إتجاه السوق اليوم الثلاثاء

الموضوع في 'السوق الأمريكي للأوراق الماليه' بواسطة المؤشر, بتاريخ ‏26 ابريل 2005.

  1. المؤشر

    المؤشر المشرف العام مشرف

    التسجيل:
    ‏30 أغسطس 2001
    المشاركات:
    6,691
    عدد الإعجابات:
    67
    مكان الإقامة:
    الكويت
    نتلئج مخيبه للآمال لبعض الشركات التكنولوجيه في أوروبا واليابان قد تضغط على القطاع التكنولوجي اليوم الذي سينتظر نتائج أرباح شركة أمازون بعد إغلاق السوق

    سيصدر اليوم تقرير مبيعات المنازل الجديده New Home Sales وتقرير ثقة المستهلكين Consumer Confidence

    على شارت 60 دقيقه يوجد ترندلاين نازل ويشير إلى مستوى 1950 سيعمل كمقاومه للضغط على الناسداك للنزول إلى 1925 تقريباً أما إذا إستطاع الناسداك تجاوز مستوى 1950 سيكون الهدف 1975 تقريباً
     

    الملفات المرفقة:

    • nasd60.JPG
      nasd60.JPG
      حجم الملف:
      30.8 KB
      المشاهدات:
      198
  2. Day_trading

    Day_trading موقوف

    التسجيل:
    ‏28 أغسطس 2004
    المشاركات:
    1,931
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    kuwait
    سجلت بداية البورصة الانخفاض الذي ظل مستمرا حتى الآن في ظل التضارب الواضح فيما بين التقارير الاقتصادية حيث ارتفعت قراءة تقرير معدل مبيعات المنازل عن شهر مارس بما وصل إلى 12.2% في حين انخفض تقرير ثقة المستهلك عن شهر ابريل ليضع علامات من الحيرة والتساؤل على وجوه المستثمرين ففي ظل هذين التقريرين أى الاتجاهين على البورصة أن تسير من خلالها الانخفاض أم الارتفاع.

    هذا ولقد جاءت تلك الانخفاضات بعدما دفع انخفاض العديد من قطاعات البورصة الهامة وخاصة قطاع التكنولوجيا البورصة إلا انخفاض منذ البداية هذا وعن أداء القطاعات فيرتفع أداء قطاع كلا من التكنولوجيا الحيوية ، المنازل ، أشباه الموصلات ، الرعاية الطبية ، الشبكات في مقابل انخفاض كلا من الهارد وير ، المرافق والخدمات ، المعادن ، الطاقة ، القطاع التصنيعي ، السمسرة والوساطة المالية ، المواصلات ، خطوط الطيران وأخيرا مبيعات التجزئة .

    شهدت جلسة تداول الأمس الارتفاع منذ بداية التداول وكأن جميع المؤشرات تحاول أن تعوض بعض من خسائرها التي منيت بها خلال جلسة الجمعة السابقة هذا ولقد دعم كثيراً من ارتفاع البورصة ظهور تقرير معدل مبيعات المنازل القائمة والذي أظهر ارتفاع قدرت نسبته بـ 1% كثيراً من ارتفاع البورصة والذي ظل ملزماً لها حتى نهاية التداول ولقد جاءت بداية البورصة محدودة من حيث الارتفاع إلا أن فترة الظهيرة أكدت قوة ارتفاع البورصة والسيطرة الكاملة لها على ساحات التداول هذا رغماً عن ارتفاع سعر برميل النفط والذي دفع بارتفاعه قطاعات الطاقة إلى ارتفاع قدر بـ 1.4% .

    هذا ولقد ظهرت تلك الارتفاعات في ظل انخفاض حجم تداول كل من داو جونز وأس أند بي 500 واللذان وجدا صعوبة في إعادة بناء مستويات ارتفاعات جديدة لهما بعد انخفاضات الأسبوع الماضي وخاصة أنهم خلال التداول أظهروا انحصاراً في قيمة الأداء دون مستوي قمة أداء فترة الصباح هذا ولقد وصلت أولي مستويات مقاومة كل من المؤشرين عند منطقتي 1165/1166 .10280 و 1959/1962 وعن أداء القطاعات خلال تلك الجلسة فلقد قفز قطاع الإسكان إلى مستويات جديدة لها ظل على أثرها أفضل قطاعات البورصة أدائهاً خلال فترات طويلة ، ومن القطاعات الأخرى التي شهدت الارتفاع قطاع التكنولوجيا لارتفاع أسهم إحدى شركاته بل ووصلها إلى قمة ارتفاع سنوي جديد وهي شركة Ebay أما عن القطاعات المنخفضة فكانت قطاعات العقاقير الطبية لانخفاض العديد من شركاتها ككل من Mrk

    =====================
    السوق الامريكي للمضاربة فقط اتوقع تصريف كبير اللى قاعد يصير انتبهو
     
  3. عائض بن فيصل ال رشيد

    عائض بن فيصل ال رشيد عضو محترف

    التسجيل:
    ‏14 ديسمبر 2003
    المشاركات:
    6,715
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    الـريـاض
    اضطراب في الأسهم الأمريكية بسبب التضخم والنفط وأرباح الشركات- تحليل مشهور الحارثي

    كثير من الخبراء و المحللين تحدثوا الأسبوع الماضي ومن خلال اللقاءات التلفزيونية والصحافية عن تباطؤ الاقتصاد، وأسعار الطاقة التي تتأرجح، وعن احتمال ارتفاع التضخم. كل هذا أثر سلباً على نفسيات المستثمرين وقاد السوق إلى مزيد من التوتر، حتى أصبحت تتأرجح بين قليل من التفاؤل وكثير من التشاؤم. بصورة عامة السوق تعاني من عدم وضوح الرؤية، لذا فإن اللجوء إلى التحليل الفني لتحديد اتجاه السوق هو الأسلوب الأمثل في نظري.
    تأمل معي حركة السوق في الأسبوع الماضي من خلال الرسم البياني لقد بدأت يومي الإثنين والثلاثاء مرتفعة نحو مائة نقطة بالنسبة ''لـ ''داو جونز'' بسبب انخفاض كبير في رقم البطالة وظهور إشارات بعد صدور استفتاء يدل على أن معدل الناتج المحلي يسير على المسار الصحيح. الأربعاء كان له موعد مع الانخفاض حيث انخفض داو جونز بمقدار 115 نقطة وS&P 500 بمقدار 15 نقطة ليصلا إلى أقل مستوى لهما هذا العام. وبانخفاض ''داو جونز'' يوم الأربعاء يكون قد اقترب من مستوى عشرة آلاف نقطة ليختبر قدرته على الصمود ودعم السوق وأثبت فاعليته حيث ارتد ''داو جونز'' لأعلى. السوق ارتفعت يوم الخميس بقوة Rally وبمقدار 206 نقاط يوم الخميس بالنسبة لـ ''داو جونز''. حركة السوق كانت هادئة يوم الجمعة ولكن في فترات التداول الأخيرة تقلبت السوق ليقودها هذا التقلب إلى خسارة 60 نقطة بالنسبة لـ ''داو جونز''. ألا يستحق أن يُوصف هذا الأسبوع بالأسبوع الصاخب؟ لكن أُعيد فأقول إن هذا التقلب في الأداء هو بسبب تضارب بين الخوف من زيادة احتمالات وجود التضخم في الاقتصاد وبين التفاؤل بتحقيق الشركات نتائج رائعة.
    يجب التأكيد هنا على أن المرحلة التي تعيشها السوق هي مرحلة إعلان الشركات أرباحها بعد انقضاء الربع الأول من العام الحالي. وأعلن العديد من الشركات عن نتائج أرباحها وكانت موفقة كثيراً وفاقت في مجملها التوقعات، حيث أعلنت مؤسسة تومسون المالية عن أن 211 شركة من أصل 500 شركة مُدرجة ضمن مؤشر ''S&P 500'' أعلنت نتائجها حتى نهاية الأسبوع الماضي. منها 66 في المائة حققت نتائج أفضل من التوقعات بينما 17 في المائة أعلنت نتائج مطابقة للتوقعات، أما 10 في المائة منها خيبت آمال المستثمرين وأعلنت نتائج أقل من التوقعات.
    شركات: ياهو، إنتل، موتورولا، ونوكيا أعلنت نتائج قوية هذا الربع مما حسن من أداء قطاع التكنولوجيا خصوصاً بعدما أثر إعلان شركة IBM سلباً قبل أسبوعين على هذا القطاع. ومن خارج قطاع التكنولوجيا أعلنت شركات مثل: UPS وبنك جي بي مورجان وCaterpillar عن نتائج رائعة أيضاً.
    صدر الأسبوع الماضي عدد من التقارير الاقتصادية المهمة المرتبطة بكشف حال التضخم وهما تقريرا مؤشر أسعار المُنتجين ومؤشر أسعار المستهلكين. مؤشر أسعار المُستهلكين الجوهري Core CPI لشهر آذار (مارس) والصادر يوم الأربعاء ارتفع بمقدار 04 في المائة بينما كان المُتوقع هو 02 في المائة. هذا الارتفاع غير المُحبذ جاء بعد ارتفاع آخر للمؤشر نفسه أُعلن عنه في الشهر السابق. أي أننا أمام ارتفاعين متتاليين للمؤشر نفسه مما يعني أن هناك إشارات غير مؤكدة على وجود تضخم، وهذا ما يقلق المستثمرين. صدر تقرير مؤشر أسعار المُنتجين الجوهري تCore PPI لآذار (مارس) مرتفعاً فقط بمقدار 01 في المائة وهذه نتيجة إيجابية لأنها في نطاق التوقعات. تقرير عدد المنازل المبتدئة لآذار (مارس) انخفض بعد أن كان مرتفعاً في شباط ( فبراير).

    الأسبوع الحالي

    المُستثمرون يدخلون هذا الأسبوع وهم يراقبون اجتماع وليّ العهد الأمير عبد الله بن عبد العزيز آل سعود يوم الاثنين (أمس) مع الرئيس الأمريكي جورج بوش. أهمية هذا الاجتماع تأتي بسبب النفط وتوقعات المستثمرين أن يحصل الرئيس الأمريكي كما وعد على تطمينات من وليّ العهد بخصوص توافر قدرات احتياطية من النفط لدى بلادنا حتى تتمكن الأسواق العالمية من الحصول على الإنتاج الكافي من النفط وبالتالي عدم حدوث ارتفاع مفاجئ إذا زاد الطلب. يسود اعتقاد بأن يؤدي هذا الاجتماع إلى انخفاض أسعار النفط هذا الأسبوع ووصولها إلى مستوى 50 دولارا.
    سينتظر المُستثمرون أيضاً إعلان نتائج الشركات، خاصة الكبرى منها، ويُمكن الرجوع للجدول المرفق الخاص بالشركات التي ستُعلن نتائجها هذا الأسبوع. لن يصدر أي تقرير له علاقة بالتضخم ولن تكون هناك تقارير اقتصادية ذات وزن مما يعني أننا كُفينا شر وخير هذه التقارير الاقتصادية هذا الأسبوع. إن أي نتائج مخيبة هذا الأسبوع ستؤدي إلى زيادة تقلب السوق. تقرير ثقة المُستهلك لشهر نيسان (أبريل) سيصدر الثلاثاء، وتقرير طلبيات السلع المعمرة لآذار (مارس) يصدر الأربعاء. يوم الجمعة سيُعلن عن مؤشر دخل الفرد ومؤشر إنفاق الفرد وكلاهما عن شهر آذار (مارس)، وبالمناسبة فإن هذين المؤشرين هما المُفضلان لدى محافظ البنك المركزي الأمريكي كما يُقال.

    التحليل الفني

    في التقارير السابقة كنت أعتمد على نسب تراجعات أو تصحيحات ''فيبوناتشي'' الشهيرة في توقع حركة ''ناسداك''، وقد أثبتت جدواها. هذه النسب هي 832 في المائة و50 في المائة و 618 في المائة. النسبة الثالثة والأخيرة تقف عند مستوى 19127 وتُشكل مستوى دعم للسوق ولكن ''ناسداك'' هبط أسفل منها قبل أسبوعين ثم عاد في الأسبوع الماضي وارتفع للأعلى وأغلق تحت متوسط حركة عشرة أيام يوم الخميس الماضي. لكن ما حدث يوم الجمعة أن ''ناسداك'' هبط ولم يستطع البقاء فوق متوسط حركة عشرة أيام ليوم آخر (انظر للرسم البياني). في الوضع الحالي نجد أن ''ناسداك'' يقع تحت كل متوسطات الحركة، خصوصاً أنه تحت متوسط حركة 200 يوم. هذا المتوسط الذي كان يُعد مستوى دعم استراتيجي لـ ''ناسداك''. لاحظ وجود متجه هابط بدأ من مستوى 2191 نقطة في اليوم الثالث من كانون الثاني (يناير) لهذا العام، عندما بدا ''ناسداك'' رحلة التصحيح. هذا المتجه الهابط الموضح بالرسم يُعتبر مستوى مقاومة، حيث يوجد عند مستوى 2034 نقطة. المقاومات كثيرة في طريق ''ناسداك'' وليست سهلة وأولها وأقربها متوسط حركة عشرة أيام عند مستوى 1948 نقطة ثم متوسط حركة 20 يوما عند مستوى 1972 نقطة. يليهما مستوى تراجع ''فيبوناتشي'' بنسبة 50 في المائة عند 1971 وهو يتوافق مع وجود متوسط حركة 20 يوما، مما يعني أنه مستوى مقاومة عنيف وليس من السهل تجاوزه. الطريق الذي أمام ''ناسداك'' هو التحرك بين مستوييّ 1919 نقطة و1972 حيث توجد نسب تراجعات ''فيبوناتشي'' الشهيرة بنسبة 618 في المائة و50 في المائة على التوالي. إذا نجح ''ناسداك'' في الارتفاع وتجاوز مستوى 1972 نقطة فإنه سيجد مقاومة من متوسط حركة 200 يوم عند مستوى 1990 نقطة. أما إذا هبط فإنه سيجد الدعم من منطقة موجودة بين 1919 و1900 نقطة.
     
  4. alamer70

    alamer70 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏18 ديسمبر 2004
    المشاركات:
    402
    عدد الإعجابات:
    0
    يعطيك العافية اخ قاصد



    وموفقين
     
  5. Day_trading

    Day_trading موقوف

    التسجيل:
    ‏28 أغسطس 2004
    المشاركات:
    1,931
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    kuwait
    شفتو التصريف اللى على ودنو
     
  6. al7bebe

    al7bebe عضو نشط

    التسجيل:
    ‏24 مارس 2005
    المشاركات:
    10,052
    عدد الإعجابات:
    941
    ايه ده ياجماعه

    يلهوي يلهوي ايه ده اي المصيبه دي كل ده يحصل معاك يا ناسداك ايه الي مزعلك يخرب بيته.
     
  7. alamer70

    alamer70 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏18 ديسمبر 2004
    المشاركات:
    402
    عدد الإعجابات:
    0
    اى والله يا Day_trading

    تصريف على كيف كيفك

    الله كريم
     
  8. الشعثاني

    الشعثاني عضو مميز

    التسجيل:
    ‏20 مارس 2003
    المشاركات:
    2,302
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    ** بلاد الورد **


    After Market Report



    This market has serially lacked follow through to the point that it is an expected pattern of behavior. Traders have witnessed indices revert to a tight range of support and resistance and their trades have gone on autopilot, blindly buying support and selling at resistance. No breakouts and no break downs. Earlier this month this changed and we had a deep sell off below major support levels on all major indices. Since the 15th of the month however the indices and most stocks have reverted to a trading range. This has tempted many to believe that the market has reverted back to the norm and has led to a false sense of security. After today though there is little doubt left that a character change has taken place and that the new norm is that of volatility and trend as range trading is put on the shelf for a while. Indices had spent the last 6 or 7 trading days working off their near term oversold conditions on decreasing volume. Then today we saw a serious failure as indices tested major resistance. There is now a very strong chance that we will see another sharp leg down from these levels

    Some sectors may withstand the heat better than others but cash is king for the next 5-10 days

     
  9. Day_trading

    Day_trading موقوف

    التسجيل:
    ‏28 أغسطس 2004
    المشاركات:
    1,931
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    kuwait
    المضاربة هم كويسة الشعثاني بس لو تقولنا من وين تجيب التقرير هذا
    مدرى ليش مو راضى تعلمنى