السعودية تطالب نائبا هولنديا بالاعتذار عن دعوته لإلغاء نصف القران

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة محب التوحيد, بتاريخ ‏18 فبراير 2007.

  1. محب التوحيد

    محب التوحيد عضو نشط

    التسجيل:
    ‏9 فبراير 2005
    المشاركات:
    1,933
    عدد الإعجابات:
    15
    بدأت السفارة السعودية في لاهاي تحركا لدى وزارة الخارجية الهولندية ضد تصريحات البرلماني اليميني غريت فيلدرز رئيس حزب الحرية، والتي طالب خلالها المسلمين بإلغاء نصف القرآن، بجانب تطاوله على الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم.

    وطالبت السفارة بضرورة سحب فيلدرز لتصريحاته المسيئة، وتقديم الاعتذار للمسلمين، بحسب تقرير لصحيفة الوطن السعودية الاحد 18-2-2007 كتبته الزميلة فكرية أحمد.

    وأكد السفير السعودي في لاهاي وليد عبدالكريم الخريجي أن السفارة تفضل إبقاء تحركاتها بعيدا عن الإعلاميين، مؤكدا أن الهدف هو وقف الإساءه للإسلام ووضع حد لها.

    وذكرت الصحيفة أن السفارة طالبت الجانب الهولندي بوضع حد نهائي لمثل هذه التصريحات والتصرفات.

    وكان عضو البرلمان والسياسي الهولندي المعادي للمهاجرين غريت فيلدرز قد نقل عنه الثلاثاء الماضي أنه حث المسلمين على إلغاء نصف القرآن موجها إساءات مباشرة لشخصية الرسول صلى الله عليه وسلم.

    وحذر فيلدرز من "موجة مد إسلامي" في هولندا التي يعيش فيها مليون مسلم. وينظر الى فيلدرز باعتباره خليفة للسياسي القومي القتيل بيم فورتوين وفاز حزبه الجديد بتسعة من مقاعد البرلمان الهولندي البالغ عددها 150 في انتخابات نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

    وقال: "أعلم أنه لن يكون عندنا أغلبية مسلمة خلال العقدين المقبلين لكن عددهم يتزايد.. لم تعد تشعر أنك تعيش في بلدك. هناك معركة تلوح نذرها في الافق ويتعين علينا الدفاع عن أنفسنا. قريبا سيكون عدد المساجد هنا أكثر من الكنائس".

    وشن فيلدرز - الذي يعيش تحت حراسة مشددة منذ 2004 عندما قتل هولندي من أصل مغربي المخرج المنتقد للاسلام ثيو فان غوخ - حملة لحظر النقاب ويرغب في تجميد الهجرة وحظر بناء مساجد ومدارس دينية جديدة.
    --------------------------------------------------------------------------------------------
    http://www.alarabiya.net/Articles/2007/02/18/31805.htm

    --------------------------------------------------------------------------------------------
    هذا تعليق لأحد الأخوة أعجبني أنقله لكم
    اعرف بان العنوان غريب على القارىء,نعم يجب أن نعتذر نحن اولا لرسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم لعدم اتباعنا سنته السمحه,لانريد اقوال بدون افعال,نعم الاعتذار لرسول الله باتباع سنته والعمل على تطبيقها عمليا.يجب ان نعمل بحديثه الكريم (افشوا السلام وصلوا الارحام وصلوا والناس نيام),ثم (تهادوا تحابوا) ثم (المسلم للمسلم.....) ثم تطبيق قول الله تعالى(واعتصموا بحبل الله جميعا..)ثم العمل لانتاج وايصنعه الغرب بغرض المقاطعه. والله الذى لا الله الا هو لو قدمنا اعتذارنا لله الواحد القهار ثم اتبعنا سنه رسوله الكريم.لزرع الله المهابه فى قلوب الكافريين الحاقدين ولا احترمنا حقير هولندا ومن قبله حاقد الدنمارك وما عاثت فى ارض العرب والمسلمين الاقدام القذرة فسادا.هدانا الله جميعا واعاننا على تقديم الاعتذار لرسوله الكريم.