مقال اقتصادي للكاتب فؤاد الهاشم

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة اقتصاد77, بتاريخ ‏13 مارس 2007.

  1. اقتصاد77

    اقتصاد77 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏25 يوليو 2005
    المشاركات:
    1,568
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    kuwait
    «غرفة التجارة» صارت.. «ملحق»!! ..
    منذ اختراع فكرة النقابات والتكتلات المهنية في العالم قبل حوالي 80 سنة والى اليوم، فإن هذه »اللوبيات« ـ جمع »لوبي« ـ تهدف في الاساس الى خدمة من ينتسب اليها وتدافع عن مصالحه، لكن حين وصلت هذه التجمعات الى الكويت، فإنها ـ كالعادة ـ تحولت الى حصان يمتطيه كل من يكون داخل مجلس ادارته ليقفز به على كل الحواجز التي تعيق مصلحته.. الشخصية، والامثلة على ذلك ـ عندنا ـ كثيرة ولو كتبنا هنا كل عناوينها فسوف نحتاج الى كل صفحات.. الجريدة، لذلك سنأخذ مثالا واحدا وهو غرفة التجارة والصناعة ومواقفها غير الواضحة! اين كانت »الغرفة« حين قامت الحكومة بفسخ عقود بعض الشركات الخاصة مع الدولة؟ ما هو موقفها من كل تلك الخسائر التي لحقت بالقطاع الخاص؟ لقد صمتت ـ صمت القبور ـ في قضية هي من صلب اختصاصها وتركت »القرعة ترعى« في مصالح هؤلاء الناس على الرغم من تأثير ذلك على الاقتصاد المحلي! كنا سنقبل بصمت »الغرفة« على كل الذي حدث ونجد لها عشرات الاعذار حتى ولو لم تكن مقبولة، لكن الذي لا نفهمه هو.. كيف يقوم اربعة من اعضائها ممن لهم عضوية في الهيئة العامة للصناعة بالتصويت مع.. فسخ العقود. وكانوا سببا مباشرا في الحاق الضرر بشركات القطاع الخاص متجاهلين انها انتخبتهم ممثلين لها.. لا ممثلين.. عليها؟ ماذا عن قضية »الافصاح وتحييد الاسهم« واين دورها في حماية القطاع الخاص ومساهميه من.. »الانتهاكات الموسمية« التي تظهر بين الحين والآخر نتيجة عدم وجود قوانين وتشريعات.. واضحة؟! نائب رئيس الوزراء ووزير الدولة الدكتور »اسماعيل الشطي« نصح القطاع الخاص في مؤتمر »دور القطاع الخاص في التنمية« لتكوين.. »لوبي جديد للدفاع عن مصالحه«، فهل تريد »الغرفة« ورئيسها واعضاء مجلس ادارتها وجود »غرفة« اخرى جديدة تكون فعلا ـ لا قولا ـ خير مدافع عن حقوق اعضائها؟!
    ـــ
    .. لا ادري ما هي حكاية عقدة »الخواجة« التي تصيب معظم ملاك المشاريع التجارية في الكويت حين يطلقون اسماء اجنبية على منشآتهم؟ انا ـ شخصيا ـ لم اسمع عن تاجر امريكي يقوم بانشاء مجمع تجاري في نيويورك ـ مثلا ـ ويسميه »مكاصيص ـ مول« ـ نسبة الى.. »سوق المقاصيص«.. أو.. »الآكول ـ مول« ـ نسبة الى »العاقول« ـ و.. غير ذلك كثير، بل يسميها بلغة بلده وبأسماء مناطقه واهله و.. ناسه! ارجوكم، »تراكم نسيتونا اللغة العربية«!!
    ـــ