اعمار تفوز بعقد قيمته 26 مليار دولار

الموضوع في 'الأسواق الخليجيه للأوراق الماليه' بواسطة boalons, بتاريخ ‏21 ديسمبر 2005.

  1. boalons

    boalons عضو محترف

    التسجيل:
    ‏17 سبتمبر 2003
    المشاركات:
    4,058
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    KUWAIT
    ميناء اكبر بـ10 مرات من اكبر موانئ العالم


    الوفرة النفطية تتحول الى مدينة جديدة على الساحل الغربي للسعودية
    الرياض تخصص 26 مليار دولار لبناء 'مدينة الملك عبدالله الصناعية' بالقرب من جدة. ​



    اعلنت المملكة العربية السعودية الثلاثاء عن اقامة مدينة جديدة على الساحل الغربي باستثمارات ضخمة تزيد على 26 مليار دولار بما يعكس الازدهار الذي تشهده المملكة بفضل الوفرة الناجمة عن عائدات النفط وكذلك رغبتها في الانفتاح على الاستثمارات الاجنبية.

    ومنح العقد لشركة اعمار العقارية وهي شركة خاضعة لحكومة دبي احدى الامارات السبع في دولة الامارات العربية المتحدة والتي تقدم نفسها بوصفها اكبر شركة عقارية في العالم لجهة القيمة السوقية.

    وستقام المدينة التي اطلق عليها اسم "مدينة الملك عبد الله الصناعية" قرب مدينة الرباغ الصناعية شمال جدة ثاني كبرى مدن السعودية غير البعيدة عن مكة المكرمة والمدينة المنورة.

    واشار بيان مشترك نشرته اعمار التي ستتولى تنفيذ المشروع والهيئة العامة للاستثمار المكلفة بالنهوض بالاستثمارات الاجنبية الى ان المشروع يعد اضخم استثمار خاص في المملكة.

    وتم الاعلان عن المشروع في مقر الهيئة في الرياض اثناء حفل ترأسه العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز بحضور ولي عهده الامير سلطان بن عبد العزيز وولي عهد دبي الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم.

    ويظهر حضور الملك عبد الله الاحتفال الاهمية التي توليها الحكومة لهذا المشروع الاستثنائي.

    كما انه يشكل علامة واضحة جدا على انفتاح السعودية على الاستثمارات الاجنبية وهي سياسة اطلقها الملك عبد الله قبل عدة سنوات حين كان وليا للعهد وادت الى حصول المملكة مؤخرا على عضوية المنظمة العالمية للتجارة.

    واشار محافظ الهيئة العامة للاستثمار عمرو الدباغ الى ان توقيت اطلاق المشروع ليس محض مصادفة.

    وقال في كلمة له بالمناسبة ان اطلاق المشروع "يأتي متزامنا مع دخول المملكة العربية السعودية منظمة التجارة العالمية".

    واوضح ان المشروع سيقوم بدور هام في جذب الاستثمارات، خاصة الاجنبية، ويساعد الهيئة على تحقيق هدفها في جعل المملكة وجهة اكيدة للاستثمارات الدولية.

    وتندرج اقامة هذه المدينة التي تبدأ اعمال الاعمار فيها الاربعاء، في سياق "الفورة" الاقتصادية غير المسبوقة التي تشهدها السعودية اول مصدر عالمي للنفط مع 9.5 ملايين برميل يوميا.

    واعلنت السعودية بداية الشهر فائضا قياسيا في موازنتها بلغ 57 مليار دولار لهذه السنة، وكانت وزارة المالية اكدت تحقيق نمو اقتصادي بنسبة 6.54% سنة 2005.

    وبين المشاريع التي تتضمنها المدينة الجديدة ميناء يفوق بعشر مرات اكبر موانىء العالم كميناء روتردام ويمكنه استقبال سفن عملاقة اضافة الى منطقة صناعية لقطاعات البيتروكيمياء والصيدلة والبحث.

    كما تضم المدينة مركزا ماليا ومدينة تعليمية ومنطقة سياحية ما يمثل مؤشرا اضافيا على الانفتاح التدريجي للمملكة على العالم الخارجي.

    وتبلغ مساحة المدينة 55 مليون متر مربع وتمتد على ساحل بطول 35 كلم.

    ويتوقع ان تستقبل اول سكانها خلال 24 الى 36 شهرا.

    ولم يتم الاعلان عن تاريخ الانتهاء من تشييد المدينة.

    ميدل ايست اونلاين ...