الرؤية القانونية (11)... للملكية الفكرية

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة سعد الريس, بتاريخ ‏3 مايو 2006.

  1. سعد الريس

    سعد الريس عضو جديد

    التسجيل:
    ‏18 يناير 2006
    المشاركات:
    109
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    مافي مثل الكويت
    الرؤية الأولى :
    يعتبر موضوع الحقوق الفكرية من المسائل الأساسية لعدد لا يستهان به من الشركات العالمية ، اذ أنها تعمل على انتاج العديد من المصنفات أو المنتجات التي تخضع لمبادئ الملكية الفكرية ، وعليه فإن هذه الشركات التجارية العالمية تتأثر سلبا وايجابا بهذه الملكية الفكرية لما لها من قيمة مالية مرتفعة ، وعلى هذا الأساس ، نظم المشرع الكويتي الحماية لحقوق الملكية الفكرية عبر قانون رقم 64 لسنة 1999، وكان ذلك في عهد وزير الإعلام يوسف السميط ، وإن كان ذلك التوجه في تقرير الحماية التشريعية لحقوق الملكية الفكرية جاء متأخرا بعض الشيء ولكن نجد حرص المشرع الكويتي في تقنين هذه الحماية في قانون مستقل من خلال 49 مادة .
    الرؤية الثانية :
    حسناً فعل المشرع الكويتي حينما منح قاضي الأمور الوقتية بالمحكمة الكلية سلط اصدار الأوامر على العراض كإجراء وقتي بناءا على طلب صاحب المصلحة (المؤلف مثلا أو المبتكر) أو من يخلفه ، وذلك في سبيل وقف الاعتداء الحاصل على المصنف الفكري من خلال الأمر بوقف النشر أو عرضه أو صناعته، بالإضافة إلى توقيع الحجز على المصنف الأصلي أو نسخه أو تعيين حارس على المصنف محل النزاع ، مع اعطاء من صدر الأمر عليه بالتظلم منه أمام القاضي الآمر .
    الرؤية الثالثة :
    تعتبر مسألة حماية الملكية الفكرية للمصنفات الأدبية وكذلك الإختراعات بجميع أنواعها لا سيما برامج الحاسب الآلي والأفلام السنمائية من أهم المصادر المالية للمحامي الأمريكي حسب آخر احصائية لأهم المهن في الولايات المتحدة الأمريكية نشرت في عدد من المجلات الأمريكية .
    الرؤية الرابعة :
    كان من الأجدى أن يقرر المشرع الكويتي من خلال القانون رقم 64 لسنة 1999 عقوبات مشدة لكل من يعمل على سرقة منتج أو مؤلف أو اختراع علمي وأدبي ، بل أن على السلطة التشريعية تعديل هذا القانون ليشتمل على هذه العقوبات المغلظة، خصوصا بعد تقرير الإئتلاف الدولي للشركات الامريكية الذي تجعل الكويت في مصاف الدول الأكثر عرضة لانتهاك حقوق الملكية الفكرية .
    الرؤية الأخيرة :
    تعتبر مسألة حماية حقوق الملكية الفكرية الشغل الشاغل للعديد من الشركات المؤسسات العالمية، وذلك لأن هذا الشركات تعمل على اعداد برامج وابتكارات عملية وأدبية ومنتجات تخشى عليها من القرصنة المنظمة ، خصوصا بعد دخول اتفاقية التجارة العالمية حيز التنفيذ في الدول النامية بحلول عام 2005، أي تعاملها مع دول تعتبر الأسوء في حماية حقوق الملكية الفكرية.
    ونرى مؤخرا تحسن موقف الكويت أمام المؤسسات الدولية بعد قيام العديد من مؤسسات الدولة بتفعيل قانون حماية الملكية الفكرية
    الأستاذ سعـد الـريـس
    مدير الإدارة القانونية بشركة الروابط الكويتية البريطانية BLK
    ومسئول الدائرة القانونية بسفارة الهند – قسم الشركات
     
  2. سعد الريس

    سعد الريس عضو جديد

    التسجيل:
    ‏18 يناير 2006
    المشاركات:
    109
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    مافي مثل الكويت
    اضافة

    من الأجدر أن نضيف أنه فيما يتعلق بالعلامات التجارية أو براءات الإختراع فينطبق عليها قانون التجارة وليس قانون 1999 للملكية الفكرية
     
  3. خبر ممتاز

    خبر ممتاز عضو نشط

    التسجيل:
    ‏25 يناير 2010
    المشاركات:
    421
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    الكويت
    Good