تعديل نظام التقاص: هذا عميلي.. دعني ودعه

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة showbiz, بتاريخ ‏16 ديسمبر 2006.

  1. showbiz

    showbiz عضو نشط

    التسجيل:
    ‏26 سبتمبر 2005
    المشاركات:
    401
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    دولــة الكـــــــويت
    مقترح يضع الآلية ويفند الإيجابيات المتوخاة
    تعديل نظام التقاص: هذا عميلي.. دعني ودعه

    رب ضارة نافعة!


    16/12/2006 كتبت صفاء المطري:

    قدمت احدى شركات الاستثمار مقترحا يقضي بتعديل نظام التقاص والهدف من المقترح زيادة سيولة السوق وحجم التداول واتاحة الفرصة للعملاء للاستفادة من اموالهم أفضل استفادة ممكنة، وتجنب الفرص الضائعة مما يساهم في زيادة الثقة بالسوق ودعم مهام شركات الوساطة عن طريق اداء عملية التقاص بصورة متقنة وفعالة، من خلال السعي الى خلق نظام آمن وفعال من الرقابة والأمانة والسرية التامة في معاملات العملاء، وحفظ المعلومات الخاصة بهم وعدم الافصاح عنها وهذا بدوره يساهم في كسب ثقة العميل.
    حيث ان النظام الحالي ليست له القدرة على استحداث نظام جديد للمحاسبة، وهو مختلف تماما عن جميع أنظمة البورصات العربية الأخرى التي تعمل بنظام حساب التسوية.
    الهدف من التعديل
    ويقول المقترح ان وجود نظام يتيح لشركات الوساطة التحكم في ارصدة عملائها وتكون المسؤولة المباشرة عن هذه الارصدة وحرية التعامل بها مما يتيح وجود عمق في السوق، وادخال ادوات مالية جددة يستفيد منها السوق والعملاء وشركات الوساطة لمسايرة التطورات العالمية، وذلك بالتعامل مع الارصدة النقدية للشركة وليس لكل عميل على حدة.
    الهيكل التنظيمي المقترح
    تتكون ادارة الايداع والتقاص والتسوية من ثلاثة اقسام رئيسية هي قسم الايداع والتسجيل المركزي، وقسم التقاص والتسوية، وقسم شؤون المستثمرين، تسهيلا لخدمة المتعاملين مع الادارة، حيث يكلف كل قسم بمهام محددة، ويمكن ان تكون بعض المهام مشتركة بين الاقسام.
    أغراض إدارة الإيداع والتقاص والتسوية
    1 - التأكد من اتمام التسوية المالية بصورة دقيقة وصحيحة وذلك حسب اللوائح التنفيذية للسوق.
    2 - تحري الدقة والأمانة في اجراء عملية تحويل الاوراق المالية الخاصة بالمستثمر بجميع انواعها بما يتوافق مع انظمة السوق ولوائحه.
    3 - العمل على تحويل معظم معاملات الادارة للبيئة الالكترونية، وتنظيف قاعدة البيانات الالكترونية.
    4 - تنفيذ جميع انواع اجراءات الشركة على المساهمين لسجل الشركات المدرجة في السوق.
    5 - ادارة وحفظ الاوراق المالية المدرجة بكفاءة وسرية لحماية حقوق الاطراف المختلفة، وتقديم افضل الخدمات لهم.
    إيجابيات تعديل نظام التقاص
    1 - تحقيق السهولة واليسر على المقاصة من خلال التعامل مع حساب تسوية واحد لكل شركة مالية، بدل التعامل مع حساب منفصل لكل عميل.
    2 - تتم مراقبة شركات الوساطة وإحكام الرقابة عليها من خلال مدققين ومراجعين في فترات زمنية محددة لحسابات العملاء الداخلية، بدلا من مراجعة حساب كل عميل لدى المقاصة يوميا.
    3 - يقع العبء والمسؤولية على عاتق شركات الوساطة وحدها امام الجهات المختصة.
    4 - البعد عن المركزية المتمثلة في شركة المقاصة والتسوية والتوجه الى الفكر اللامركزي الذي يحقق الحرية والمناخ الجيد للاستثمار.
    إيجابيات التعديل لشركات الوساطة
    1 - تعظيم حجم التداول عن طريق تعظيم رؤوس الاموال.
    2 - تحقيق أكبر استفادة ممكنة للعميل والشركة عن طريق تحقيق اكبر معدل دوران لرؤوس الاموال، واستخدام الفائض المالي غير المستخدم عن طريق ترغيب العميل واعطائه مميزات لا تتاح الا عندما يكون حساب التسوية لدى الشركة.
    3 - اعطاء حرية أكبر للشركات المالية في ادارة اموال عملائها، كما تم الاتفاق بين العميل والشركة.
    4 - تقوية علاقة العميل بالشركة وتوثيقها مما يتيح انسجاما اكثر وتقوية السوق المالي مع وجود رقابة قوية وحاكمة من السوق.
    5 - استحداث خيارات جديدة للعميل وأدوات مالية عن طريق الشركة.
    6 - سرية حسابات العميل.
    7 - أحقية الشركة في الاصل بعميلها، حيث انه بالاصل تابع للشركة وليس بالمقاصة في كل صغيرة وكبيرة.
    كيفية العمل
    1 - يوجد للشركة حساب تسوية توضع فيه المبالغ المراد تحصيلها من قبل شركة المقاصة والتسوية، كما يوجد حساب آخر رئيسي توضع فيه الارصدة الدائنة للعملاء.
    2 - يقسم حساب العملاء الرئيسي إلى حسابات داخلية نظرية لدى شركة الوساطة، كل عميل بحسب مساهمته في الحساب الرئيسي، وذلك لمعرفة كل عميل على حدة.
    3 - يفضل حفظ الاوراق المالية عن طريق شركات الوساطة وليس ادارة المقاصة للحفاظ على سرية كل شركة واتاحة الفرصة لشركات الوساطة للتحكم في ارصدة عملائها وتعظيم ارباحها.