أي واحد خسران يتفضل

الموضوع في 'قسم المواضيع المهمه' بواسطة *بو عبدالله*, بتاريخ ‏17 ديسمبر 2005.

  1. *بو عبدالله*

    *بو عبدالله* عضو محترف

    التسجيل:
    ‏2 يونيو 2005
    المشاركات:
    2,785
    عدد الإعجابات:
    2
    بسم الله الرحمن الرحيم


    الآيــة

    قال تعالى { وكأين من دابة لا تحمل رزقها الله يرزقها وإياكم ، وهو السميع العليم } العنكبوت: 60

    الحديث

    أخرج ابن حبان عن ابن مسعود رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :
    ( إن روح القدس نفث في روعي أن نفسا لن تموت حتى تستكمل رزقها ، فاتقوا الله ، وأجملوا في الطلب )
    المال ... خير وشر

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ، وبعد ..
    يسمى المال خيراً ، وقد جبل الإنسان على حبه ،

    قال تعالى : { وإنه لحب الخير لشديد } العاديات : 8 وقال جل ثناؤه :
    ( كتب عليكم إذا حضر أحدكم الموت إن ترك خيرا الوصية ) البقرة: 180.
    والمال لا يذم لذاته ، بل يمدح إذا كان سبباً للتوصل لمصالح الدنيا والدين :


    قال سعيد بن المسيب رحمه الله تعالى : لا خير فيمن لا يريد جمع المال من حله ، يكف به وجهه عن الناس ، ويصل به رحمه ، ويعطي منه حقه .

    فأما كسب المال فإن من اقتصر على كسب ما يبلغه الحياة من حلها فذلك أمر لا بد منه .

    وأما من قصد جمعه والاستكثار منه من الحلال فإنه ينظر في مقصوده : فإن قصد المفاخرة والمباهاة فبئس المقصود ، وإن قصد إعفاف نفسه وعائلته ، وادخار المال لحوادث زمانه وزمانهم ، وقصد التوسعة على الإخوان ، وإغناء الفقراء ، وفعل المصالح أثيب على قصده ، وكان جمعه بهذه النية أفضل من كثير من الطاعات .

    وقد كانت نيات خلق كثير من الصحابة في جمع المال سليمة لحسن مقاصدهم بجمعه ، فحرصوا عليه وسألوا زيادته.

    وكان سعد بن عبادة رضي الله عنه يقول في دعائه: اللهم وسع علي.

    وقال شعيب لموسى عليهما السلام : ( فإن أتممت عشرا فمن عندك ) القصص : 27

    وهو فتنة كما قال تعالى : { إنما أموالكم وأولادكم فتنة } الأنفال : 28
    والمال لا يذم لذاته ؛ بل يقع الذم لمعنى في الآدمي :
    إما لشدة حرصه عليه ، أو لتناوله من غير حله ، أو حبسه عن حقه ، أو إخراجه في غير وجهه ، أو المفاخرة به ، قال يحيى بن معاذ : مصيبتان للعبد في ماله عند موته لا تسمع الخلائق بمثلهما ، قيل ما هما ؟ ، قال : يؤخذ منه كله ، ويسأل عنه كله .

    الرزق مقسوم قبل أن تولد

    عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال:
    حدثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم - وهو الصادق المصدوق - : ان أحدكم يجمع خلقه في بطن أمه أربعين يوما نطفة ، ثم يكون علقة مثل ذلك ، ثم يكون مضغة مثل ذلك ، ثم يرسل إليه الملك فينفخ فيه الروح ، ويؤمر بأربع كلمات ، بكتب رزقه ، وأجله ، وعمله ، وشقي أو سعيد .. متفق عليه.
    وقال ابن مسعود رضي الله عنه : إن رزق الله لا يجره إليك حرص حريص ، ولا يرده كراهة كاره .

    والرزق ليس بالضرورة مالاً : فالرزق صحة ، والرزق عافية ، والرزق ستر ، والرزق محبة الناس ، و الرزق زوجة صالحة ، والرزق أبناء بررة بآبائهم ،والرزق جار صالح ، والرزق توفيق من الله وتسديد .. إلخ

    لماذا لا يستوي الناس في الرزق ؟

    سؤال إجابته في قول الله تعالى : { الله يبسط الرزق لمن يشاء ويقدر وفرحوا بالحياة الدنيا وما الحياة الدنيا في الآخرة إلا متاع } الرعد : 26.
    بين الله تعالى أنه الذي يبسط الرزق ويقدره في الدنيا ، لأنها دار امتحان ؛ فبسط الرزق على الكافر لا يدل على كرامته ، والتقتير على بعض المؤمنين لا يدل على إهانتهم . " ويقدر " أي يضيق .

    وفيه امتحان أيضاً : قال تعالى : { وجعلنا بعضكم لبعض فتنة ، أتصبرون ؟ } الفرقان : 20 فالصحيح فتنة للمريض ، والغني فتنة للفقير ، والفقير الصابر فتنة للغني . ومعنى هذا أن كل واحد مختبر بصاحبه .

    ولكن هناك الأسباب الشرعية التي يجب على المرء أن يسلكها لطلب الرزق ، وهي كثيرة نورد بعضها :

    أسباب الرزق وجوالبه

    1- الإيمان والعمل الصالح

    قال تعالى: { ولو أن أهل القرى آمنوا واتقوا لفتحنا عليهم بركات من السماء والأرض ولكن كذبوا فأخذناهم بما كانوا يكسبون } . الأعراف: 96

    وقال تعالى: { من عمل صالحًا من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينه حياة طيبة ولنجزينهم أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون }. النحل:97

    وقال تعالى في وصف دعاء النبي إبراهيم عليه السلام - ودعاء الأنبياء مستجاب - : { وإذ قال إبراهيم رب اجعل هذا بلدا آمنا وارزق أهله من الثمرات من آمن منهم بالله واليوم الآخر قال ومن كفر فأمتعه قليلا ثم أضطره إلى عذاب النار وبئس المصير} .البقرة :126

    2- إقامة شرع الله

    فإقامة الشرع وتنفيذه والاستقامة عليه بحسب الاستطاعة سبب لجلب الرزق ، قال تعالى : { ولو أن أهل الكتاب آمنوا واتقوا لكفرنا عنهم سيئاتهم ولأدخلناهم جنات النعيم ولو أنهم أقاموا التوراة والإنجيل وما أنزل إليهم من ربهم لأكلوا من فوقهم ومن تحت أرجلهم منهم أمة مقتصدة وكثير منهم ساء ما يعملون } .المائدة :65-66

    ويقول الله تعالى : ( وأن لو استقاموا على الطريقة لأسقيناهم ماءً غدقاً ) . الجن :16

    3-إحسان العبادة والإخلاص فيها

    يقول تعالى في وصف مريم الصديقة عليها السلام : { فَتَقَبَّلَهَا رَبُّهَا بِقَبُولٍ حَسَنٍ وَأَنبَتَهَا نَبَاتًا حَسَنًا وَكَفَّلَهَا زَكَرِيَّا كُلَّمَا دَخَلَ عَلَيْهَا زَكَرِيَّا الْمِحْرَابَ وَجَدَ عِندَهَا رِزْقاً قَالَ يَا مَرْيَمُ أَنَّى لَكِ هَـذَا قَالَتْ هُوَ مِنْ عِندِ اللّهِ إنَّ اللّهَ يَرْزُقُ مَن يَشَاء بِغَيْرِ حِسَابٍ } . آل عمران :37

    قال مجاهد وعكرمة : يعني وجد عندها فاكهة الصيف في الشتاء ، وفاكهة الشتاء في الصيف .

    4- الاستغفار

    قال تعالى مخبراً عن نوح عليه السلام عندما خاطب قومه : { فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا ، يرسل السماء عليكم مدرارا ، ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهارا } . نوح : 10-12

    استسقاء عمر رضي الله عنه بالاستغفار

    قال الشعبي : خرج عمر يستسقي فلم يزد على الاستغفار حتى رجع ، فأمطروا ، فقالوا : ما رأيناك استسقيت ؟ فقال : لقد طلبت المطر بمجاديح السماء التي يستنزل بها المطر ؛ ثم قرأ : ( استغفروا ربكم إنه كان غفارا . يرسل السماء عليكم مدرارا ) .

    و قال تعالى : {ويا قوم استغفروا ربكم ثم توبوا إليه يرسل السماء عليكم مدرارا ويزدكم قوة إلى قوتكم ولا تتولوا مجرمين } هود : 52

    5-البر وصلة الأرحام

    أخرج البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه قال :
    سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:
    ( من سره أن يبسط له في رزقه ، وأن ينسأ له في أثره فليصل رحمه ) .

    6- التقوى من أعظم أسباب الرزق

    قال تعالى : ( ومن يتق الله يجعل له مخرجاً ويرزقه من حيث لا يحتسب ) . الطلاق : 2-3

    والتقوى هي ترك المعاصي والحذر منها ؛ كالذي يمشي فوق أرض من الشوك :

    خل الذنوب صغيرها وكبيرها فهو التقـــى
    واصنع كماش فوق أرض الشوك يحذر ما يرى
    لاتحقــرن صغيـرة إن الجبال من الحصى

    قال الحسن : ما زالت التقوى بالمتقين حتى تركوا كثيراً من الحلال مخافة الحرام .

    7- التبكير في طلب الرزق

    عنْ صَخْرٍ الْغَامِدِيّ قالَ : قالَ رسولُ الله صلى الله عليه وسلم « الّلهُمّ بَارِكْ لأمّتِي في بُكُورِهَا » .

    وكانَ إذَا بَعَثَ سَرِيّةً أوْ جَيْشاً ، بَعَثَهُمْ أوّلَ النّهَارِ . وكانَ صَخْرٌ رَجُلاً تَاجِراً ، وكانَ إذَا بَعَثَ تِجَارَةً بَعَثَهُمْ أوّلَ النّهَارِ ، فَأَثْرَى وكَثُرَ مَالُهُ . رواه الترمذي بسند حسن

    8- التوكل على الله حق التوكل مع الأخذ بالأسباب والأكل من عمل اليد

    قال تعالى : { فامشوا في مناكبها وكلوا من رزقه وإليه النشور } الملك :15

    عن عمر رضي الله عنه ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لو أنكم تتوكَّلون على الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير تغدو خماصا وتروح بطانا - أخرجه البخاري .

    وقال : ( وما أرسلنا قبلك من المرسلين إلا أنهم ليأكلون الطعام ويمشون في الأسواق ) الفرقان : 20

    قال العلماء : أي يتجرون ويحترفون .
    ·
    وخاطب موسى الكليم صلى الله عليه وسلم : " اضرب بعصاك البحر " الشعراء: 63 وقد كان قادراً على فلق البحر دون ضرب عصا . وكذلك مريم عليها السلام : " وهزي إليك بجذع النخلة" [ مريم: 25 ] وقد كان قادرًا على سقوط الرطب دون هز ولا تعب .

    * وقال صلى الله عليه وسلم : ( إن أطيب ما أكل الرجل من عمل يده ، وإن نبي الله داود كان يأكل من عمل يده ) أخرجه البخاري .

    9 -الجهاد في سبيل الله
    قول النبي صلى الله عليه وسلم : ( جعل رزقي تحت ظل رمحي ، وجعل الذلة والصغار على من خالف أمري ). خرجه الترمذي وصححه.

    فجعل الله تعالى رزق نبيه صلى الله عليه وسلم في كسبه لفضله ، وخصه بأفضل أنواع الكسب ، وهو أخذ الغلبة والقهر لشرفه وقال : ( أرزاق أمتي في سنابك خيلها ، وأسنة رماحها ) فالغنيمة كلها رزق طيب .


    10-الدعاء بالبركة وقضاء الدين

    عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم المسجد فإذا هو برجل من الأنصار يقال له أبو أمامة فقال : ( يا أبا أمامة :
    ما لي أراك جالساً في المسجد في غير وقت الصلاة ؟ قال : هموم لزمتني وديون يا رسول الله . قال :
    أفلا أعلمك كلامًا إذا أنت قلته أذهب الله عز وجل همك وقضى عنك دينك ؟ . قال : قلت : بلى يا رسول الله
    قال : قل إذا أصبحت وإذا أمسيت :
    اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن ، وأعوذ بك من العجز والكسل ،وأعوذ بك من الجبن والبخل ، وأعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال . قال : ففعلت ذلك فأذهب الله عز وجل همي ، وقضى عني ديني .


    11- الزواج
    قال تعالى في سورة النور. الآية : 32 { وأنكحوا الأيامى منكم والصالحين من عبادكم وإمائكم ، إن يكونوا فقراء يغنهم الله من فضله ، والله واسع عليم } .
    وقال عمر رضي الله عنه : عجبي ممن لا يطلب الغني في النكاح ، وقد قال الله تعالى: " إن يكونوا فقراء يغنهم الله من فضله " .

    وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( ثلاثة كلهم حق على الله عونهم : المجاهد في سبيل الله ، والناكح يريد العفاف ، والمكاتب يريد الأداء ) . أخرجه ابن ماجه في سننه .

    12- شكر النعم
    يقول تعالى في سورة إبراهيم الآية : 7 { وإذ تأذن ربكم لئن شكرتم لأزيدنكم ، ولئن كفرتم إن عذابي لشديد }
    سائل وتمرة :

    * وأخرج البيهقي عن أنس رضي الله عنه أن سائلاً أتى النبي صلى الله عليه وسلم فأعطاه تمرة ، فقال الرجل سبحان الله !... نبي من الأنبياء يتصدق بتمرة ؟ فقال له النبي صلى الله عليه وسلم : أما علمت أن فيها مثاقيل ذر كثيرة ؟
    فأتاه آخر فسأله فأعطاه ، فقال تمرة من نبي ؟‍‍
    لا تفارقني هذه التمرة ما بقيت ، ولا أزال أرجو بركتها أبدا . فأمر له النبي صلى الله عليه وسلم بمعروف ، وما لبث الرجل أن استغنى .


    13- الصدقة و الإنفاق

    قال تعالى: { وما أنفقتم من شيء فهو يخلفه } .
    وقال صلى اللّه عليه وسلم : " أنفقْ بلالاً ولا تخش من ذي العرش إقلالاً " أخرجه البخاري .

    وفي الصحيح أن ملكين ينزلان من السماء صبيحة كل يوم فيقول أحدهما : اللهم أعط منفقاً خلفاً ، ويقول الآخر اللهم أعط ممسكاً تلفا .

    وفي الصحيح : يقول ابن آدم : مالي مالي ، وهل لك من مالك إلا ما أكلت فأفنيت ، وما لبست فأبليت ، وما تصدقت فأمضيت ، وما سوى ذلك فذاهب وتاركه .
     
  2. *بو عبدالله*

    *بو عبدالله* عضو محترف

    التسجيل:
    ‏2 يونيو 2005
    المشاركات:
    2,785
    عدد الإعجابات:
    2
    تاااااااابع






    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أتاني آت من ربي فقال : لا يصلي عليك عبد صلاة إلا صلى عليه عشرا. فقال رجل : يا رسول الله إلا أجعل نصف دعائي لك ؟ قال : ان شئت ، قال : ألا أجعل كل دعائي لك ؟ قال : إذن يكفك الله هم الدنيا والآخرة ". خرجه عبد الرزاق

    15- قول ما شاء الله لا قوة إلا بالله ، على الرزق والمال

    قال تعالى : { ولولا إذ دخلت جنتك قلت ما شاء الله لا قوة إلا بالله } الكهف : 39

    * عن عروة أنه كان إذا رأى من ماله شيئا يعجبه ، أو دخل حائطا من حيطانه – أي بستانا – قال : { ما شاء الله لا قوة إلا بالله } يتأول قول الله تعالى :

    { ولولا إذ دخلت جنتك قلت ما شاء الله لا قوة إلا بالله }

    موانع الرزق

    1- محادة شرع الله تعالى بالشرك ونبذ الشرع

    قال تعالى : { فليعبدوا رب هذا البيت } قريش : 3

    أي فليوحدوه بالعبادة كما جعل لهم حرماً آمناً وبيتاً محرماً ،

    كما قال تعالى : { إنما أمرت أن أعبد رب هذه البلدة الذي حرمها} القصص : 91 وقوله تعالى : {الذي أطعمهم من جوع } أي هو رب البيت وهو الذي أطعمهم من جوع { وآمنهم من خوف } أي تفضل عليهم بالأمن والرخص ، فليفردوه بالعبادة وحده لا شريك له ، ولا يعبدوا من دونه صنماً ولا نداً ولا وثناً ، ولهذا فإن من استجاب لهذا الأمر، جمع اللّه له بين أمن الدنيا وأمن الآخرة ، ومن عصاه سلبهما منه .

    2- الذنوب والمعاصي

    أخرج أحمد والنسائي وابن ماجه عن ثوبان قال :

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن العبد ليحرم الرزق بالذنب يصيبه ، ولا يرد القدر إلا الدعاء ، ولا يزيد في العمر إلا البر " .

    وأخرج ابن أبي شيبة عن ابن مسعود رضي الله عنه قال :

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إن الروح الأمين نفث في روعي أنه ليس من نفس تموت حتى تستوفي رزقها ، فاتقوا الله وأجملوا في الطلب ، ولا يحملنكم استبطاء الرزق على أن تطلبوه بمعاصي الله ، فإنه لا ينال ما عند الله إلا بطاعته )

    وأخطر المعاصي هي تلك التي سماها رسول الله صلى الله عليه وسلم بالموبقات - أي المهلكات - وهن مهلكات حقاً لكل شيء للحسنات وللعمر وللبركة وللرزق .

    3- كفر النعم

    لقوله تعالى : ( وإذ تأذن ربكم لئن شكرتم لأزيدنكم) إبراهيم : 7

    أي لئن شكرتم نعمتي عليكم لأزيدنكم منها ، { ولئن كفرتم } أي كفرتم النعم وجحدتموها ، { إن عذابي لشديد } وذلك بسلبها عنهم وعقابه إياهم على كفرها .

    وقال تعالى : { وضرب الله مثلا قرية كانت آمنة مطمئنة يأتيها رزقها رغدا من كل مكان فكفرت بأنعم الله فأذاقها الله لباس الجوع والخوف بما كانوا يصنعون } . النحل: 112

    4 - عدم نسبة الفضل في الرزق إلى الله تعالى

    { قال إنما أوتيته على علم عندي ، أو لم يعلم أن الله قد أهلك من قبله من القرون من هو أشد منه قوة وأكثر جمعا ولا يسأل عن ذنوبهم المجرمون } القصص: 78 يقول تعالى مخبراً عن جواب قارون لقومه حين نصحوه وأرشدوه إلى الخير: { قال إنما أوتيته على علم عندي} أي أنا لا أفتقر إلى ما تقولون ، فإن اللّه تعالى إنما أعطاني هذا المال لعلمه باني أستحقه ولمحبته لي ، فتقديره إنما أعطيته لعلم اللّه فيَّ أني أهل له .

    5- كثرة الحلف في البيع

    عن أبي هريرة قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : (( الحلف منفقة للسلعة ممحقة للربح )) رواه البخاري ومسلم ، وفي رواية للكسب وفي رواية للبركة .

    وعن أبي قتادة الأنصاري أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( إياكم وكثرة الحلف في البيع فإنه ينفق ثم يمحق )

    6- التعامل بالربا

    قال تعالى : { الذين يأكلون الربا لا يقومون إلا كما يقوم الذي يتخبطه الشيطان من المس ؛ ذلك بأنهم قالوا إنما البيع مثل الربا ، وأحل الله البيع وحرم الربا ، فمن جاءه موعظة من ربه فانتهى فله ما سلف ، وأمره إلى الله ، ومن عاد فأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون.يمحق الله الربا ويربي الصدقات والله لا يحب كل كفار أثيم} . [ البقرة : 275-276]

    وقال تعالى : يأيها الذين آمنوا اتقوا الله وذروا ما بقى من الربا إن كنتم مؤمنين . فإن لم تفعلوا فأذنوا بحرب من الله ورسوله " [البقرة: 279].

    وقال ابن مسعود رضي الله عنه : آكل الربا وموكله وكاتبه وشاهده ملعونون على لسان محمد صلى الله عليه وسلم .



    7- الغش في المعاملات وخصوصاً البيوع

    قال صلى الله عليه وسلم : ( من غشنا فليس منا )

    وقال : ( فإذا بايعت فقل : لا خلابة )

    وعن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم مر على صبرة طعام فأدخل يده فيها ، فنالت أصابعه بللاً فقال : ( ما هذا يا صاحب الطعام ؟ قال : أصابته السماء يا رسول الله ، قال : أفلا جعلته فوق الطعام كي يراه الناس ؟ من غش فليس مني . رواه مسلم ، وفي رواية : (فليس منا ) ، وفي رواية : (من غشنا فليس منا ) ، وفي رواية : (من غش فليس مني ، من غش فليس مني )

    8- البخل والشح

    ففي سورة آل عمران - الآية: 180 - { ولا يحسبن الذين يبخلون بما آتاهم الله من فضله هو خيرا لهم ؛ بل هو شر لهم ، سيطوقون ما بخلوا به يوم القيامة ، ولله ميراث السموات والأرض ، والله بما تعملون خبير } .

    فالشر هنا عام لهم في الدنيا والآخرة وهذا ما تصدقه وقائع الحياة ، فلا تكاد ترى بخيلاً ينعم برزق ، ولو كثر لأنه دائماً يرى فقره بين عينيه ، وترى أهل البخيل هم أتعس الناس وأفقرهم .

    أما الشح فإنه مهلك ؛ لما رواه مسلم عن جابر ابن عبد الله أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :

    ( اتقوا الظلم فإن الظلم ظلمات يوم القيامة واتقوا الشح فإن الشح أهلك من كان قبلكم ؛ حملهم على أن سفكوا دماءهم ، واستحلوا محارمهم ) .

    9- الانشغال بطلب الرزق عن فرائض الله تعالى

    قال تعالى : { يأيها الذين آمنوا لا تلهكم أموالكم ولا أولادكم عن ذكر الله ، ومن يفعل ذلك فأولئك هم الخاسرون}. المنافقون : 9

    10- الإعراض عن الذكر والمقصود به الشرع

    يقول تعالى : { وإذا أنعمنا على الإنسان أعرض ونأى بجانبه ، وإذا مسه الشر كان يؤوسا } الإسراء : 83

    وقال تعالى : ( فإما يأتينكم مني هدى فمن اتبع هداي فلا يضل ولا يشقى ، ومن أعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكا ونحشره يوم القيامة أعمى ، قال رب لم حشرتني أعمى وقد كنت بصيرا ، قال كذلك أتتك آياتنا فنسيتها وكذلك اليوم تنسى ) . طه : 124-126

    أخرج عبد بن حميد عن الضحاك في قوله تعالى :

    { معيشة ضنكا } قال: العمل السيئ والرزق الخبيث .

    *وقال تعالى في حق من نسوا ذكر الله وشرع الله وتعاليم الله : { فلما نسوا ما ذكروا به فتحنا عليهم أبواب كل شيء حتى إذا فرحوا بما أوتوا أخذناهم بغتة فإذا هم مبلسون } [ الأنعام : 44]

    وأخرج أحمد والطبراني والبيهقي في الشعب ، وابن أبي حاتم ، عن عقبة بن عامر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( إذا رأيتم الله تعالى يعطي العباد ما يشاءون - على معاصيهم - فإنما ذلك استدراج منه لهم ) ثم تلا :

    " فلما نسوا ما ذكروا به " الآية كلها .



    منقوووول



    فعلا الان فرصة لمحاسبة النفس وتقصيرها تجاه الله وتجاه الاهل والاخوان

    وكما قال عمر رضي الله عنه حاسبوا انفسكم قبل ان تحاسبوا



    اللهم انفعنا بما علمنا



    اخوكم


    بو عبدالله
     
  3. بومهدي

    بومهدي محلل محترف

    التسجيل:
    ‏7 أكتوبر 2004
    المشاركات:
    383
    عدد الإعجابات:
    3
    مكان الإقامة:
    الكويت
    السلام عليكم و رحمة الله

    اخوي الحبيب بوعبدالله

    طيب الله انفاسك ووسع عليك من اوسع ابواب الرزق وقتح على قلبك ورزقك جنة وسرورا ( صحبة النبي صلى الله عليه وآله)

    أخوك
    بومهدي
     
  4. عذبي1

    عذبي1 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏27 أغسطس 2005
    المشاركات:
    119
    عدد الإعجابات:
    0
    بارك الله فيك

    اخوك : ابومحمد
     
  5. عبدالله2

    عبدالله2 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 أغسطس 2005
    المشاركات:
    1,350
    عدد الإعجابات:
    3,588
    موضوع يستحق القراءه اكثر من مره

    بارك الله فيك واكثر الله من امثالك
    جهد رائع اسال الله ان ينفع به وان يجزاك الله خير الجزاء
     
  6. almotaktak

    almotaktak عضو جديد

    التسجيل:
    ‏4 فبراير 2004
    المشاركات:
    356
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    جزاك الله خيرا وزوجك بكرا يا بوعبدالله
    جعلها الله لنا منفعه وعظه ولك اجرا في الميزان
     
  7. العلمي

    العلمي عضو جديد

    التسجيل:
    ‏29 ابريل 2005
    المشاركات:
    844
    عدد الإعجابات:
    0
    جزاك الله خير يا ابو عبدالله ...والله يباركلك في مالك واولادك ويوسع عليك رزقك ..نحن بالفعل بحاجه الى تذكير النفس بان الرزق منه سبحانه وليس لك الا ماكتبه لك فالحمد الله نشكره على فضله ونساله العفو والعافيه
     
  8. slack

    slack عضو جديد

    التسجيل:
    ‏19 سبتمبر 2005
    المشاركات:
    344
    عدد الإعجابات:
    0
    ما راح نبخل عليج برساله ولا دعوه ونقولك جزاك الله الف خير .
    والموضوع بما فيه راح يتم تخزينه و نشرة بالايميل

    بالتوفيق للجميع
     
  9. avocatoo

    avocatoo عضو جديد

    التسجيل:
    ‏11 نوفمبر 2005
    المشاركات:
    1
    عدد الإعجابات:
    0
    جزاك الله خير .. ويجعل عملك في ميزان حسناتك
     
  10. فوازالمطيري

    فوازالمطيري عضو جديد

    التسجيل:
    ‏21 أكتوبر 2005
    المشاركات:
    44
    عدد الإعجابات:
    0
    شكررررررررررررررررررررر الي اخونه ابو عبدالله

    اللله كثر من امثالك وجزاك الله خير على مجهودك الؤاضح
     
  11. مسكين

    مسكين عضو جديد

    التسجيل:
    ‏22 نوفمبر 2005
    المشاركات:
    298
    عدد الإعجابات:
    0
    الى أخى فى الله بو عبدالله

    أولا : أنى أحبك فى الله

    ثانيا: جزاك الله خير وبارك لك فى مالك وولدك

    ثالثا: أسئله أن يعينك على ذكره وشكرة وحسن عبادته
     
  12. SpeciaL 1

    SpeciaL 1 عضو مميز

    التسجيل:
    ‏23 يوليو 2005
    المشاركات:
    4,629
    عدد الإعجابات:
    8,940
    مكان الإقامة:
    أي مكان فيه واي فاي
    جزاك الله خير

    إنشالله كله في ميزان حسناتك..
    جزاك الله خير كثر مافي الموضوع من خير..
     
  13. عكس التيار

    عكس التيار عضو جديد

    التسجيل:
    ‏30 نوفمبر 2005
    المشاركات:
    536
    عدد الإعجابات:
    0
    أخي الغالي بو عبدالله

    جزاك الله خير و بارك فى مالك و عيالك ، و أغناك الله بحلاله عن حرامــه

    وجعلنا و إياك ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه
     
  14. Rock

    Rock عضو جديد

    التسجيل:
    ‏30 أغسطس 2005
    المشاركات:
    14
    عدد الإعجابات:
    0
    بارك الله فيك اخي بو عبدالله
     
  15. قرطبه

    قرطبه عضو نشط

    التسجيل:
    ‏24 أكتوبر 2005
    المشاركات:
    284
    عدد الإعجابات:
    0
    اللله يجزاكم خير
    وينفع المسلمين بما كتبتم:)
     
  16. kkekke

    kkekke عضو نشط

    التسجيل:
    ‏26 ابريل 2004
    المشاركات:
    414
    عدد الإعجابات:
    0
    بارك الله فيك
    جهد رائع اسال الله ان ينتفع به
    جزاك الله خير
     
  17. *بو عبدالله*

    *بو عبدالله* عضو محترف

    التسجيل:
    ‏2 يونيو 2005
    المشاركات:
    2,785
    عدد الإعجابات:
    2
    جزااااكم الله خير جميعا ولكم مثله ان شاء الله
     
  18. دكتوراسهم

    دكتوراسهم عضو محترف

    التسجيل:
    ‏13 أغسطس 2005
    المشاركات:
    1,016
    عدد الإعجابات:
    0
    شكر وعرفان

    بسم الله الرحمن الرحيم


    اخوى ابو عبدالله اسال الله ان يشرح صدرك وييسر امرك انت واخوانى اجمعين


    واسال الله ان يجعله في ميزان حسناتك ولايحرمك الاجر انشالله

    ومشكوووووووووووووووور


    اخوك: ابومحمد
     
  19. المهندس الكويتي

    المهندس الكويتي عضو جديد

    التسجيل:
    ‏16 سبتمبر 2005
    المشاركات:
    380
    عدد الإعجابات:
    0
    الله يجزاك خير