الراحة والإستجمام

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة الخليجي 1, بتاريخ ‏28 مارس 2007.

  1. الخليجي 1

    الخليجي 1 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏11 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    782
    عدد الإعجابات:
    0
    أعتقد والله أعلم حسب ما قرأت في بعض المجلات المتخصصة في السياحة وبعض الكتب الأخرى أن السياحة أمر مهم ولو إسبوعين بالسنة وهي متوفرة للجميع سواء أصحاب الدخل المحدود أو المتوسط أو المرتفع فأصحاب الدخل المحدود يقدرون يتنزهزن داخل البلد والأماكن كثيرة ترى بس تبي واحد متفائل وإيجابي مو متذمر وأما المقتدرين والله يغنيهم يسافرون إلى أرض الله الواسعة بالمنتجعات والفنادق الفخمة والأماكن الحلوة الجديدة عليهم المهم تجديد الروح المعنوية ولو بالسنة مرة أمر هام جداً ومنها فرصة للجلوس مع الأهل والعيال أطول فترة ممكنة وإراحة الدماغ من الروتين اليومي ( ترى النفس تمل ) وأنصح كل شخص أن يحسب حساب هذا الشيء في حياته ولا يكنز المال ويبخل على نفسة على الفاضي وحط لك يا أخي خطة للترويح على النفس مثل ما تحط خطط حق أمورك الأخرى .
     
  2. KUWAITI MAN

    KUWAITI MAN عضو جديد

    التسجيل:
    ‏5 مارس 2006
    المشاركات:
    370
    عدد الإعجابات:
    0
    فوائد السفر

    السفر وسيلة قيل إن لها عدداً من الفوائد :تغرب عن الأوطان في طلب العلا وسافر ففي الأسفار خمس فوائد تفريج همًّ واكتساب معيشة وعلم وآداب وصحبة ماجد
    لأجل هذه الفوائد لابد وأن يحرص المرء على أن يمنح نفسه لحظة يبتعد فيها عن مجريات العمل وغيرها من متاعب الحياة ، ويأتي السفر بعد شعور المرء رجلاً كان أم امرأة بالحاجة إلى الخلوة مع النفس ، ومراجعة الأحداث التي مرت به في العمل أو في المنزل ، وتربية الأبناء ، لذا فالأمر يعتبر هاماً وضرورياً .
    والحقيقة أنه من خلال السفر تزداد العلاقة ترابطاً كما أن السفر بين لحظة وأخرى يجدد العلاقة ، ويحل بعض المشاكل التي تكون قد علقت بين الزوجين .
    فالسفر له فوائد يجنيها الشخص ، يضاف إلى ذلك زيادة التعرف على الناس والإطلاع على حضارات الدول وثقافات الشعوب ، والأحرى أن يتوجه المرء عند وصوله إلى أي دولة إلى أقرب مكتبة يسأل عن أهم إصدارات كتاب تلك الدولة ، وسيتعرف من خلالها على تلك الدولة وشعبها .
    ويحاول أن يطوف أرجاءها قاصداً مؤسساتها السياحية التي تحتوي بين جنبات تاريخها وحضارتها
    إن المواقف التي تستمر في الذاكرة بعد السفر هي كيف استطاع أن يستغل وقته خلال الإجازة وأن يعطي نفسه قدراً من الحرية في ربوع تلك الدولة وتلك الأماكن ، ويسجل تلك اللحظات بعدسته للرجوع إليها ، حيث إن المناظر تعيده إلي تلك اللحظات التي تعمل علي إسعاده وإشعاره بالراحة .


    منقول