استجوابا الحميضي والمعتوق تسببا بهلع الصغار في البورصة

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة al3aned, بتاريخ ‏23 أكتوبر 2007.

  1. al3aned

    al3aned عضو جديد

    التسجيل:
    ‏11 ابريل 2007
    المشاركات:
    169
    عدد الإعجابات:
    0
    نشاط جديد متوقع من التداولات

    استجوابا الحميضي والمعتوق تسببا بهلع الصغار في البورصة

    كتب أدهم السمان



    انهى سوق الكويت للأوراق المالية تداولاته أمس على تراجع بلغ 55.1 نقطة ليستقر المؤشر العام للسوق عند مستوى 13.120.1 نقطة.
    وعزا بعض المراقبين لأداء السوق هذا التراجع الى انتشار خبر حول استجواب وزير المالية بدر الحميضي ووزير الأوقاف عبدالله المعتوق مما أثار ذعر المتداولين واللهث للتخلص من الأسهم وبيعها قبل تراجع السوق الذي تجاوز 160 نقطة وسط عمليات بيع هستيرية الأمر الذي أدى الى هذا التراجع، بالإضافة الى بث بعض الشائعات عبر الرسائل الهاتفية يحتوي مضمونها حول تطور الأوضاع الأمنية في البحرين تفيد مقتل جنود أميركيين.

    وأوضحت المصادر ان هذه الاخبار كانت لها الأثر السلبي على أداء السوق ونفسيات المتداولين على حد سواء.

    وقالت المصادر ان هذه الأحاديث التي تناولتها أوساط المتداولين وأثرت على التداول اقتضتها بعض المحافظ والصناديق واستغلوها في عمليات تجمع الاسهم عن المستويات الهابطة لتحقيق مكاسب كبيرة تنتظرها خلال الجولات المقبلة خاصة ان الفترة المقبلة تعتبر فترة نشاط للسوق والتي تتميز بإعلان الارباح عن الربع الثالث من العام الجاري.

    وأبدت مصادر استثمارية استغرابها من هذا التجاوب السريع للاخبار والأحداث الداخلية، مضيفة ان السوق قوي ولا يمكن ان يتراجع بهذا الوضع خصوصا وان الشركات مقبلة على إعلانات المربع الثالث، وفي المقابل اعتبرت اوساط مالية ان هذا التراجع صحي للسوق خاصة وانه يمكنه من سد فجوات تركها خلال التداولات السابقة، ما لا يدع مجالا للشك ان السوق أسس على مستويات السعرية الحالية ويبدأ مزاولة النشاط وخلال الجلسات المقبلة بداية من اليوم وان كانت الاسهم توقفت عن المسيرة الصاعدة مؤقتا ولكنها سرعان ما استجابت لنداءات المحافظ والصناديق التي خرج بسرعة البرق بعد التراجع للشراء المكثف على الاسهم التشغيلية، بالإضافة الى بعض المستثمرين الذين سعوا للاستفادة من الهبوط على مدى ساعة تقريبا، ولكن السوق شهدت في المقابل عمليات تبادل المراكز على اسهم وشراء وزيادة حصص على أسهم أخرى مما ساعد على تقليص الخسائر التي مني بها الموشر العام للسوق.

    وأكدت المصادر ان هناك بعض الأسهم لم تتأثر بالتراجع مثل سهم شعاع كابيتال الذي حافظ على استقراره بالحد الأعلى واغلق عند مستوى 520 فلسا للسهم بكمية متداولة بلغت 1.510 مليون سهم، وقيمة اجمالية وصلت الى 783.450 الف دينار، بالإضافة الى سهم البنك التجاري الذي انهى تداولاته عند مستوى 1.520 دينار للسهم، والبنك الأهلي عند مستوى 1.220 دينار مضيفا لرصيده 20 فلسا، بجنب تماسك سهم شركة صكوك بإضافة 6 فلوس إلى رصيده ليستقر عند مستوى 174 فلسا للسهم.

    وتوقعت المصادر ان تبدأ جولة النشاط مجددا خلال جلسة اليوم والجلسات المقبلة وسط توقعات عدة ان يصل المؤشر الى مستوى 13.500 نقطة قريبا مدعوما بالإرباح القياسية التي ستعلن عنها الشركات تباعا خلال الفترة القليلة المقبلة.

    من جهة ثانية أنهى مؤشر جلوبل العام الذي يقوم بقياس أداء سوق الكويت للأوراق المالية بناء على طريقة الوزن السوقي للأسهم المدرجة تداوله منخفضا بمقدار 1.55 نقطة (0.39 في المائة) وصولا إلى 401.71 نقطة. من جانب آخر، سجل المؤشر السعري لسوق الكويت للأوراق المالية إنخفاضا بمقدار 55.10 نقطة (0.42 في المائة) ليغلق عند 13,120.1 نقطة.

    بلغ إجمالي القيمة السوقية مع نهاية جلسة أمس 60.38 مليار دينار، منخفضا بنسبة 0.39 في المائة عن إقفال يوم الأحد.

    من جانب آخر، تصدر سهم شركة شعاع كابيتال قائمة الأسهم من حيث الإرتفاع بصعوده بنسبة 7.22 في المائة ليغلق عند 520 فلساً. بينما كان سهم الشركة الكويتية لصناعة مواد البناء أكبر المتراجعين بعد أن إنخفض بنسبة 5.71 في المائة ليغلق عند 330 فلساً.



    أداء القطاعات

    وعلى صعيد أداء قطاعات السوق فقد تراجعت 6 من أصل 8 قطاعات تصدرها مؤشر جلوبل لقطاع التأمين بإنخفاضه بنسبة 1.93 في المائة بعد أن إنخفضت 3 أسهم ضمن ذلك القطاع من ضمنهم سهم شركة الخليج للتأمين بنسبة 3.57 في المائة ليغلق عند 810 فلوس.

    وجاء قطاع الخدمات في المرتبة الثانية بإنخفاض مؤشره بنسبة 1.38 في المائة بعد تراجع الأسهم القيادية ضمن ذلك القطاع كسهم شركة المخازن العمومية (أجيليتي) بنسبة 3.45 في المائة، سهم شركةالإتصالات المتنقلة (زين) بنسبة 1.41 في المائة وسهم الشركة الوطنية للإتصالات (NMTC) بنسبة 0.71 في المائة. على صعيد آخر، إرتفع مؤشر جلوبل للشركات غير الكويتية بنسبة 0.83 في المائة حيث واصل سهم شركة شعاع كابيتال إرتفاعه للجلسة الخامسة على التوالي كما أوردنا سابقا. بينما سجل البنك الأهلي المتحد إرتفاعا بنسبة 2.53 في المائة ليغلق عند 405 فلوس. وساهم إرتفاع سهم مجموعة الصناعات الوطنية القابضة بنسبة 2.13 في المائة ليغلق 1.920 دينار مسجلا أعلى مستوياته خلال العام 2007 في إرتفاع مؤشر جلوبل الصناعي بنسبة 0.64 في المائة. من جانب آخر أعلنت شركة الصناعات المتحدة عن بياناتها المالية لفترة الربع الثالث المنتهي في 30 سبتمبر 2007 حيث بلغت أرباحه 28.64 مليون مرتفعا بنسبة 332.07 في المائة مقارنة مع نفس الفترة من العام 2006. وقد حافظ السهم على مستواه السابق ليغلق عند 405 فلوس.





    http://www.alamalyawm.com/ArticleDetail.aspx?artid=14885
     
  2. yoyo1983

    yoyo1983 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 ابريل 2007
    المشاركات:
    22,658
    عدد الإعجابات:
    22
    مكان الإقامة:
    DaMBy
    شكرا
     
  3. السوق الكويتي

    السوق الكويتي عضو جديد

    التسجيل:
    ‏12 أكتوبر 2005
    المشاركات:
    1,801
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    اشلوون تسبب بهلع الصغار وانا شايف بعيني قط بالملايين على اسهم مثل الوطنية العقارية !!

    يعني اذا الصغار عندهم ملايين المحافظ جم عندهم !!!


    ياليت بس يحترمون العقول التي تقرأ هذه الأخبار !