الفلاح يشدد على الموقف الثابت للبورصة من إدراج الشركات

الموضوع في 'قسم الاسهم الكويتيه غير المدرجة' بواسطة bnyder2002, بتاريخ ‏23 أكتوبر 2007.

  1. bnyder2002

    bnyder2002 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏25 مايو 2003
    المشاركات:
    1,857
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    kuwait
    في اجتماع مع مديري الإدارات
    الفلاح يشدد على الموقف الثابت للبورصة من إدراج الشركات
    عدد القراء: 17


    23/10/2007 كتب حسن ملاك:
    عقد مدير عام سوق الكويت للاوراق المالية صالح الفلاح اجتماعا امس مع مديري الادارات في السوق.
    وعلمت 'القبس' ان الفلاح استعرض خلال الاجتماع موقف ادارة البورصة الثابت من الشركات التي تم رفض ادراجها الذي سبق ان اعلنه في مؤتمر صحفي، لافتا الى ان المتضرر من قرار منع الادراج عليه ان يلجأ الى القضاء بدلا من اثارة القضايا في الصحف المحلية.
    وتم تكليف كل من هشام العتيبي (عضو لجنة السوق) ونائب المدير العام فالح الرقبة والمستشار عصام العصيمي بمتابعة الاستراتيجية الجديدة للسوق مع شركة ماكنزي العالمية المكلفة باعداد هذه الاستراتيجية.
    وحضر الاجتماع كل من نائب المدير العام لشؤون الشركات ابراهيم الابراهيم ومدير ادارة التدقيق الداخلي الشيخ بندر جابر الاحمد الصباح والمستشار عصام العصيمي ومدير ادارة الشركات عبداللطيف الذربان، ومدير ادارة مركز المعلومات محمد بورسلي، ومدير ادارة الرقابة جمال العمر ومدير الاداراة القانونية جمال الرشيد ومديرة المكتب الفني وفاء الرشيد ومدير الشؤون الادارية محمد الدويسان ومدير ادارة الشؤون المالية موسى الكندري ومدير ادارة الوسطاء عبدالعزيز المرزوق ومدير ادارة التداول محمد الغانم، وسكرتير لجنة السوق يونس حبيب ومدير ادارة الحاسب الآلي عامر العامر.
     
  2. العكش

    العكش عضو جديد

    التسجيل:
    ‏12 مارس 2007
    المشاركات:
    1,996
    عدد الإعجابات:
    0
    يقول المولى عزوجل " وإذا قيل اتق الله اخذته العزة بالإثم " ومني الى الأخ الاستاذ/ صالح الفلاح

    مع التحية
     
  3. bnyder2002

    bnyder2002 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏25 مايو 2003
    المشاركات:
    1,857
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    kuwait
    طالب بوجود لجان للتحكيم للفصل السريع في المشكلات

    اليوسف: على إدارة البورصة ألا توسع فجوة الخلاف مع الشركات وتعيد النظر في شروط الإدراج




    أكد رئيس مجلس ادارة شركة افكار القابضة صالح اليوسف ان البورصة ماضية في تحقيق قفزاتها القياسية في كافة مؤشراتها على الرغم من الجدال الدائر حاليا بين ادارتها ومجموعات استثمارية حول بعض القضايا المتعلقة بادراج الشركات مايستوجب وجود آلية للتفاهم بين الطرفين .
    وقال اليوسف لوكالة الانباء الكويتية ان شريحة كبيرة من المستثمرين تتخوف من تسييس عمل البورصة ماينعكس على مجريات التداولات في سوق لابد لها وان تتمتع بحريةالعرض والطلب دون تدخلات تؤثر عليها.
    واضاف ان اسواق المال عادة ماتتأثر بالعوامل المحلية أو الخارجية حيث ان الاستقرار السياسي والاقتصادي مهم جدا لرأس المال فان توافر الشرطان فتشهد الاسواق رواجا واذا وجدا احدهما فتكون السوق على حافة الاهتزازات وهو مايحدث في البورصة الكويتية حاليا.
    واوضح أن مايثار حول الخلاف في ادراج بعض الشركات من عدمه يستدعي توافر شروط واضحة للجميع سواء من ادارة البورصة أو الشركات الراغبة حتى لايكون هناك لبس تكون لديه تداعيات سلبية.
    وتمنى على لجنة البورصة ان لاتتخذ القرارات بناء على السلطة التقديرية وان تراجع الشروط المعمول بها حاليا في عمليات الادراج وان تبين بالمستندات والادلة الدامغة التي لاغبار عليها اسباب الرفض لاية شركة حتى لاتتسع الفجوة بينها وبين الشركات .
    واعتقد ان الحاصل الان في البورصة يضيء الطريق امام تفعيل لجان التحكيم التجاري المعمول بها في معظم بلدان العالم لتصفية النزاعات التجارية بدلا من تصعيد الامور الى القضاء مايؤثر على سمعة البورصة التي تسعى الحكومة الى جعلها سوقا اقليمية.
    وتمنى اليوسف ان يخرج مشروع هيئة سوق المال غير مشوها عبر تفاهم واضح بين السلطتين حيث لابد من معرفة رأي غرفة التجارة والصناعة وادارة البورصة والوسطاء والجهات المتخصصة والمهتمة في أمر الاقتصاد.
    واكد انه على الرغم من المشكلات الدائرة الان بين الشركات وادارة البورصة الا ان سوق الكويت للاوراق المالية لم يتأثر في ادائه حيث انه منظم ومراقب وتداولاته صحية وهو من افضل الاسواق في المنطقة ولابد من التفاؤل بما هو قادم نظرا للقيمة السوقية للشركات المدرجة التي تلامس ال¯57 بليون دينار كويتي.
    وحول اداء القطاعات داخل السوق قال اليوسف ان معظمها تتحرك باليات العرض والطلب لاسيما القطاع الصناعي حيث ان اسهمه مستقرة لان شركاتها تتحرك بوضع مالي ومحاسبي واضح على خلاف بعض الشركات في قطاعات اخرى تركت اغراضها الاساسية واتجهت للمضاربة في البورصة تحت بند ادارة فوائضها المالية.
    واشار الى ان الشركات تلجأ الى تأسيس الصناديق لتمويل مشروعاتها على اعتبار أنها اداة غير مكلفة مثلما تلجأ الشركات للاقتراض من البنوك حيث الفوائد تثقل كاهل موازناتها مؤكدا ان التنويع الاستثماري مهم والصناديق هي وسيلة لجمع المال.
    وشدد على ان الادارة الرشيدة للصناديق الاستثمارية هي اساس نجاحها حيث ان عمليات اختيار الاسهم تتطلب القدرة على التأقلم مع متغيرات العرض والطلب.
    واختتم اليوسف حديثه بنصح المستثمرين بعدم الاتجاه الى الاستثمار في الصناديق الا بعد التدقيق في تاريخ الشركة الاستثماري التي تدير الصندوق وبعدها يتم تحديد الدخول في الاستثمار من عدمه حتى لاتكون هناك خسائر متتالية دون تفكير منطقي.
     
  4. الخليجي 1

    الخليجي 1 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏11 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    782
    عدد الإعجابات:
    0
    كثرة الدق

    كثرة الدق تفج اللحام ونتمني ال61 شركة توصل 100