Surging oil prices can make you rich

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة al7bebe, بتاريخ ‏7 نوفمبر 2005.

  1. al7bebe

    al7bebe عضو نشط

    التسجيل:
    ‏24 مارس 2005
    المشاركات:
    10,052
    عدد الإعجابات:
    941
    صفقة النفطِ التأريخيةِ وقّعتْ!


    --------------------------------------------------------------------------------

    "Wildcatter" 15$ الصغير جداً يُذهلُ نفطَ عالميَ Titans -
    يَفْتحُ البابُ إلى 858 % مكاسب
    إذا تَدْخلُ بحلول شهر نوفمبر/تشرين الثاني 11, 2005


    بالروابطِ العشائريةِ القديمةِ إلى الإحتياطيات النفطية الغير مستكشفةِ الأكبر في العالمِ،
    هذا wildcatter 15$ الصغير جداً فقط صَدمَ صناعةَ النفط
    بإنزال عقدَ خاصَّ الذي يُمْكِنُ أَنْ يُسلّمَ مستثمرين أوائِلَ
    25 مرة مالهم. لَرُبَّمَا كثيراً أكثر. . .


    القارئ العزيز،

    هو المكانُ الأكثر خطورة على الكوكبِ.

    إنّ المنطقةَ في حالة مِنْ فوضى مُطلقةُ.

    تَجِدُ ضرباتُ الإرهابِ صحيفة يوميةَ. . . وهو من غير المحتمل العنفُ سَيَتوقّفُ أي وقت قريباً.

    ورغم ذلك، في وسطِ هذا الإضطرابِ. . . a واحة سلمية تَجِدُ. . . وa فرصة رائعة التي يُمْكِنُ أَنْ تُسلّمَك 858 % عودة إذا تَدْخلُ بحلول شهر نوفمبر/تشرين الثاني 11, 2005.

    في المدى البعيدِ، هو يُمْكِنُ أَنْ يَجْمعَك 20-25 يُوقّتُ مالَكَ.

    لَرُبَّمَا كثيراً أكثر. . .

    آخر مَرّة رَأيتُ فرصةً هذه المربحِ كَانَ في أغسطس/آبِ 1999. . . عندما a شركة نفط كندية معروفة بالكاد، PetroKazakhstan (سوق نيويورك للأوراق المالية: بي كْي زد)، دَخلَ العنفَ والفوضى التي تُحيطُ إنهيار الإتحاد السوفيتي. . .

    . . . وإرتفعَ مِنْ 0.29$ إلى أكثر من 41$ لكلّ سهمِ. الناس بالرؤيةِ لإكتِشاف الفرصةِ وسط الأزمةِ السوفيتيةِ كُافأتْ بشكل رائع. في الحقيقة، يَعْرفُ المستثمرين وَضعوا أكثر من 140 مرةِ مالِهم. . . a يَتمايلُ 14,000 %.

    شركة النفط الصغيرة جداً أَوصي اليوم إمكانيةَ عروضِ المماثلةِ.

    وبينما a 14,000 % عودة قَدْ تَكُونُ متفائلةَ نوعاً ما. . . أَنا بالتأكيد مُتَأَكِّدُون بأن الناسِ الذين يَدْخلونَ الآن يُمْكِنُ أَنْ يَجْعلوا 858 % إذا تَدْخلُ بحلول شهر نوفمبر/تشرين الثاني 11, 2005.

    لسوء الحظ، أكثر الناسِ سَيَتْركونَ هذه زلّةِ الفرصةِ خلال أصابعِهم.

    أنا يَجِبُ أَنْ أَعترفَ: تَغيّبتُ عنه نفسي تقريباً. . .

    في الحقيقة، عندما سَمعتُ عن هذه الشركةِ أولاً، أنا أسقطتُه كa مضروب لمدة طويلة.

    حَسبتُ المنطقةَ كَانتْ قلقةَ جداً. . . فوضوي جداً. . . خطر جداً. لكن، لأن إمكانيةَ الربحَ بأسرع ما يمكن جَفْل عقلِ. . . قرّرتُ إلْقاء a نظرة أقرب.

    صَرفتُ الشهور الستّة الأخيرة أَجري عناية لازمةَ صارمةَ على هذه الشركةِ. و. . . كما الحقائق تَجلّتْ. . . أدركتُ بأنّ عدمَ إستقرار الحالةِ السببُ ذاتهُ هذا سهمِ 15$ صغير جداً سَأَدُورُ مستثمرين أوائِلَ من المحتمل إلى المليونيراتِ الليليينِ.

    دعْني أُوضّحُ. . .

    حقول نفط صدام الممتاز المفقودة

    في 1972، سيطرَ صدام حسين على صناعةِ نفط العراق، يَطْردُ كُلّ الشركات الغربية. . . ويَنتقدُ البابَ على الإستثمار الأجنبي والملكيةِ.

    كُلّ الإستكشاف الحديث تَوقّفَ. ولذلك، ل33 سنةِ، حقول العراق الغنية بالنفط كَانتْ غير متأثّرةُ وغير مستكشفةُ عملياً بالتقنيةِ الحديثةِ.

    الحدّ الأدنى: العراق يَمتلئ الآن مَع ' خامّ حلوّ ' فقط يَنتظرُ لكي يُتحوّلَ إلى الأرباحِ الكبيرةِ.

    ' إمكانية نفطِ العراق من المحتمل الأعظمُ في الشرق الأوسطِ، بإحتياطيات في مكان ما بين 260 320 بليون برميلِ، ' تقارير قالتْ كْي . Aburish، مُؤلف، مراسل، ومستشار إلى حكومتين عربيتينِ.

    ' البلاد في النهاية قادرة على إنْتاج 11 مليون برميلَ مِنْ النفطِ في اليوم. علاوة على ذلك، هو أرخص النفطِ في كُلّ العالم للإنتِزاع. '


    ووزارة الطاقة الأمريكية (ظبية) تُوافقُ، يُخمّنُ تلك

    العراق فقط 10 % مُسْتَكْشف، ولَهُ بقدر 220 بليون برميلُ في الإحتياطيات الغير مكتشفةِ. . . النفط الكافي لتَجهيز الولايات المتّحدةِ ل98 سنةِ!

    فكّرْ بشأن ذلك. . .

    بأسعارِ النفط العالميةِ تَضْربُ 67$ للبرميل. . . وخبير مالي مثل غولدمان ساكس يَتوقّعُ نَقْصَ النفطِ العالميِ سَيُرسلُ الأسعارَ إلى 105$ لكلّ برميل في المستقبل القريبِ. . . العراق يَجْلسُ على ربما الأكبر، أكثر التجهيزِ المربحِ للنفطِ على الكوكبِ.

    الصنع لا خطأَ: أي شركة بالوصولِ إلى إحتياطيات العراق النفطية الهائلةِ يُمْكِنُ أَنْ تَرتفعَ في القيمةِ. . . جَعْل المستثمرين الأوائِلِ الأغنياءِ جداً.

    فقط مشكلة واحدة لشركاتِ النفط الرئيسيةِ. . .

    هم لا يَستطيعونَ الحُصُول على النفطَ!

    صناعة نفط العراق ما زالَتْ تَبْقى مُغلق إلى الإستثمار الأجنبي.

    وبالرغم من أن المحادثاتِ جارية لجَلْب شركاتِ النفط الكبيرةِ إلى العراق، هو يُمكنُ أَنْ يَكُونَ a وقت طويل جداً قبل الشركاتِ مثل الشريطِ وExxon يُصبحانِ a قطعة عملِ النفطِ العراقيِ.

    طبقاً لمجلةِ الشؤون السياسية، إتحاد عمال العراق الرئيسي يُعارضُ أجنبياً

    شركات نفط لأنهم أقل من المحتمل لإعادة إستثمار الأرباحِ في إعادة بناء صناعاتِ العراق.

    ولأن النفطَ العمود الفقري مِنْ إقتصادِ العراق. . . الشعب العراقي لَيستْ مُتَلَهِّفَ لإعْطاء السيطرةِ إلى شركاتِ النفط الأجنبيةِ. ' أي يُحرّرُ الشعب العراقي سوف لَنْ يَعطي نفطهم، ' يُحذّرُ أي . إف . Alhajji، إقتصادي في جامعةِ أوهايو الشمالية.

    ' مفاوضات [بشركاتِ النفط الأجنبيةِ] سَتصْبَحُ قاسيةَ جداً."

    وبالطبع، هناك قضية الأمانِ. . .

    طبقاً لشبكةِ معلوماتِ الأُمم المتّحدةِ، كانت هناك تقريباً 315 هجوم ارهابي على وسائلِ نفطِ العراق منذ 2003. ووزارة النفط العراق تَذْكرُ بأنّ 15$ بليون صُرِفَ التَصليح وإسْتِبْدال بناء صناعةِ النفط التحتي تَضرّرَ مِن قِبل الإرهابيين.

    رَأيتَ تقاريرَ حوادثِ الإختِطاف من المحتمل وbeheadings. ضَربَ القائمون بالعمليات الإنتحاريةُ بشكل يومي تقريباً. . . ومقاولون غربيون يَتحمّلونَ a خطر قاتل فقط بوَضْع قدم على التربةِ العراقيةِ.

    الصنع لا خطأَ: هي يُمكنُ أَنْ تَكُونَ سَنَواتَ قبل العراق آمنةُ بما فيه الكفاية لإسْكان شركاتِ النفط الغربيةِ. على أية حال. . .

    بينما شريط، صَدَفَة، ونفط عالمي آخر titans يَجْلسُ على الخطوط الجانبية. . . إنتِظار الشروطِ للتَغْيير. . . a wildcatter 15$ صغير جداً إنزلقَ بشكل هادئ خلال a باب خلفي سري وإلى حقولِ نفط العراق الثمينة.

    هذه الشركةِ المعروفة بالكادِ فقط صَدمتْ صناعةَ النفط بتَوْقيع عقدَ خاصَّ لإسْتِكْشاف وحَفْر للنفطِ في العراق!

    صعب التّصديق؟ لا شَكَّ. لَكنَّه حقيقيُ. . .

    هذه الشركةِ تُحمّلُ بإستكشافِ الطليعةِ وحفر الأجهزةِ. . . أجهزة عِنْدَهُمْ يُستَعملونَ لضَخّ الأرباحِ الكبيرةِ خارج حقولِ النفط الأكثر بعيدةً في العالمِ.

    وبالرغم من أنّهم a شركة كندية، عِنْدَهُمْ بركاتُ كلتا الحكومة العراقية والشعب العراقي.

    وهنا الشيءُ الأكثر أهميةً:

    هذا wildcatter الصغير جداً عِنْدَهُ a درع ضِدّ إرهاب إفتراضي الذي يَحْميهم مِنْ العنفِ ذاتهِ الذي يَبقي عمالقةَ النفطِ الكبارِ مثل شريطِ خارج العراق!

    في هذه الرسالةِ، أنا سَأُخبرُأنتم جميعاً عن هذا سهمِ نفطِ 15$ الصغير جداً. أنا سَأُخبرُأنت القصّة المُدهِشة كيف هم أنزلوا عقدَ خاصَّ لما يَكُونُ الإحتياطيات النفطية الأكبرَ على الكوكبِ.

    أنا سَأُوضّحُ أيضاً لِماذا هم محصّنون ضدّ ضرباتِ وعنفِ الإرهابِ. . .

    ، وأنا سَأُوضّحُ لِماذا هذا العقدِ التأريخيِ سَيَدْفعُ سهمهم للإرتفاع من المحتمل 858 % إذا تَدْخلُ بحلول شهر نوفمبر/تشرين الثاني 11, 2005. . . بالإمكانيةِ لتَسليم المستثمرين الأوائِلِ 20-25 يُوقّتُ مالَهم.

    أخيراً، سأريكم كيف لإلتِقاط بضعة أسهم. . . الآن. . . قَبْلَ أَنْ يَقُودُ بقيّة العالمِ السعرَ إلى طبقةِ الستراتوسفير.

    هناك صيد واحد، على أية حال. . .

    عندما صادفتُ هذه الفرصةِ أولاً في فبراير/شباطِ 2005، أنا كُنْتُ شكّاكَ. مع ذلك، العراق قلقُ وخطرُ جداً. الناس يُصبحونَ مقتولون هناك!

    لذا، بدلاً مِنْ أنْ يَقْفزَ حقَّ في. . . صَرفتُ الشهور الستّة الأخيرة أَجري عناية لازمةَ صارمةَ على هذه الشركةِ. أَخذَ الكثير مِنْ الوقتِ، لَكنِّي كَانَ لِزاماً علّي أَنْ أكُونَ مرتاحَ بالحالةِ قبل وَضْع سمعتِي على الخَطِّ.

    أَنا مقتنعُ الآن بِأَنَّ هذا سهمِ 15$ الصغير جداً a ثروة في الجَعْل. الوقت الوحيد الذي أنا أَبَداً رَأيتُ فرصةَ هذه المربحةِ. . . المستثمرون الأوائِل سَحبوا في a تَمَايُل 14,000 %!

    لكن هنا الشيءُ. . .

    إنقرْ هنا لتَعَلّم أكثرِhttp://www.agora-inc.com/reports/TRV/WTRVFB06/
    إتش تي تي بي ://www ساحة عامّة المحدودةِ com / تقارير / تي آر في / Wtrvfb 06 /
    ----------------------------