المركز: نتائج الشركات المتوقعة تبشر باستمرار الأداء القوي للبورصة

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة الهامي, بتاريخ ‏4 يوليو 2007.

  1. الهامي

    الهامي موقوف

    التسجيل:
    ‏19 أغسطس 2006
    المشاركات:
    862
    عدد الإعجابات:
    0
    السيولة القوية تندفع مع الأخبار الجيدة
    المركز: نتائج الشركات المتوقعة تبشر باستمرار الأداء القوي للبورصة

    04/07/2007 قال المركز المالي (المركز) في تقريره الشهري، عن أداء سوق الكويت للأوراق المالية ان السوق واصل اداءه الايجابي لهذا العام، حيث حقق المؤشر الوزني لهذا الشهر ارتفاعا قدره 3.7 % في شهر يوليو الماضي مقفلا عند مستوى ال 720.19 نقطة وحقق المؤشر السعري ارتفاعا قدره 645.3 نقطة بنسبة 5.6% عن الشهر الماضي ومقفلا عند مستوى ال 12131.70 نقطة. بلغ اجمالي تداولات هذا الشهر 4167116950 دينارا كويتيا مقارنة ب4542564670 دينارا كويتيا للشهر الماضي بانخفاض قدره 8.3% في قيمة التداولات. وخلال هذا الشهر كسر المؤشر السعري لسوق الكويت للاوراق المالية حاجز 12,000 نقطة ومن الواضح أنه اسس على هذا المستوى، وهذا دليل واضح على ثقة المتداولين بالاوضاع الحالية وعلى قدرة السوق على الصعود الى مستويات جديدة، والسبب الاخر هو دخول سيولة كبيرة إلى السوق، وذلك من خلال زيادة معدلات السيولة في السوق والاخبار الجيدة. كما ارتفعت القيمة السوقية الاجمالية للشركات المدرجة في سوق الكويت للاوراق المالية بنسبة 33 % منذ بداية العام. ومن أكثر الشركات التي حققت نموا في أسعارها منذ بداية السنة الشركة الكويتية للاغذية بنسبة 230% تليها شركة الساحل للتنمية والاستثمار بنسبة 159% وثالثا شركة التمدين الاستثمارية ب 151%.
    ومن أبرز أحداث الشهر الخبر الخاص بتأييد محكمة الاستئناف لحكم سابق بالغاء قرارات التحييد الخاصة بمجموعة الخرافي في شركات مدرجة، كما أعلنت شركة المخازن العمومية (اجيليتي) عن اختيارها ضمن فريق عالمي لتقديم خدمات متعددة للجيش الاميركي لمدة تصل الى عشر سنوات بقيمة اجمالية 50 مليار دولار اميركي، كما أفادت الشركة انه لايمكن تحديد نصيبها في الوقت الحالي من الصفقة، وسوف تتنافس الفرق الثلاثة التي تم اختيارها رسميا على مايتم طرحه من قبل الجيش الاميركي. ومن الاحداث أيضا صدور حكم قضائي لمصلحة الشركة الوطنية العقارية بالغاء قرار وزير المالية الخاص بسحب مجمعي الوطنية من الشركة واعلان بنك الكويت عن قيد البنك العقاري بسجلات البنوك الاسلامية بعد شطبه من سجلات البنوك التقليدية تحت اسم 'بنك الكويت الدولي' وذلك ابتداء من أول شهر يوليو.
    وقد أقفل المؤشر العام للشركة الكويتية للاستثمار في يونيو عند مستوى 844.81 نقطة محققا بذلك ارتفاعا قدره 3.43% عن اقفال الشهر السابق و زيادة مقدارها 30.65% منذ بداية العام. كما ارتفعت القيمة الرأسمالية لسوق الكويت للأوراق المالية بنسبة 3.5% من 53,019 مليون دينار لشهر مايو الى 54,853مليون دينار لهذا الشهر.
    ارتفاع الودائع العامة
    والخاصة
    ارتفع مجموع الودائع الكلي لدى البنوك لشهر مايو من هذا العام ليبلغ 18,385.8 مليون دينار بارتفاع قدره 1.8% عن الشهر السابق و ارتفاع قدره 10.1% منذ نهاية عام 2006 (16,698.6 مليون دينار كويتي). وبلغت الودائع الخاصة 16736.2 مليون د.ك والودائع الحكومية 1648.9 مليون د.ك.
    أسعار النفط
    وسجلت أسعار النفط مستويات مرتفعة اضافية في هذا الشهر نتيجة الطلب الكبير والمتزايد على الوقود هذا الصيف ويقابله تراجع في بيانات المخزون النفطي الاميركي واصرار منظمة اوبك على عدم الحاجة لمد الاسواق بكميات اضافية كون ان المعروض من النفط يغطي الحاجة وان اسباب الصعود لم تكن نتيجة عوامل فنية حسب وجهة نظر المنظمة.
    بلغ متوسط سعر خام النفط الكويتي 62.11 دولارا للبرميل الواحد خلال شهر يونيو مقارنة ب 61.3 دولارا للبرميل الواحد خلال شهر مايو بارتفاع طفيف مقداره 1.3%.
    الأسواق العالمية
    واقفلت الاسواق العالمية بشكل عام والاسواق الاميركية بشكل خاص في نهاية الربع الثاني من هذا العام محافظة على المكاسب الجيدة التي حققتها منذ بداية العام الحالي، ومما ساعد على استمرار هذه المكاسب الارقام الاقتصادية الجيدة التي ولدت نوعا من الثقة بالاقتصاد وكذلك ساهمت سياسة ابقاء نسبة الفائدة دون تغيير منذ فترة في تدعيم الاسواق.
    أداء السوق المقبل
    وتزامن اقفال يونيو مع انتهاء الربع الثاني لمعظم الشركات المدرجة بالسوق , وعطفا على اداء السوق في المرحلة الماضية فان نتائج الشركات والتي سوف تبدأ بالظهور خلال الفترة المقبلة من المتوقع أن تكون في مجملها جيدة وذات معدلات نمو جيدة في ظل استفادة كثير من الشركات من اداء السوق الايجابي، خصوصا شركات قطاع الاستثمار مما يعطينا مؤشرا على التفاؤل بالمرحلة المقبلة، لاسيما ان هناك العديد من الشركات التي اعلنت او ينتظر ان تعلن عن عقود وعمليات توسعية سيكون لها الاثر في نمو ربحية تلك الشركات، لكن من الطبيعي أن تشهد مرحلة ماقبل الاعلانات عن الارباح او اثناءها فترات هدوء وجني ارباح وتبديل مراكز بناء على ما سيعلن من نتائج.
    على الصعيد التقني، فإن المؤشر السعري يواجه مقاومة عند مستوى 12.100 نقطة ومستوى دعم عند 11.925 نقطة.
     
  2. yoyo1983

    yoyo1983 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 ابريل 2007
    المشاركات:
    22,658
    عدد الإعجابات:
    22
    مكان الإقامة:
    DaMBy
    شكرا