليعكس تردي أوضاع السوق خلال تلك الفترة مقارنة مع أرباح سجلها مؤشر جلوبل العام بلغت 13.27 في المائة خلال الربع الأول من العام 2010 . وقد كان التراجع الكبير خلال الربع الثاني من نصيب قطاع الإستثمار الذي إنخفض مؤشره بنسبة 23.70 في المائة مقارنة مع الربع الأول من نفس العام والذي سجل فيه مؤشر جلوبل الإستثماري أرباحا بلغت 4.33 في المائة.إنخفضت الكمية المتداولة بنسبة 7.11 في المائة وصولا إل ى 1.18 مليار سهم بإجمالي قيمة بلغت 118.66مليون دينار كويتي (منخفضا بنسبة 32.09 في المائة عن الأسبوع السابق). وقد تركزت كمية التداول على قطاع العقار والذي حاز على 38.54 في المائة من إجمالي كمية التداول في السوق مع تداول 455.60 مليون من أسهم القطاع. وتعزى هذه التداولات إلى التداولات الكثيفة على سهم مجموعة المستثمرون القابضة، والذي تصدر قائمة الشركات الأكثر تداولا من حيث الكمية لعدة أسابيع ، مع تداول 272.08 مليون سهم من أسهم الشركة، ممثلة ما نسبته 23.01 في المائة من إجمالي الكمية المتداولة خلال الأسبوع . وأنهى السهم تداولاته مرتفعا بنسبة 2.27 في المائة. بينما تصدر قطاع الخدمات باقي القطاعات من حيث القيمة المتداولة مع تداول36.71 مليون من أسهم القطاع ممثلا ما نسبته 30.94 في المائة من إجمالي قيمة التداول الأسبوعي.وقد تصدر سهم شركة زين القائمة بتداول ما قيمته 14.50 مليون دينار كويتي على أسهم الشركة . ممثلا ما نسبته 12,22 في المائة من إجمالي التداول الأسبوعي. هذا وسجل سهم الشركة ارتفاع ا بنسبة 1.72 في المائة في
    نهاية الأسبوع.
    من جهة أداء القطاعات، فقد سجل قطاع التأمين التراجع الوحيد بين بقية القطاعات خلال تداولات هذا الأسبوع حيث تراجع مؤشره بنسبة 2.53 في المائة بعد أن شهد سهم الشركة الأولى للتأمين التكافلي
    تراجعا حادا للأسبوع الثاني على التوالي بإنخفاضه بنسبة 34.57 في المائة ليتصدر قائمة الأسهم حيث الأكثر تراجعا مغلقا عند 0.106 دينار. من جهة أخرى ، جاء قطاع الصناعة الأكثر ارتفاع ا خلال هذا الأسبوع بين باقي القطاعات، مضيفا ما نسبته 4.29 في المائة إلى قيمته . مع تصدر سهمين ضمن القطاع قائمة الشركات الأكثر ارتفاعا خلال الأسبوع. فقد حقق سهم شركة صلبوخ التجارية مكاسب بلغت نسبتها 23.53 في المائة. تبعه سهم شركة منا القابضة بإرتفاعه بنسبة 22.99 في المائة . وقد جاء قطاع جلوبل
    للخدمات في المرتبة الثانية، مضيفا ما نسبته 2.67 في المائة إلى قيمته نتيجة للمكاسب التي حق قتها الشركات القيادية ضمن ذلك القطاع. هذا وجاء مؤشر جلوبل الإستثمار ي في المرتبة الثالثة بعد أن إرتفع
    بنسبة 2.46 في المائة مقارنة مع إغلاق الأسبوع السابق حيث إحتل سهمان مراتب متقدمة ضمن قائمة الأسهم الأكثر صعودا خلال هذا الأسبوع هما: كل من سهم مجموعة السلام القابضة وشركة الإستشارات
    المالية الدولية (إيفا) اللذان حققا مكاسب بنسبة 19.10 و 17.31 في المائة على التوالي.
    بالنظر إلى مؤشرات جلوبل المتخصصة، فقد سجلت جميعها أداءا إيجابي ا، حيث ارتفع مؤشر جلوبل لأكبر عشر شركات بنسبه 1.06 في المائة في الوقت الذي صعد فيه مؤشر جلوبل لأصغر عشر شركات بنسبة
    1.82 في المائة. أما مؤشر جلوبل الإسلامي فقد سجل مكاسب أسبوعية بلغت 1.26 في المائة.
     
  2. shamakmak

    shamakmak عضو نشط

    التسجيل:
    ‏21 يوليو 2008
    المشاركات:
    238
    عدد الإعجابات:
    0
    المؤشر الوزني امام مفترق الطرق في الاسبوع القادم والتفائل سيد الموقف
    الفيرم الاسبوعي
    الموزون 1.jpg
     
  3. العتيبي72

    العتيبي72 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏29 ابريل 2009
    المشاركات:
    1,208
    عدد الإعجابات:
    70
    بعد شمعه اليوم اليوميه ماني متفائل