ندوة القبــــــــــــــــــــــــــس

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة alwafi, بتاريخ ‏4 ديسمبر 2005.

  1. alwafi

    alwafi عضو جديد

    التسجيل:
    ‏11 مايو 2005
    المشاركات:
    179
    عدد الإعجابات:
    0
    ديوانية شؤون البورصة في القبس تجمع عدداً من مديري الاستثمار وأصحاب الخبرة
    2005 كان استثنائياً.. والغربلة آتية في 2006
    إعداد: رأفت توما ومحمد الإتربي

    المشاركون في الندوة:
    ********************
    حمد العميري (الاستثمارات الوطنية)
    سامي الحساوي (المركز المالي)
    زيد النقيب (شركة الساحل)
    عبدالعزيز الراشد (كامكو)
    علي العوضي (مجموعة الأوراق)
    *شكر خاص للأستاذ علي النمش الذي ساهم في إنجاح هذه الندوة

    ها هو العام 2005 يستعد للرحيل ليبقى حاضرا لأمد طويل في ذهن المستثمرين الكويتيين وذاكرتهم، لأنه حمل معه اداء استثنائيا في سوق الكويت للأوراق المالية، حيث ارتفعت القيمة السوقية للأسهم المدرجة الى نحو 40 مليار دينار، وادرجت نحو 30 شركة جديدة وحققت الشركات ارباحا زادت بنسبة 100%، وارتفع المؤشر السعري كما الوزني بنسب قياسية. وها هو العام 2006 يطل برأسه ولا احد يعرف ماذا سيحمل معه الى المستثمرين في البورصة.

    «القبس» استضافت في ديوانيتها عددا من مديري الاستثمار والمحافظ والصناديق الاستثمارية واصحاب الخبرة في البورصة، وفتحت مع هؤلاء نقاشات حول شؤون البورصة وشجونها. وكان إجماع على عدد من العناوين ابرزها:

    - ان العام 2005 كان استثنائيا بكل المقاييس اما العام 2006 فإنه سيكون عام الغربلة، لا سيما بالنسبة إلى الشركات الضعيفة والاسهم التي تضخمت اسعارها على نحو غير مبرر.

    - كانت دعوات الى عدم المبالغة في اقفالات 2005 حتى يبقى هناك ما يمكن ان يرتفع في 2006.

    - نفى ضيوف «القبس» ان يكون لسعر الفائدة الذي ارتفع 11 مرة في سنة اي تأثير كبير في السوق خلال 2005، علما بأن سعر الفائدة بدأ يؤثر في قطاع العقار. وقالوا ان 5% من تجار الأسهم ينظرون الى الفائدة لرؤية ما اذا كانوا سيتحولون الى الودائع.

    - شدد الضيوف على ان المؤشر السعري يجب ان يعدل، وان نظام الوحدات والكسور تجدر اعادة النظر فيه تماشيا مع ما هو معمول به في اسواق متطورة.

    - اشاروا الى ان بعض قرارات السوق جاءت من دون استشارة كافية، لذا نرى بعض الغموض لجهة تفسير القرارات وتطبيقها لا سيما ما تعلق منها بكيفية تداول العاملين في الشركات.

    - عن العقوبات، وتحديدا ايقاف الاسهم، كانت هناك آراء داعية الي معاقبة رؤساء مجالس ادارات الشركات المخالفة (او الاعضاء المنتدبين) وعدم معاقبة عموم المساهمين بإيقاف الاسهم.

    - الى ذلك، خفف مديرو الاستثمار من مخاطر تنامي ظاهرة الارباح غير المحققة ودعوا الى النظر فيها جيدا، حيث منها الجيد ومنها الاقل جودة، علما بأنه في قطاع العقار هناك بعض الارباح غير الحقيقية التي يجدر التنبه لها.

    - عن الانفتاح الخليجي اجمع المنتدون على ان في ذلك بعدا اضافيا كبيرا لسوق الكويت، وما الاموال الخليجية الا الشكل الظاهر للانفتاح المتنامي الذي ينعكس ايجابا على السوق عموما، علما بأن الاموال الدوارة لا يعتمد عليها ويجب الاهتمام بالاموال الخليجية الباحثة عن الاستقرار في المحافظ والصناديق،

    http://www.alqabas.com.kw/news_details.php?cat=3&id=135857&brdate=2005-12-03
     
  2. الرشيدي

    الرشيدي عضو جديد

    التسجيل:
    ‏17 أغسطس 2004
    المشاركات:
    241
    عدد الإعجابات:
    0
    العام 2005 يستعد للرحيل ليبقى حاضرا لأمد طويل في ذهن المستثمرين الكويتيين وذاكرتهم،
    الله مااحلا هالعبارة ياريت المتداولين يفهمونها عدل