العصبية والتوتر و الانتحار ملامح التركيبة النفسية لسكان شمال افريقيا

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة ناصر250, بتاريخ ‏17 يوليو 2007.

  1. ناصر250

    ناصر250 موقوف

    التسجيل:
    ‏30 يونيو 2007
    المشاركات:
    366
    عدد الإعجابات:
    0
    العصبية والتوتر و الانتحار ملامح التركيبة النفسية لسكان شمال افريقيا


    ان سكان شمال افريقيا يعاني من حالة التوتر والعصبية وهذه الصفة تؤدي بصاحبها الي نتائج خطيرة فالتصرفات المتهورة قد يتبعها ان يقوم صاحبها بالانتحار وهذا ما نعرفه ان في شمال افريقيا ارتفاع نسبة الانتحار الكبيرة في دول شمال افريقيا

    ====


    10000 محاولة انتحار في تونس سنويا


    تكشف عن ارتفاع نسبة الانتحار في تونس

    تقرير
    كمال بن يونس
    بي بي سي تونس


    كشفت دراسة أجراها ثلاثة من كبارأطباء الاعصاب والامراض النفسية التونسيين أن نسب الانتحار ارتفعت بشكل مفزع في تونس واصبحت تفوق ماهو عليه الوضع في اغلب الدول العربية.

    وتقدر بعض المصادر عدد محاولات الانتحار سنويا بواحد في الالف أي أن زهاء عشرة آلاف تونسي يحاولون الانتحار كل عام تنجح فرق الاسعاف في انقاذ اغلبهم.

    وقالت الدراسة إن هناك أسباب عديدة وراء هذه الظاهرة منها أفلام العنف للصغار والكبار، والأغان التي تشجب الحبيب الغدار والخليلة الخائنة، والطموحات التي باتت بلا حدود وأوهام نشرتهاآلاف القنوات الفضائية في كل بيت، وسلوكيات غريبة في الاحياء الشعبية والغنية على حد سواء .

    وكانت النتيجة ماأورده الاطباء النفسانيون أنور جراية وجودة بن عبيد ووسيم السلامي في دراستهم عن ارتفاع نسبة محاولة الانتحار في تونس خلال الخمسين عاما الماضية - بشكل مفزع - الى درجة ان هذ النسبة أصبحت في تونس قريبة من نسب بعض الدول الغربية أي مابين حالة وحالتين عن كل ألف ساكن .

    وتعالت صيحات الاولياء داعية الى محاولة انقاذ ما امكن انقاذه، كما على لسان أب وهو ينتظر جهود الاطباء لإنقاذ ابنته التي حاولت الانتحار بعد أن شربت علبة كاملة من أدوية الاعصاب دفعة واحدة : الحاجة الى من الفهم

    وتلفت نعيمة الهمامي المختصة في التحليل النفسي النظر الى حاجة عدد متزايد من الشباب الى لقاءات مع الاطباء النفسانيين لتفكيك عقدهم وصرفهم خلال اعترافاتهم للاطباء النفسانيين عن الحلول اليائسة ومنها التفكير في الانتحار.

    ويعتبرعالم النفس الدكتور رياض بن رجب أن الخطر لا يهم شباب تونس فقط بل كامل العالم العربي بسبب مايصفه بتردد العرب والمسلمين في التعامل مع علم النفس التحليلي الذي أسسه فرويد منذ أكثرمن قرن.. فرويد الذي فسر جانبا من ازمات النفسية بالعوامل الجنسية.

    ؟؟لدينا أكثر من عام من التخلف عن علم النفس التحليلي الذي اسسه فرويد عام 1900 رغم انتشار هذا العلم في العالم أجمع .. لماذا هذا التاخر ؟ ولماذا هذه المقاومة ؟ هل هي عوامل ثقافية ؟ هل هي مقاومة دينية وتحديدا اسلامية بسبب جذور فرويد اليهودية ؟أم لأسباب أخرى تشمل اتحليل النفسي في حد ذاته منها اعتماد على التفسيرات الجنسية وسلوكيات الكبت الجنسي التي يعترض عليها بعض علماء الاسلام وينزعجون منها".

    أزمة ثقة
    لكن عالم الاجتماع التونسي عبد الوهاب محجوب يعتبر أن ارتفاع نسبة الانتحارفي صفوف الفتيات والشبان مرتبط بتفاقم الاضطرابات النفسية عند الطفل والشاب والازمات الاجتماعية العصرية.

    ويقول إن هذه الأزمات ناجمة عن التناقض الذي يشعر به الطفل والشاب بين قيم عربية اسلامية مثالية وواقع انتشرت فيه قيم مادية جديدة منها اباحة العنف اللفظي والمادي والتحيل والسرقة بأنواعها الى جانب تراجع تأثير قداسة الاب والمعلم والجار الكبير وانتشار أزمة ثقة في ممثلي القانون والدولة من رجل الامن العادي الى المسؤول السياسي الكبير.

    رايات حمراء رفعها علماء النفس والاجتماع والاطباء والاولياء ، لكن من يملك العصا السحرية لوقف سلوكيات جديدة في العالم الاسلامي من اخطرها الانتحار ؟




    http://news.bbc.co.uk/hi/arabic/sci_...00/4411063.stm

    ================
    الذي يقدم على الانتحار هو الذي يعاني من اضطرابات نفسية والعصبية والتوتر احد مظاهر الإضطرابات النفسية التي تقود الي الانتحار

    هناك علاقة حيث ان العصبية والتوتر الزائد دليل على الاضطراب النفسي الذي يقود صاحبه الي ارتكاب افعال اتجاه نفسه و اتجاه الآخرين لايدرك عواقبها بسبب عصبيته وتوتره فمن ينتحر لديه اضطراب نفسي و غاضب من شيء ما يدفعه ذلك الي محاولة الانتحار او ارتكاب أي اعمال خطيرة نحو من حوله


    الشخص الذي يقدم على الانتحار نتيجة الفقر او بسبب مشكلة عائلية او خسارته في تجارة هو اقدم على الانتحار بسبب غضبه من الواقع الذي يعيشه فهذا ولد عنده العصبية والتوتر الزائد ودخل مرحلة الاضطراب النفسي الذي يقود صاحبه الي ارتكاب افعال خطيرة اتجاه نفسه و اتجاه الآخرين لا يدرك عواقبها بسبب عصبيته وتوتره فمن ينتحر لديه اضطراب نفسي و غاضب من شيء ما يدفعه ذلك الي محاولة الانتحار او ارتكاب أي اعمال خطيرة نحو من حوله


    ان شعب شمال افريقيا يعاني من حالة التوتر والعصبية وهذه الصفة تؤدي بصاحبها الي نتائج خطيرة فالتصرفات المتهورة قد يتبعها ان يقوم صاحبها بالانتحار وهذا ما نعرفه ان في شمال افريقيا ارتفاع نسبة الانتحار الكبيرة في دول شمال افريقيا

    الانتحار بالمقارنة بين الدول العربية نجد ان منطقة شمال افريقيا ترتفع بها النسب اكثر من الشرق الأوسط
    =======
    ارتفاع حالات الانتحار في الجزائر


    حتى لا يتحول الانتحار إلى وباء: مليون حالة في العالم سنويا والجزائر نحو القمة
    تاريخ المقال 02/02/2007
    دقت مصالح الدرك الوطني بأرقامها المرتفعة عن حالات الانتحار في الجزائر كل نواقيس الخطر، رقم 1423 محاولة انتحار سنويا معظمها عند النساء وشنق 112 شخصا لأنفسهم خلال هذا العام فقط »قبل نهايته«، برغم ما يقال عن تحسن أحوال الجزائر يعني أننا على شفا حفرة من نار الهلاك... ‬تعاطي ‬مبيد ‬الفئران ‬والشنق ‬بالحبال ‬المعلقة ‬والارتماء ‬تحت ‬العجلات‬الحديدية ‬للقطار‬والسباحة ‬في‬أعماق‬الجسوروتمزيق‬الأوردة.. ‬جميعها ‬سيناريوهات ‬لنهاية‬واحدة


    الانتحار يقع في كل الدول العربية لكن الذي يستوقفنا هو ارتفاع نسبة الانتحار في شمال افريقيا بالخصوص بالمقارنة مع الدول العربية الأخرى
    امامنا 5 افراد من تونس لاحظنا التوتر والعصبية ظاهرة من سلوكهم واستثني ام نجد ناريمان
    ثانيا من خلال قراءة الخبر الذي يبين ان هناك 10000 محاولة انتحار في تونس سنويا وكذلك ارتفاع النسبة في الجزائر وانتشار الاضطرابات النفسية في المغرب وتجد ذلك عند زيارة قبور الصوفيين حيث يذهب المضطربين نفسيا للاقامة في تلك الاماكن و كذلك انتشار السحر والشعوذة بالمغرب فمن يذهب لهؤلاء المشعوذين ليسوا اسوياء نفسيا فلو كانوا اصحاء لماذا ذهبوا للدجالين فهذا مؤشر خطير عن نمط التركيبة النفسية العصبية والمتوترة لشمال افريقيا
     
  2. yoyo1983

    yoyo1983 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 ابريل 2007
    المشاركات:
    22,658
    عدد الإعجابات:
    22
    مكان الإقامة:
    DaMBy
    شكرا