ثقافة مالية هامة (طرق التمويل )

الموضوع في 'قسم المواضيع المهمه' بواسطة ابوعثمان, بتاريخ ‏17 يناير 2006.

  1. ابوعثمان

    ابوعثمان عضو جديد

    التسجيل:
    ‏15 يوليو 2005
    المشاركات:
    227
    عدد الإعجابات:
    0
    اعجبني الموضوع فحبيت أن يستفيد منه الجميع
    للكاتب حبر سري

    مصادر التمويل



    مقدمة للموضوع:


    تعتمد دراسة اي جدوى اقتصادية لمشروعات الجديدة او التوسعات في المشروعات القائمة على مجموعة من القرارات والتي يكون من بينها قرارات تتعلق بمصادر الاموال او بمعنى اخر مصادر الحصول على التمويل اللازم لهذه المشروعات وتكلفة كل مصدر من هذه المصادر ، وتختلف هذه المصادر بإختلاف كل مشروع بحسب حجم وطبيعة المشروع . (( تم الشرح بشكل موجز وغير تفصيلي حتى يكون الموضوع مختصر مفيد)


    مصادر التمويل طويل الاجل :


    الاسهم العادية :
    هي صكوك ملكية تعطي لحاملها الحق في حضور الجمعية العامة السنوية،. وفي حالة تصفية الشركة يتم صرف مستحقات حملة الأسهم العادية بعد صرف مستحقات حملة السندات وحملة الأسهم الممتازة ، وبالتالي فحملة الاسهم العادية ما هم الا مالكين للشركة ، وصك الملكية هذا له قيمة اسمية وقيمة سوقية و قيمة دفترية .
    القيمة الدفترية = قيمة حقوق الملكية ÷ عدد الاسهم العادية
    القيمة السوقية = القيمة التي يباع بها السهم في السوق
    القيمة الاسمية = القيمة التي اصدر بها السهم وعادة ينص عليها عقد التأسيس للمنشاة

    المزايا
    1- المنشاة غير ملزمة بالتوزيعات النقدية
    2- لايجوز لحاملها استردادها ولكن بيعها
    3- زيادة راس المال يؤدي الى تخفيض نسبة المديونية وبالتالي زيادة للطاقة الاقتراضية مستقبلا

    العيوب
    1- ارتفاع العائد المطلوب من المستثمرين بسبب المخاطر ذات تكلفة مرتفعة
    2- لا تعطي الشركة اية وفر في الضريبة بسبب ان التوزيعات لا تعتبر من التكاليف (المصروفات )، اضافة الا انها تخصم من صافي الربح النهائي .

    الاسهم الممتازة (لاتتداول لدينا )

    مستند ملكية بنفس خصائص الاسهم العادية ، ولكنه لديه خصائص السندات حيث ان حملة الاسهم الممتازة لهم نسبة محددة من الارباح بنسبة معينة من القيمةالاسمية .
    المزايا

    1- المنشأة غير ملزمة بالتوزيعات وفي حالة التوزيعات فعي محددة بنسبة معينة
    2- لا يحق لهم التصويت في الجمعية
    3- للمنشاة الحق في استدعاء اصحاب هذه الاسهم اي شراءها (في حالة انخفاض اسعار الفائدة عن نسبة التوزيعات المحددة )
    العيوب

    1- تكلفة تمويلية مرتفعة ولاتحقق اي وفر منها (مثل الاسهم اعادية )
    2- ملاك الاسهم الممتازة يتعرضون لمخاطر اعلى من المقرضين وذلك ناتج عن احتمالية عدم توزيع الارباح لذلك يطالبون بنسبة مرتفعة محددة

    القروض طويلة الاجل :

    مديونية على الشركة تحصل عليها لتلبية متطلبتها التوسعية و تحصل عليها من الجهات الاقراضية كالبنوك .
    ويتفق عادة المقرض والمقترض على معدل الفائدة و وتاريخ الاستحقاق والضمانات ،، وهناك نقطة مهمة جدا انه قد يكون معدل سعر الفائدة للقرض معوما (Floating ) وبالتالي يكون معدل الفائدة للقرض متغير حسب اسعار الفائدة السائد في السوق (Sibor – Libor)

    السندات :

    سندات مديونية طويلة الاجل تصدرها الشركة وتعطي لمالكها حق الحصول على القيمة الاسمية في تاريخ الاستحقاق و الحصول على فوائد دورية بنسبة معينة من القيمة الاسمية .
    وللسندات قيمة سوقية و قيمة اسمية ، وتحدد اسعارها حسب المركز المالي للمنشاة المصدرة بالاضافة الى اسعار الفائدة على السند مقارنة بأسعار الفائدة السائدة في السوق ، فكلما ارتفع معدل فائدة السند عن المعدل السائد في السوق كلما ارتفع السعر السوقي للسند والعكس صحيح .
    مزايا وعيوب السندات والقروض (الاقتراض عموما )
    المزايا
    1- التكلفة ثابته ، وبالتالي لا تتغير بتغير مستوى الارباح للشركة ، لانها تعتبر من المصاريف وليس تكلفة على صافي الارباح
    2-ا- للمنشاة حق استدعاءها وشراءها في حالة انخفضت اسعار الفائدة في السوق عن اسعار فائدة السند بالتالي تقوم الشركة بشراءها واصدار سندات ذات معدل فائدة اقل
    3- اقل انواع التمويل تكلفة
    العيوب
    1- يؤدي الفشل في سداد الفوائد الى تعريض المنشاة للافلاس
    2- تؤثر بشكل مباشر على مبيعات الشركة وتنعكس بشكل مباشر على ربحية السهم العادي ففي حالة انخفاض المبيعات بنسبة معينة قد تؤدي بسبب مصاريف التمويل الى انخفاض الربحية بشكل اكبر
    3- غير متاح لجميع المنشات وتحديد ذات المركز الائتماني المالي الضعيف او الشركات الصغيرة





    الاختيار الانسب من انواع التمويل طويل الاجل


    حتى تقوم المنشاة بإختيار افضل طرق التمويل مناسبة يجب عليها في المقام الاول تحديد البدائل المتاحة لها من طرق التمويل ومن ثم مقارنة تكلفة كل تمويل واختيار الاقل تكلفة بالاضافة الى مخاطر كل بديل و تكوين الهيكل الراس مالي للشركة بعد اختيار احد البدائل .
    فمثلا المنشاة الصغيرة قد يصعب عليها في بعض الاحيان الحصول على قروض طويلة الاجل كما انه تدرك انه في حالة اصدارها لسندات قد لا تلاقي رواجا لدى المستثمرين فبالتالي تتجه لزيادة راس المال عن طريق اسهم عادية او اسهم ممتازة
    كما انه في حالة المنشآت الكبيرة والتي ترغب في الحصول على قروض طويلة الاجل فإنه قد يصعب عليها في بعض الاحيان الحصول على هذه القروض بسبب حصولها على قروض سابقة تضعف من موقفها الائتماني لدى الشركات المقرضة (ليس بسبب ضعف مركزها ) بالتالي تلجا لزيادة راس المال حتى تخفض نسبة القروض الى راس المال وبالتالي تستطيع الحصول على قروض مستقبلية في حالة رغبتها في توسعات اكثر .
    يضاف الى ذلك توجهات اسعار الفائدة مستقبلا ...... والوفر الذي تحققه الشركة ضريبيا من الحصول على قروض حيث ان فوائد القروض تعتبر من المصاريف التمويلية التي تخصم من الارباح قبل الضرائب ، وليس مثل التوزيعات التي تخصم من الارباح بعد الضرائب

    • ملاحظة هامة في حالة الزكاة الشرعية ... يتم تعديل الوعاء الزكوي بما تنص عليه اللوائح والانظمة وبالتالي فغنه قد تضاف للارباح مبالغ قد تم خصمها مثل ( المخصصات - مخصص فرق عملة - تضاف للارباح ويؤخذ عليها في الربط الزكوي ) كذلك بعض المصاريف التي لا تعترف فيها المصلحة تقوم بإرجاعها للارباح حتى يؤخذ عليها عند الربط الزكوي مثل (مصروف الاستهلاك الزائد عن النسبة المقررة من قبل الجهة المشرعة)
    • وهنا نود نشير الا انه قد يلتبس الامر على بعض المستثمرين حيث يرون ان الزكاة كما في القوائم المالية تفوق مبلغ (صافي الارباح × 2.5% ) لذلك يجب التذكير ان صافي الارباح المحاسبي يختلف عن صافي الربح الزكوي .



    تحديد تكلفة كل بديل


    مثال ( بسيط جدا ويختلف عن التعقيد في الواقع ولكن تم تبسيطه حتى تفهم الفكرة ) :

    شركة راس مالها 5,000,000 ريال لديها الرغبة في التوسع في احد مشاريعها وتبلغ
    تكلفة المشروع الجديد 1,000,000 ريال سعودي وقدرت الدراسات ان المشروع سوق يحقق عائدا يقدر بـ 25%
    ولدى الشركة عدة خيارات كالتالي :
    الاول : طرح اسهم عادية للاكتتاب بقيمة اسمية 50 ريال ،، وعدد 20,000 سهم
    ثانيا : الحصول على قرض (او اصدار سندات ) بنسبة قائدة 5% تسدد على سنتين .

    ايهما افضل طرق التمويل ملائمة (بفرض تقييم التكاليف كقيمة مطلقة دون النظر للقيمة الحالية او المستقبلية للمبالغ (يقصد بها مبلغ ريال واحد الان يختلف عن قيمة ريال واحد مستقبلا ، وبفرض عدم وجود اية تكاليف على اصدار الاسهم تتحملها المنشأة وان نسبة التوزيعات السنوية ثابته و تقدر بـ 15% من راس المال ) ؟؟؟؟

    اولا : اصدار اسهم عادية :

    في حالة اصدار اسهم عادية ... تقدر تكلفة التمويل ..بالتوزيعات النقدية التي سوف تقوم الشركة بتوزيعها لحملة الاسهم ..عليه تكون التكلفة للاسهم الجديدة = 1,000,000 × 15% = 150,000 ريال سعودي

    ثانيا : الحصول على قرض :

    التكلفة = 1,000,000 × 5% = 50,000 ريال سعودي .

    بمقارنة : تكلفة كل من البديلين نجد ان تكلفة الاقتراض اقل من تكلفة اصدار الاسهم .

    ولكن ما هو تاثير كل من البديلين على صافي ارباح الشركة :


    اصدار اسهم :

    ايرادات المشروع الجديد = 1,000,000 × 25% = 1,250,000
    تكاليف المشـــــروع = 1,000,000
    __________________________________________
    صـــــــــــــــــــــــــــــافي الارباح = 250,000 ريال
    توزيعات على الاسهم الاضافية 15% = 150,000ريال
    __________________________________________
    المتبقي (المحتجز ) = 100,000 ريال سعودي



    القرض :

    ايرادات المشروع الجديد = 1,000,000 × 25% = 1,250,000
    __________________________________________

    تكاليف المشـــــروع = 1,000,000
    ___________________________________________
    مصاريف الفوائد = 50,000 ريال
    ___________________________________________
    صافي الارباح (المحتجز ) 200,000 ريال




    ملاحظة هامة :

    •لا ادعوا للاقتراض ولكن توجد طرق بديلة وبنفس التكاليف مثل : الاقتراض بالمرابحات الاسلامية
    •يوجد صكوك مديونية اسلامية (بديل للسندات ) = مثل ودائع اسلامية قصيرة اوطويلة
    •التحويل من الارباح المحتجزة لراس المال ..اي زيادة راس المال بدون اي تدفقات نقدية خارجية تكلفة تحتسب بنفس تكلفة اصدار الاسهم العادية
    •في حالة زيادة راس المال يجب الاشارة الى ان الاحتياطي النظامي المطلوب تكوينة سوف يزداد بنسبة 50% من زيادة راس المالي وبالتالي استقطاعات اضافية على ارباح السنة
    •الموضوع تم طرحه بشكل مبسط جدا حتى تتضح الرؤيا للجميع .... وان تم اغفال بعض الجوانب ولكن وصول الفكرة هو الهدف


    اخوكم
    حبر سري