أخبار سوق دبي المالي

الموضوع في 'الأسواق الخليجيه للأوراق الماليه' بواسطة زمان اقتصادي, بتاريخ ‏10 ديسمبر 2006.

  1. زمان اقتصادي

    زمان اقتصادي مشرف

    التسجيل:
    ‏22 ديسمبر 2005
    المشاركات:
    17,609
    عدد الإعجابات:
    10
    أخبار سوق دبي ليوم الأحد 10/12/2006

    بيت التمويل الخليجي: يؤسس شركة "إثراء المالية"
     

    الملفات المرفقة:

    • untitled.JPG
      untitled.JPG
      حجم الملف:
      27.8 KB
      المشاهدات:
      638
  2. زمان اقتصادي

    زمان اقتصادي مشرف

    التسجيل:
    ‏22 ديسمبر 2005
    المشاركات:
    17,609
    عدد الإعجابات:
    10
    بيت التمويل الخليجي: اختيار بيت التمويل الخليجي أفضل بنك لعام 2006 في حفل توزيع جوائز "أرابيان بيزنيس" السنوي.


    اختيار بيت التمويل الخليجي أفضل بنك لعام 2006
    الجائزة تعكس الأداء الديناميكي والنمو المستمر لبيت التمويل الخليجي في السوق الإقليمي

    أبوظبي- الإمارات العربية المتحدة/ 9 ديسمبر 2006: في بادرة تؤكد على نموه الديناميكي والسريع في القطاع المصرفي الإقليمي، تم اختيار بيت التمويل الخليجي أفضل بنك خلال عام 2006 وذلك في حفل توزيع جوائز "أرابيان بيزنيس" السنوي في أبو ظبي في التاسع من ديسمبر 2006 في فندق قصر الإمارات حضره لفيف من كبار الشخصيات والمسئولين الحكوميين وقيادات الأعمال في المنطقة. وأقيم الحفل تحت رعاية سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وتم تقديم جوائز الحفل هذا العام من قبل سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان. وتمثل الجائزة التي حصل عليها بيت التمويل الخليجي تقديرا لأداء بيت التمويل الخليجي الذي تميز بالابتكار والنمو المستمر وتحقيق معايير جديدة في الأداء والكفاءة.

    وتعليقا على حصول بيت التمويل الخليجي على الجائزة المرموقة قال السيد عصام جناحي الرئيس التنفيذي لبيت التمويل الخليجي وعضو مجلس الإدارة "كان عام 2006 عاما حافلا بالنجاحات لبيت التمويل الخليجي حيث أكمل البنك بنجاح إصدار حقوق حملة الأسهم وزيادة رأس المال إلى 391 مليون دولار أمريكي من 181 مليون . إضافة لذلك، فعقب الإعلان عن خططنا في التوسع عالميا في بداية العام، دخل بيت التمويل الخليج الهند ومصر والمغرب والمملكة العربية السعودية وقطر من خلال طرح العديد من مشروعات البنية التحتية في هذه الدول".

    وأضاف السيد جناحي بأن البنك شهد أيضا تقدما كبيرا في النواحي المالية من خلال الإغلاق الناجح للاكتتاب الخاص بقيمة 512 مليون دولار اميركي لمدينة الطاقة في قطر وعملية البيع المربحة للمحفظة العقارية في المملكة المتحدة لدويتش بنك وتسهيلات المرابحة المشتركة بين البنوك المحلية والعالمية بقيمة مائة مليون دولار أميركي وغيرها.

    وأضاف موضحا في هذا الشأن "خلال هذا العام أيضا أصبح بيت التمويل الخليجي أول مصرف استثماري اسلامي يحصل على تصنيف " بي بي بي" من قبل ستاندرد آند بورز. ولذلك فإن جائزة مجلة أرابيان بيزنس لبيت التمويل الخليجي كأفضل بنك هذا العام هي مصدر سعادة بالنسبة لنا ليس لأنها تؤكد انجازاتنا المتميزة خلال 2006، بل لأنها تعكس أيضا الرؤية الاستراتيجية للبنك والنوعية المتميزة لموظفينا والدعم المستمر الذي نحظى به من قبل المساهمين والمستثمرين".

    وتشمل المحفظة الاستثمارية لبيت التمويل الخليجي حاليا العديد من الاستثمارات والمشاريع في مملكة البحرين والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة ودولة قطر ودولة الكويت والهند والمملكة الأردنية الهاشمية وجمهورية مصر العربية واسبانيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة والمانيا وفرنسا.
     
  3. زمان اقتصادي

    زمان اقتصادي مشرف

    التسجيل:
    ‏22 ديسمبر 2005
    المشاركات:
    17,609
    عدد الإعجابات:
    10
    اجيليتي (المخازن العمومية): الاستحواذ على شركة في بتسبرغ بروسيا


    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
     
  4. زمان اقتصادي

    زمان اقتصادي مشرف

    التسجيل:
    ‏22 ديسمبر 2005
    المشاركات:
    17,609
    عدد الإعجابات:
    10
    اعلانات سوق دبي ليوم الإثنين 11/12/2006
    دبي للاستثمار: تعلن عن قيام شركة الإمارات لأجهزة التبريد "إميكول"، المشروع المشترك بين "مشاريع" التابعة لشركة دبي للاستثمار و "الاتحاد العقارية"، بالاستثمار في تحديث بنيتها التحتية



    خبر صحفي:

    "إميكول" تستثمر 2،5 مليار درهم لتطوير وتحديث بناها التحتية

    الشركة توفر خدمات التبريد للعديد من المشاريع الهامة في "مدينة دبي للاستثمار" و"مدينة دبي للسيارات"

    9 ديسمبر 2006
    أعلنت شركة الإمارات لأجهزة التبريد "إميكول" (Emicool)، المشروع المشترك ما بين "مشاريع" (M’sharie) التابعة لشركة "دبي للاستثمار" و"الإتحاد للعقارات" (Union Properties)، عن إجرائها لعمليات تطوير وتوسعة لبناها التحتية. وتأتي هذه الخطوة لتلبية الطلب المتزايد على خدمات التبريد في دبي إثر النمو الكبير الذي يشهده قطاع الإنشاءات في الإمارة.

    وتتركز جهود الشركة، التي تتخصص في مجال توريد مياه مبردة لمختلف المجمعات السكنية والتجارية والصناعية، حالياً على خدمة مشروعين هامين، الأول "مجمع دبي للاستثمار"، حيث أنها تقدم 250.000 طن من المياه المبردة لكل من مشاريع "غرين كوميونيتي" (Green Community) بمرحلتيه الأولى والثانية و"دبي لاغون" ( Dubai Lagoon) و" دبي كراون سيتي" (Dubai Crown City) و"رتاج" (ٌ (RITAJ السكني "الشيخ عيسى للتطوير " (Sh. Essa Development) الذي يتضمن مشروع "باليسيدس" (Pallisades) الذي أطلق مؤخرا ويشكل أكبر مشروع عقاري متعدد الاستخدامات بتمويل خاص في الشرق الأوسط، بالإضافة إلى العديد من المشاريع السكنية والتجارية والصناعية الأخرى. أما المشروع الثاني الذي توفر الشركة خدماتها له هو "مدينة دبي للسيارات" (Dubai Motor City)، التي تشتمل على مشاريع سكنية وتجارية تستهلك حوالي 100.00 طن من المياه المبردة.

    وبهدف تلبية احتياجات هذين المشروعين، تقوم "إميكول" حالياً بتطوير البنى التحتية اللازمة والتي تتضمن 8 منشآت مختلفة تتراوح طاقتها الإنتاجية ما بين 15،000 طن و75،000 طن من المياه المبردة، بالإضافة إلى شبكة متكاملة تحت الأرض من أنابيب التوزيع ومحطات لنقل الطاقة وأنظمة قياس لاسلكية شاملة. ومن المقرر استثمار هذه البنى التحتية، التي تقدر تكلفتها بأكثر من 2،5 مليار درهم إماراتي، خلال فترة تتراوح ما بين 3 إلى 5 سنوات.

    وقال فؤاد يونان، المدير العام لشركة "إميكول": "ينجم عن النمو الكبير الذي يشهده قطاع التطوير العقاري في دبي ومختلف إمارات الدولة زيادة ملحوظة في الطلب على خدمات مناطق التبريد. وتسرنا المساهمة في تلبية هذه الطلبات. وسوف تمكننا خبراتنا المعمقة والمرافق المتطورة التي نمتلكها من إنجاز العديد من المشاريع التي تقدر بمليارات الدراهم في مختلف امارات الدولة. ونتطلع حالياً إلى تطوير بنيتنا التحتية لنتمكن من إنجاز مشاريع جديدة. كما نسعى بشكل متواصل لتبني أنظمة وتقنيات مبتكرة لتعزيز عملياتنا الحالية والمستقبلية والإرتقاء بمستوى فعاليتها".

    وتمتلك الإمارات إمكانية كبيرة لتصبح أضخم سوق لخدمات مناطق التبريد في العالم، حيث تقدر نسبة الطلب على المياه المبردة خلال الأعوام العشرة المقبلة بحوالي 10 مليون طن. ويتيح هذا الأمر فرصاً وافرة أمام شركة "إميكول" لتسخير ما لديها من تقنيات ومرافق متطورة للإستفادة من هذا الوضع.

    وأضاف يونان: "تتبنى شركتنا أحدث التقنيات من خلال الإعتماد على استشاريين متخصصين على الصعيدين المحلي والدولي وموردين يمتلكون معرفة واسعة وخبرة معمقة في تطبيقات التبريد. ونضع نصب أعيننا توفير خدمات التبريد وفقاً لأعلى المعايير البيئية والفعالية والموثوقية.
     
  5. زمان اقتصادي

    زمان اقتصادي مشرف

    التسجيل:
    ‏22 ديسمبر 2005
    المشاركات:
    17,609
    عدد الإعجابات:
    10
    اعلانات سوق دبي ليوم الثلاثاء 12/12/2006

    بيت التمويل الخليجي: يشارك في ملتقى القاهرة للاستثمار

    بيت التمويل الخليجي يشارك في ملتقى القاهرة للاستثمار
    عصام جناحي يؤكد "مصر تشكل خيار مغريا للمستثمرين المتطلعين لاقتحام أسواق المنطقة"

    المنامة، البحرين 11 ديسمبر 2006: أكد السيد عصام جناحي في كلمة له أمام ملتقى القاهرة للاستثمار والذي يعقد في الفترة من 9 إلى 11 ديسمبر تحت رعاية فخامة الرئيس محمد حسني مبارك رئيس جمهورية مصر العربية، أن بيئة الاستثمار في مصر أصبحت من البيئات المشجعة والمحفزة على المستوى العالمي حيث يجتذب مناخ سوق الاستثمار في مصر مختلف الاستثمارات العربية والأجنبية في العديد من القطاعات النشطة.

    وكان السيد جناحي قد شارك في الجلسة الخامسة من الملتقى والتي أقيمت تحت عنوان "فرص الاستثمار في قطاع النقل والخدمات العامة" وناقشت هذه الجلسة التي ترأسها معالي المهندس محمد منصور وزير النقل بجمهورية مصر العربية، عدة محاور من أهمها إستراتيجية الدول لتنمية لقطاع النقل نظراً إلى أهميته في التنمية الاقتصادية، وفرص الاستثمار المتاحة أمام القطاع الخاص، وأبرز المشاريع في مجالات النقل البري، النقل البحري، السكك الحديدية، وموقع مصر المتميز جغرافياً الذي يؤهلها لأن تكون محور الاستثمارات في المنطقة. وتحدث في الجلسة بالإضافة إلى السيد جناحي كل من الدكتور علي الزميع رئيس مجموعة عارف الاستثمارية من دولة الكويت والربان أسامة الشريف رئيس شركة تنمية ميناء العين السخنة في مصر والأستاذ مروان السماك رئيس لجنة اللوجيستيات بالجمعية المصرية لشباب الأعمال.

    وقال السيد جناحي "إن اتجاه الحكومة المصرية نحو تخفيض الضرائب والرسوم الجمركية وتيسير إجراءات تأسيس الشركات الجديدة، كلها عوامل ساهمت في جعل مصر خيارا مغريا للمستثمرين المتطلعين لاقتحام أسواق المنطقة. ولم تشهد مصر مناخاً للاستثمار أفضل من المناخ الحالي فبالإضافة إلي انخفاض معدلات التضخم، وارتفاع معدلات النمو الاقتصادي، ساهم المناخ السياسي والاجتماعي في جذب المزيد من الاستثمارات العربية والأجنبية. لقد تدفق على مصر أكثر من 8 مليارات دولار من الاستثمارات الأجنبية المباشرة في الأشهر القليلة الماضية. ولم يكن صدفة تزامن مجيء كبرى الشركات العالمية والإقليمية التي تمسك بمفاتيح إدارة وتحريك الاستثمار على مستوى الشرق الأوسط - ومن بينها بيت التمويل الخليجي - في هذه المرحلة وفي توقيت واحد واتخاذ قرارهم بالدخول إلى السوق المصري".

    وكان بيت التمويل الخليجي قد قام في منتصف العام الحالي بالتوقيع على عدة اتفاقيات مع حكومة جمهورية مصر العربية بالاشتراك مع تحالف تمثل في عدد من المؤسسات المالية بدول مجلس التعاون الخليجي لتطوير مشاريع البنية التحتية في مجال النقل والمواصلات في مصر.

    وتشكل هذه الاتفاقية أول شراكة بين القطاعين العام والخاص في مصر، وتنص الاتفاقية على تأسيس شركة قابضة برأس مال مليار دولار أمريكي وذلك للاستثمار المشترك في البنية التحتية في مجالات النقل المختلفة. وتغطي الاتفاقية قطاع واسع من مشاريع البنية التحتية بما في ذلك إنشاء خطوط قطارات سياحية بين عدد من أهم المناطق السياحية في مصر مثل الغردقة والأقصر.

    وأضاف السيد جناحي قائلا "إن مشروعات النقل ستلعب دورا كبيرا في جذب الاستثمارات المحلية والأجنبية إلى مصر ومنطقة الشرق الأوسط في الفترة القادمة، حيث يشهد قطاع النقل اهتماما كبيرا من مختلف المستثمرين في الآونة الأخيرة. وتتمثل هذه الشراكة التاريخية في دخول بيت التمويل الخليجي لسوق مصر للمرة الأولى. ولا تدعم هذه الشراكة توجهنا الاستراتيجي نحو التوسع الإقليمي فحسب، بل تؤكد على ثقتنا في الأهمية المتزايدة لقطاع النقل والخدمات في المنطقة، لعل أبرز دليل على ذلك استثمارنا الأخير في مشروع مدينة الأمير عبدالعزيز بن مساعد الاقتصادية في المملكة العربية السعودية، الذي عكس ادراكنا لأهمية الاستثمار في هذا القطاع الحيوي".

    وأختتم كلامه قائلا "أنا كلي ثقة أن هذا الاستثمار سيعود بالفائدة على كافة الأطراف. فمن ناحية سيزيد من عوائد حملة أسهم البنك وزبائننا، ومن ناحية أخرى - وتأكيدا لالتزامنا تجاه الدول التي نستثمر بها - سيسهم هذا المشروع في توفير العديد من فرص العمل ويدعم برامج الحكومة المصرية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية".

    وبالإضافة إلى الاستثمار في مصر ينفذ بيت التمويل الخليجي قائمة المشاريع الاستثمارية في البنية التحتية مثل مرفأ البحرين المالي ومشروع العرين التطويري في مملكة البحرين ومشروع مدينة الأمير عبدالعزيز بن مساعد الاقتصادية في المملكة العربية السعودية ومشروع أساطير دبي لاند في دولة الإمارات العربية ومدينة الطاقة في دولة قطر والمدن الملكية في المملكة الأردنية الهاشمية وبوابة المغرب في المملكة المغربية.
     
  6. زمان اقتصادي

    زمان اقتصادي مشرف

    التسجيل:
    ‏22 ديسمبر 2005
    المشاركات:
    17,609
    عدد الإعجابات:
    10
    سوق دبي 12/12/2006

    سوق دبي المالي: يعلن عن إيداع القسط الثاني من أسهم زيادة رأس مال بنك دبي الإسلامي لعام 2006 في حسابات المستثمرين في نظام المقاصة الإلكتروني
     
  7. زمان اقتصادي

    زمان اقتصادي مشرف

    التسجيل:
    ‏22 ديسمبر 2005
    المشاركات:
    17,609
    عدد الإعجابات:
    10
    دبي للاستثمار: تنجز تملك "السعودية الأمريكية للزجاج"
    دبي للاستثمار" تتملك الشركة السعودية الأمريكية للزجاج

    ديسمبر 2006
    أعلنت "دبي للاستثمار" أنها أنهت جميع إجراءات تملك الشركة السعودية الأمريكية للزجاج بعد مفاوضات استمرت لأكثر من 18 شهراً. وتعد "السعودية الأمريكية للزجاج" أبرز شركات تصنيع الزجاج في المنطقة وإحدى أكبرها على مستوى الشرق الأوسط، حيث تقوم بإنتاج ما يزيد على 3 ملايين متر من الزجاج سنوياً. ويشكل استملاك الشركة أحدث إضافة لقائمة الشركات التابعة لـ"دبي للاستثمار"، حيث يتوقع أن يعزز من مكانة الشركة في الأسواق.

    وقال خالد كلبان، العضو المنتدب وكبير المسؤولين التنفيذيين في "دبي للاستثمار": "يسرنا إنهاء هذه الاتفاقية، التي شهدت مفاوضات طويلة. ويعد تملك هذه الشركة إضافة قيمة لأي محفظة استثمارية. وقد رسخت "الشركة السعودية الأمريكية للزجاج" من مكانتها في أسواق المنطقة كما أنها تمتلك قاعدة عملاء واسعة. ونحن سعداء بضم شركة بهذه المواصفات إلى قائمة شركاتنا".

    وأضاف كلبان: "تسعى الشركات العاملة في قطاع صناعة الزجاج حالياً إلى مواكبة الطلب المتنامي على هذه المادة والناجم عن ازدهار قطاع التطوير العقاري في المنطقة. ويمثل انضمام شركة ذات طاقة انتاجية عالية ومكانة راسخة كالشركة السعودية الأمريكية للزجاج إلى قائمتنا فرصة كبيرة لنا لتعزيز محفظتنا الاستثمارية من خلال متابعة استثماراتنا في الشركات التي تحقق زيادة في الايرادات لحاملي أسهم شركتنا".

    وتم تأسيس الشركة السعودية الأمريكية للزجاج منذ أكثر من 30 عاماً، حيث تقوم بتوفير مجموعة شاملة من المنتجات الزجاجية في منطقة الخليج وآسيا. وتقوم الشركة، التي تبلغ طاقتها الانتاجية 3 ملايين متر من الزجاج، بتوريد منتجاتها لعدد من العملاء البارزين بما فيهم مشروعي "برج الفيصل" و"برج المملكة".



    بيت التمويل الخليجي: يستقطب اهتماماً دولياً بعد أتمامه لصفقة تمويل مرابحة بقيمة 300 مليون دولار


    بيت التمويل الخليجي يستقطب اهتماماً دولياً بعد أتمامه لصفقة تمويل مرابحة بقيمة 300 مليون دولار

    لندن، 13 ديسمبر 2006: أعلن بيت التمويل الخليجي أحد أهم البنوك الاستثمارية الرائدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عن إتمامه لصفقة تمويل مرابحة بقيمة 300 مليون دولار أمريكي تمتد على مدى ثلاث سنوات وتتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية، وحيث شارك في عملية تمويل المرابحة 30 بنك دولي. جاء هذا الإعلان في العاصمة البريطانية لندن، ولقد فاق الاكتتاب حجم التمويل المطلوب بثلاثة أضعاف، وكان أكثر من ربع المستثمرين من أوروبا واسيا. وسوف تحل هذه المرابحة بدلا من مرابحة سابقة تبلغ قيمتها 90 مليون دولار أمريكي وتنتهي في يونيو 2007.

    تأسس بيت التمويل الخليجي في العام 1999 وهو مدرج في أسواق المال في كل من البحرين والكويت ودبي. ومن خلال نموذج عمله الفريد، تمكن بيت التمويل الخليجي من استثمار وإطلاق وإدارة العديد من مشاريع البنية التحتية. ومنذ إنشائه استطاع بيت التمويل الخليجي وبنجاح من إطلاق مشاريع تبلغ قيمتها الإجمالية 12 مليار دولار أمريكي. ولقد تم تمويل هذه المشاريع بشكل أساسي عن طريق أسهم الملكية الخاصة.

    ويتضح نجاح نموذج عمل بيت التمويل الخليجي من خلال عمليات التخارج الناجحة التي قام بها خلال السنوات الثلاث الماضية، والتي أدت إلى حصوله على عوائد بلغت في بعض الأحيان 170%. وسوف تمنح صفقة اليوم بيت التمويل الخليجي المرونة اللازمة لتمويل عملياته الخاصة، مع الأخذ بعين الاعتبار موقفه المالي القوي والخالي تماما من الديون، مما سوف يساعده على تنفيذ خططه الإستراتيجية للتوسع إقليميا وعالميا وتنويع مصادر الدخل.

    ولقد استقطب توقيع هذه الاتفاقية اليوم في لندن، اهتماماً عالمياً متزايداً حول تواجد بيت التمويل الخليجي في أسواق المال الأوروبية، حيث يسعى البنك باستمرار للحصول على فرص استثمارية في مشاريع البنية التحية أما من خلال أسهم الملكية الخاصة أو من خلال الاستثمار المباشر.

    وقد تم التمويل بضمان كامل من بنك رافيشين المركزي ووست إل بي فرع لندن الذي قام كذلك بدور وكيل الاستثمار.

    وحول هذه المرابحة قال السيد عصام جناحي الرئيس التنفيذي وعضو مجلس إدارة بيت التمويل الخليجي "إن نموذج عمل بيت التمويل الخليجي والذي يعتمد على الاستثمار في الأسواق المتنامية في كل من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والأسواق العالمية الرئيسة، أدى إلى تعظيم عوائد حملة أسهمنا وعملائنا. إن نجاحنا في إتمام صفقة التمويل مع مشاركة فعالة من المؤسسات المالية في أوروبا وآسيا، يؤكد ويعكس مدى ثقة أسواق المال العالمية في استراتيجياتنا وأنشطتنا. وسوف يسعى بيت التمويل الخليجي للتعرف على فرص استثمارية عالمية جديدة، ونتوقع أن تكون معظم عوائدنا خلال العام 2007 من خارج دول منطقة الخليج".


    إعمار" تجري دراسات بيئية لمشروع "مرسى أم القيوين"
     
  8. زمان اقتصادي

    زمان اقتصادي مشرف

    التسجيل:
    ‏22 ديسمبر 2005
    المشاركات:
    17,609
    عدد الإعجابات:
    10
    المجموعة العربية للتامين- أريج: تفصح عن خطة التوقيتات الخاصة بالإعلان عن النتائج المالية لعام 2006 وصولا إلى تواريخ التوزيعات المقترحة
     

    الملفات المرفقة:

    • untitled.JPG
      untitled.JPG
      حجم الملف:
      24.5 KB
      المشاهدات:
      597
  9. زمان اقتصادي

    زمان اقتصادي مشرف

    التسجيل:
    ‏22 ديسمبر 2005
    المشاركات:
    17,609
    عدد الإعجابات:
    10
    اجيليتي (المخازن العمومية): إحاطة من الشركة بخصوص قرار وزير التجارة و الصناعة
     

    الملفات المرفقة:

    • untitled.JPG
      untitled.JPG
      حجم الملف:
      16.8 KB
      المشاهدات:
      544
  10. زمان اقتصادي

    زمان اقتصادي مشرف

    التسجيل:
    ‏22 ديسمبر 2005
    المشاركات:
    17,609
    عدد الإعجابات:
    10
    أملاك : أول شركة إماراتية متخصصة في التمويل الإسلامي للوحدات العقارية تفتتح فروعا لها خارج الدولة
     
  11. زمان اقتصادي

    زمان اقتصادي مشرف

    التسجيل:
    ‏22 ديسمبر 2005
    المشاركات:
    17,609
    عدد الإعجابات:
    10
    بيت التمويل الخليجي: مشروع بوابة الأردن يسير حسب المخطط بعد التوقيع على اتفاقية إطار جديد مع أمانة عمان الكبرى


    مشروع بوابة الأردن يسير حسب المخطط بعد التوقيع على اتفاقية إطار جديدة مع أمانة عمان الكبرى

    • المساهمة بمبلغ 25 مليون دولار أمريكي لدعم جهود أمانة عمان الكبرى في توفير البنية التحتية من الطرق للمشروع
    • أمانة عمان الكبرى توافق على بيع حصتها في المشروع إلى شركة بيان القابضة


    عمان، الأردن \ 8 يناير 2007: في احتفال أقيم في المقر الرئيسي لأمانة عمان الكبرى (قاعة المدينة)، تم التوقيع على اتفاقية إطار جديدة بين شركة بيان القابضة المالك الرئيسي لمشروع بوابة الأردن وأمانة عمان الكبرى، تم بموجبها الانتهاء من حل جميع الأمور المتعلقة بين الطرفين وفتح صفحة جديدة في عمر المشروع.

    وكنتيجة لذلك حصل مشروع بوابة الأردن على الموافقة لاستئناف العمل بالإضافة إلى التزام أمانة عمان الكبرى بدعم الطلب المقدم للحصول على الموافقة لتخطي حاجز الثلاثون طابق والتي تحددها أنظمة البناء الحالية إلى المستوى المحدد ضمن المخططات المقدمة عن المشروع. علما بأن التصميم الأصلي الذي تم الحصول بموجبه على موافقة مجلس الوزراء له يتضمن برجين على ارتفاع 39 و 40 طابق على التوالي.

    بالإضافة إلى ذلك توصل الطرفان إلى اتفاقية نهائية حول قيمة المساهمة المالية التي سيدفعها المشروع إلى أمانة عمان الكبرى لدعم جهود الأمانة في توفير البنية التحتية اللازمة من الطرق للمشروع، وتبلغ قيمة هذه المساهمة 25 مليون دولار أمريكي اعتمادا على التصاميم الأصلية للمشروع.

    وفي خطوة تهدف إلى تجنب أي تضارب في المصالح اتفق الطرفان على ان تقوم أمانة عمان الكبرى ببيع حصتها في شركة بوابة الأردن، والتي حصلت عليها في مقابل ابقاء موقع المشروع، مقابل مبلغ 15 مليون دولار أمريكي الى شركة بيان القابضة.

    وتعليقا على التوصل إلى هذه الاتفاقية قال السيد بيتر بانايوتو رئيس مجلس إدارة شركة بوابة الأردن "سوف تفتح هذه الاتفاقية فصلا جديدا من العلاقات مع أمانة عمان الكبرى للمضي قدما وبثقة نحو الاستمرار في العمل في موقع المشروع والانتهاء منه كما هو مخطط له في الربع الثالث من 2008. ومع هذه الاتفاقية نكون قد حققنا ثلاثة أهداف: لقد تأكدنا من الحصول على جميع التصاريح النهائية اللازمة للبناء، وأظهرنا التزامنا نحو تطوير مدينة عمان من خلال المساهمة بشكل كبير في المصاريف المترتبة على أمانة عمان، وتمكننا من التحكم بميزانية المشروع من خلال تحديد قيمة جزء كبير منه. ولا يسعني هنا إلا أن أتوجه بالتحية إلى عطوفة أمين عمان، السيد عمر المعاني لامتلاكه نظرة مستقبلية واضحة لمدينة عمان و لدعمة للمشروع, كما أننا نتطلع للعمل مع الجميع من أجل مصلحة الأردن".

    وأضاف السيد بانايوتو تعليقا حول الآثار المترتبة بعد وقوع الحادث في شهر سبتمبر الماضي "مما لاشك فيه أن المقاول الرئيسي للمشروع، شركة الحمد للإنشاء و التطوير، قد ترتب عليها مصاريف إضافية نتيجة لتوقف العمل، ونحن نتفاوض مع الشركة الآن لحل هذه المسألة ضمن خطة الطوارئ الخاصة بالمشروع. ولتفادي وقوع أية حوادث في المستقبل، قامت شركة بوابة الأردن بتعيين شركة متخصصة في السلامة تعمل بشكل مستقل وترفع تقاريرها بشكل مباشر إلى إدارة المشروع ومجلس إدارة الشركة وذلك لمراقبة أنشطة المقاول في موقع المشروع".

    وأشاد السيد بانايوتو بالجهود والخطوات الكبيرة التي يبذلها جلالة الملك عبدالله الثاني المعظم والحكومة الأردنية في سبيل جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية للأردن.

    من جانبه قال السيد عمر المعاني أمين عمان "نحن في غاية الرضا حول ما تم التوصل إليه مع شركة بوابة الأردن. إن بيع حصة أمانة عمان الكبرى كان عملا صائبا لتجنب أي تضارب في المصالح قد ينشأ في المستقبل. كما أن المساهمة المالية التي قدمتها شركة بوابة الأردن ستسهم بشكل كبير في تطوير البنية التحتية لمنطقة المشروع. نحن نتطلع للعمل مع السيد بانايوتو وفريقه وسوف نحرص على نجاح مشروع بوابة الأردن".
     
  12. زمان اقتصادي

    زمان اقتصادي مشرف

    التسجيل:
    ‏22 ديسمبر 2005
    المشاركات:
    17,609
    عدد الإعجابات:
    10
    دبي للاستثمار: شركة مشاريع، المملوكة بالكامل لشركة دبي للاستثمار، تتملك 51% من أسهم "الشركة الدولية للمطاط"


    "مشاريع" تتملك 51% من أسهم "الشركة الدولية للمطاط"

    9يناير 2007
    أعلنت "مشاريع"، الذراع الاستثماري لشركة "دبي للاستثمار"، مؤخراً عن إضافتها لشركة جديدة إلى مجموعة شركاتها التابعة على أثر توقيعها اتفاقية تتملك بموجبها 51% من أسهم "الشركة الدولية للمطاط"، الرائدة على مستوى المنطقة في مجال المواد البلاستيكية والمطاطية. وتعكس هذه الخطوة التزام "مشاريع" المستمر بتنويع استثماراتها.

    وقال عبد العزيز السركال، المدير العام لشركة "مشاريع": "يسرنا توقيع هذه الاتفاقية مع "الشركة الدولية للمطاط" باعتبارها شركة رائدة لديها العديد من العملاء البارزين فضلاً عن خبرتها الطويلة في هذا المجال. وتضمن إضافة هذه الشركة إلى قائمة شركاتنا التابعة فرصاً استثمارية كبيرة للشركة نظراً لما تتميز به من إمكانيات في توفير الحلول المتخصصة التي تفي بالاحتياجات الكبيرة في قطاع الانشاءات".

    وتقوم "الشركة الدولية للمطاط"، التي تتخذ من الإمارات مقراً لها، بانتاج وتسويق مجموعة متكاملة من المنتجات المصنعة من مطاط "البوليمير" (Polymer) الصناعي والبلاستيك، والتي تلبي احتياجات قطاع التطوير العقاري على وجه التحديد. كما تنتج الشركة المقاطع المطاطية العازلة عالية الجودة بما فيها السدادات المستخدمة في الأبنية والسيارات والحاويات إضافة للمواد المطاطية المقولبة والمنتجات البلاستيكية وحواجز الماء المصنعة من مادة "كلوريد بولي فينيل" (PVC).

    وتورد الشركة، باعتبارها أبرز الشركات المصنعة للمواد المطاطية والبلاستيكية، منتجاتها للعديد من المشاريع العقارية الرائدة في الإمارات بما فيها "برج دبي" و"منتجع شاطئ الجميرا" و"دبي فيستفال سيتي". كما تحظى "الشركة الدولية للمطاط" بحضور قوي في قطاعات الإنشاءات المستوى العالمي، لاسيما في سنغافورة وقطر وإنكلترا والسعودية.

    وقال هاشم الهاشم، مدير عام الشركة الوطنية لإنتاج المطاط: "تعتبر هذه الاتفاقية فرصة كبيرة تعزز من مكانتنا في أسواق الإمارات وتساهم في دفع استراتيجية توسعنا على الصعيد الدولي. وتركز شركتنا بشكل كبير على عاملي الجودة وخدمات العملاء، حيث نحرص على الاستثمار في أحدث الخدمات والتكنولوجيا لمواكبة آخر التطورات في هذا القطاع. وسيتيح لنا دعم شركة "مشاريع" توسيع قدراتنا الإنتاجية ومجموعة منتجاتنا لتلبية احتياجات عملائنا بكفاءة والدخول في قطاعات جديدة بما فيها السيارات والهندسة وغيرها".

    وأضاف السركال: "تشكل إضافة الشركات العاملة ضمن قطاعات مختلفة جزءاً أساسياً من استراتيجيتنا الرامية للتنويع الاستثماري. وفي إطار كوننا شركة تتخصص في مجال الصناديق الاستثمارية الخاصة، نقوم حالياً بمفاوضات مع ست شركات نأمل في إضافتها إلى الشركات الخمسة عشرة المنضوية تحت مظلتنا".

    وإلى جانب "الشركة الدولية للمطاط"، تشتمل قائمة الشركات التابعة لـ"مشاريع" على أربعة عشرة شركة بما فيها "مصنع الإمارات للسحب" و"لايت تك" و"معادن الخليج الفنية" و"متروفايل" و"لابتك" وشركة "خدمات الخليج الفورية" وشركة "الخليج للمفاتيح الكهربائية والديناميكة" و"إميكول" و"سيسكوم الإمارات" و"ثرموست تكنولوجيز" و"الشركة الوطنية لصناعة الأحجار العازلة" وشركة "الإمارات للمواد الإسمنتية العازلة" و"سترومك" و"فولكرا بيتش".
     
  13. دكتور متقاعد

    دكتور متقاعد عضو جديد

    التسجيل:
    ‏14 يناير 2007
    المشاركات:
    368
    عدد الإعجابات:
    0
    تكلفته 320 مليون درهم وينتج 900 ألف طن سنوياً
    حكومة الفجيرة توقع عقد إنشاء مصنع للاسمنت




    الفجيرة - السيد حسن:

    وقعت حكومة الفجيرة ممثلة في البلدية عقد إنشاء ثاني أكبر مصنع للاسمنت في الامارة بتكلفة اجمالية 320 مليون درهم في المرحلة الأولى لتأسيس المصنع.وقال المهندس راشد حمدان عبدالله مدير عام بلدية الفجيرة ان المصنع الجديد يأتي في اطار حرص الإمارة على الدخول في المعترك الصناعي بقوة ووفق القوانين الخاصة بالأمن والسلامة التي تشدد على سلامة البيئة ونظافتها.وأضاف، ان التكلفة المبدئية للمصنع الجديد تصل إلى 320 مليون درهم وينتج 2500 طن يومياً و900 ألف طن سنوياً.وقال مدير بلدية الفجيرة ان المصنع سوف يبدأ انتاجه في نهاية العام الحالي 2007 حيث من المقرر ان ينتج 700 طن يومياً في المرحلة الأولى.وبعد 18 شهراً من نهاية المرحلة الأولى سوف ينتج قرابة 2500 طن.وهو مملوك لرجل الأعمال اللواء علي خليفة المهيري وتنفذه شركة ألمانية متخصصة بمواصفات أوروبية حديثة روعي فيها اتباع كافة السبل البيئية.وقال سوف يتم انشاء المصنع في منطقة حجب على مساحة اجمالية تصل الى 300 ألف متر مربع واختير لقربه من منطقة الصخور والمواد الخام.

    “الدار” تناقش النتائج غداً

    أبوظبي - “الخليج”:

    يعقد مجلس ادارة شركة الدار العقارية اجتماعاً يوم غد الثلاثاء، وذلك لمناقشة البيانات المالية للشركة عن العام الماضي 2006.
     
  14. دكتور متقاعد

    دكتور متقاعد عضو جديد

    التسجيل:
    ‏14 يناير 2007
    المشاركات:
    368
    عدد الإعجابات:
    0
    في لقاء مع أعضاء منتدى الإمارات للتداول على الانترنت
    خالد بن زايد: 20 - 30% نمو أسواق الأسهم المحلية في 2007




    دبي - فؤاد جشي:



    توقع الشيخ خالد بن زايد بن صقر آل نهيان رئيس مجلس الإدارة في شركات سلامة وتمويل ومناسك ان تحقق أسواق الأسهم المحلية خلال العام 2007 نمواً بنسب تتراوح بين 20% و30%، مؤكداً ان هناك متغيرات كثيرة ستدفع الأسواق نحو التحسن في مقدمتها دخول محافظ ضخمة لمستثمرين عالميين لشراء أسهم محلية وكذلك تحول سوق دبي المالي إلى شركة مساهمة عامة مما يجعلها مطالبة بتحقيق نمو منجز في ارباحها لخدمة مصالح مساهميها وهذا أمر لا يمكن تحقيقه اذا استمر التراجع في الأسواق المحلية، معتبرا ان هناك فرصة جوهرية لتحرك الأسواق خلال المرحلة المقبلة.



    جاء ذلك في اول مبادرة من نوعها يقوم بها رئيس مجلس ادارة في الشركات المساهمة العامة للقاء أعضاء منتدى لتجارة الأسهم المحلية على شبكة الانترنت هو منتدى الإمارات للتداول بهدف حدده الشيخ خالد خلال اللقاء الذي تولى إدارته مروان الحل مقدم برنامج تداول وعقد في دبي امس الأول هو تكريس المفاهيم الصحيحة في عالم الأسهم لدى اوسع جمهور ممكن تصل له المنتديات الإلكترونية في اطار تفاعلي لا تستطيع وسائل التواصل والاعلام الأخرى تحقيقه، معتبرا ان هذه المنتديات لها تأثير بالغ الأهمية على حركة الأسواق ولذلك يجب الاستفادة منها كوسيلة اساسية للتثقيف والتوعية من خلال انفتاح الشركات المساهمة على جمهورها والتواصل معه لمناقشة كافة الأمور المتعلقة بحركة أسواق الأسهم.

    وأوضح انه يحرص على ترتيب لقاء دوري ربع سنوي مع المحللين الماليين بعد نشر النتائج الفصلية للشركات بهدف تلقي الأسئلة الفنية الدقيقة حول الاداء المالي الحالي والمستقبلي وبما يسهم في زيادة مستويات الشفافية في الأسواق المالية مؤكدا ضرورة وجود خطط عمل مستقبلية للشركات المساهمة لمدة تتراوح بين 3 و5 سنوات يجري اطلاع المستثمرين عليها مسبقا مع تقديرات مبدئية لمستويات النمو في الأرباح التي يمكن للشركات تحقيقها خلال هذه السنوات لكي يكون المستثمر على بينة عندما يتخذ قراره الاستثمار بشراء وبيع الأسهم وبحيث يكون له الحق بمحاسبة الشركة مستقبلا في حال تخلفت كثيراً في ادائها الفعلي عن تقديراتها المبدئية للنمو في ارباحها، مشيرا الى ان شركة “سلامة” اعلنت عند اعادة هيكلتها وطرحها للاكتتاب العام خطة عملها وقد تمكنت من تحقيق هذه الخطة بالكامل خلال عامين من نشاطها وهي تعد حاليا خطة عمل جديدة لسنوات قادمة سيجري الاعلان عنها للمساهمين، واعتبر ان الاعلان عن التقديرات المبدئية لنمو الارباح من قبل الشركات المساهمة العامة يساهم في الحد من التأثير الضار لامكانية تسرب المعلومات الداخلية في هذه الشركات قبل نشرها رسميا من خلال وجود المعلومات التقديرية لدى المستثمرين مسبقا، مشدداً على ضرورة ان تعطى الشركات كذلك مؤشرات اولية للارباح قبل الاعلان عن النتائج الفعلية من خلال وصف طبيعة ادائها خلال الفصل مقارنة بالفصول السابقة.

    ورأى ان تركيز المنتديات على الارتباط بين اسواقنا والسوق السعودي يكرس هذا الارتباط رغم انه في الأساس ارتباط وهمي مقارنا بالارتباط على الصعيد الدولي بين الأسواق الأمريكية والسوق الياباني من جهة اخرى، وهو ارتباط حقيقي لأن المنتجات اليابانية تجد اكبر اسواقها في امريكا وبالتالي عندما يحدث ركود في الأسواق الأمريكية ينعكس ذلك تراجعا في ارباح الشركات اليابانية، بينما لا يوجد هذا الارتباط بين اسواقنا والأسواق السعودية وبالتالي يجب عدم المبالغة في ربط حركة الأسعار بين السوقين حتى لو كان هناك بعض التأثير المتبادل بفعل تحركات المضاربين في السوقين.

    وحذر كذلك من خطورة ربط حركة كافة الأسهم بأسواقنا بحركة السهم القيادي اعمار، لأن سوق السهم الواحد يلغي عمليا الفائدة من تنوع الأسهم وبالتالي تنوع الفرص في السوق بحيث يتاح للمستثمر الخروج من سهم للدخول في سهم آخر بناء على قراءته للمعطيات المحيطة بأداء كل سهم بمفرده متسائلاً ما الفائدة في هذه الحالة من الاستثمار في الأسهم الأخرى ما دامت مرتبطة كلياً بالسهم القيادي وتنمو بنسب نموه ما يعني ان الاستثمار فيه يعادل الاستثمار في غيره من الأسهم مؤكداً ان المنتديات يجب ان تمارس دورها وألا تكرس هذا الارتباط عبر تكرار الحديث عنه لأن الأسعار في اسواقنا لم تعد تعبر عن قيمة الأسهم بقدر ما هي انعكاس لتصورات المساهمين عن هذه القيمة وهذه التصورات اصبحت تبتعد كثيراً عن الواقع سواء في حالة الصعود أو الهبوط متوقعاً ان تتراجع ظاهرة سوق السهم الواحد لدينا كثيراً خلال العامين المقبلين.

    ودعا المنتديات الى الابتعاد عن نظرية المؤامرة في تفسير ما تشهده الأسواق لأن لا مصلحة لأحد على الاطلاق في الاضرار بحركة السوق بكل ما لذلك من انعكاسات على وضع الاقتصاد الوطني مبديا تفهمه لأن يعبر بعض الخاسرين عما في انفسهم من مرارة بهذه الطريقة في المنتديات على ألا تتحول هذه التعبيرات الى موجة عامة تخلق اوهاما لا علاقة لها بالواقع، مشددا على ضرورة ان يقوم المشرفون على المنتديات بدورهم في ابتعاد المشاركين عن توجيه الاتهامات جزافا وتحديد اسماء اشخاص يتم تحميلهم مسؤولية ما تشهده الأسواق.

    ورأى ان المتابعة التفصيلية والمتواصلة على مدار الساعة لتطورات الأسواق من قبل المحللين الماليين في المنتديات تمكنهم من اعطاء تحليلات جيدة في العديد من الحالات، داعياً الى عدم اهمال التحليل الأساسي والتركيز المبالغ فيه على التحليل الفني مع ضرورة إدراك كافة الجزئيات التي تجعل لكل شركة من الشركات معطيات مختلفة عند تناولها في التحليل، خصوصا وان الشركات التي تمتاز بعوائد مالية متكررة لعدة سنوات قادمة من الطبيعي ان تكون لأسهمها مضاعفات ارباح مختلفة عن الشركات التي لا يمكن ضمان استمرارها في تحقيق عوائدها الحالية لعدة سنوات مقبلة، مؤكدا ضرورة ان يكون هناك محللون ماليون متمرسون وقادرون على التقاط كل التفاصيل الدقيقة في الحسابات المالية للشركات المساهمة لاعطاء صورة حقيقية عن اوضاعها المالية على ان تكون الشركات مستعدة للتعاون معهم والاجابة عن اسئلتهم الفنية بأكبر قدر ممكن من الشفافية لتوفير كل المعلومات المتاحة للأسواق المالية.

    وأكد ضرورة الخروج من عقلية المضاربة وخصوصا بالنسبة للمستثمر العادي الذي لا يمكنه اتقان هذه اللعبة المحترفة التي تبقى اختصاصا لروادها الخبراء، اما الذين دخلوا الى الأسواق بهدف تحقيق نمو مناسب في اموالهم دون دراية كافية بأساليب العمل في الأسهم فيفترض ان يستمروا على المدى الطويل ليحققوا عوائد معقولة، معتبراً ان هناك عوامل عديدة دفعت بأسواقنا نحو المضاربة من بينها طبعا تحركات المضاربين، لكن من الخطأ تكريس قناعة لدى المستثمرين بأن المحافظ هي المسؤولة عما حصل في الأسواق لأن هناك الكثير من المحافظ تضررت كغيرها من المستثمرين.

    ورأى ان هناك تقدماً ملموساً في معالجة الظواهر السلبية في اسواقنا وخصوصا تسرب المعلومات الداخلية، معتبرا ان الشركات بدأت تجتهد على هذا الصعيد من خلال حصر اعداد الذين يتعاملون مع الحسابات والاعلان عنها فورا بمجرد ان يجرى اقرارها.

    استمرار الاكتتاب ضروري لمعالجة فائض السيولة

    قال الشيخ خالد بن زايد بن صقر آل نهيان إن من الضروري أن يستمر طرح الإصدارات الجديدة للشركات المساهمة العامة من أجل معالجة مشكلة فائض السيولة التي تتراكم لدينا وتسبب الارتفاع المبالغ فيه في الأسعار وما يتبعه من انخفاض مماثل لاحقاً، موضحاً أن هذه الإصدارات هي التي تمنح لأسواق الأسهم التنوع في الخيارات الذي نطمح إليه من أجل تحقيق النضوج في أسواقنا، شريطة أن تكون الشركات التي تطرح جيدة وتملك فرصاً كبيرة للنمو من خلال عملها في نشاطها الأساسي الذي ترخص له وليس كمحفظة استثمارية في الأسواق، معتبراً أن المشكلة تكمن في تمويل الإصدارات بالطريقة التي تجري بها حالياً والتي تمكن المكتتب من الحصول على تمويل يصل إلى 20 أو 30 ضعف المبلغ الذي كان يدفعه للاكتتاب.

    إلغاء علاوة الإصدار خاطئ

    قال الشيخ خالد بن زايد بن صقر آل نهيان إن الزام الشركات المساهمة بعدم تقاضي علاوة إصدار عن الأسهم الجديدة التي تطرحها لزيادة رأسمالها أمر خاطئ تماماً، فليس من المعقول أن يطرح السهم الجديد بسعر الإصدار الأصلي للسهم القديم دون علاوة إصدار تجعله يعادل سعره الحالي في الأسواق مع خصم بنسبة تتراوح بين 5% و10% لأن هذا عملياً هو إهدار لقيمة السهم وهو مجحف للمستثمرين الذين اقتنوا السهم بسعر الإصدار عند تأسيس الشركة قبل أن تحقق أية أرباح أو احتياطات، موضحاً أنه يعد دراسة حول موضوع علاوة إصدار في كل الأسواق العالمية ليرفعها إلى الجهات المسؤولة دعماً لوجهة نظره التي طرحها عليهم بهذا الخصوص، متسائلاً هل يطلب من شركة تحتاج إلى مليارات الدراهم لأنشطتها أن تصدر مليارات الأسهم لتمويل هذه الأنشطة وكيف يمكنها في هذه الحالة أن تحقق عائداً مجزياً على رأس المال هذا فضلاً عن التأثير السلبي لطرح مليارات الأسهم لجديدة في الأسواق.
     
  15. دكتور متقاعد

    دكتور متقاعد عضو جديد

    التسجيل:
    ‏14 يناير 2007
    المشاركات:
    368
    عدد الإعجابات:
    0
    بحضور 150 مشاركاً
    دبي تشهد إطلاق علامة الاتحاد العالمي لبورصات الألماس


    دبي - “الخليج”:

    أطلق مؤتمر “المعايير الخمسة لتجارة الألماس” (c5)، الذي نظمته بورصة دبي للألماس أمس في دبي، علامة “wfdb” الخاصة بالاتحاد العالمي لبورصات الألماس، و”محفظة الثقة بالألماس” التي طرحها “مجلس الألماس العالمي”. وأضاف هذا الحدث معياراً خامساً وهو “الثقة”، إلى المعايير التقليدية الأربعة لتصنيف وجودة الألماس وهي “اللون” و”الصقل” و”النقاء” و”القيراط”، وذلك بحضور أكثر من 150 مشاركاً بينهم أعضاء بورصة دبي للألماس الحاليون والمرتقبون، وغيرهم من الأفراد والمؤسسات التي تدعم قطاع الألماس.ويشكل المؤتمر الذي تنظمه بورصة دبي للألماس على مدى يوم كامل، بالتعاون مع “الاتحاد العالمي لبورصات الألماس” و”مجلس الألماس العالمي”، مبادرة جديدة بهدف إطلاع تجار الألماس على أهمية الانضمام إلى “بورصة دبي للألماس” باعتبارها عضواً في “الاتحاد العالمي لبورصات الألماس”، الهيئة الدولية المنظمة لتجارة الألماس في العالم.

    وفي معرض ترحيبه بتجار الألماس، قال أحمد بن سليّم، نائب رئيس مجلس إدارة بورصة دبي للألماس: “تتمحور فكرة مؤتمر “c5” حول الأدوات التي يجري تطويرها لتعزيز الثقة في قطاع الألماس لدى التجار والمشترين، باعتبار أن الثقة هي المبدأ الذي تقوم عليه تجارة الألماس”.

    وأضاف: “يعكس إطلاق علامة “wfdb” و”محفظة الثقة بالألماس”، التزام بورصة دبي للألماس بإرساء المعايير العالمية وأفضل الممارسات الدولية في قطاع تجارة الألماس بالمنطقة”.

    وعلى غرار شهادة الأيزو (iso) من حيث المبدأ، تتيح العلامة “wfdb” لأعضاء بورصة دبي للألماس تعزيز التزامهم بميثاق عمل الاتحاد العالمي لبورصات الألماس، الأمر الذي سيعزز بدوره، الثقة بأعضاء البورصة وقطاع تجارة الألماس بالمنطقة. وجميع أعضاء بورصة دبي للألماس مؤهلون للحصول على هذه العلامة التي تصطفيهم كتجار ألماس معتمدين ومستوفين للمعايير العالمية.

    وبمناسبة إطلاق العلامة “wfdb”، قال إيرني بلوم، رئيس “الاتحاد العالمي لبورصات الألماس”: “تعد علامة Wfdb أول دليل ملموس يجب على عضو الاتحاد العالمي لبورصات الألماس أن يقدمه ليثبت أنه عضو، ليتمكن بالتالي من دخول شبكة هذا الاتحاد. وهي أيضاً أول أداة ثقة منظمة دولياً في قطاع الألماس، وتنطوي على أن العضو المعني ملتزم بميثاق عمل الاتحاد الدولي لبورصات الألماس Wfdb”.

    وقدم إيلي إيزاكوف، الرئيس التنفيذي ل “مجلس الألماس العالمي”، “محفظة الثقة بالألماس” التي تتضمن سلسلة من الإجراءات والإرشادات المتفقة مع أفضل الممارسات العالمية التي تساعد تجار الألماس غير الأعضاء في “بورصة دبي للألماس”، على تعزيز الثقة لدى المشترين. ويضاف إلى ذلك، أن الالتزام بمنهجية هذه المحفظة سيمكن هؤلاء التجار من المضي قدماً باتجاه الحصول على عضوية البورصة.

    وفي كلمته خلال المؤتمر، قال إيزاكوف: “يتمثل دور المجلس العالمي للألماس في ردم الفجوة بين المشتغلين في القطاع والمستهلكين. وعليه، فقد تم تطوير “محفظة الثقة بالألماس” بهدف تثقيف تجار المجوهرات في قطاع التجزئة حول ألماس الصراعات، وتسليط الضوء على دور التاجر في تعزيز الثقة بشراء الألماس”.

    وعمل المؤتمر على تزويد المُحكمين المستقبليين في بورصة دبي للألماس بمعلومات شاملة، كما ركز على مزايا الانضمام إلى “بورصة دبي للألماس” باعتبارها عضواً في “الاتحاد العالمي لبورصات الألماس”، الأمر الذي يجعلها منصة دولية تعمل وفق أفضل الممارسات العالمية.

    وتعد “بورصة دبي للألماس”، التي أسستها سلطة مركز دبي للسلع المتعددة، أول بورصة ألماس في العالم العربي، والوحيدة الحاصلة على عضوية الاتحاد العالمي لبورصات الألماس في المنطقة.
    مزاد علني لبيع شحنة من الألماس في دبي



    دبي - “الخليج”:
    أعلنت نورا جشمير المدير التنفيذي لبورصة دبي للألماس عن قرب تنظيم مزاد علني بين تجار الألماس في بورصة دبي على شحنة من الألماس الخام وتستمر المزايدة لمدة ثلاثة أيام، وأشارت نورا جشمير أن القيمة التقريبية المتوقعة لسعر الصفقة لا تقل عن 7 ملايين دولار.

    وأوضحت أن تنظيم مثل هذه المزادات في اطار استراتيجية بورصة دبي لزيادة نمو سوق الألماس في الامارات ودعم مركزها الاقليمي في تجارة الألماس حيث ان دبي هي الوحيدة خليجياً العضو ببورصة الألماس العالمي كما تعد المركز الاقليمي الأول في المنطقة، وتنافس دبي في المركز الرابع عالمياً. وأشارت الى أن مثل هذه المزادات من شأنها دعم سوق الألماس وإتاحة فرص أكبر لأعضاء البورصة للحصول على صفقات بهذا الحجم الكبير مما يدعم تواجدهم بالسوق العالمي.

    وأشارت جشمير الى أنها تتوقع نسب نمو لسوق الألماس في دبي لا تقل عن 20% حيث تتوافر للسوق كل مقومات النمو وخاصة مع زيادة النمو في باقي القطاعات والاستقرار النسبي لأسعار الذهب الذي يؤثر ارتفاعه تأثيراً سلبياً في الألماس لاستخدام الذهب كقوالب نسبة للألماس.

    وأضافت ان تنظيم المزادات على شحنات الألماس يأتي كدور تطوعي لبورصة دبي التي لا تهدف الى الربح.



    المجلس العالمي: الإمارات نظيفة من الألماس غير المشروع

    دبي - يوسف العربي:

    أعلن إيلي إزاكوف الرئيس التنفيذي لمجلس الألماس العالمي أن الإمارات نظيفة من تجارة الألماس غير المشروع المعروف عالمياً باسم الألماس الدموي الناتج عن الحروب الأهلية والذي يغذي عائده الصراعات الطائفية في بعض الدول الإفريقية مثل ساحل العاج.

    وأوضح إزاكوف أن نسبة تجارة الألماس الدموي في الإمارات صفر % طبقاً للإحصاءات الرسمية الصادرة عن مجلس الألماس العالمي، وبذلك تحتفظ الإمارات للعام الرابع على التوالي بأدنى مستوى لوجود الألماس الدموي، في الوقت الذي بلغت فيه تجارة الألماس الدموي في العالم حوالي 0،2% من حجم تجارة الألماس وهي نسبة ضئيلة إذا ما قورنت بحجم تجارة الألماس على مستوى العالم والتي تقدر بأكثر من 30 مليار دولار.

    وأشار إيلي إزاكوف إلى أن الحفاظ على الإمارات نظيفة من الألماس الدموي رغم كونها أهم مركز إقليمي لتجارة الألماس “الرابع على مستوى العالم” يأتي نتيجة التزام الإمارات بكل بنود اتفاقية كامبرلي التي تحظر على الدول الأعضاء التجارة في الألماس الدموي وتفرض الاتفاقية على أعضائها الذين بلغ عددهم 40 عضواً من بينهم الإمارات العديد من الإجراءات الصارمة لمنع دخول الألماس غير المشروع.

    ومن جانبه أكد أحمد بن سليم نائب رئيس مجلس إدارة بورصة دبي للألماس أن السوق الإماراتية ستظل خالية ونظيفة تماماً من تجارة الألماس الدموي. واعتبرت نورا جشمير مديرة تنفيذية لبورصة دبي للألماس أن نظافة السوق تعد من أهم مقومات النمو لسوق الألماس في الإمارات، وأكدت التعاون التام مع مكتب كامبرلي في بورصة الألماس في دبي للتأكد من مصدر الألماس الوارد إلى الإمارات، وأشارت إلى إحباط العديد من المحاولات لإدخال الألماس غير المشروع عن طريق بعض الدول الإفريقية مثل غانا.
     
  16. دكتور متقاعد

    دكتور متقاعد عضو جديد

    التسجيل:
    ‏14 يناير 2007
    المشاركات:
    368
    عدد الإعجابات:
    0
    انتخاب خرباش نائباً للرئيس و7 أعضاء في اللجنة التنفيذية
    مجلس دبي الاقتصادي يبحث الإيجارات وتطورات اتفاقية التجارة مع أمريكا




    دبي - “الخليج”:

    استأنف مجلس الشؤون الاقتصادية لإمارة دبي أمس، أولى جلساته في دورته الثانية في مقره برئاسة جمعة الماجد رئيس المجلس، بحضور سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس دائرة الطيران المدني بدبي، والدكتور محمد خلفان بن خرباش وزير الدولة لشؤون المالية والصناعة، وسعيد محمد الكندي، وأنور محمد قرقاش وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني، ومجموعة من الفعاليات الاقتصادية من أعضاء المجلس، كما حضر الجلسة هاني الهاملي الأمين العام للمجلس، وموظفو الأمانة العامة.

    وفي كلمة الافتتاح التي قدمها أمام المجلس، أعرب جمعة الماجد رئيس المجلس ونيابة عن الأعضاء شكره وتقديره لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي على مبادرته لتأسيس المجلس ورؤيته في أن يمثل المجلس إطاراً للشراكة بين القطاعين العام والخاص في صنع القرار الاقتصادي، كما قدم شكره لصاحب السمو نائب رئيس الدولة على ثقته الغالية بتعيين سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيساً للمجلس التنفيذي لإمارة دبي.

    أعرب رئيس المجلس عن تطلعاته في أن يعزز المجلس دوره في المشاركة في الحياة الاقتصادية وذلك اهتداء برؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم “حفظه الله” الذي أشار إلى “ضرورة تعميق المشاركة الشعبية وتطوير المؤسسات البرلمانية التمثيلية ودعم الدور القيادي للقطاع الخاص” حيث تأتي إشارة سموه للدور القيادي للقطاع الخاص تأكيداً للإسهامات التي قدمها القطاع الخاص في مجمل التنمية الاقتصادية ودوره الرائد في مجال التجارة والاستثمار في السابق والحاضر.

    ثم قدم رئيس المجلس شكره لكل الأعضاء الذين ساهموا في إثراء المجلس بالحوار والنقاش والمبادرة، كما هنأ الأعضاء الجدد على انخراطهم بالمجلس، معرباً عن أمله في أن يكون المجلس عند حسن ظن القيادة الحكيمة لسمو حاكم دبي في خدمة أهداف إمارة دبي بكافة قطاعاتها.

    ثم ناقش المجلس مجموعة من المواضيع، أهمها قرارات وزارة العمل، وتحديد سقف الإيجار بدبي بما لا يزيد على 7%، ومستجدات اتفاقية التجارة الحرة بين الولايات المتحدة الأمريكية ودولة الإمارات. وتمت التوصية بإحالة هذه المواضيع إلى اللجنة التنفيذية لمناقشتها ومواضيع أخرى، ورفع التوصيات بشأنها.

    كما تمت عملية الترشيح والانتخاب لنائب رئيس المجلس، حيث انتخب بالإجماع الدكتور محمد خلفان بن خرباش وزير الدولة لشؤون المالية والصناعة، كما انتخب أيضا سبعة من أعضاء المجلس كأعضاء في اللجنة التنفيذية على أن يختاروا واحدا منهم رئيسا للجنة.

    كما انتخب ثلاثة أعضاء جدد في المجلس هم رجل الأعمال الشيخ خالد بن زايد آل نهيان، وصالح سعيد لوتاه عضو مجلس ادارة بنك دبي الاسلامي والمدير العام لشركة اس.اس. لوتاه، وماجد سيف الغرير المدير العام لمجموعة سيف الغرير، وفي تصريحات خاصة ب”الخليج” أشاد الشيخ خالد بن زايد بدور المجلس الذي لطالما طرح قضايا مهمة وموضوعات مثل اتفاقية التجارة الحرة وقانون الشركات وقضايا العمالة، ما أغنى تلك المواضيع بوجهات نظر متنوعة أعطت صانعي القرار القدرة على اختيار القرارات الأفضل.

    أما ماجد سيف الغرير فاعتبر أن دور المجلس شديد الأهمية ويتركز في معالجة قضايا الاقتصاد العام، ورفع التوصيات بخصوص المعوقات، إن وجدت، وإعادة تقييم القوانين وفاعليتها لمواكبة النمو الاقتصادي المستمر في دبي، واعتبر أن عالم التجارة والاقتصاد في تغير دائم فموضوعات مثل الايجارات لم تكن ملحة مثلما هي اليوم، كما أن القوانين العمالية تؤثر اليوم في تنافسية الشركات في بعض القطاعات.

    وأعد أعضاء المجلس أمس مقترح الخطة التنفيذية للعام ،2007 على ان تلحقها في مرحلة مقبلة خطة للعامين المقبلين، وتضمن مقترح الخطة التنفيذية ثلاثة عناصر يختص الأول بالسياسات الاقتصادية، ونص على اختيار مجموعة من مواضيع النقاش المقترحة لجلسات المجلس وذلك انسجاماً مع المحاور الأربع لاستراتيجية المجلس والتي تدور حول التشريعات والسياسات النقدية والمالية، والبنية التحتية والمؤسسات الاقتصادية، والقوى العاملة والتعليم والتدريب، إضافة للريادة والابتكار، والتي تركز معظمها على قضايا الاقتصاد الكلي ذات البعد الاستراتيجي المؤثرة في عملية التنمية الاقتصادية في دبي على الأمد الطويل والتي اعتمدت أساساً على دراسة لنقاط القوة والضعف في اقتصاد الإمارة، إضافة إلى ذلك، فإن المواضيع المقترحة تنسجم مع خطة دبي الاستراتيجية (المحور الاقتصادي)، واهتمامات المجلس، وبما تواكب التطورات الاقتصادية المستجدة على الصعد المحلية والإقليمية والعالمية. هذا وقد تم تحديد قائمة مصغرة من مواضيع النقاش المقترحة تضمنت كل منها ملخصاً عن الموضوع وأهم أهدافه.

    أما العنصر الثاني في الخطة التنفيذية فيتعلق بالمبادرات المستقبلية، حيث اقترحت الأمانة العامة قيام المجلس بإطلاق مجموعة من المبادرات التي تنسجم مع توجهاته واستراتيجيته وبما يواكب أفضل الممارسات العالمية بهدف تعزيز مسيرة الاقتصاد المحلي وتوطيد مكانته في خريطة الاقتصاد العالمي. وقد تم إعداد رؤى لمجموعة من هذه المبادرات كمرحلة أولى تضمنت المسوغات والأهداف ومدى تطابقها مع التجارب العالمية.

    وتطرق العنصر الثالث في الخطة إلى الشراكات الاستراتيجية مع مراكز البحوث والدراسات العالمية، حيث يجري العمل على دراسة مقترح توقيع مذكرة تفاهم في إطار شراكات استراتيجية بين المجلس ومجموعة من الهيئات والمراكز البحثية والأكاديمية المحلية والعالمية بهدف تنمية وتوطيد أواصر التعاون والتنسيق في مختلف المجالات التي تهم عمل المجلس.

    وقد تم ترشيح مجموعة من تلك الهيئات والمراكز بناءً على سمعتها وتجاربها العالمية لاسيما تلك التي لديها سجل في الدولة والمنطقة. ومن المؤمل أن تغطي هذه الاتفاقيات العديد من مجالات التعاون أهمها إعداد البحوث والدراسات الاقتصادية التطبيقية التي يتطلبها المجلس وخاصة بالنسبة للدراسات المعمقة أو التي تتطلب عدداً كبيراً من الباحثين وفرق المسح، علاوة على المبادرات والمقترحات التي تحاكي أفضل الممارسات العالمية وخاصة في مجال رسم السياسات الاقتصادية (الكلية) وإنشاء الهيئات الاقتصادية المختلفة، أو توخياً للسرعة في حال عدم توافر البيانات والمعلومات حول دراسة ما محلياً، إضافة إلى التعاون في مجال المشورة والخطط التطويرية للمجلس، وتبادل المعلومات والبيانات الاقتصادية المختلفة لاسيما في مجال أفضل الممارسات العالمية.

    وستقوم الأمانة العامة باستعراض الخطة التنفيذية المذكورة أعلاه وبصورة مفصّلة (مدعمة بتقارير تتضمن رؤية كل مبادرة وأهدافها وأهم التجارب العالمية المماثلة لفكرتها) على اللجنة التنفيذية للمجلس بهدف مناقشتها وتطويرها والاتفاق على ما تراه مناسباً كمنهاج عمل للأمانة العامة والمجلس للعام الجاري 2007.

    وكان جمعة الماجد رئيس المجلس أشار في كلمته الافتتاحية إلى أن الدورة الجديدة للمجلس تأتي في ظل نهضة اقتصادية شاملة ماثلة أمام أعين العالم تحت قيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حفظه الله ورعاه، ولكنها تحمل بين طياتها تحديات اقتصادية تتمثل في كيفية التماشي مع التطورات الاقتصادية الهائلة التي تشهدها المنطقة والعالم اليوم.

    كما أشاد بالدور الذي لعبه المجلس في دورته السابقة لاسيما في ما يتعلق بمناقشة العديد من المواضيع ذات الأثر المباشر في المسيرة الاقتصادية لدبي والدولة، مثل إعداد قانون الشركات، والمناقشات التي تمت مع وزير العمل حول مجمل قضايا العمل والعمال، والتنسيق مع غرفة تجارة وصناعة دبي حول اتفاقيات التجارة الحرة، فضلاً عن مساهمة المجلس في بلورة استراتيجية خاصة به للفترة المقبلة.
     
  17. دكتور متقاعد

    دكتور متقاعد عضو جديد

    التسجيل:
    ‏14 يناير 2007
    المشاركات:
    368
    عدد الإعجابات:
    0
    "اقتصادية دبي" تستقبل وفداً من منظمة الاتحاد العالمي للشحن




    دبي - “الخليج”:

    استقبلت دائرة التنمية الاقتصادية في دبي مؤخراً، وفداً رفيع المستوى من منظمة الاتحاد العالمي للشحن فياتا (fiata) التي تتخذ من زيورخ في سويسرا مقراً لها. وقد رافق الوفد الزائر، الذي ترأسه مدير عام المنظمة ماركو سنجاليتي، وويليام جوتليب؛ نائب رئيس المنظمة، ممثلين عن اللجنة الوطنية للشحن والامداد، العضو في منظمة الاتحاد العالمي للشحن فياتا (fiata)، يتقدمهم الكابتن منصور عبد الغفور؛ رئيس اللجنة، وعيسى بلوش؛ الرئيس السابق لمنظمة الاتحاد العالمي للشحن.

    وأبدى علي إبراهيم؛ نائب المدير العام للشؤون التنفيذية بالدائرة الذي كان في استقبال الوفد الزائر، استعداد دائرة التنمية الاقتصادية للتواصل مع مختلف الشركات والمؤسسات وتبادل الآراء والأفكار البناءة التي تساعد على بناء مناخ مثالي للأعمال والتجارة في دبي، كما أوضح أن مثل هذه الاجتماعات تسهم في الارتقاء بمعايير الجودة في مجال الشحن والامداد وتعزيز قنوات التواصل المستمر بين القطاعين العام والخاص في دبي.

    وأضاف إبراهيم: يأتي الاجتماع مع وفد منظمة الاتحاد العالمي للشحن ضمن استراتيجية الدائرة الهادفة إلى تطبيق معايير الجودة والارتقاء في الأداء المتميز في إمارة دبي، وذلك تجسيداً لرؤية صاحب سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في المضي قدماً في رحلة السعي نحو التميز وإرساء معايير الجودة في الأداء، بما يتيح لإمارة دبي استقطاب المزيد من الاستثمارات وأعداد متزايدة من الشركات العالمية.

    وقد تطرق الاجتماع مع الوفد الضيف إلى مجموعة من القضايا المتعلقة بكيفية تحديث وتطوير قطاع النقل والخدمات اللوجستية والارتقاء بمستوى العاملين فيه بما يتوافق مع المعايير والأحكام الدولية، كما رشح عن الاجتماع مجموعة من التوصيات التي من شأنها الإسهام في تطوير قطاع النقل والخدمات اللوجستية.

    وأضاف: “تسعى حكومة دبي جاهدة إلى تجسيد رؤيتها الخاصة ببناء قطاع اقتصادي متنوع الأنشطة قائم على أفضل الممارسات العالمية واقعاً ملموساً. وتمتاز دبي حالياً بكونها مقراً ومركزاً لأكثر القطاعات والمؤسسات الخاصة حيوية ونشاطاً في المنطقة، الأمر الذي لعب دوراً مهماً في قيادة التنمية الاقتصادية في الإمارة وأسهم في تطور قطاعاتها المختلفة”.
     
  18. دكتور متقاعد

    دكتور متقاعد عضو جديد

    التسجيل:
    ‏14 يناير 2007
    المشاركات:
    368
    عدد الإعجابات:
    0
    مزايا جديدة للتعامل ببطاقات أمريكان اكسبريس
    مبيعات سوق دبي الحرة ترتفع 13% إلى 2.88 مليار درهم في 2007




    دبي - “الخليج”:

    بلغ حجم الانفاق باستخدام البطاقة الائتمانية المشتركة بين سوق دبي الحرة وأمريكان اكسبريس خلال السنوات الخمس الماضية 240 مليون درهم منها 70 مليون درهم لسوق دبي الحرة.

    وتوقع كولم ماكلوكلين مدير عام سوق دبي الحرة ان تحقق مبيعات السوق نموا متواصلا خلال السنوات المقبلة، خاصة بعد التوسعات التي ستتفتح في أواخر العام الجاري، بتكاليف استثمارية تبلغ 200 مليون درهم تشمل مستودعات التخزين والإمداد اللوجستي للسوق.في تصريحات على هامش مؤتمر صحافي عقد أمس للإعلان عن تطورات جديدة في البطاقة الائتمانية المشتركة بين سوق دبي الحرة وأمريكان اكسبريس توقع ماكلوكلين أن تبلغ مبيعات السوق في العام 2007 الجاري نحو 2،88 مليار درهم بنمو حوالي 13% مقارنة مع 2،56 هي حجم مبيعاتها في العام 2006 الماضي.

    وقال ماكلوكلين انه من المتوقع أن ترتفع مبيعات سوق دبي الحرة بعد افتتاح التوسعات الجديدة مباشرة لتصل الى مليار دولار (3،67 مليار درهم) نتيجة لارتفاع عدد المنتجات والسلع التي تبيعها.

    وخلال المؤتمر الصحافي أعلنت أمريكان إكسبريس الشرق الأوسط وشمال أفريقيا” و”سوق دبي الحرة” عن تعزيز بطاقتهما الائتمانية المشتركة بمزايا جديدة، بهدف الارتقاء بقدرتها على تلبية احتياجات أعضائها من سكان دبي والإمارات، ممن يعشقون نمط الحياة في دبي ويرغبون في اختبار جمال ومزايا العيش الممتع في هذه المدينة العالمية.

    وقد تم تدعيم بطاقة “أمريكان إكسبريس لسوق دبي الحرة”، برقاقة ذكية لضمان أقصى مستويات الحماية في عمليات الدفع. كما توفر البطاقة لأعضائها مكافآت أكبر مع أرقى وأمتع تجربة أثناء التسوق أو السفر أو في المطاعم أو الأنشطة الرياضية والترفيهية.

    وتشمل المزايا الجديدة التي توفرها البطاقة:

    أسعارا خاصة لدخول قاعتي الدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال بالإضافة إلى قاعة “مرحبا” وخدمات “مرحبا” في مطار دبي الدولي.

    المزيد من فرص الفوز بقسائم مجانية للاشتراك في السحبين الأكثر جاذبية في العالم، وهما سحبا “مليونير الألفية” و”المفاجأة الرائعة” لسوق دبي الحرة. فمقابل كل 1000 درهم ينفقها عضو البطاقة شهرياً باستخدام بطاقته، سيحظى بفرصة الفوز بواحدة من أربع تذاكر للدخول في سحب “مليونير الألفية”، في حين سيحظى مقابل كل 500 درهم ينفقها شهرياً بفرصة الحصول على واحدة من ست تذاكر للدخول في سحب “المفاجأة الرائعة”.

    سيحظى عضو البطاقة الذي يقوم باستخدام بطاقته للمرة الأولى بفرصة الفوز بتذكرة لسحبي “مليونير الألفية” و”المفاجأة الرائعة” .

    * كل 100 درهم ينفقها عضو البطاقة تمنحه فرصة أن يكون ضمن 10 أعضاء سيتم اختيارهم شهرياً للفوز بتذاكر للدخول والاستمتاع بعدد من أبرز الأنشطة الترفيهية في دبي.

    عروضاً حصرية محلية ودولية عبر برنامج “Selects” من “أمريكان إكسبريس”.

    وبالإضافة إلى هذه المزايا الجديدة، يسري العرض الأساسي للبطاقة وهو حسم 10% على آلاف المنتجات عند التسوق في سوق دبي الحرة، مع العروض والحسومات الخاصة التي تصل إلى 40% لدى عدد من الشركاء العالميين لتوفير مجموعة من المزايا في العديد من المجالات والخدمات، سواء كانت في ارتياد المطاعم أو التسوق أو لدى النوادي الصحية أو السفريات والمزيد غيرها.

    وقال كولم ماكلوكلين، مدير عام سوق دبي الحرة، خلال المؤتمر الصحافي الخاص بإطلاق البطاقة الجديدة متعددة العلامات التجارية: “لقد شهد استخدام بطاقة أمريكان إكسبريس لسوق دبي الحرة نجاحا كبيرا. ويسعدنا اليوم أن نقدم هذه البطاقة بحلة جديدة ومطورة لتضمن تلبية الاحتياجات اليومية العصرية لأعضائها. وفي ظل النمو الذي تشهده دبي كوجهة للمتسوقين، فإننا حريصون على الارتقاء بالعروض والمزايا التي توفرها البطاقة إلى مستوى توقعات أعضائها. وستتيح هذه الشراكة مع أمريكان إكسبريس لأعضاء البطاقة الاستمتاع بتجربة متكاملة من الفرص الشرائية والاجتماعية التي توفرها دبي”.

    من جانبه، قال تريفر ستوكس، الرئيس التنفيذي لشركة “أمريكان إكسبريس الشرق الأوسط وشمال إفريقيا “تواصل النهضة التي تشهدها دبي في مجالي التجزئة والعقارات جذب المزيد من الزوار من جميع أنحاء العالم ليستمتعوا بأسلوب الحياة المعاصر في هذه المدينة النابضة، وذلك من خلال العديد من التجارب الممتعة، بدءاً من مراكز التسوق المتنوعة إلى الأنشطة الرياضية والترفيهية المسلية. وتم استقاء مفهوم بطاقة أمريكان إكسبريس لسوق دبي الحرة من المكانة المرموقة التي تحظى بها دبي على الساحة العالمية، وتم تصميمها لتوفر قيمة كبرى خلال أنشطة التسوق أو الترفيه اليومية، بالإضافة إلى المزايا الخاصة التي ينعم بها أعضاء البطاقة من المقيمين في إمارة دبي”.
     
  19. دكتور متقاعد

    دكتور متقاعد عضو جديد

    التسجيل:
    ‏14 يناير 2007
    المشاركات:
    368
    عدد الإعجابات:
    0
    تحديث المرافق وفتح منافذ ترويجية وتنويع المعارض
    "إكسبو الشارقة" يحقق نقلة نوعية في مستوى خدماته خلال 2006




    حقق مركز اكسبو الشارقة خلال العام الماضي العديد من الإنجازات، وكانت تلك الانجازات موضع تقدير واعتزاز جميع من تابعها وشارك فيها وأسهم من خلالها.وقال سيف محمد المدفع المدير العام للمركز حقق المركز خلال العام الماضي، طفرة كبيرة في أنشطته ومستوى خدماته وتحديث مرافقه وأقسامه، وعدد معارضه وتنوع فعالياته، وتقديم أرقى الخدمات لضيوفه وزواره.

    وأضاف ان الانجازات التي حققها المركز كانت تشكل بحق نقلة نوعية في قدراته ومستوى خدماته الضرورية والمهمة، ومن تلك الانجازات.


    * تحديث العديد من مرافقه وقاعاته ومكاتبه باستخدام أحدث التقنيات وذلك لمواكبة متطلبات الحاضر والاحتياجات المستقبلية.

    * نظم المركز أكثر من 24 معرضا متخصصا مقابل خمسة معارض في بداية انطلاقته، فضلا عن تنظيم العديد من الملتقيات والندوات الاقتصادية والمؤتمرات والفعاليات الاجتماعية، حيث شهد خلال العام الماضي حركة نشطة في عدد زواره وإقبالاً كثيفاً في عدد العارضين، وتوافداً غير مسبوق في عدد الشركات التي رغبت بالمشاركة فيه.

    * تم ايفاد العديد من المسؤولين في المركز إلى مختلف دول العالم وذلك بهدف الترويج لأنشطة المركز وفعالياته، فضلا عن دعم وتوثيق العلاقات الاقتصادية والتجارية وفتح آفاق جديدة للتعاون مع تلك الدول، حيث أثمرت تلك الزيادات نجاحا كبيرا حققت تطلعات المركز.

    * وقع مركز اكسبو الشارقة خلال العام الماضي على العديد من الاتفاقيات مع مختلف الدوائر والمؤسسات وذلك بهدف تنشيط فعالياته للوصول إلى أهدافه.

    * ومن منطلق الوصول إلى الخطة التي رسمتها إدارة مركز اكسبو الشارقة والداعية إلى ضرورة الرقي بمهامه، فإن المركز عمل خلال العام الماضي على محاور متكاملة ومتناسقة لفتح منافذ الترويج للصناعات المحلية في الأسواق العالمية، وجذب أحدث التقنيات الصناعية والمنتجات العالمية التي تستفيد منها مختلف القطاعات.

    * تميزت المعارض التي أقيمت، بإضافة نوعية من حيث البضائع المعروضة التي اتصفت منتجاتها بالجودة العالية، وكذلك مشاركة العديد من الشركات الرائدة والعالمية من مختلف الدول التي حرصت على التواجد في مركز اكسبو الشارقة.

    وبفعل الخدمات المتميزة التي يقدمها المركز والتسهيلات والامتيازات التي يوفرها للشركات ولرجال الأعمال، وما اكتسبه من سمعة عالمية مرموقة، واكتمال مرافقه الحيوية، وتنوع أنشطته وفعالياته الأساسية، فإنه أصبح وبحكم تلك المقومات، واحدا من أكثر هيئات تنظيم المعارض استقطابا وجذبا للعارضين من شتى أقطار العالم.

    * وحرص المركز خلال العام الماضي على تطبيق سياسة التوطين واعطاء الأولوية الكاملة للمواطنين، وضمن هذا الاطار تم وضع خطة مدروسة ومنهجية يجري تنفيذها بدقة متناهية تنطلق من أن تنمية الموارد البشرية الوطنية تشكل أحد الأهداف الأساسية لمركز اكسبو الشارقة.

    * ونظم المركز خلال العام الماضي رحلة ترفيهية لموظفيه إلى مدينة “خورفكان” وذلك من أجل الترفيه عنهم وادخال البهجة والفرحة في قلوبهم، فضلا عن توثيق أواصر المحبة والعلاقات الاجتماعية المميزة فيما بينهم.

    * تم اصدار بطاقة “مميز” لكبار الشخصيات والدبلوماسيين والتجار وكانت بحق تجربة ناجحة وفريدة من نوعها، حيث كان الهدف منها التواصل معهم وتبادل وجهات النظر في السبل الكفيلة لتنشيط أنشطة المركز وفعالياته.

    * وأسهم المركز خلال العام الماضي ومن خلال خدماته وبرامجه وأنشطته المتنوعة في تنمية وتعزيز صناعة المعارض ودعم ومساندة الحركة الاقتصادية وخدمة المجتمع بمختلف قطاعاته.

    وتم خلال العام الماضي إصدار مجلة “انجاز” التي تعكس لضيوف المركز وزواره والمهتمين بالشأن الاقتصادي، الانجازات والفعاليات التي قام بها اكسبو الشارقة في تنشيط العلاقات التجارية بين الشارقة ومختلف دول العالم وزيادة حجم التبادل التجاري مع الدول الشقيقة والصديقة.

    * وعمل المركز خلال العام الماضي وانطلاقا من الخطة التي وضعتها غرفة تجارة وصناعة الشارقة التي تتولى الإشراف على المركز والداعية إلى تطوير آدائه وتنوع أنشطته، إلى توفير الفرص المناسبة للمصنعين ورجال الأعمال المحليين للالتقاء بنظرائهم من الدول العربية والعالمية، وتأسيس مشاريع مشتركة لدعم القطاع الخاص تماشيا مع السياسة العامة للدولة.

    * وكرمت إدارة المركز عدداً من موظفيها المتميزين من ذوي الكفاءة العالية والانتاج المتميز، عرفانا وتقديرا للجهود التي يبذلونها وتفانيهم وحرصهم على انجاز عملهم بكل أمانة، والذين كانوا بحق نموذجا للعطاء والاخلاص.

    وأضاف المدفع أن ما حققه المركز خلال العام الماضي من انجازات تعد بحق مفخرة لجميع العاملين فيه، وأن ما حققه يعكس أيضا تحمل أبناء الوطن لأمانة المسؤولية ومواكبة المستقبل بكل معطياته، وذلك في اطار مسيرة الانجازات التي حققتها الشارقة بفضل الرعاية والتوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة وأخيه سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد ونائب حاكم الشارقة حفظهما الله ورعاهما، واللذين يحرصان سموهما على تلبية متطلبات التنمية الشاملة التي تشهدها الشارقة.

    واختتم بأن عام 2006 يعتبر من أنجح الأعوام وأفضلها كونه حقق للمركز أرباحا غير مسبوقة، وكان ذلك بفضل الله سبحانه وتعالى أولا ثم الجهود الحقيقية التي بذلها مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة ومركز اكسبو وعلى رأسها أحمد محمد المدفع رئيس المجلس، وإدارة المركز والعاملون فيه الذين بذلوا جهودا كبيرة للوصول إلى هذه الدرجة المرموقة من النجاح.
     
  20. دكتور متقاعد

    دكتور متقاعد عضو جديد

    التسجيل:
    ‏14 يناير 2007
    المشاركات:
    368
    عدد الإعجابات:
    0
    3% مكاسب الذهب و5% الفضة في بورصة دبي


    دبي - “الخليج”:

    شهد سوق المعادن النفيسة تحسناً قوياً في أسعار كل من الذهب والفضة، حيث حققا مكاسب في جلسة الجمعة، فساعد ارتفاع النفط الخام من ناحية وانخفاض الدولار الأمريكي من ناحية أخرى، على زيادة حركة الشراء. وشهد السوق انطلاق المضاربين بالبورصة مع ارتفاع الأسعار طوال نهاية الأسبوع مضيفين بذلك ارتفاع أكثر بالنفط الخام. وارتفع الذهب بنسبة 35ر2% لجلسة إغلاق الجلسة السابقة وأغلقت الأسبوع بمكاسب بأكثر من 3%. كما ارتفعت أسعار الفضة ب 72ر2% وأغلقت الأسبوع محققة مكاسب قوية بأكثر من 5%. وفي قطاع العملات، تراجع الدولار الأمريكي مقابل كل العملات الرئيسية - اليورو والجنيه الإسترليني والين الياباني.

    وبدأت التعاملات ضعيفة في جلسة الجمعة، حيث افتتحت عقود الذهب الآجلة لشهر فبراير/شباط 2007 في بورصة دبي للذهب والسلع عند 40ر613 دولار للأونصة، قريبة من سعر إغلاق الجلسة السابقة. ثم انخفضت الأسعار وبلغت أدنى مستوياتها خلال الجلسة عند 80ر612 دولار للأونصة ولكنها عادت لترتفع بعد ذلك. فشهدت الجلسة حركة نشطة من الارتفاعات ووصلت الأسعار إلى أعلى مستوياتها خلال الجلسة عند 629 دولاراً قبل أن تستقر عند 628 دولاراً للأونصة، مسجلة ربحاً ب 40ر14 دولار للأونصة. وأغلقت فائدة الافتتاح لعقود شهر فبراير عند 1312 عقداً، مرتفعة ب 101 عقد. وبدأت عقود الذهب الآجلة لشهر أبريل/نيسان 2007 الجلسة عند 60ر619 دولار للأونصة وقفزت الأسعار لأعلى مستوى خلال الجلسة عند 30ر634 دولار/اونصة بعد أن كانت هبطت لأقل سعر عند 30ر618 دولار/أونصة. ثم استقرت الأسعار أخيراً عند 80ر630 دولار للأونصة، مرتفعة بقيمة 60ر11 دولار للأونصة الواحدة، وكان أداء الفضة مشابهاً لأداء الذهب. فسجلت أسعار عقود الفضة الآجلة لشهر مارس/آذار 2007 في بورصة دبي للذهب والسلع مكاسب ب 34 سنتاً أو 72ر2% في جلسة اليوم، وأغلقت الأسبوع عند 855ر12 دولار للأونصة.

    وشهد سوق العملات انخفاض الدولار الأمريكي مقابل كل العملات الرئيسية، ومع ذلك أنهى الدولار الأمريكي الأسبوع بأداء متفاوت - فارتفع مقابل اليورو والين الياباني وانخفض مقابل الجنيه الإسترليني.

    وافتتحت عقود اليورو لشهر مارس 2007 في بورصة دبي للذهب والسلع عند 2938ر1 دولار/ يورو وارتفعت لأعلى مستوى عند 2978ر1 دولار. وانخفضت إلى أدنى مستوى عند 2907ر1 دولار/ يورو قبل أن تعود لتغلق اليوم بتحقيق مكاسب بنسبة 19ر0 % لليوم عند سعر 2950ر1 دولار/ يورو.

    وافتتحت عقود الجنيه الإسترليني لشهر مارس 2007 في بورصة دبي للذهب والسلع عند 946ر01 دولار/ جنيه إسترليني وهبطت الأسعار لأقل مستوياتها أمس عند 9446ر1 دولار في بدايات الجلسة. ولكنها عادت لترتفع بعد ذلك إلى 9602ر،1 قبل أن تغلق الجلسة عند 9563ر1 دولار/ جنيه إسترليني - مرتفعة ب13ر1 سنت أو 58ر0%. وشهدت أسعار عقود الين الياباني لشهر مارس 2007 في بورصة دبي للذهب والسلع ارتفاعا طفيفاً بنسبة 12ر0% عن سعر إغلاق الجلسة السابقة وأغلق الأسبوع عند سعر صرف 8384ر0 دولار مقابل 100 ين ياباني.

    وانخفضت العقود الآجلة لزيت وقود الفجيرة ذي التركيبة الكبريتية العالية (380 Cst) لشهر فبراير 2007 ب 75ر1 دولار عن سعر إغلاق الأمس واستقرت عند 35ر244 دولار/ طن متري.

    وشهدت أسواق النفط الأمريكية ارتفاع حاداً، الشيء الذي ساعد على تحسين الوضع بعد الخسائر المتوالية خلال الأسبوع، وارتفعت عقود النفط الخام لشهر فبراير 2007 بقيمة 11ر1 دولار لتنهي الأسبوع عند 99ر52 دولار للبرميل، وعلى الرغم من ارتفاع الأسعار، أنهى النفط الخام الأسبوع بخسارة كبيرة بنحو 6%.