أنخفاض سيوله سوق العقار أكثر 30%

الموضوع في 'اعلانات العقار' بواسطة المطبه, بتاريخ ‏19 يوليو 2010.

  1. المطبه

    المطبه عضو نشط

    التسجيل:
    ‏31 أغسطس 2009
    المشاركات:
    403
    عدد الإعجابات:
    0
    وعن التداولات الاخيرة قال الشال:
    انخفضت سيولة سوق العقار المحلي، في شهر يونيو، بنحو %30.2، مقارنة بشهر مايو، إذ بلغت قيمة تداولات الشهر نحو 191.4 مليون دينار كويتي، مقابل 274.2 مليون دينار كويتي، لشهر مايو. وتوزعت تداولات شهر يونيو ما بين نحو 180.5 مليون دينار كويتي، عقوداً، ونحو 10.9 ملايين دينار كويتي، مع أنخفاض بيوع السكن الخاص

    مبروكين بدايه مسلسل هبوط العقار من القمه ألي الهاويه

    :)
     
  2. عقارى ولهان

    عقارى ولهان عضو جديد

    التسجيل:
    ‏13 يناير 2010
    المشاركات:
    96
    عدد الإعجابات:
    0
    منها للهاوية::verymad::
     
  3. خالد العليان

    خالد العليان عضو جديد

    التسجيل:
    ‏23 مارس 2010
    المشاركات:
    530
    عدد الإعجابات:
    0
    شكرا يالمطبة على النقل...
    ياخوك وضع السوق العقاري الحين موصحي...كل يوم والثاني نقرأ تقارير وتصاريح مالها اول ولا اخر...السوق الحين يمر بمرحلة الموج العالي..واللي يدخله يا انه يغرق او يغرق...مافي حل ثالث...
    الحين الوضع متكهرب...الشركات العقارية قاعدة تحتضر وراها مليار دينار كويتي قروض والمفروض انها تسددها بالوقت هذا..وبيت التمويل مقبل على خسارة فادحة..عنده الاف الامتار من الاراضي بالقطاع السكني...والقانون يقوله يابيت التمويل...صرف الاراضي اللي عندك قبل عام2011...,بيت التمويل للحين ماسك الاراضي موراضي يصرفها..يبي يحط راسه براس القانون...ويبدو ان رسالة القانون لم تصل الى بيت التمويل عندما قامت ادارة املاك الدولة بسحب مجمع المثنى منه...قضائيا..
    اللي اشوفه شخصيا...قدام الشركات العقارية وبيت التمويل فرصة اخيرة لانقاذ مايمكن انقاذه...والفرصة امامهم لغاية نهاية العام الحالي...اما فوق واما تحت...واتوقع انه تحت...لان الشعب الكويتي عزف عن الشراء في الوقت الراهن...والمشاريع الحكومية الاسكانية بانت تباشيرها..والقوانين خانقة تجار الاراضي والسكن الخاص...
    وراح نشوف في الفترة المقبلة احداث مثيرة في القطاع السكني...وسيقوم كل من بيت التمويل والشركات العقارية والتجار باستخدام جميع الاوراق المتاحة لهم...للخروج باقل خسارة ممكنة...معتمدين على بعض التقارير والتصاريح الصحفية مدفوعة الثمن..لايهام الشعب ان الاسعار تتجه للارتفاع...فالحذر مطلوب..
    شكرا
     
  4. المنظور الشامل

    المنظور الشامل عضو نشط

    التسجيل:
    ‏30 مايو 2009
    المشاركات:
    1,161
    عدد الإعجابات:
    0
    الله يوفق لكل مافيه خير ولك تحياتي المطبه على النقل

    واسلوب ورد راقي يا خالد العليان
     
  5. خالد العليان

    خالد العليان عضو جديد

    التسجيل:
    ‏23 مارس 2010
    المشاركات:
    530
    عدد الإعجابات:
    0
    شكرا يالحبيب..ماقصرت
     
  6. ودي اربح

    ودي اربح عضو نشط

    التسجيل:
    ‏1 أكتوبر 2004
    المشاركات:
    3,728
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    ديرة الخير
    هذا النص كامل
    أصدرت وحدة البحوث الاقتصادية في شركة "الشال" للاستشارات تقريرها الاسبوعي متضمنا اربعة محاور رئيسية شملت سوق العقار المحلي خلال شهر يونيو والربع الثاني من العام الحالي, واوضاع قطاع العقار المحلي, وخصائص التداول في سوق الكويت للاوراق المالية خلال النصف الاول من العام الحالي والنفط والازمة العالمية.
    وفي المحور الاول حول سوق العقار المحلي خلال شهر يونيو والوجع الثاني من 2010 قال "الشال": انخفضت سيولة سوق العقار المحلي في شهر يونيو بنحو 30.2 في المئة مقارنة بشهر مايو اذ بلغت قيمة تداولات الشهر نحو 191.4 مليون دينار مقابل 274.2 مليون دينار لشهر مايو وتوزعت تداولات شهر يونيو ما بين نحو 180.5 مليون دينار عقودا ونحو 10.9 مليون دينار وكالات وضمن تداولات شهر يونيو انخفضت بيوع السكن الخاص
    فبلغت عقودا ووكالات نحو 110.3 مليون دينار اي ما نسبته 57.6 في المئة من جملة قيمة البيوع. وبلغت قيمة بيوع السكن الاستثماري نحو 72.9 مليون دينار اي ما نسبته 38.1 في المئة اي ان السكن بنوعية (الخاص والاستثماري) قد استحوذ على ما نسبته 95.7 في المئة من سيولة السوق العقاري, تاركا 1.4 في المئة تقريبا من السيولة لتداولات العقار التجاري ونحو 3.0 في المئة لتداولات المخازن في شهر يونيو.
    وتشير الارقام في الوقت نفسه الى ارتفاع سيولة سوق العقار المحلي في الربع الثاني مقارنة بالربع الاول من العام الحالي, حيث ارتفعت قيمة تداولات الربع الثاني عن مستوى مثيلتها في الربع الاول بما نسبته 24.9 في المئة ولكنها سجلت انخفاضا بنسبة طفيفة عن مثيلتها في الربع الرابع من العام الفائت قاربت 0.3 في المئة وقاربت جملة قيمة تداولات العقود والوكالات 657.2 مليون منها نحو 602.8 مليون دينار, عقودا و54.3 مليون.
    وكانت جملة قيمة تداولات العقود والوكالات خلال الربع الاول قد بلغت نحو 526.3 مليون دينار كويتي لكنها ارتفعت الى نحو 657.2 مليون دينار خلال الربع الثاني ما يعني ان التداولات تمضي في اتجاه تصاعدي وعليه فقد بلغت جملة قيمة بيوع السوق العقاري خلال النصف الاول من العام الحالي نحو 1183.5 مليون دينار كويتي اي ما نسبته نحو 63 في المئة من قيمة بيوع السوق العقاري خلال عام 2009 كله وما نسبته 42.9 في المئة من مستوى عام 2008 ولو افترضنا استمرار سيولة السوق العقاري خلال ما تبقى من السنة - ربعين اخرين - عند المستوى نفسه فستبلغ قيمة تداولات السوق العقاري - عقودا ووكالات - نحو 2367.1 مليون دينار وهي قيمة اعلى بنحو 489.2 مليون دينار اي بما نسبته 26 في المئة عن مستوى عام 2009 الذي بلغ نحو 1877.9 مليون دينار ما يعني استمرار الارتفاع في مستوى السيولة ولكنه امر لا يمكن الجزم به وان كنا نعتقد باستمرار تحسن سيولة سوق العقار مع بعض الانفراج في القيود على تمويله.
    وارتفعت تداولات السكن الخاص في النصف الاول من العام الحالي ببلوغها نحو 57.1 من قيمة البيوع مقابل نحو 40 في المئة في النصف الاول من العام الفائت بينما ارتفعت مساهمة القطاع الاستثماري الى نحو 37.7 في المئة من 33.3 في المئة وهي النسبة التي كانت قد سجلتها في النصف الاول من العام الفائت في حين انخفضت تداولات نشاط القطاع التجاري مقارنة بالنصف الاول من العام الفائت اذ بلغت نحو 4.6 في المئة بعد ان كانت نحو 26.5 في المئة في النصف الاول من العام الفائت والرسم البياني التالي يعرض الى التوزيع المقارن.
    وبقسمة قيمة بيوع السكن, بأنواعه: الخاص والاستثماري والتجاري, على عدد الصفقات, خلال النصف الأول من العام الحالي, مقارنة بالنصف الأول من العام الفائت, نلاحظ ارتفاعاً في معدل قيمة الوحدة المباعة, بنسبة 63.2 في المئة للنشاط التجاري, و48.9% لصفقات المخازن, 5.2% للسكن الاستثماري, و5.0 في المئة للسكن الخاص. وضمن تداولات النصف الأول من عام 2010, كان شهر مايو الأكثر نشاطاً, إذ بلغت نسبة تداولاته 23.2 في المئة من جملة التداولات, فيما كان شهر فبراير هو الأدنى, بقيمة تداولات قاربت 9.0 في المئة من الإجمالي.
    الاستثماري و5.0 في المئة للسكن الخاص وضمن تداولات النصف الاول من عام 2010 كان شهر مايو الاكثر نشاطا اذ بلغت نسبة تداولاته 23.2 في المئة من جملة التداولات فيما كان شهر فبراير هو الادنى بقيمة تداولات قاربت 9.0 في المئة من الاجمالي.


    تفوق الطلب على العرض في نشاط السكن الخاص خلال العام الماضي


    بحث "الشال" في المحور الثاني من تقريره الاسبوعي في اوضاع العقار المحلي معتبرا ان الكويت تأتي في الترتيب الرابع من حيث التوسع العمراني في سنوات ما قبل الازمة المالية مقارنة بالمساحة وعدد السكان بين دول مجلس التعاون الخليجي الست وتتصدر الامارات قائمة هذا التوسع تليها قطر فالبحرين بينما يأتي سوقا عمان والسعودية في الترتيب الخامس والسادس على التوالي.
    ويعني ذلك تفاوتا في مستوى فائض العرض عن الطلب بالترتيب نفسه ولكن سبل المعالجة قد تختصر الوقت ان كانت ناجعة وقد تعمق المشكلة ما لم تكن موفقة وتقوم كل دولة ضمن منظومة مجلس التعاون باجراءاتها للعودة الى التوازن.
    ورغم ان الكويت رابعة في الترتيب من حيث مستوى فائض المعروض الا ان وضع كل نشاط عقاري ضمن القطاع العقاري يختلف عن الاخر بتفاوت واضح فوضع نشاط السكن الخاص مثلا على النقيض من وضع نشاط المكاتب وتشير دراسة اعدها "الشال" لاحدى العينات الى ان سوق نشاط السكن الخاص عاد في عام 2009 الي مرحلة تفوق الطلب على العرض ونعتقد ان اسعار وحداته عاودت الارتفاع بنسبة 6 في المئة معظمها في النصف الثاني من العام وسيولته عاودت الزيادة وتدعم عوامل كثيرة نشاط السكن الخاص منها محدودية المعروض من الاراضي والنمو المرتفع والمستمر في الطلب بسبب اتساع قاعدة الهرم السكاني للكويتيين وتوافر التمويل الحكومي - قروض الاسكان - وعدم تأثر دخول الغالبية العظمى من عملاء هذا النشاط ويأتي بعده مباشرة النشاط التجاري الخاص بالمجمعات التجارية اذ يبدو ايضا من دراسة العينة ان مستويات الايجارات للمتر المربع اما ظلت ثابتة او زادت على نحو طفيف مع استمرار نسب المشغولية بحدود 93 في المئة واستمرار ارتفاع الطلب علي خدمات تجارة التجزئة ويتعرض نشاط السكن الاستثماري لبعض الضغوط غير الحادة فبعد هبوط طفيف في مستويات الايجارات وهبوط في مستوى اشغال وحداته الى نحو 91 في المئة بما يعنيه ذلك من توافر فائض يسمح بالانتقال من القديم الى الحديث عند مستوى الايجارات نفسها الا ان الفائض يبدو متجها نحو التقلص بحلول عام 2011 بعد انحسار الطلب على رخص البناء.
    وتتركز معظم مشكلة قطاع العقار في نشاط المكاتب وهو جزء من النشاط التجاري وبينما فقدت نسب الاشغال نحو 10 في المئة ومستوى معدل الايجارات نحو 20 في المئة في عام 2009 مازالت الفجوة بين العرض والطلب في ازدياد وتساهم في ذلك المشروعات تحت التنفيذ وهي مشروعات ضخمة تستغرق وقتا طويلا حتى تنجز بما يعني احتمال تدفق في جانب العرض لكامل عام 2011 بينما ينحسر الطلب نتيجة خروج شركات واعمال من السوق بسبب الازمة المالية ونتوقع فقدان نسب الاشغال نحو 10 في المئة اخرى في عام 2010 وثباتها ضعيفة مع فقدان نحو 10 في المئة اضافية في مستوى الايجارات في عام 2011 قبل ان تبدأ بالتحسن الطفيف في عام 2012 وقد يتغير هذا المسار الى الافضل ان وظفت مشروعات الخطة التنموية الخمسية ضمن نشاط الاقتصاد المحلي وترتب عليها ايجاد طلب على نشاط المكاتب من شركات بديلة لتلك الخارجة ومنفذة لمشروعات الخطة.
    وعليه يبدو من الخطأ الحديث عن وضع قطاع العقار في الاقليم على انه متشابه او حتى متقارباً فهو في الحقيقة متفاوت بشدة وحتى ضمن الدولة الواحدة هناك تفاوت شديد ما بين وضع نشاط عقاري واخر وفي الكويت يبدو ان نشاط السكن الخاص قد تعدى مرحلة التوازن الى تفوق الطلب وهو وضع تضخمي ضار بينما يقبع نشاط المكاتب في مؤخرة الانشطة العقارية ويبدو انه سيتعرض لمزيد من الضغوط.


    http://www.al-seyassah.com/AtricleView/tabid/59/smid/438/ArticleID/98033/reftab/36/Default.aspx
     
  7. كنز المعرفه

    كنز المعرفه عضو جديد

    التسجيل:
    ‏21 نوفمبر 2009
    المشاركات:
    516
    عدد الإعجابات:
    0
    الحل الثالث هم يغرق :d

    يا بو وليد بيتك صرف وللحين يصرف ولقدام راح يصرف وكميات الأراضي بالسكن الخاص مهوله وصدقني متوهقين وشوف سعر سهم بيتك وأنت أحكم ;)
     
  8. خالد العليان

    خالد العليان عضو جديد

    التسجيل:
    ‏23 مارس 2010
    المشاركات:
    530
    عدد الإعجابات:
    0
    يعقوب السالم..صاحب شركة سنديكيت العقارية في تصريح اليوم بجريدة الجريدة..الرجل عقاري وصاحب خبرة...وخلوا عنكم تقرير الشال وغيره..شيقول السالم الله يعطيه العافية...
    وأردف السالم بالقول إن منطقة ابوفطيرة شهدت تغيرا طفيفا في الأسعار، انخفاضا لا ارتفاعا، كاشفا أن القسيمة ذات المساحة البالغة 400 متر مربع، والتي تقع على شارع والتي كانت تباع بنحو 120 الف دينار كأرض فضاء اضحت اليوم تعرض بنحو 90 ألف دينار، اي انها تراجعت بنسبة 25 في المئة، بينما بلغت نسبة الانخفاض للأرض الفضاء في المناطق الخارجية نحو 21 في المئة فقط، إذ كانت قطعة الأرض الفضاء ذات المساحة البالغة 400 متر مربع في المناطق الخارجية التي كانت تباع بـ140 الف دينار، اضحت تعرض اليوم بـ110 آلاف فقط، ولفت إلى أن منطقة العقيلة ايضا ومثلها الفنيطيس تعرضتا لنفس نسبة التغير، كما هو الحال بالنسبة لمنطقة ابوفطيرة.
     
  9. خالد العليان

    خالد العليان عضو جديد

    التسجيل:
    ‏23 مارس 2010
    المشاركات:
    530
    عدد الإعجابات:
    0
    ولزيادة التأكيد نحط رأي العقاري بدر المطوع صاحب مكتب عبالكريم المطوع العقاري بجريدة الجريدة...يقول المطوع:
    اتفق صاحب مكتب عبدالكريم المطوع العقاري بدر المطوع السالم على الرأي بأن تغيرات طرأت على عقارات السكن الخاص، واصفا إياها بأنها طفيفة ولا تكاد تذكر.
    وأشار المطوع إلى أن الصيف، وكالمعتاد، لا يعتبر مؤشرا دقيقا لإعطاء قراءة صحيحة لوضع سوق عقار السكن الخاص، فهو - حسب قول المطوع - يعد فصلاً راكداً، وليس فيه حركة تداول، وهو موسم السفر والحر، والناس غالباً ما تترك البلد في فصل الصيف بقصد البحث عن أماكن اصطياف خارجية.
    وقال المطوع: «إن الأسعار في منطق شرق القرين على وجه العموم وبشكل تقريبي كانت تباع فيها القسيمة ذات المساحة البالغة 400 متر مربع عند حدود 180 ألف دينار، هذا مع الأخذ بالاعتبار أن هذه الأسعار قابلة للنقصان لا للزيادة حسب موقع الأرض، وأضحت اليوم تباع بين 90 و100 ألف دينار».
     
  10. ودي اربح

    ودي اربح عضو نشط

    التسجيل:
    ‏1 أكتوبر 2004
    المشاركات:
    3,728
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    ديرة الخير
    مادري ليش الشباب ينقون اللى يعجبهم من المقال

    وهذي ثاني مقاله يقتبس جزء منها

    استقر السكن الخاص على ارتفاع نسبي بعد سماح مجلس الوزراء للمواطنين الراغبين في امتلاك منزل بالشراء والاستقرار في المناطق السكنية الجديدة، قبل استكمال بنيتها التحتية مثل منطقة أبوفطيرة والفنيطيس وجنوب السرة وشرق القرين.

    وقد ناهزت نسبة الارتفاع التي استقرت عندها الأسعار في تلك المناطق 10 في المئة، إذ وصلت الأسعار، كمعدل متوسط، إلى نحو 115 ألف دينار للقسيمة البالغة مساحتها 400 متر مربع على شارع أول، في منطقة أبوفطيرة على سبيل المثال، بعد أن كانت تبلغ نحو 100 ألف دينار وأحياناً تصل إلى 115 ألفاً في فترة سبقت قرار مجلس الوزراء الأخير بهذا الشأن.

    في هذا السياق، استقرأت «الجريدة» آراء بعض العقاريين من ذوي الاختصاص للوقوف على آخر مستجدات الأسعار، لا سيما بحلول فصل الصيف الذي اعتاد سوق العقار أن يشهد فيه ركوداً، ولكنه يأتي هذه المرة مظللاً بأزمة عالمية خيمت على معظم الجوانب الداعمة لهذا السوق وبوجه خاص أزمة التمويل.

    الدليجان: مايو هذا العام أشد نشاطاً من سابقه في 2009

    مما لفت إليه صاحب مكتب الدليجان العقاري سليمان الدليجان أن سوق العقار بطبيعة الحال في مثل هذا الفصل وكالمعتاد يشهد نوعا من عدم الاقبال على التداول، سواء في ما يخص عقار السكن الخاص او الاستثماري او الصناعي او التجاري او غيره.

    وأضاف الدليجان ان الاحصاءات الرسمية تشير إلى ان شهر مايو من العام الجاري قد زادت فيه حركة التداول على نوعي العقار الاستثماري والسكني، بما يعادل ثلاثة اضعاف ما كان عليه الوضع في مايو 2009.

    وأكد ان نسبة التداول على عقار السكن الخاص وصلت إلى نحو 40 في المئة من اجمالي حركة التداول على العقار، وان نسبة التداول على الاستثماري وصلت إلى نحو 50 في المئة، بينما تبقى نسبة الـ10 في المئة موزعة على انواع العقار الأخرى.

    على صعيد ذي صلة، أكد الدليجان ان العامل الأكثر فعالية وتأثيرا في حركة التداول الأخيرة على سوق العقار وخصوصا السكن الخاص، كان الحكم الذي كسبه بيت التمويل الكويتي في ما يخص عمليات الرهن والتمويل والبيع والشراء.ولفت إلى أن هذه الحركة في قطاع عقار السكن الخاص ستشتد إذا تم صدور الحكم الأخير لمصلحة بيت التمويل الذي وفر تمويلاً للراغبين في امتلاك بيت العمر.

    غير أن الدليجان أكد أيضاً أن قطاع عقار السكن الخاص سيصاب بما يشبه النكسة إذا جاء الحكم الأخير في ما يخص تعاملات عقار السكن الخاص بالنسبة للبنوك وشركات التمويل في غير مصلحة بيت التمويل الكويتي.

    وقال إن صدور الحكم لمصلحة «بيتك» سيكون محفزا للبنوك الأخرى الإسلامية، كي تحذو حذوه في رفع قضايا مماثلة، ما يعطي قوة دافعة كبرى لحركة سوق عقار السكن الخاص، ويزيد حدة التداولات عليه.

    من جانب آخر، قال الدليجان إن اللاعب الآخر في سوق عقار السكن الخاص هو قرض التسليف الذي يعتبر احدى الدعائم الاساسية في الحركة التي تبدو في سوق عقار السكن الخاص، فضلا عن الكوادر الوظيفية التي أقرت أخيرا والبدلات والتي ساهمت في خلق نوع من السيولة في ايدي الناس.

    وبين أن بعض المناطق بشكل عام تشهد طلبا ملحوظا على السكن الخاص مثل منطقتي جنوب السرة وشرق القرين، لافتا إلى ان هذا الطلب عادل المعروض نوعا ما، مما خلق نوعا من الاستقرار في الأسعار.السالم: استقرار بعض المناطق وانخفاض أخرى

    قال صاحب مؤسسة سنديكيت العقارية يعقوب السالم إن بعض المناطق شهد نوعا من الاستقرار في الأسعار بسبب دخول فصل الصيف إضافة إلى عوامل أخرى، ابرزها شح السيولة في ايدي الناس.

    وأضاف السالم أن هذا لا ينسحب على كل مناطق السكن الخاص التي شهدت نوعا من الانخفاض، وإن بدا في بعض المناطق طفيفا، غير انه تجاوز الـ25 في المئة في بعض المناطق بسبب زيادة المعروض مقارنة بالمطلوب.

    وأوضح أن مناطق الرميثية والجابرية وبيان ومشرف والسرة والروضة والفيحان والعديلية وكيفان والنزهة وصباح السالم (دخل محدود) والعدان (بيت حكومي) قد شهدت نوعا من ثبات الأسعار لعدم وجود حركة نشيطة للتداول عليها.

    وأردف السالم بالقول إن منطقة ابوفطيرة شهدت تغيرا طفيفا في الأسعار، انخفاضا لا ارتفاعا، كاشفا أن القسيمة ذات المساحة البالغة 400 متر مربع، والتي تقع على شارع والتي كانت تباع بنحو 120 الف دينار كأرض فضاء اضحت اليوم تعرض بنحو 90 ألف دينار، اي انها تراجعت بنسبة 25 في المئة، بينما بلغت نسبة الانخفاض للأرض الفضاء في المناطق الخارجية نحو 21 في المئة فقط، إذ كانت قطعة الأرض الفضاء ذات المساحة البالغة 400 متر مربع في المناطق الخارجية التي كانت تباع بـ140 الف دينار، اضحت تعرض اليوم بـ110 آلاف فقط، ولفت إلى أن منطقة العقيلة ايضا ومثلها الفنيطيس تعرضتا لنفس نسبة التغير، كما هو الحال بالنسبة لمنطقة ابوفطيرة.

    وأشار اليعقوب إلى ان منطقة الشامية تعرضت فيها الأسعار لنسبة من التغير بلغت تقريبا 27.27 في المئة ارتفاعا في الوقت الراهن عما كانت عليه من قبل، مبينا ان قطعة الأرض فيها ذات المساحة التي تقدر بـ500 متر مربع، والتي كانت تباع بحدود سعر 400 ألف دينار، بيعت حاليا بنحو 550 ألفا، بينما بلغت نسبة التغير في منطقة كيفان نحو 14.28 في المئة ارتفاعا، اذ كانت تباع القسيمة ذات المساحة البالغة 500 متر مربع بنحو 300 ألف دينار، في حين تباع الآن بنحو 350 ألف دينار.

    وقال إن منطقة قرطبة بلغت نسبة التغير فيها نحو 17.14 في المئة ارتفاعا، إذ كانت القسيمة ذات المساحة البالغة 500 متر مربع تباع بسعر 290 الف دينار، بينما اضحت اليوم تباع بنحو 350 الفا، بينما نسبة الارتفاع في منطقة الروضة تبلغ 33.33 في المئة إذ كانت تباع قطعة الأرض الفضاء فيها ذات المساحة 750 مترا مربعا بنحو 300 ألف دينار، بينما اصبحت تباع اليوم بنحو 450 ألفا.

    وقال اليعقوب إنه بصفة عامة شهدت المناطق الداخلية ارتفاعاً تراوح بين 14 و33 في المئة، بينما شهدت المناطق الخارجية انخفاضا تراوح بين 21 و25 في المئة.

    المطوع: تغييرات طفيفة والصيف ليس مؤشراً دقيق

    اتفق صاحب مكتب عبدالكريم المطوع العقاري بدر المطوع السالم على الرأي بأن تغيرات طرأت على عقارات السكن الخاص، واصفا إياها بأنها طفيفة ولا تكاد تذكر.

    وأشار المطوع إلى أن الصيف، وكالمعتاد، لا يعتبر مؤشرا دقيقا لإعطاء قراءة صحيحة لوضع سوق عقار السكن الخاص، فهو - حسب قول المطوع - يعد فصلاً راكداً، وليس فيه حركة تداول، وهو موسم السفر والحر، والناس غالباً ما تترك البلد في فصل الصيف بقصد البحث عن أماكن اصطياف خارجية.

    وقال المطوع: «إن الأسعار في منطق شرق القرين على وجه العموم وبشكل تقريبي كانت تباع فيها القسيمة ذات المساحة البالغة 400 متر مربع عند حدود 180 ألف دينار، هذا مع الأخذ بالاعتبار أن هذه الأسعار قابلة للنقصان لا للزيادة حسب موقع الأرض، وأضحت اليوم تباع بين 90 و100 ألف دينار».

    وأضاف أن المناطق الواقعة على الدائري الثاني التي كانت تباع فيها القسائم ذات المساحة البالغة 500 متر مربع بحدود سعر 450 الف دينار، اضحت تباع اليوم عند حدود سعر 300 الف، وتقاربها المناطق الواقعة على الدائري الثالث والدائري الخامس.

    وقال إن المنطقة العاشرة شهدت انخفاضا بنحو 13 في المئة، اذ كانت تباع القسيمة ذات المساحة البالغة 500 متر مربع عند حدود سعر 230 ألف دينار، بينما اليوم تعرض عند حدود سعر 200 ألف فقط.

    http://www.********.info/KSE/News/NewsDetails.aspx?NewsID=763495&src=G
     
  11. خالد العليان

    خالد العليان عضو جديد

    التسجيل:
    ‏23 مارس 2010
    المشاركات:
    530
    عدد الإعجابات:
    0
    مشكلة البعض...احنا قاعد نذكر المصدر...قلنا جريدة الجريدة..بالعدد المذكور...يعني اللي يبي يقرى الموضوع كامل يراجع المصدر لان اذا نحط المواضيع كاملة الشباب راح ينامون وهم يقرون..هذا منتدى..حط فيه المختصر المفيد.واللي يبي الزيادة يراجع المصادر مع قهوة سكر زيادة..هذا اولا..
    ثانيا...اقتباس...وأضاف الدليجان ان الاحصاءات الرسمية تشير إلى ان شهر مايو من العام الجاري قد زادت فيه حركة التداول على نوعي العقار الاستثماري والسكني، بما يعادل ثلاثة اضعاف ما كان عليه الوضع في مايو 2009....
    ..ندري ان حركة التداول زادت هذا العام...في 2010...عارفين ليش؟
    انا اقولكم...
    لان التجار والشركات العقارية وغيرهم بدوا حملة التصريف اللي ذكرناها مليون مرة وهذا سبب زيادة حركة التداولات..وابشرك الحركة راح تصير حركات كلما اقترب موعد مارس 2011..واصلا لو ماكانت فيه زيادة بالتداول..كنت راح اعترف ان الشركات وضعها اوكي...ومافي تصريف ولا هم يحزنون...الموت جاك ياتارك الصلاة...
     
  12. المطبه

    المطبه عضو نشط

    التسجيل:
    ‏31 أغسطس 2009
    المشاركات:
    403
    عدد الإعجابات:
    0
    أخوي العليان بارك الله فيك علي أثراء الموضوع
    بس شتسوي في الناس الي تكابر وموراضيه تقتنع بأن العقار في ركود وبعده نزول
    يعني يعتقدون أن صعود العقار راح يستمر ألي مال نهايه . كل شئ نهايه والاسعار الخياليه لها نهايه ونهايه مؤلمه بعد
    وغدا لناظره لقريب
     
  13. ودي اربح

    ودي اربح عضو نشط

    التسجيل:
    ‏1 أكتوبر 2004
    المشاركات:
    3,728
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    ديرة الخير
    الاخ العزيز اللمطبة
    مشاركتي كانت بنقل المقالة كاملة للقارئ من غير انتقاء منها واللى يقري المشاركة عنده عقل وعين ويعرف يميز

    يعنى لو انا اللى ناقل المشاركة وناقل الكلام الايجابي فقط شنو راح يكون ردك على
    والمقاله الثانية نفس الشي نقلت ناقصة
     
  14. لؤلؤة الخيران

    لؤلؤة الخيران عضو جديد

    التسجيل:
    ‏21 يونيو 2009
    المشاركات:
    599
    عدد الإعجابات:
    0
    السيولة انخفضت لأن مافى عروض !!
     
  15. life-enginer

    life-enginer عضو جديد

    التسجيل:
    ‏30 يونيو 2007
    المشاركات:
    1,188
    عدد الإعجابات:
    0
    السيوله انخفضت لان المشتري ما عنده فلوس ولا في قروض :(

    انا رأيئ شوفوا مشتري اجنبي او اللي يلم بالعقار السكني صارله سنتين :) وينه زهق او فلس :(
     
  16. كنز المعرفه

    كنز المعرفه عضو جديد

    التسجيل:
    ‏21 نوفمبر 2009
    المشاركات:
    516
    عدد الإعجابات:
    0
    يمكن تورط :d​
     
  17. كويتي2

    كويتي2 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏11 مايو 2010
    المشاركات:
    207
    عدد الإعجابات:
    3
    لوووووووول :p