الإشاعات وسلوك المتداولين... بقلم محمد الهاجري رئيس فريق دريال

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة showbiz, بتاريخ ‏9 أغسطس 2007.

  1. showbiz

    showbiz عضو نشط

    التسجيل:
    ‏26 سبتمبر 2005
    المشاركات:
    401
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    دولــة الكـــــــويت
    الإشاعات وسلوك المتداولين... بقلم محمد الهاجري رئيس فريق دريال للتحليل الفني

    من أهم أسباب الخسائر التي يتعرض لها المستثمرون هو الشراء او البيع بناء على أخبار تنشر من هنا وهناك في وسائل الاعلام المختلفة، وتأتي هذه الخسائر نتيجة لاتخاذ قرارات من دون دراسة واقعية استثمارية تبني نتائجها قبل الحدث الذي قد يعرقل العملية الاستثمارية بين شريحة كبرى من المتداولين.
    وهناك كثير من الشركات يتم توقيفها فعليا من قبل ادارة البورصة، بناء على خبر نشر في الصحف ويتم اعتماده أو نفيه من قبل الشركة، ومن ثم يتم التداول عليه، وهذا ليس مربط الفرس المطلوب، والشفافية هنا تكون من خلال تفعيل دور الخبر قبل اجراءات التداول اليومي، وما يهمنا هو نشر بعض الاخبار وتسريبها بطرق اخرى غير معتمدة من قبل إدارة البورصة، منها على سبيل المثال «ذكر مصدر» وغيرها، وهنا هو التساؤل الذي تتجاهله البورصة على تلك التسريبات. ولدى المستثمرون مصداقية رئيسة في الاخبار المنشورة في صحافتنا المحلية، ويتم التسرع في ادارتهم للمحفظة من خلال عمليات البيع أو الشراء بناء على «ذكر مصدر»، وهناك ألف سؤال عن هذا الموضوع، سواء من هو هذا المصدر؟ او ما التوقيت الذي نشرت فيه الاشاعة؟ خصوصا إذا ربطنا الخبر بين كثير من الاشاعات الايجابية سنجد ان السهم مرتفع كثيرا خلال فترة بسيطة. وبعد اطلاع على ذلك، ان كثيرا منها اشاعات للتصريف. ونضع هنا علامة استفهام لعل القارئ يستوعبها أكثر، ولتكن على حسن نية. وكذلك الاشاعات السلبية نجد توقيتها بعد هبوط سعر السعر عن معدلة الطبيعي خلال فترة وجيزة، ليحلوا للبعض التجميع على السهم والاستفادة من نفيه مستقبلا، وكم شاهدنا من توقعات أرباح الشركات قبل اعلانها؟ وكم نسبة الصواب والخطأ؟ وفي حال وجود الصواب من وراء تسريب تلك الاخبار، وكذلك نعلم أن هناك محللين يتوقعون الارباح، ولكن لم نر دور المحللين هنا إلا «ذكر مصدر» إذا كان بالفعل محللا فلماذا لم يذكر اسمه؟ واذا كانت التسريبات من مجالس ادارات الشركات اين هي الشفافية في ذلك؟ لذلك نجد من خلال متابعاتنا اليومية على التداولات تأثيرا رئيسا في الشركات بعد نشر أي خبر من دون تأكيد أو نفي وتابعوا السيولة كيف تحرك الأسهم.
    من خلال التساؤلات الماضية ونحن نبحث عن حلول، قد تكون مستعصية على البعض وقد تحلو للآخر، نلقي اللوم على المستثمر الذي لا يبحث عن مصداق ية الادارة في الشركات المتداولة في استثماراته، لذا نجد ان مجموعة بسيطة من الشركات اخبارها تنشد في رؤوس الصفحات الاقتصادية بشكل مستمر ولا نرى البقية، فلذا نتوخى الحذر من تلك الشركات التي تكثر حولها الشائعات بغرض في نفس يعقوب، والجانب الآخر أين دور ادارة البورصة حول رفع قيمة الشفافية في البورصة بالحد من وجود الشائعات بشكل مستمر؟
    نستمع دائما إلى مقولة مشهورة عالميا buy on the rumor sell on the news «اشتر على الاشاعة وبع عالخبر»، وهذه المقولة بالفعل لعبة اللاعبين، ومستغلوها هم كبار المتداولين بتفعيل دورهم في العروض والطلبات، ولا يتقن اللعبة سوى محترفي قراءة الخبر والتحليل الفني، وهنا يكون استغلال التحركات وتفسيرها بشكل يومي
    .



    محمد الهاجري
    رئيس فريق دريال للتحليل الفني
     
  2. hamed666

    hamed666 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏19 أكتوبر 2005
    المشاركات:
    359
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    بارك الله فيك و بك و عليك ..... على نقل الخبر
     
  3. yoyo1983

    yoyo1983 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 ابريل 2007
    المشاركات:
    22,658
    عدد الإعجابات:
    22
    مكان الإقامة:
    DaMBy
    جزاك الله خير
     
  4. q8_chamber

    q8_chamber عضو مميز

    التسجيل:
    ‏24 سبتمبر 2005
    المشاركات:
    7,553
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    الله يعطيك العافية على النقل :)
     
  5. salem.srsr

    salem.srsr عضو جديد

    التسجيل:
    ‏12 يوليو 2006
    المشاركات:
    1,826
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    KUWEIT
    اللة يجزاك خير