الذكرى 17 للغزو والاحتفالات

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة salem.srsr, بتاريخ ‏30 يوليو 2007.

  1. salem.srsr

    salem.srsr عضو جديد

    التسجيل:
    ‏12 يوليو 2006
    المشاركات:
    1,826
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    KUWEIT
    الذكر 17 للغزو والاحتفالات


    --------------------------------------------------------------------------------

    يحتفل العراقيين اليوم على ارض الكويت الطاهره وبشارع الخليج العربى الذى منعتنا الحكومه الرشيده من المسيرات فيه ايام الاعياد الوطنيه يحتفلون بفوز منتخب العراق بكاس اسيا واخيرا رفرف علم العراق بشوارع الكويت نهنى من القلب كل ام واب شهيد وكل ابن وبنت شهيد وكل ارمله ونقولهم لا تخافون ماننسى تضحياتكم باولادكم بس سامحونا اذا اهملنا مشاعركم وصرنا نبارك للحكومه العراقيه بفوزهم انتم بقلوبنا بس هذى سياسه عدم الاعتبار تراقبو اغنيات كويتيه للمنتخب العراقى عمار ياكويت من حبنا لها الترشيد هو الحل الناقلات وسرقه القرن وشى ماشفتوه 1964/1984
    منقول ....... منتدى النوادي​
     
  2. somegirl

    somegirl عضو جديد

    التسجيل:
    ‏31 مايو 2007
    المشاركات:
    172
    عدد الإعجابات:
    0
    والله شي يعور القلب ،،،:(
    أنا أقترح على الحكومه انها تخليهم يتجمعون و يسوون مسيرتهم ، ويجمعونهم في باصات ويردونهم ديرتهم
    :d هذي هديتنا لهم بالذكرى 17 ، خصوصا انها تصادف يوم الخميس (2/8) !!
     
  3. jemee

    jemee عضو جديد

    التسجيل:
    ‏21 أغسطس 2006
    المشاركات:
    1,470
    عدد الإعجابات:
    0
    1

    كفوا والله كفوا

    هذا اللي كان ناقصناااااااااااااااااااااااااا

    خوش ديره
     
  4. navy_q8

    navy_q8 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏25 ابريل 2006
    المشاركات:
    2,289
    عدد الإعجابات:
    48
    مكان الإقامة:
    الكويت
    اللهم أرحم شهداءنا وشهداء المسلمين

    مصيبة المصايب والأدهى أن الحكومة تتفرج وبعض الناس يقولون عادي والله كبيرة في حقنا.
     
  5. al7bebe

    al7bebe عضو نشط

    التسجيل:
    ‏24 مارس 2005
    المشاركات:
    10,052
    عدد الإعجابات:
    941
    في هذا الوقت وشدة الحرارة في هذا الشهر

    ومع ارهاب وتخويف وزارة الكهرباء من انقطاع الكهرباء على المواطن.
    كان في هذا الوقت الناس ارهاب نفسي قبل الغزو العراقي في ايام وعند حدوث الغزو العراقي كانت الحراره بالقلب اشد من حرارة الصيف التي تعذب منها الكثير من ابناء وطني عند مغادرة الكويت وهم يتحسرون تحت حرارة الشمس وعلى الصحراء وابنائهم معهم والكثير منهم تعرض لحدوادث خطيرة وارهابية.
    وقد رأيت الكثير من العراقيين سابقاً يدعون انهم غير كويتيين وعند الغزو قاموا في الغناء والرقص. والان نجد الكثير منهم عند فوز منتخب العراق على منتختب السعودية في كاس اسيا.
    فعلا كل عرق يرجع الي عرقة الاصلي مهما كانت الدولة تغذيه من صغر سنه الي كبر سنه ولكن ماينفع الطيب بالشاوي ولا ينفع الطيب بالمصري ايضا. ولا دول دول الضد التي اختفى هذا المسمى من قاموس الدفتر ولكنه لايختفي من قلوب من ذاق مراره الغزو الغادر في ظلمات الليالي على جارة المسلم المسالم.