عبدة الشيطان في البرازيل يخطفون الأطفال ويقطعون اعضائهم التناسلية

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة سامر, بتاريخ ‏2 ديسمبر 2006.

  1. سامر

    سامر موقوف

    التسجيل:
    ‏7 مارس 2005
    المشاركات:
    596
    عدد الإعجابات:
    0
    بدء محاكمة عبدة الشيطان في البرازيل

    بدأت في مدينة بيلم البرازيلية محاكمة خمسة من اعضاء طائفة من عبدة الشيطان بتهمة قطع الاعضاء الجنسية وقتل مجموعة من الاطفال مدينة التاميرا الواقعة في حوض الامازون.

    وترتبط الاتهامات بعمليات خطف تسعة عشر طفلا فقيرا في الفترة ما بين عامي 1989 و1992.

    وتمكن بعض الاطفال من الهرب من خاطفيهم، غير انه عثر على جثث ستة اطفال تم انتزاع اعضائهم التناسلية، ولم يعرف مصير خمسة آخرين.

    ويعتقد انه هذه الطائفة من عبدة الشيطان انتزعت الاعضاء التناسلية للاطفال لاستخدامها في السحر الاسود.

    ويقول مراسل البي بي سي في البرازيل ان تأخير رفع الاتهامات للقضاء لمدة احدى عشرة سنة يرجع من جانب الى قلة كفاءة اجهزة الشرطة، ومن جانب آخر الى اساليب التهرب والتأجيل التي لجأ اليها المتهمون، وهم من الشخصيات ذات النفوذ في مدينة التاميرا.

    قضية مشابهة في المانيا

    وكانت وسائل الاعلام العالمية، وخاصة الاوروبية، قد اهتمت بشكل بالغ بمحاكمة رجل وزوجته من عبدة الشيطان في المانيا بتهمة قتل رجل بطعنه 66 مرة في طقوس شيطانية.

    ولم ينف الالمانيان دانييل ومانويلا رودا التهمة عنهما اثناء محاكمتهما، ولكنهما قالا ان ما فعلاه لم يكن جريمة قتل لانهما كانا يعملان بأوامر من الشيطان.

    وقضت المحكمة بالسجن 15 سنة للرجل و13 سنة للمرأة، وذلك في جناح متخصص في معالجة الأمراض النفسية في السجن.

    وقد عثر على جثة المجني عليه في شقة المجرمين في شهر يوليو الماضي وقد رسم عليها علامة الشيطان.

    وقال القاضي انه لا بد من حبس المتهمين في مشفى للأمراض العقلية كيلا يقوما بارتكاب جريمة أخرى في المستقبل.

    وقالت الأنباء إن شقة المجرمين كانت مليئة بالجماجم والأضواء الخافتة. وكانت مانويلا تنام في تابوت.

    وقالت مانويلا (23سنة) أمام المحكمة ان الشيطان جندها عندما كانت في الرابعة عشرة.

    وقال دانييل ومانويلا انهما حاولا الانتحار عندما كانا هاربين بعد قتل الضحية.


    http://news.bbc.co.uk/hi/arabic/news/newsid_3186000/3186603.stm