هؤلاء هـــم الاثمون حقاً

الموضوع في 'السوق السعودي للأوراق الماليه' بواسطة المعرف الثاني, بتاريخ ‏24 يوليو 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. المعرف الثاني

    المعرف الثاني عضو جديد

    التسجيل:
    ‏9 ابريل 2007
    المشاركات:
    85
    عدد الإعجابات:
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    لاتدخل منتدى هذه الايام الإ وتجد الويل والثبور والوعيد الشديد لمن اكتتب

    بشركة المملكة القابضه ووصل بالبعض بان اخرج من اكتتب من الدين وبأنه

    قد باع دينه ونحن نقدر ونحترم راي الشرع وفتواه بتحريم الاكتتاب وطاعه

    لله لم نكتتب ولاكن الموضوع خرج عن طور النصيحه ووصل الا حد

    الاستخفاف بالعقول بالسب واللعن والطعن بالشركة والقائمين عليها وحتى

    المكتتبين لم يسلموا من ماذكر اعلاه .

    والذي يزيد الاستغراب بان هذا الامر يصدر من اناس لايوجد عندهم علم

    شرعي ومن خلال مايكتبون لاتجد عندهم من الفكر وحتى من الاخلاق

    مايجعلهم يترفعون عن انحدار مستوى الحوار بينهم .

    ديننا دين عظيم وتشريعه لايقف عند ممارسة شعائر دينيه فقط محدده

    بالوقت ( هناك حقوق لك وعليك )

    1ـ حقوق اسرتك عليك التفريط بها من حيث النصح والتوجيه وهي امانه

    استرعاك الله عليها اعظم اثماً من اكتتاب المملكة

    2ـ قطع صلتك لارحامك والاحسان للبعيدين ومقاطعة الاقارب اعظم اثماً

    من اكتتاب المملكة

    3ـ اكل اموال الناس بالباطل وغشهم وخداعهم والتغرير بهم اعظم اثماً

    من اكتتاب المملكة

    4ـ استحقار الناس بناء على وضعهم والاستهزاء بهم اعظم اثماً من اكتتاب

    المملكة

    5ـ ايذا الجيران وعدم اعطائهم حقوقهم والتعدي عليهم اعظم اثماً من اكتتاب

    المملكة

    6ـ عدم شهادة الحق حينما يحتكم اليك لمحاباة صديق اوقريب يترتب عليه

    ضياع حق مسلم اعظم اثماً من اكتتاب المملكة

    والامر واسع وقس على ذلك كثير من الامور فمن هو المعصوم منا من الخطايا

    حتى ننبري للناس ونحكم لهم بالويل والثبور وعظائم الامور وليتذكر الجميع بان














































































    ( الدين المعاملة )
     
  2. أبو عبداللـــه

    أبو عبداللـــه عضو جديد

    التسجيل:
    ‏5 يونيو 2007
    المشاركات:
    282
    عدد الإعجابات:
    0
    بسم الله

    السلام عليكم
    مع احترامي الشديد لرأيك

    سؤال اتمنى أن تجيب عليه

    هل من يشتري شركة يعلم أن اكثر من 51% من أصولها ربا ومعظم نشاطها محرم هل يعتبر قد باع دينه بدنياه ام لا ؟؟؟؟؟

    استفت قلبك وإن افتوك الناس وافتوك




    - مع اني معك في أنه لايجوز السب أو الطعن او اللعن لأحد من المسلمين وإن اخطأ فكلنا ذوو خطأ



    تقبل تحياتي
     
  3. شاب ضو

    شاب ضو عضو محترف

    التسجيل:
    ‏19 يوليو 2006
    المشاركات:
    1,283
    عدد الإعجابات:
    0
    وكأنك تهون أكل الرباء عندما تقارنه بالمحرمات التي أوردت !!
     
  4. abobassm

    abobassm موقوف

    التسجيل:
    ‏17 يوليو 2007
    المشاركات:
    15
    عدد الإعجابات:
    0
    الرجال كلامه صحيح لاغبار عليه يابو عبد الله
     
  5. المعرف الثاني

    المعرف الثاني عضو جديد

    التسجيل:
    ‏9 ابريل 2007
    المشاركات:
    85
    عدد الإعجابات:
    0
    اخوي ابوعبدالله انا اقصد بكلامي ان اغلب من حذر وبالغ في الرد على من

    اكتتب اناس لديهم من الذنوب مايكفيهم ( ولاكن يظهر لك بأنه التقي النقي

    والله اعلم بالسرائر ) اما حكاية باع دينه فأنا لست من يكفر الناس بسبب

    معاصيهم فالمعصية لاتخرج من المله والمعصية اذا كانت بين العبد وربه

    فهي في سجل المشيئة ( ان شاء عذب وان شاء غفر ) واسف لتأخري

    بالردلظروفي سفري
     
  6. المعرف الثاني

    المعرف الثاني عضو جديد

    التسجيل:
    ‏9 ابريل 2007
    المشاركات:
    85
    عدد الإعجابات:
    0
    حياك الله اخوي انا لااهون اكل الرباء ( اللهم اغننا بحلالك عن حرامك )

    ولاكن بعض المعاصي اثمها لايقتصر على صاحبها بل يتعدى الى الاخرين

    وتنقل صاحبها من سجل المشيئة الى السجل الذي لايترك ( قصاص اللى

    لك واللي عليك ) مع اعتذاري لتاخري بالرد لظروف السفر
     
  7. ابو عبد الله 27

    ابو عبد الله 27 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏19 ابريل 2006
    المشاركات:
    191
    عدد الإعجابات:
    0
    السلام عليكم
    ليست المشكلة في المعصيه المشكله في المجاهره بالمعصية والعياذبالله
    روى الإمام البخاريّ رحمه الله تعالى عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله يقول: (( كلّ أمّتي معافًى إلاّ المجاهرين، وإنّ من المجاهرة أن يعملَ الرجل بالليل عملاً ثم يصبح وقد ستره الله فيقول: يا فلان، عملتُ البارحةَ كذا وكذا، وقد بات يستره ربّه، ويصبِح يكشِف سترَ الله عليه)).
    والمقصود بالمعافى هو في يوم القيامة
    والمجاهره بالربا مصيبة عظيمة نسئل الله العافية
    ونسئل الله له الهدايه
    نعوذ بالله من الربا الذي أقله كأن يزني الرجل بأمه تحت ستار الكعبة

    وفي لفظ عند البيهقي من حديث ابن عباس " درهم ربا أشد عند الله من ستة وثلاثين زنية ومن نبت لحمه من سحت فالنار أولى به " .

    ناهيك عن الاعمال الاخرى التي تحصل في الفنادق في العالم من بيع الخمور وغيرها
     
  8. اول

    اول عضو محترف

    التسجيل:
    ‏14 ابريل 2004
    المشاركات:
    4,342
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    السعودية- الرياض
    انت مكسب للمنتدى
     
  9. أبو عبداللـــه

    أبو عبداللـــه عضو جديد

    التسجيل:
    ‏5 يونيو 2007
    المشاركات:
    282
    عدد الإعجابات:
    0
    يا اخوان لا يختلط عليكم الفهم

    باع دينه بدنياه

    اي ترك التزامه بتعاليم دينه من اجل عرض من الدنيا

    ولا يلزم من ذلك خروجه من دائرة الإسلام ... والعياذ بالله

    فكلنا ذوو خطأ ولكن ما ارمي اليه ان الانسان يحاول قدر مايستطيع ان يبتعد عن كل مايغضب ربه من قليل او كثير او شبهة او محرم

    والله من وراء القصد
     
حالة الموضوع:
مغلق