بورصة بيروت تقود ارتفاعات قياسية للأسهم العربية

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة nabeels8, بتاريخ ‏18 أغسطس 2006.

  1. nabeels8

    nabeels8 موقوف

    التسجيل:
    ‏23 يونيو 2004
    المشاركات:
    5,436
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    في البيت
    دبي، الإمارات العربية المتحدة (cnn)-- ارتفعت أبرز البورصات التي فتحت أبوابها الخميس، تقودها الأسهم اللبنانية والإماراتية، في حين حققت الأسهم في بورصة البحرين، الأصغر خليجيا، ارتفاع قياسيا لم تشهده منذ شهور.

    وصعد مؤشر "بلوم" للأسهم في بورصة بيروت بنحو اثنين في المائة، ليستقر عند مستوى 1293 نقطة، مدفوعا بازدياد الطلب على الأسهم القيادية.

    وكانت بورصة بيروت ألغت الأربعاء جميع الإجراءات التي اتخذتها أثناء الحرب بين إسرائيل ومقاتلي حزب الله، بعد يومين من سريان الهدنة.

    وشملت تلك الإجراءات تقليص هامش التذبذب إلى خمسة في المائة بدلا من عشرة، وعدم العمل بأسعار الإغلاق في اليوم التالي، إذا كان حجم التداول منخفضا.

    وصعدت الأسهم الإماراتية في بورصة دبي بشدة الخميس، مدفوعة بطلب كثيف على أسهم "إعمار"، كبرى الشركات العقارية في العالم العربي.

    وقاد سهم "إعمار" التعاملات في دبي من حيث الحجم والقيمة، بعد أن تم تداول نحو 83 مليون سهم منه، بقيمة إجمالية وصلت نحو 1.02 مليار درهم إماراتي.

    وأنهى مؤشر سوق دبي الخميس مرتفعا بنحو 2.6 في المائة إلى مستوى 426 نقطة، وهو من المستويات الأكثر ارتفاعا منذ أشهر، بينما صعدت بورصة أبوظبي الأصغر بنحو 0.9 في المائة إلى 3503 نقطة.

    وقفزت حركة التداول في بورصة دبي، إذ وصلت قيمة التعاملات إلى نحو 1.361 مليار درهم إماراتي، متخطية حاجز المليارات للمرة الأولى منذ بداية العام، بينما زادت قيمة تعاملات أبوظبي إلى 99.4 مليون درهم إماراتي، بعد تداول نحو 17.23 مليون سهم.

    وكانت الأسهم الإماراتية تدهورت بشده خلال آخر أسبوع في شهر يوليو/ تموز، وبداية الشهر الجاري، ثم بدأت موجة من الانتعاش يوم 13 أغسطس/آب، تخللتها عمليات جني أرباح هامشية.

    وفي مصر، واصلت الأسهم تراجعها فيما بدا انه تصحيح سعري، أعقب صعودا قياسيا بدأ منذ منتصف يوليو/تموز الماضي.

    ونزل مؤشر "كيس 30" الرئيسي لبورصتي القاهرة والإسكندرية بنحو 0.94 في المائة الخميس، تبعه بنفس القيمة مؤشر "تيتانز 20" للأسهم المصرية.

    وقال سماسرة إن الانتعاش القوي الذي تحقق في بورصتي القاهرة والإسكندرية على مدار الأسابيع الماضية، كان لابد من أن تتبعه حركة تصحيح سعري بعد مبيعات جني الأرباح المتلاحقة.

    وتراجع مؤشر "هيرميز" القياسي بنحو واحد في المائة، ليغلق في ختام تعاملات الخميس عند مستوى 49705 نقطة.

    أما الأسهم البحرينية، فسجلت ارتفاعا قياسيا هو الأكبر في يوم واحد منذ نحو أربعة أشهر، عندما قفز مؤشرها الخميس لأكثر من 2.4 في المائة، بينما ارتفعت السوق القطرية بنحو 0.07 في المائة، تبعتها الأسهم العُمانية بنسبة 0.96 في المائة.

    وفي الأردن، تراجعت الأسهم الخميس، وسجل مؤشر بورصة عمان هبوطا بنحو 0.04 في المائة، بينما سجل مؤشر "القدس" للأسهم الفلسطينية ارتفاعا لأكثر من 51.8 في المائة.

    وانخفضت الأسهم المغربية في بورصة الدار البيضاء، مدفوعة بجني الأرباح، وأظهر مؤشر "ماسي" تراجعا خلال تعاملات الخميس بنحو 0.44 في المائة، بينما صعدت الأسهم التونسية مسجلة 0.39 في المائة
     
  2. slack

    slack عضو جديد

    التسجيل:
    ‏19 سبتمبر 2005
    المشاركات:
    344
    عدد الإعجابات:
    0
    تسلم عالخبر الطيب , وللرفع