تقرير عرض وطلب

الموضوع في 'السوق الأمريكي للأوراق الماليه' بواسطة المؤشر, بتاريخ ‏1 سبتمبر 2003.

  1. المؤشر

    المؤشر المشرف العام مشرف

    التسجيل:
    ‏30 أغسطس 2001
    المشاركات:
    6,691
    عدد الإعجابات:
    67
    مكان الإقامة:
    الكويت
    تعليق الأسبوعي للأسواق الأميريكية عرض وطلب دوت كوم


    العدد 21 - الإثنين 1 أيلول/سبتمبر 2003



    غرينسبان يترك التضخم دون هدف بحثاً عن المرونة...



    بقلم عمّار فايز سنكري



    الأسبوع الماضي

    تمكنت الأسواق من الإرتفاع وسط حجم تداول ضعيف، مدعومة ببعض الأرقام الإقتصادية الإيجابية كالناتج الاجمالي المحلي للربع الثاني من السنة، ومؤشر شيكاغو الصناعي PMI الذي فاق التوقعات بإرتفاعه من 55.9 الى 58.9 في شهر يوليو. وقد اختتمت الأسواق تعاملات شهر أغسطس على ارتفاع، لتكون المرة السادسة على التوالي التي تنهي فيها الأسواق تعاملاتها الشهرية بنتائج إيجابية. وبالرغم من أن شهر أغسطس معروف بكونه الأسوأ بالنسبة لأسواق الأسهم، إلا أن المؤشرات تمكنت خلاله من تحقيق مستويات مرتفعة لم تشهدها منذ فترة. فقد تمكن مؤشرا الناسداك والستاندرد اند بورز من الاغلاق فوق مستويي 1800 و1000 على التوالي، مما شكل علامة ايجابية على رسم المؤشرين البياني.




    هذا الأسبوع

    سيبدأ المستثمر تعاملاته بعد انقضاء عطلة يوم الاثنين (Labor Day) وسط جوّ من الترقّب، متسائلاً عما اذا كانت الأسواق ستتمكن من متابعة ارتفاعها، او ستغير اتجاهها وتبدأ بالتدني. وقد يعير المستثمر اهتمامه لعدد من الأرقام الاقتصادية التي قد تلعب دورا مهماً في تحريك الأسواق هذا الأسبوع، وأهمها الأرقام التالية:



    1- مؤشر ISM الصناعي: يصدر يوم الثلاثاء، وقد يرى المستثمر في تحسنه دليلاً آخر على تحسن القطاع الصناعي على صعيد الولايات المتحدة كلها. ومن المتوقع أن يرتفع مؤشر ISM لشهر آب/أغسطس من 51.8 نقطة الى 53.5 نقطة.



    2- بيان العمالة لشهر آب/أغسطس: يصدر يوم الجمعة، ومن المتوقع أن يظهر زيادة في عدد الوظائف قد تصل الى 15 ألف وظيفة، إضافة إلى استقرار نسبة البطالة عند 6.2%.





    أرقام الأسبوع الإقتصادية

    لا أرقام - إغلاق Labor Day
    الإثنين

    Truck Sales

    مبيعات الشحون
    Auto Sales

    مبيعات السيارات
    مؤشر ISM الصناعي*
    الثلاثاء

    Beige Book - يصدر عن الإحتياطي الفدرالي
    Spending Construction

    مصاريف الانشاء
    الأربعاء

    مؤشر ISM الخدماتي
    Factory Orders

    طلبيات السلع المعمرة
    Claims Initial

    رقم البطالة الاسبوعي
    Productivity

    الانتاجية
    الخميس

    Employment Report

    بيان العمالة*
    الجمعة



    * أرقام مهمة. ترقبها.



    تطلعات



    حاول رئيس البنك المركزي الأميركي (FED) ألان غرينسبان خلال الندوة الاقتصادية السنوية للاحتياطي الفدرالي في وايومينغ الدفاع عن سياسة إدارة المخاطر (Risk Management) التي يعتمدها في معالجة الاقتصاد، لما توفره من مرونة في التصرف. ويرى غرينسبان أن الضعف وعدم وضوح الرؤية الذي يعاني منهما الاقتصاد لا يسمحان باعتماد قوانين اقتصادية ثابتة لإدارته، وهو الأمر الذي يدعو إليه بعض الاقتصاديين وصناع السياسة المالية. ونقصد بالقوانين الثابتة على سبيل المثال تحديد هدف معين للتضخم (Inflationary Target)، ومحاولة تثبيت نسبة التضخّم عند ذلك المستوى باستمرار.



    والجدير بالذكر أن بنوكاً مركزية عديدة في العالم تضع هدفا معيّناً لنسبة التضخم في اقتصادها، لما يؤدّي إليه التضّخم المنخفض والثابت من نمو واستقرار إقتصادي. كما أن هذه السياسة تسهّل التنبؤ بمستوى التضخّم، وتساعد المصرف المركزي على تحقيق النسبة التي يحددها، وتجعل السياسة النقدية أكثر شفافية، وتفيد أيضاً في محاربة أي انكماش محتمل.



    وقد تساءل غرينسبان عن كيفية تمكّن صناع السياسة المالية (وهو واحد منهم وأهمهم) من معرفة ما إذا كانت نسبة التضخم التي قد يحددونها صحيحة أم لا، في ظل الوضع الاقتصادي الراهن. ويدل هذا التساؤل على استمرار معاناة الاحتياطي الفدرالي، الذي بات يعمد إلى المراوغة والتلاعب بالكلام على أمل أن يمر الوقت ويتمكّن من تكوين صورة أوضح عن مستقبل الاقتصاد الأميركي.



    http://www.ardwatalab.com