أسهم السعودية ترتفع وبورصات الخليج تواصل تراجعها

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة nabeels8, بتاريخ ‏7 نوفمبر 2006.

  1. nabeels8

    nabeels8 موقوف

    التسجيل:
    ‏23 يونيو 2004
    المشاركات:
    5,436
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    في البيت
    دبي (رويترز) - أغلقت سوق الاسهم السعودية أكبر بورصة في العالم العربي مرتفعة يوم الثلاثاء للمرة الثانية خلال الجلسات الثماني الماضية حيث أغرى تراجع الاسعار بعض المستثمرين بالعودة الى السوق.

    لكن ضعف السوق السعودية أوائل الجلسة أبقى المستثمرين قلقين في أنحاء المنطقة مما دفع بورصة دبي الى أدنى مستوياتها في 23 شهرا وأبوظبي وقطر الى أقل مستوياتهما في 22 شهرا.

    وهز تراجع المؤشر السعودي 17 بالمئة في أسبوع ثقة المستثمرين وهبط بالبورصات في أنحاء المنطقة.

    لكن تراجع البورصة السعودية الذي بدأ يوم 29 من أكتوبر تشرين الاول عندما أغضبت الهيئة المشرفة على السوق المستثمرين الافراد بالغاء جلسة تداول مسائية رائجة فقد زخمه مع عودة بعض المستثمرين الى السوق.

    والاسهم بالسوق السعودية متداولة بمتوسط أسعار يعادل 19 مثل أرباح 2006 ولاتزال مكلفة قياسا الى غيرها من أسواق الخليج. والكويت ثاني أكبر بورصة عربية متداولة بمتوسط أسعار يعادل 12 مثل الارباح.

    وزاد المؤشر العام لسوق الاسهم السعودية 0.24 في المئة الى 8822.03 نقطة. وقاد المكاسب بين اكبر الشركات سهم البنك السعودي الهولندي اذ قفز 6.17 في المئة الى 81.75 ريال (21.80 دولار) بعدما صرحت مصادر لرويترز أن بنك ستاندرد تشارتد يجري محادثات لشراء حصة في البنك. وارتفعت أسهم سبع من أكبر عشر شركات في السوق.

    وقال جميل مطر المدير الاقليمي لاعمار للخدمات المالية "السوق تحاول العثور على قاع... قوة الدفع الصعودية تتراكم ومن المتوقع انتعاش السوق. كل الاسهم متداولة دون قيمها العادلة لاسيما الشركات الرائدة."

    وكانت انخفاضات مبكرة في السوق السعودية التي تبدأ جلسة تداولها متأخرة عن غيرها من البورصات الخليجية أضعفت ثقة المستثمرين في الامارات وقطر.

    وواصلت دبي موجة مبيعات لليوم السابع على التوالي مع تراجع المؤشر العام 2.25 في المئة الى 374.56 نقطة. وانخفض سهم اعمار العقارية 3.21 في المئة الى 12.05 درهم (3.28 دولار) وهو أدنى اغلاق للسهم في ما يقرب من ثلاثة أشهر.

    وقال محمد ياسين من الامارات للاوراق المالية "السوق تلقت ضربة عنيفة من التراجع الذي بدأ في أسواق بالمنطقة الاسبوع الماضي. اخترقنا مستويات (دعم) الامر الذي عصف بالثقة وهناك أيضا طلبات تغطية للهامش من البنوك."

    وتراجعت سوق الدوحة للاوراق المالية الى أدنى مستوى اغلاق لها في 22 شهرا. وهو التراجع السادس للسوق خلال الجلسات السبع الاخيرة.

    ونزل المؤشر العام 1.65 في المئة الى 6962.51 نقطة وتصدر سهم قطر للاتصالات (كيوتل) الخسائر بين أسهم الشركات الكبرى بعد سن قانون ينهي احتكارها للسوق. وهبط السهم 2.28 في المئة الى 243.90 ريال (67 دولارا).

    وقال دومينيك بينج من دلالة للوساطة المالية "تراجع قطر يرجع الى انخفاضات مبكرة في السوق السعودية... (انهاء احتكار كيوتل) ربما كان له بعض الاثر لكن هذه ليست أنباء في رأينا. قطر للاتصالات تستعد منذ فترة طويلة للمنافسة."

    وانخفض المؤشر العام لسوق الكويت للاوراق المالية 0.12 في المئة الى 10380.10 نقطة وهو التراجع الخامس للمؤشر في الجلسات الست الاخيرة.

    وهبط سهم بنك الكويت الوطني أكبر شركة في السوق 1.77 في المئة الى 2.22 دينار (7.68 دولار) وخالفت الصناعات الوطنية خامس أكبر شركة من حيث القيمة السوقية الاتجاه العام وصعد سهمها 4.55 في المئة الى 1.38 دينار.

    وقال متعامل "الاموال تدور في السوق... هناك أسهم معينة ارتفعت بحدة على مدار الشهر المنصرم وثمة مبيعات لجني الارباح فيها وتحويل الاموال الى شركات ذات فرص جيدة."

    كما تراجعت الاسواق في أبوظبي والبحرين في حين كانت سوق مسقط للاوراق المالية الوحيدة التي ارتفعت. ونزل مؤشر سوق أبوظبي للاوراق المالية 1.33 في المئة الى 3122.92 نقطة وتراجعت بورصة البحرين 0.08 في المئة الى 2189.04 نقطة وهو أدنى مستوياتها في أكثر من شهرين. وزاد مؤشر سلطنة عمان 0.31 في المئة الى 5583.20 نقطة.

    (الدولار يساوي 3.75 ريال سعودي)

    (الدولار يساوي 3.673 درهم اماراتي)

    (الدولار يساوي 3.640 ريال قطري)

    (الدولار يساوي 0.2891 دينار كويتي)