القبس

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة nabeels8, بتاريخ ‏24 ابريل 2005.

  1. nabeels8

    nabeels8 موقوف

    التسجيل:
    ‏23 يونيو 2004
    المشاركات:
    5,436
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    في البيت
    صيد من البورصة
    إعداد: محمد البغلي ومحمد شعبان
    ــــــــــــــــــــــــــــــ*
    الكويتية للاستثمار تؤسس شركة قابضة
    للسوق الإيراني وتطرحها في الاكتتاب
    علمت «القبس» ان الشركة الكويتية للاستثمار بصدد تأسيس شركة كويتية - ايرانية قابضة برأسمال يتراوح بين 20 و25 مليون دينار كويتي بهدف الاستثمار في السوق الايراني بعد ان اطلع وفد من الشركة في زيارة لايران الاسبوع الماضي على مجموعة من الفرص الاستثمارية في اكثر من قطاع.

    وقال مصدر مطلع ان الشركة الكويتية للاستثمار تنوي تملك حصة من رأسمال هذه الشركة بحدود 20 الى 30 في المائة ثم تطرح النسبة المتبقية لمساهمين استراتيجيين وشركات وافراد في اكتتاب عام تحدد الشروط والضوابط الخاصة بالشرائح والنسب لاحقا، مشيرا الى ان هذه الشركة ستكون بمنزلة محطة في السوق الايراني الذي يتكون من حوالي 65 مليون نسمة ويحتاج الى مجموعة من الخدمات والسلع الاساسية والمكملة.

    واضاف المصدر ان ابرز الفرص المطروحة على الشركة الجديدة تتعلق في الاستثمار في مجالات العقار والسياحة والتأمين والصناعات الخفيفة الى جانب تطوير المشاريع ودراسة الجدوى لصالحها او لصالح الغير، فضلا عن عقدالتحالفات والشركات مع اطراف استثمارية او حكومية في ايران، مشيرا الى ان تسويق الشركة للاكتتاب سيطرح في الكويت ودول الخليج.


    ــــــــــــــــــــــــــــ*

    اتحاد المصارف يتابع إشكالية انضمام البنوك الأجنبية تحت لوائه


    واصلت لجنة المديرين العامين في اتحاد المصارف الكويتية الاسبوع الماضي نقاشها لقانون الضريبة «بهدف الوصول الى رأي واضح ونهائي تمهيداً لارساله الى وزارة المالية».

    كما بحثت مسألة انضمام البنوك الاجنبية الى الاتحاد كأعضاء فيه، وبحسب ما ذكرت مصادر متابعة ستكون هناك جملة ضوابط تتعلق بما إذا كانت البنوك الاجنبية القادمة ستسجل كأعضاء منتسبين أم أعضاء عاملين تنطبق عليهم جميع الشروط ما عدا حق التصويت في الانتخابات.

    ــــــــــــــــــــــــــــ*

    «المال العقارية» تؤسس شركة في البحرين برأس مال 30 مليون دينار


    علمت «القبس» ان شركة المال العقارية بصدد تأسيس شركة عقارية في مملكة البحرين من خلال دمج نحو 5 عقارات في ملكية الشركة الجديدة التي يبلغ رأس مالها 30 مليون دينار بحريني، بحيث تساهم «المال العقارية» بعقاراتها في رأس المال وتطرح الجزء غير المسدد للاكتتاب العام الى مساهمي المال العقارية وآخرين.

    وقال مصدر مطلع ان عملية تقييم مساهمة المال العقارية والشركاء الآخرين في رأس مال الشركة الجديدة تخضع لتقييم العقارات المملوكة للمال العقارية حسب سعر السوق في البحرين وبعدها يستدعى الباقي للاكتتاب العام.

    واضاف المصدر ان الغرض من هذه الشركة الجديدة هو ادارة اصول المال العقارية في البحرين والدخول في مشاريع عقارية وسياحية جديدة الى جانب ادارة الأملاك وبيع وشراء الاراضي والتأجير والاجارة وادارة الصناديق العقارية وغيرها.

    ــــــــــــــــــــــــــــ*

    اتحاد المقاولين الإماراتي: شركة مواد بناء
    لمنافسة شركات الاسمنت وتكسير الأسعار

    يبدو أن الأزمة التي نشبت بين اتحاد المقاولين وشركات الاسمنت في الإمارات العربية المتحدة في الربع الأخير من العام الماضي والمتعلقة في خلافات بين الطرفين حول رفع شركات الاسمنت لأسعار الاكياس بنسبة 200 في المائة، قد عادت الى الواجهة بعد ان اتخذت مساراً عملياً حيث حصل اتحاد المقاولين على موافقة من وزارة التجارة والاقتصاد الاماراتية لتأسيس شركة تستورد مواد البناء المتنوعة كالأخشاب والحديد والاسمنت دون رسوم جمركية في خطوة وصفت بأنها تعبر عن رغبة حكومية في وضع حد لنمو اسعار مواد البناء وخصوصاً الاسمنت بصورة تعرقل تنفيذ المشاريع الكبرى.

    وقال مصدر مطلع ان اتحاد المقاولين كلف احدى الشركات الاستشارية بعمل دراسة ادارية ومالية شاملة بعد ان عادت اسعار اكياس الاسمنت لتبلغ 22 درهما للكيس الواحد خصوصاً ان عمليات الاستيراد التي تولاها اتحاد المقاولين منذ نهاية العام الماضي لم تؤثر في حركة العرض والطلب، حيث واجه الاتحاد مصاعب في تلبية احتياجات شركات المقاولات الامر الذي استدعي تأسيس شركة استيراد متخصصة تلبي احتياجات السوق بأسعار معقولة.

    ولفت المصدر الى ان ارباح شركات الأسمنت الإماراتية ومعظمها مدرجة في بورصة الكويت (اسمنت الخليج ـ الشارقة ـ الفجيرة ـ أم القيوين ـ الابيض) تضخمت بصورة كبيرة منذ بداية عام 2004 نتيجة لرفع اسعار اكياس الاسمنت وبالتالي فإن تأسيس شركة معفاة من الضرائب سيترتب عليه مجموعة متغيرات سلبية على اسعار هذه الأسهم وربحيتها وايراداتها السنوية.

    ــــــــــــــــــــــــــــ*

    .. وتربح 20 فلسا


    توقع مصدر مطلع ان تبلغ ارباح الشركة الكويتية للاستثمار في الربع الاول من العام الجاري نحو 10 ملايين دينار، اي ما يعادل 20 فلسا للسهم الواحد مقابل 9 .7 فلوس للفترة ذاتها من العام الماضي.

    ــــــــــــــــــــــــــــ*

    توقف 8 من صناع سوق الأجل عن العرض


    توقف نحو ثمانية من صناع السوق الاجل عن تقديم عروضهم للمستثمرين والمتعاملين في شكل مستمر باستثناء صندوق وعد الذي تديره شركة الكويت والشرق الأوسط للاستثمار المالي هو الذي يواصل تقديمه للعروض في الاجل.

    وسألت «القبس» عدداً من مديري الصناديق فأكدوا ان التعديلات الأخيرة شكلت عبئاً كبيراً بحيث لم تعد الصناديق قادرة على الوفاء بتوفير 10 وحدات لكل الفترات كحد ادنى من الأسهم المعروضة.

    ــــــــــــــــــــــــــــ*

    «الـخليجي» يطلق صندوقاً صحياً أميركياً بـ50 مليون دينار


    ذكر مصدر مطلع لـ«القبس» ان شركة بيت الاستثمار الخليجي أسست صندوقاً صحياً، سيوجه للاستثمار في الولايات المتحدة الاميركية برأسمال 50 مليون دينار كويتي.

    واضاف المصدر ان الشركة اشترت 8 مبان ذات أنشطة صحية، في ولايات مختلفة عدة ونجحت في تأجير نحو 60% منها الى الآن.
     
  2. nabeels8

    nabeels8 موقوف

    التسجيل:
    ‏23 يونيو 2004
    المشاركات:
    5,436
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    في البيت
    الأرباح غير المحققة والإيرادات الاستثنائية ونتائج تطبيق المعايير المحاسبية تشوه الأرباح وجودتها يا شركات الكويت.. من أين لك هذا؟!

    كتب محمد الإتربي:
    اوساط وجموع المستثمرين والاقتصاديين على موعد مع ارباح ونتائج قياسية لفترة الربع الاول من 2005، رغم ما حملته توزيعات العام الماضي من زيادات لرأس المال، ومنح جاء بعضها لاغراض مدروسة واهداف استراتيجية والبعض الآخر لارضاء مساهمين من دون غيرهم.

    «القبس» سألت عددا من المعنيين والمختصين في القطاع المالي الاستثماري فشددوا على اهمية «فلترة» ما يعلن من ارباح للتعرف على مصادرها واستنباط النتائج والمؤشرات منها والتي يمكن الرجوع اليها في تقييم السهم او شرائه استثماريا ام مضاربيا، وابرز ما يجب قراءته ما يلي:

    ما مدى امكان حفاظ الشركة على ارباحها المعلنة خلال الفترات المقبلة، حيث ان ذلك من شأنه ان يحدد مسيرة واتجاه السهم خلال ما يلي الاعلان.

    تشغيلي أم استثنائي؟

    طبيعة الارباح المحققة وهل هي ناجمة عن طفرة ما وظروف استثنائىة ام نتاج وامتداد طبيعي لاستراتيجية ارساها مجلس ادارة الشركة تظهر آثارها مع التقدم الزمني في عمرها، وفي هذه الحالة يستحق السهم التقدير والتقييم العادل، اذا ما كان سعره دون ذلك.

    حجم المعيار والتقييم

    كم نسبة الايرادات والارباح الناجمة عن النشاطات التشغيلية قياسا الى البنود الاخرى سواء الاستثمار، او عمليات اعادة التقييم او تطبيقات المعايير المحاسبية والتي عادة ما تضخم النتائج كنتيجة حتمية لفروقات الاسعار بين فترة احتسابها والفترات الاخرى المقابلة.. وهنا ثمة مخالفات ترتكب حيث انه بحسب المعايير الدولية الحديثة المفترض ان تكون مع العام الحالي مطبقة بالكامل فان فروقات اعادة التقييم للاستثمارات طويلة الاجل وللملكيات الاستراتيجية يفترض ان تذهب الى حقوق المساهمين وليس ادراجها ضمن بند الارباح والخسائر.

    تقليل للمخاطر

    وفي عودة الى نسب وحجم الارباح المحققة تشغيليا يقول رئىس مجلس ادارة احدى الشركات انه يفترض ان يشكل الجانب التشغيلي 80% من الارباح والايرادات ويوزع بما يضمن تحقيق التوازن والمخاطر في حين ان الـ20% الباقية تستثمر في انشطة اخرى استثمارية او غيرها كصمام امان، يغطي اي انخفاضات مفاجئة نتيجة لاي ظروف استثنائية او عارضة، وبالتالي يكون هناك مصدر ايراد اضافي.

    اقتناص للفرص

    مدى سائلية او Loquedaty الارباح المعلن عنها، لان ذلك سيسمح لمجلس الادارة باقتناص اي فرصة جيدة تلوح في الافق محليا او اقليميا، بمرونة وسرعة فائقة، ومن دون اللجوء الى فتح خطوط ائتمان بكلفة عالية، وهو ما يخفض العائد على الاستثمار فيما في الحالة الاولى (ارباح سائلة) يكون الربح مضاعفا.

    شركات زميلة

    يشير مصدر استثماري آخر الى ان بند تحقيق الارباح من بيع حصص واستثمارات في شركات زميلة لا يختلف كثيرا عن الارباح غير المحققة او الناجمة عن التقييم، لان الاصل في الايراد النشاط التشغيلي، وان لا تشكل البنود الاخرى سوى جزء قد يزيد او ينخفض بحسب امور ومتغيرات استثنائية ولا يكون الاعتماد عليها اعتمادا رئىسيا في كل الظروف، ويلاحظ ان شركات عريقة مدرجة في السوق لاتزال الى الآن تعلن عن اجمالي نتائجها المحققة متضمنا بيع استثمارات لديها او حصص في شركات، رغم ان نشاطها الاساسي صناعي او خدمي على سبيل المثال.

    تضاعف الاسعار

    ويضيف بان الطفرات القياسية الاستثنائية، في البنود غير التشغيلية هي السبب الرئيسي الذي ضاعف اسعار شركات عدة، ودفعها لان تقفز وتتعدى المألوف في حين ان العديد من اسهم الشركات الممتازة تراوح مكانها، لكنها في الواقع تعكس النمو الطبيعي لارباحها المحققة فعليا، وغالبا هي التي تعمد في وجه اي حركة تصحيح او اي هزة عنيفة للسوق.

    ويقول المصدر: لننظر الى قاعدة الصناديق الاستثمارية، نرى فيها تشكيلة ثابتة واساسية من الاسهم، في حين أن «السلع» ذات الاداء القياسي الطارئ، تتغير النظرة اليها والاحتفاظ بها، حيث انه في اي وقت يمكن اقتناءها عند اسعار متفاوتة خصوصا ان اسعارها في اغلب الاحيان تخضع لقوة العرض والطلب عليها من دون ان تسهم نتائجها ولو بجزء في تلك العملية.

    رؤية استراتيجية

    ويذكر مراقب آخر ان هناك فارقا استراتيجيا بين الارباح غير المحققة الناجمة عن فروقات اسعار او معيار وغيره والربح السائل التشغيلي، هو ان الاول لا يعكس اي رؤية او استراتيجية طويلة المدى لمجلس الادارة، والثاني يعكس وضوح استراتيجية الشركة، ونجاح مجلس الادارة في تطبيقها.

    ويضيف ان الدروس السابقة لنتائج شركات عدة في العامين الماضيين، التي جاءت الأعلى في تاريخها بفعل نشاط السوق بشكل رئيسي، وعدم تحقيق جزء كبير منها، انعكس بوضوح على قرارات التوزيع، بل تعدى الأمر «لاقتراض» الشركات من المساهمين، ومن دون توزيع نقدي مرتفع، بل اعتمادا على السعر السوقي للسهم واغراء المساهمين بالهامش بين الاكتتاب والسعر الذي يتداول عنده السهم، هذا ينطبق على فئة من الشركات، في حين كانت هناك مجموعة أخرى أكدت أرباحها وجدارتها برفع التوزيع النقدي مع طلب متفاوت للزيادة، ومعظم تلك الشركات معروف عن نتائجها الثبات والاستقرار والنمو بنسب راسخة ومعقولة.

    ولعل قوة التوزيعات النقدية هي المعيار لجودة وكفاءة مصادر الأرباح، والأكثر ارضاء للمساهمين، وفائدة للسوق، أكثر من سواها من التوزيعات حيث يعاد استثمارها من جهة، والتوزيعات النقدية تجدد السيولة في السوق الرأسمالي بشكل عام.

    قاعدة استثمارية وصناعية

    عمليا، فإن 39 شركة استثمارية يضاف اليها قطاع قطاع البنوك تشكل نحو 30% من حجم السوق هي التي يفترض اعتمادها الاساسي على عوائد السوق وخدماته المالية والاستثمارية الاستشارية والتمويلية، وغيرها.

    في المقابل تشكل القاعدة الأكبر من الشركات العاملة في قطاعات أخرى نحو 96 شركة، اي 70% يفترض ان تكون مصادرها الاساسية من نشاطاتها الرئيسية والتشغيلية وان لا يشكل عائد السوق والاستثمار سوى النسبة الاقل من ايراداتها وأرباحها وهذه النسبة بحيث الا تزيد على 20%.

    ويضيف مراقب آخر، ان الشركات العاملة في القطاعات المختلفة اذا ما ركزت كل نشاطها الاساسي، فإنها ستخلق وتحقق نشاطا بارزا فيه، يشكل قيمة مضافة اليها وللاقتصاد الوطني ويقلل من خطورة الاعتماد في ايرادها لحل السوق.

    ويوضح الجدول المرفق الشركات التي غلب على توزيعاتها الجانب النقدي، مع منحة أو زيادة رأس مال أو الثلاثة خيارات لبعض الشركات، لكن سنتناول النقدي في هذا الجدول.
     
  3. nabeels8

    nabeels8 موقوف

    التسجيل:
    ‏23 يونيو 2004
    المشاركات:
    5,436
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    في البيت
    مقارنة بـ17 فلسا في الفترة المقابلة في 2004
    غلوبل: 44 فلساً ربحية السـهم في الربع الأول
    اعلنت شركة بيت الاستثمار العالمي «غلوبل» انها حققت أرباحاً بلغت 9.8 ملايين دينار (33.7 مليون دولار) في الربع الأول من العام الحالي 2005 أي بواقع 44 فلسا للسهم الواحد مقارنة بـ 17 فلسا في الفترة المقابلة من عام 2004. وبلغت إيرادات الشركة 12.5 مليون دينار. بارتفاع 142% عن الفترة نفسها من العام الماضي.

    وقال أنور عبد الله النوري، رئيس مجلس الإدارة: ان الربع الأول من هذا العام كان حافلاً بالانجازات المتميّزة والمهمة حيث ارتفعت الأصول المدارة من قبل الشركة إلى 1.16 مليار دينار (4 مليارات دولار) من خلال استقطاب أموال جديدة والأداء المميز للصناديق الاستثمارية والمحافظ التي تديرها غلوبل لصالح عملائها.

    وأضاف: ان الشركة أسست شركتين برأس مال إجمالي بلغ 60 مليون دينار (205 ملايين دولار). الإصدار الأول كان لصالح شركة السور للتمويل والإجارة (ش.م.ك.م) برأس مال يبلغ 30 مليون دينار، كشركة في قطاع التمويل الاستهلاكي التقليدي للاستفادة من الفرص الموجودة في السوق الكويتي. أما الشركة الثانية فهي شركة البحرين الأولى للتطوير العقاري (ش.م.ك.م) برأس مال 30 مليون دينار، والتي يتوقع لها تحقيق نجاحات كبيرة خاصة مع الدفعة الجديدة التي يشهدها سوق العقار في البحرين خاصة ومنطقة الخليج عامة.

    وذكر ان غلوبل تنوي، من خلال شركة البحرين الأولى للتطوير العقاري بناء برجين شاهقين سكنيين بكلفة 23 مليون دينار على قطعة أرض اشترتها في منطقة السيف الراقية مساحتها الإجمالية 911 ،33 مترا مربعا وسيتضمن البرجان 380 شقة، مواقف سيارات متعددة الأدوار بسعة 268 سيارة، ناد صحي لكل برج، ملاعب أطفال، نوافير، حدائق.

    مؤشران خليجيان

    وأشار النوري الى أن غلوبل طرحت مؤشرين للأسواق المالية الخليجية فريدين في نوعيهما، هما مؤشر جلوبل الخليجي لأكبر 30 شركة ومؤشر غلوبل الخليجي الاستثماري 100، وأضاف أنهما سينضمان إلى قائمة مؤشرات جلوبل للسوق الكويتي. وسيساهم المؤشران الجديدان في تطوير أسواق المال الإقليمية، من خلال لفت انتباه المستثمرين إلى أكبر الشركات في المنطقة.

    أما فيما يتعلق بسياسة غلوبل التوسعية التي بدأتها الشركة في أوائل عام 2004، فقد أشار النوري إلى مواصلة غلوبل تملّك حصص في شركات إقليمية رائدة كان منها 13.33% في جامعة الإسراء الأردنية الخاصة، من أولى الجامعات الخاصة في المملكة الأردنية التي تعد جامعة ناجحة ومرموقة في قطاع التعليم المتنامي في الأردن. كما تملكت غلوبل حصة في شركة عمان للاستثمارات تبلغ 11.7% والتي أسست عام 1980 وتعد من أكبر شركات التمويل وتحصيل الأموال وخدمة الفوترة في سلطنة عمان ولديها نحو 40 فرعاً في شتى أرجاء السلطنة.

    واضاف: حصلت غلوبل كذلك على 25% في شركة إعمار للخدمات المالية التي تم تأسيسها بمشاركة شركتي أملاك للتمويل وإعمار العقارية في دولة الإمارات العربية المتحدة. وستعمل الشركة الجديدة على توفير مجموعة شاملة من الخدمات المالية، تشمل أعمال الوساطة والتحليل المالي والدراسات الاستثمارية للأفراد والشركات والمؤسسات. وستركز الشركة مبدئيا على توفير خدماتها للمستثمرين في سوقي دبي وأبوظبي للأوراق المالية.

    ولفت النوري الى ان أداء الشركة المتميز والمستمر شجع العديد من المستثمرين على الاستثمار في الشركة. وفي هذا السياق، أعرب رئيس مجلس الإدارة عن اعتزاز غلوبل بامتلاك مكتب الاستثمار، ومقره دبي، حصة تفوق 5% في الشركة في بداية هذا العام.

    وأضاف «أن غلوبل تثمّن هذه الخطوة التي تأتي تأكيداً لموقع الشركة كإحدى المؤسسات الاستثمارية الرائدة في المنطقة والشرق الأوسط، كما أنها تعكس العلاقة المتميّزة بين غلوبل ومكتب الاستثمار وهي ثمرة التعاون البنّاء بين الطرفين».

    وذكر أن غلوبل حصلت على جائزة النجاحات الخليجية تقديراُ للأداء والانجازات التي حققتها الشركة منذ نشأتها في احتفال في فبراير الماضي أقيم في البحرين.
     
  4. nabeels8

    nabeels8 موقوف

    التسجيل:
    ‏23 يونيو 2004
    المشاركات:
    5,436
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    في البيت
    شركتا الاتصالات والوطني وبيتك وأمريكانا في المقدمة
    القبس تنشر قائمة الثلاثين شركة الأكثر إيراداً في الكويت
    كتب رأفت توما:
    اذا كان هناك عدد كبير من الشركات المدرجة في البورصة يعتمد على سوق الاسهم والمتاجرة فيها، فان عددا اخر لا بأس به، يعتمد في ايراداته على التشغيل (وفق النشاط الاساسي) وان كان لا يغفل الافادة من طفرات السوق التي اغرت القاصي والداني منذ خريف 2002 وحتى ربيع 2005.

    وتنشر «القبس» قائمة اكبر 30 شركة كويتية مدرجة من حيث الايرادات، وتبين ان البنوك تحظى بنصيب وافر بسبب ارتفاع الفوائد عدة مرات في 2004 وهناك شركتا الاتصالات وفقا لنشاطهما المميز محليا وخارجيا.. إلى ذلك ظهر جليا اثر العقود مع قوات التحالف في ايرادات المخازن والشركات الزميلة لها .. وقد حافظت امريكانا على موقع متقدم في القائمة وذلك لعدة سنوات متتالية، كما احتلت الصناعات الوطنية المرتبة السابعة محافظة نسبيا على موقها على الرغم من تراجع ايرادتها لا سيما من السوق.

    وهناك شركات اسمنت وعقار في القائمة افادت احسن افادة من طفرة البناء والعقار كما وردت 7 شركات تمويل واستثمار في القائمة.

    وتسيطر 30 شركة على 75 من اجمالي ايرادات الشركات المدرجة مقابل 90 شركة ايراداتها 25% فقط من الاجمالي.

    فعلى الرغم من ان كثيراً من المحللين والمراقبين الذين يتناولون سوق الكويت للاوراق المالية والشركات المدرجة فيه يشيرون الى ان معظم الشركات المدرجة تحقق ارباحها نتيجة النشاط والانتعاش الذي شهدته بورصة الكويت من خلال توجيه السيولة التي لديها الى السوق وتحقيق الارباح نتيجة التداول فإن الدراسة التي اجرتها «القبس» حول الشركات الاكثر تحقيقا للايرادات في البورصة اظهرت ان هذه الشركات هي الشركات التي تعتمد على نشاطها التشغيلي في تحقيق ارباحها، بل ان هناك نموا كبيرا في ايراداتها التشغيلية خلال عام 2004 بالمقارنة مع عام 2003 وسط توقعات باستمرار نشاطها خلال العام الحالي.

    وكان لافتا ان الشركات الكبيرة او ما يطلق عليها الـBlue Chips" او«الاسهم الثقيلة» كانت الاكثر وجودا في قائمة الشركات الثلاثين الاكثر تحقيقا للايرادات في بورصة الكويت وعلى اختلاف قطاعات العمل والتي شملت قطاعات البنوك والصناعة والخدمات والاغذية والاستثمار والتي تصدرت قائمتها شركة الاتصالات المتنقلة بايرادات بلغت 335,857 مليون دينار كويتي، فيما كانت اكبر نسبة نمو في تحقيق الايرادات من نصيب شركة المخازن العمومية حيث بلغت نسبة النمو في ايراداتها حوالي 185 في المائة.

    وكانت البنوك متواجدة في قائمة الشركات الاكثر تحقيقا للايرادات حيث لعب قرار بنك الكويت المركزي رفع سعر الخصم خمس مرات خلال السنة الماضية دورا في زيادة ايرادات وارباح البنوك بشكل خاص خصوصا ان معظم عمليات الاقراض التي تمنحها البنوك لعملائها تكون بسعر فائدة متغير (ايرادات فوائد اضافية في 2004 فقط بلغت 100 مليون دينار) وسط توقعات باستمرار البنوك في تحقيق ايرادات جيدة خلال العام الحالي وسط المؤشرات الاولية التي تتوقع استمرار الاتجاه الصعودي في اسعار الفائدة العالمية بالاضافة الى ان الانتعاش الاقتصادي الذي تعيشه البلاد حاليا سيلعب دورا مهما في زيادة نشاط البنوك من خلال الاعتمادات المستندية وكذلك عمليات التمويل التي تحتاجها الشركات التي ستنفذ المشاريع الكبرى ومشاريع الـ«بي او تي» التي توسعت الحكومة في منحها خلال الفترة الماضية.

    اما بخصوص قطاع الخدمات الذي تصدرته شركة المخازن العمومية فان العقود المباشرة وغير المباشرة التي استطاعت بعض الشركات المدرجة في هذا القطاع وغيره الاستفادة منها سواء في السوق المحلي او في الاسواق الخارجية مما اثر ايجابا على الايرادات المحققة لهذه الشركات. وقال مراقبون ان عقود الخدمات لم تقتصر على عقود الجيش الاميركي كما يرى الكثيرون الا ان الشركات الكويتية تعدت ذلك الى عقود وقعتها خارج الكويت ومنها على سبيل المثال النشاط والعقود الجديدة التي بدأتها شركتا الاتصالات في الاسواق الخارجية (الجزائر وتونس ولبنان والبحرين والعراق) والتي كان اخرها شراء «الاتصالات المتنقلة» لرخص في عدد من الدول الافريقية.

    ولعب التطور الذي شهده قطاع الاتصالات في الكويت بشكل خاص والدول التي تعمل فيها شركتا الاتصالات الوطنيتان دورا في تحقيق زيادة كبيرة في ايراداتهما خصوصا وسط تفوقهما في مجال التوسع الخارجي من جهة وتنويع الخدمات التي تقدمانها الى العملاء. وتوقع مراقبون ان تستمر الشركتان في تحقيق النمو في الايرادات في ظل توسعهما الخارجي الذي شمل دولا في قارتي اسيا وافريقيا وهي دول نامية في معظمها لا تزال هناك فرص نمو كبيرة في مجال الاتصالات فيها.

    وبين بعض المحللين ان ارتفاع اسعار النفط وما رافقها من زيادة ايرادات الدولة وقدرتها على تنفيذ بعض مشاريع البنية التحتية التي كانت مؤجلة لعبت دورا كبيرا في تحقيق شركات الصناعة والخدمات بشكل خاص ايرادات كبيرة من خلال المناقصات التي تطرحها الدولة وشملت الاستفادة من هذا النشاط شركات صناعية نشطة في مجال تنفيذ العقود وكذلك شركات الاسمنت ومنها على سبيل المثال شركات الخليج للكابلات واصلاح السفن واسمنت الكويت واسمنت بورتلاند.

    واشاروا الى انه في ظل استمرار السياسة الحكومية في تطوير البنى التحتية خلال العام الحالي فانه من المتوقع ان تستمر هذه الشركات في تحقيق النمو في ايراداتها.

    وانعكس النشاط الذي تشهده سوق الكويت للاوراق المالية والانتعاش الذي تحقق خلال العام الماضي في ارتفاع ايرادات العديد من الشركات الاستثمارية ومنها شركة مشاريع الكويت (القابضة) وشركة الاستثمارات الوطينة والشركة الاهلية للاستثمار واعيان للاجارة وبيان للاستثمار والتسهيلات التجارية خصوصا ان هذه الشركات على وجه الخصوص لم تقتصر انشطتها على السوق المحلي بل تعدتها الى الاسواق الخارجية سواء بشكل مباشر او غير مباشر من خلال شركات تابعة وزميلة عملت وتعمل في اسواق مجاورة واخرى عالمية.

    وكان لبعض الشركات المدرجة في القطاع العقاري تواجد كذلك ضمن الشركات الثلاثين اكثر تحقيقا للايرادات خلال السنة المالية المنتهية في 31/12/2004 ومنها كل من الصالحية العقارية والوطنية العقارية والتجارية العقارية التي حققت نسب نمو مرتفعة في ايراداتها خلال العام الماضي تراوحت بين 12 و43 في المائة. ويعزى ذلك بطبيعة الحال الى الطفرة العقارية المستمرة منذ 2003.

    ولعبت العقود الجديدة في تزايد نشاط شركات الاغذية حيث استمرت الشركة الكويتية للاغذية على سبيل المثال في تحقيق الايرادات التشغيلية الكبيرة والتي وصلت الى 211 مليون دينار بنسبة نمو بلغت حوالي 23 في المائة تلتها شركة نقل وتجارة المواشي التي حققت زيادة طفيفة في ايراداتها بنسبة 6,7 في المائة لتصل الى 41,6 مليون دينار.


    10 ملاحظات في قائمة Top30 الأكثر إيراداً


    1 - 8 بنوك تحقق نحو 09، 1 مليار دينار تساوي 27% من اجمالي ايرادات كل الشركات و35% من اجمالي ايرادات قائمة الثلاثين الاولى.

    2 - شركتا الاتصالات حققتا 14% من اجمالي ايرادات الشركات المدرجة البالغة ايراداتها 1 ،4 مليارات دينار.

    3 - شركات المخازن وسلطان والوطنية العقارية وبيان حققت 11% من اجمالي ايرادات اكثر من 120 شركة مدرجة.

    4 - شركات الاستثمار الاكثر ايراداً هي: مشاريع الكويت ودار الاستثمار والاهلية واعيان والاستثمارات الوطنية وبيان.

    5 - قائمة Top30 ضمت شركات اسمنت وخرسانة و3 شركات عقارية.

    6 - شركات الصناعة لم تغب عن القائمة التي ضمت 5 شركات صناعية (الصناعات الوطنية واسمنت الكويت والسفن واسمنت بورتلاند والكابلات).

    7 - تصدرت شركة امريكانا شركات الاغذية الاخرى وجاءت في المرتبة الرابعة بين عموم شركات الكويت.

    8 - ضمت قائمة Top30 شركتين اسلاميتين هما الدار واعيان (وهناك بيت التمويل في المرتبة الخامسة على المستوى العام).

    9 - اجمالي ايرادات الشركات المدرجة 1، 4 مليارات دينار.

    10 - ضمت القائمة شركات ربما لديها ايرادات غير محققة بالكامل.
     
  5. nabeels8

    nabeels8 موقوف

    التسجيل:
    ‏23 يونيو 2004
    المشاركات:
    5,436
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    في البيت
    اليوم.. عمومية «المـخازن» والنظر في قضيتها

    كتب محمد شعبان:
    تعقد اليوم الجمعية العمومية لشركة «المخازن» العمومية، في حين سينظر القضاء في قضيتها المحجوزة للحكم والمتعلقة بوقف توزيع الارباح اليوم ايضا.

    من جهة اخرى نفى مصدر مسؤول في الشركة ما تردد الاسبوع الماضي من ان «المخازن» قامت بإيداع نحو 19 مليون دينار كضمان لدى المحكمة لتوزيع الارباح على المساهمين.