خبر ســــــار لحمــــــلة سهـــــم المــــــــشاريع

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة عليمي, بتاريخ ‏22 أكتوبر 2003.

  1. عليمي

    عليمي عضو متميز

    التسجيل:
    ‏3 مايو 2002
    المشاركات:
    938
    عدد الإعجابات:
    0
    .مصرفان سويسريان كبيران يقيِّمان شوتايم بنحو 750 مليون دولار والتقييم 3 أضعاف القيمة الدفترية


    الخبر جاء في القبس 22/10 /2003
    علمت «القبس» ان بنكين عالميين كبيرين هما كريديه سويس C.S وبنك الاتحاد السويسري UBS قيَّما شركة شوتايم التابعة لمجموعة مشاريع الكويت القابضة بنحو 3 أضعاف قيمتها الدفترية أي ما يعادل 750 مليون دولار، إلا ان هذا التقييم لم يحظ بقبول مجموعة المشاريع التي تؤكد ان شوتايم يمكن ان تساوي أعلى من هذا التقييم نظراً للاستثمارات والتطوير التي وضعتها ادارة الشركة لمشاريعها في الفترة الماضية، والتي ستثمر على نحو نوعي خلال السنة المقبلة.

    وقال مصدر مطلع ان عبور شوتايم من التوازن المالي الى الربح الى جانب زيادة الاستثمار في فتح خدمات قنوات جديدة يجعل قيمة شوتايم خلال العام المقبل أعلى من 750 مليون دولار خصوصاً في ظل تطور العمليات الخاصة بالتسويق والإعلان والاشتراكات وتنويع الخدمات القائمة وزيادة خدمات جديدة.

    وعن هدف مجموعة المشاريع من تقييم شوتايم اوضح مصدر مالي ان المشاريع ربما تكون قد وضعت في استراتيجيتها فكرة بيع حصة من شوتايم لتحقيق ربح نوعي.

    وأكد المصدر أن امكان تخلي مجموعة المشاريع عن حصة في شوتايم لا يعني الخروج من هذا القطاع انما يعني ادخال شركاء جدد ضمن هندسة مالية تشمل مختلف نشاطات مجموعة المشاريع.

    ** افادني احد المصادر الخاصة بالمشاريع بان الشركة ستقوم ببيع 80 % من الشركة المذكورة وان الربحية ستكون بحدود 200 مليون دينار ( بسرية تامة )
     
  2. التداول

    التداول عضو جديد

    التسجيل:
    ‏15 أكتوبر 2003
    المشاركات:
    8
    عدد الإعجابات:
    0
    اجتمع مجلس الاداره اليوم وتم اقرار

    12 فلس ارباح تشغيلية عن التسعة شهور

    بواقع 4 فلوس للربع الثالث وبما انها اربـــــاح

    تشغيلية يعنى ذلك بأن تم ترحيل الاربــــاح

    الاخرى الى الربع الاخير وهذا سوف يدعـــم

    السهم بقوة عند نهاية العام حيث ستكــون

    ارباحا قياسية لم يسبق بان الشركة حققتها

    اخوكم : التداول ........
     
  3. عليمي

    عليمي عضو متميز

    التسجيل:
    ‏3 مايو 2002
    المشاركات:
    938
    عدد الإعجابات:
    0
    الراي العام 25/10/2003

    «المشاريع» تستطيع اظهار أكثر من 100 مليون دينار أرباحاً

    ذكرت مصادر مطلعة في شركة مشاريع الكويت القابضة انه كان بامكان الشركة اظهار أرباح ضخمة يتعدى حجمها الـ 100 مليون دينار، أسوة بما تقوم به بعض الشركات، لكنها فضلت الاعلان عن الأرباح التشغيلية المحققة بغض النظر عن حركة سوق الأسهم سواء كان مرتفعا أم منخفضا.
    تجدر الاشارة إلى ان «المشاريع» اعلنت نهاية الاسبوع الماضي عن تحقيق أرباح بمقدار 12,1 مليون دينار، لكنها أعلنت في الوقت نفسه عن ارتفاع قيم اصول شركاتها التابعة بمقدار 90 مليون دينار، حيث سيظهر هذا الرقم في القيمة الدفترية وليس في حساب الأرباح والخسائر، ولوحظ ان نتائج المشاريع المعلنة لم تتضمن أرباح كل من بنك برقان وشركة العقارات المتحدة التي لم تعلن حتى الآن.
     
  4. عليمي

    عليمي عضو متميز

    التسجيل:
    ‏3 مايو 2002
    المشاركات:
    938
    عدد الإعجابات:
    0
    الاتربي ينصح ببناء المراكز المالية في المشاريع

    الراي العام 1/11/2003

    احتل سهم شركة المشاريع القابضة قائمة الشركات الأكثر نشاطا، وحافظ على وضعه في سوق الكويت للأوراق المالية، بعد ان حققت أداء جيدا، وبدأ كثير من الشركات التابعة والزميلة، في تحقيق مكاسب سوقية كبيرة، وكذلك الأمر بالنسبة لتحقيق أرباح لافتة، وهي أن تصب في خانة أرباح «المشاريع».
    ارتفع السهم الى مستوى الـ 300 فلس، الا انه عاد ليستقر عند مستوى أعلى من الربع دينار، وهو سعر مناسب لحجم الأرباح التي أعلنتها الشركة الا انه قياسا لمستقبل السهم، يعتبر منخفضا.
    وذكر أحد المراقبين، ان الشركة احتسبت نحو 9 ملايين دينار كانت بالإمكان اظهارها ضمن الأرباح، الا انه تم احتسابها ضمن حقوق المساهمين، وهو ما يعني ان الشركة من الداخل «سمينة» وقوية.


    ** وفي رأينا الخاص بان الشركة فعلا سمينة من الداخل وانها تحقق ارباح طائلة كانت تخفيها في السابق ( عن الحسد ) الا انها انها اضطرت للكشف عن بعضها تدريجيا بسبب ضغط بعض كبارها على مجلس الادارة كما ان هناك مشاريع جبارة تديرها بالخفاء بدأت رائحتها تفوح هنا وهناك وخصوصا مشروع انجلترا الذي بات مؤكدا عقده والاعلان عنه في الفترة القادمة بالاضافة الى مشاريع اخرى لم يقم مجلس الادارة بادخال ارباحها ضمن ربحية الربع الثالث وعموما فان السهم منطلق لا محالة للهدف الاول وهو سعر 300 فلس وبعدها لكل حادث حديث لاني على علم مسبق بالهدف الثاني من احد الكبار .
     
  5. عليمي

    عليمي عضو متميز

    التسجيل:
    ‏3 مايو 2002
    المشاركات:
    938
    عدد الإعجابات:
    0
    تقرير مركز الخدمات الحديثة عن الشركة

    تصدرت شركة مشاريع الكويت القابضة نشاط سوق الكويت للأوراق المالية خلال شهر اكتوبر الماضي من حيث قيمة وكيمة التداول مواصلة بذلك احتلالها المرتبة الأولى بتداول حوالي 958,7 مليون سهم تمت من خلال 10487 صفقة بقيمة 457,5 مليون دينار كويتي وحقق سهمها ارتفاعاً بنسبة 12,8 في المئة وبلغ حده الأعلى 300 فلس وحده الأدنى عند اقفال 31 اكتوبر 255 فلسا.
    وتعادل هذه الارقام 18 في المئة تقريباً من اجمالي قيمة التعاملات في البورصة و7,5 في المئة من عدد الصفقات وحوالي 24 في المئة من اجمالي قيمة الاسهم المتداولة في البورصة خلال اكتوبر, وذكرت النشرة الشهرية المتخصصة لمركز الخدمات الحديثة حول اداء سوق الكويت للأوراق المالية ان هذا الاداء القوي لسهم المشاريع جاء نتيجة للارتفاع الحاد في ارباح الشركة خلال فترة الربع الثالث من العام الحالي والتي بلغت حوالي 4,035 مليون دينار كويتي بزيادة نسبتها 215,9 في المئة عن ارباح نفس الفترة من العام الماضي والتي بلغت حوالي 1,277 مليون دينار كويتي.
    وازدادت ثقة المستثمرين بسهم المشاريع على ضوء الارباح الممتازة التي حققتها خلال الاشهر التسعة من يناير وحتى سبتمبر من العام الحالي والتي بلغت حوالي 12,111 مليون دينار كويتي مقارنة مع حوالي 6,830 مليون دينار كويتي اي بزيادة قدرها 77,3 في المئة.
    وبينت النشرة ان شركة المشاريع القابضة تأثرت بقوة بالاداء الممتاز للشركات التابعة لها حيث ارتفعت ارباح بنك برقان خلال الربع الثالث بنسبة 7 في المئة لتبلغ 5,187 مليون دينار كويتي مقارنة مع 4,847 مليون دينار بنفس الفترة من العام الماضي وخلال الاشهر التسعة الأولى من العام ارتفعت ارباح بنك برقان بنسبة 15 في المئة الى 15,849 مليون دينار مقارنة مع 13,475 مليون دينار.
    كما ارتفعت ارباح شركة الخليج للتأمين بنسبة 95,7 في المئة في الربع الثالث لتبلغ 1,254 مليون دينار مقارنة مع 641 الف دينار في نفس الفترة من العام الماضي وارتفعت خلال الاشهر التسعة بنسبة 39,4 في المئة من 2,950 مليون دينار الى 4,112 مليون دينار.
    أما ارباح شركة العقارات المتحدة في الربع الأول فقد ارتفعت بنسبة 160,3 في المئة في الربع الأول 641 الف دينار الى 1,254 مليون دينار وخلال الاشهر التسعة ارتفعت بنسبة 123,6 في المئة من 2,190 مليون دينار الى 4,897 مليون دينار, واظهرت النشرة ان ارباح الشركة الوطنية للاتصالات المتنقلة ارتفعت في الربع الثالث بنسبة 112,9 في المئة من 4,135 مليون دينار الى 8,805 مليون دينار وخلال الاشهر التسعة ارتفعت ارباح الوطنية بنسبة 69,1 في المئة من 14,177 مليون دينار الى 23,974 مليون دينار.
    وصعدت ارباح شركة الاسماك الكويتية المتحدة بنسبة 86,5 في المئة من حوالي 521 الف دينار الى حوالي 973 الف دينار في الربع الثالث لكنها انخفضت خلال الاشهر التسعة بنسبة 9,7 في المئة من 1,850 مليون دينار الى 1,671 مليون دينار.
    وحدها شركة الصناعات المتحدة تراجعت ارباحها في الفترتين حيث انخفضت في الربع الثالث بنسبة 68,9 في المئة من 1,180 مليون دينار الى 370 الف دينار كما انخفضت ارباحها في الاشهر التسعة بنسبة 7,5 في المئة من 1,106 مليون دينار الى 1,023 مليون دينار.
    وترجع اهمية تحليل اداء سهم شركة مشاريع الكويت القابضة كما اشارت النشرة المتخصصة الى كونه يعكس الى حد ما اداء السوق الكويتي بشكل عام بل ان بعض المتعاملين وبينهم كثير من المحترفين يعتبرون تحركات سعر سهر المشاريع خلال التعاملات اليومية مؤشراً على اداء السوق من ناحية وعلى مزاج المتعاملين من جهة اخرى وعلى حجم الدور الذي يلعبه صغار المستثمرين والمضاربين بالسوق من ناحية ثالثة.

    يذكر ان سهم شركة مشاريع الكويت الاستثمارية لادارة الاصوال وهي احدى الشركات التابعة لشركة مشاريع الكويت القابضة قد ادرج في السوق خلال اكتوبر وسيساهم بدوره في التأثير في تحركات اسعار سهم شركة المشاريع القابضة ويتوقع ان يكون تأثيره ايجابيا نظرا للامكانيات المالية الضخمة المتاحة لها حيث ان محفظتها المالية تزيد على 2 مليار دولار.
    الجدير بالذكر ان مجموعة مشاريع الكويت القابضة تعتبر من اكبر المجموعات القابضة في منطقة الشرق الاوسط، وتنوع نشاطاتها لتشمل قطاع المال والاستثمار وتقنية الاعلام والعقار والصناع ويبلغ عدد شركاتها الزميلة التابعة 29 شركة.
     
  6. عليمي

    عليمي عضو متميز

    التسجيل:
    ‏3 مايو 2002
    المشاركات:
    938
    عدد الإعجابات:
    0
    هناك مايدور في الخفاء ....

    هناك مشروع كبير تتخذ الشركة اجراءات بصدده ... والصناديق لديها بعض من تلك الاخبار فأخذت تلم السهم وبقوة للارتفاع الكبير الذي سيصيب السهم ... ينصح البعض من المحللين بشراء السهم وتجميعه لكون السهم لم يتفاعل نهائيا مع ارباحه ومشاريعه المستقبلية كما ان السهم لا يزال مغريا جدا للشراء ... سعر اليوم 255 فلس
     
  7. عليمي

    عليمي عضو متميز

    التسجيل:
    ‏3 مايو 2002
    المشاركات:
    938
    عدد الإعجابات:
    0
    من مصادرنا السرية .........

    السهم سيتخذ اتجاه صعودي وربما يكسر حاجز 300 فلس ......


    والله اعلم
     
  8. عليمي

    عليمي عضو متميز

    التسجيل:
    ‏3 مايو 2002
    المشاركات:
    938
    عدد الإعجابات:
    0
    كلمة فيصل العيار عن مشاريع المشاريع

    العيار: يجب ان تكون قيمة السهم الدفترية 390 فلسا

    القبس 30/11/2003

    أجرى الحوار: منير يونس ومحمد البغلي
    عندما يكون الصحافي على موعد لإجراء حوار مع العضو المنتدب وكبير المدراء العامين في مجموعة استثمارية على وزن مشاريع الكويت القابضة، فإن الصحافي قد لا يعرف من أين يبدأ وكيف ينتهي؟ هل يسأل عن عموميات المجموعة أم عن تفاصيل الشركات التابعة؟ هل يهتم بالشركات المدرجة أم غير المدرجة؟

    في الطابق الثامن عشر من مبنى برج الشهيد استقبلنا فيصل حمد العيار بحضور مساعد الرئيس التنفيذي للتسويق والبحوث والتطوير والعلاقات العامة أحمد عيسى العجيل، الذي قدم لنا مشكورا كل الدعم في الإعداد للحوار واجرائه.

    فاتحنا العيار بعد الاستقبال الحار بالقول: أصبح لقائي مع «القبس» محطة سنوية، فقبل عام تقريبا التقينا وها نحن نرحب بكم من جديد أنتم أهل «القبس».

    لم يكن العيار يريد الحديث عن أزمة بنك الأوسط لكنه فتح قلبه لنا و«فضفض»، وحاول الرد بدبلوماسية عن أزمة الثقة بين التجار من جهة والمشاريع من جهة أخرى، لكنه عاد ليشرح أسباب ذلك مؤكدا انه ليس لدى «المشاريع» حساسية تجاه التجار التقليديين.

    تطرق الحديث مع العيار الى عدد كبير من القضايا حتى راتبه الذي يقال انه الأعلى في الكويت.

    واعترف ان في «المشاريع» طريقة غير تقليدية في الإدارة، ولم يشكل الاتهام الموجه الى المجموعة على انها تدار بطريقة «وان مان شو»، أي احراج للعيار الذي قال ان لذلك ايجابيات ابرزها سرعة الحسم في القضايا المطلوب فيها ذلك.

    وما كانت «القبس» لتطرح هكذا قضايا حساسة، إلا لأن مجتمع الاعمال يطرحها وتتناولها الدواوين ووجدنا في اجابات العيار متسعا للحوار وآفاقا جديدة استدعت التوسع في الحديث معه. وكانت ساعة من الحوار الكثيف نسينا خلاله نكمل شرب الشاي الذي قدم الينا.

    وخلال الحوار كشف العيار عن جملة مشاريع استثمارية ضخمة ابرزها شركة للكيبل التلفزيوني وأخرى للطيران التجاري وبنك في الجزائر وتحويل شركة الفنادق الى قابضة وبناء فندقين واحد في المطار وآخر في المارينا مول وامكان ادراج شوتايم في احدى أعرق البورصات العالمية. وكشف النقاب ايضا عن جملة مشاريع يتم درسها لتنفذ في العراق وفي قطاعات عديدة منها المصارف والصناعة والتأمين، واشار الى اهتمام الوطنية للاتصالات بسوقي إيران والسعودية.

    وهنا نص الحوار الدسم:

    > يعد سهم المشاريع من الاسهم الاكثر شعبية في البورصة، وشهد في الآونة الاخيرة عملية مضاربات قوية، فماذا تفعلون فيما يتعلق بمراقبة سهم المجموعة في السوق؟

    ـ سهم المشاريع وصل الى سعر 60 و70 فلساً، ثم صعد الى المستويات الحالية ولم نتدخل. ميزة سهم المشاريع انه دائماً يجد من يشتريه، في حين ان بعض الاسهم لا تجد اي مشتر لها، لكن في النهاية سهمنا يصعد بشكل صحي، خصوصاً ان المشاريع تحقق ارباحاً قابلة للاعادة.

    > شهد عام 2003 اختلافاً نوعياً في أداء مجموعة المشاريع من حيث الأرباح وزيادة حجم الأصول، فهل لك ان تشرح لنا الآلية التي اعتمدتها المجموعة لتحقيق هذه الأهداف؟

    ـ نحن كشركة قابضة نستثمر في مشاريع كثيرة ومتنوعة ونتعامل مع أصولها كشركات زميلة او شركات تابعة. ونحتفظ بها بسعر التكلفة وبالتالي فإن صعود سعرها في السوق او هبوطه لا يؤثر في حسابات مجموعة المشاريع.

    فمثلاً، كان لدينا في العام الماضي زيادة كبيرة في الأصول، لكنها لم تكن تظهر لا في حقوق المساهمين ولا في الأرباح، وكذلك في العام الحالي زادت اصول المشاريع القابضة 105 ملايين دينار. وشركاتنا التابعة والزميلة ايضا لديها اصول مرتفعة بنحو 50 مليونا، اي ان لدى المجموعة زيادة في الاصول خلال العام الجاري بأكثر من 155 مليون دينار. ولو اخذنا حسابات الاصول المسعرة منذ عام 2001 وحتى الآن لوجدنا زيادة 269 مليون دينار. لذلك لو اخذت مشاريع الكويت في الفترة الحالية وغيرت تقييمها بالنظر الى اسعار السوق، فالمفروض ان تكون القيمة الدفترية للسهم 390 فلساً دون الأخذ في الاعتبار اي سعر سيطرة، او اي اصول اخرى غير مسعرة. وطبعاً هذه الارقام تعطي حقيقة التطور في اصول شركة مشاريع الكويت القابضة.

    زيادة 100%

    > وماذا بالنسبة للارباح المتوقعة لعام 2003؟

    ـ نحن نتوقع ربعاً أخيراً جيداً بالنسبة للمجموعة لأننا نعتمد على العمل التشغيلي لشركاتنا التابعة وليست على تقلبات الأسواق المحلية والعالمية. فهذه الشركات تعمل في معظم القطاعات كالمصارف والتأمين والاستثمار وغيرها. وهي شركات غير مضاربية لذا نتوقع ان تتجاوز ارباحنا مع نهاية العام بنسبة 100 في المائة، قياسا بارباح العام الماضي، ونتوقع ان يكون النمو في الارباح خلال العام المقبل في حدود 20 في المائة عن العام الحالي بغض النظر عن اداء البورصات وهذه الحسبة واضحة وضوح الشمس بالنسبة إلينا.

    > كيف لكم ان تتوقعوا ذلك؟

    ـ أداء الشركات التابعة الذي يرد الينا يوضح هذه النسبة في النمو للعام المقبل وهي نسبة متحفظة للغاية. وهذا النمو لن يكون لعام واحد بل لـ 3 الى 5 سنوات قادمة.

    > وهل هناك نية لإدراج المزيد من الشركات التابعة في البورصة؟

    ـ نحن دائما نبحث خيارات الاستثمار.وكشركة قابضة دخلنا مجموعة مشاريع في الفترة الاخيرة منها الخدمات الطبية عن طريق شركة مشاريع الكويت لادارة الأصول (كامكو) التي كونت مجموعة جيدة من الاصول في المجال الطبي. فهي الآن تمتلك مستشفى وعيادات وهذه شركة قابلة للادارج في الفترة المقبلة. وكذلك لدى الصناعات المتحدة مشروع لتأسيس شركة للكيماويات، يتوقع ان تدرج في البورصة ايضا بعد ان تستكمل الشروط، فضلاً عن شركة محلات رعد التي اعلنت الاسماك عن نية ادراجها في الفترة المقبلة. لذلك نحن نرى في الادراج عملية صحية لأن هناك شركات كثيرة تحتاج الى ان تدخل فيها مؤسسات لتطورها وتضيف اليها العمل المؤسسي.

    كيبل وطيران

    > الآن وبعد تحرير العراق تغيرت حاجات السوق في الكويت فأصبحت هناك حاجة لتأسيس شركات جديدة في مجالات غير التي تعملون فيها حالياً، كشركات النقل والتخزين والطيران او حتى الكيبل التلفزيوني.. فهل لكم توجه من هذا النوع؟

    ـ نحن نعمل حالياً على تقديم مشروع ضخم في بداية العام المقبل للكيبل التلفزيوني عن طريق مجموعة شركات ستضم في خدماتها المعلومات والانترنت والألعاب عن طريق شركة مستقلة تابعة تمتلك مجموعة شركات متخصصة في الخدمات المتكاملة. وسنهتم بوضع البنية الاساسية الخاصة بالمشروع الذي سيكون استثماراً ناجحاً في قطاع الخدمات الالكترونية التي تتماشى مع سياسة الدولة في الحكومة الالكترونية لنكون على استعداد تام لمواكبة سياسة الدولة في هذا المجال الحيوي.

    > ماذا بشأن تأسيس شركة طيران تجارية تنوي مجموعة المشاريع تأسيسها؟

    ـ نحن لدينا شركة المتحدة للطيران وهي شركة تاكسي جوي وتقدمنا منذ 3 سنوات بطلب تأسيس شركة طيران، ولدينا موافقة من حيث المبدأ، ويوجد لدى وزارة التجارة طلب رسمي لهذه الشركة التي ستكون تجارية عامة.

    > هل لديكم توجهات لانشاء شركات جديدة أخرى؟


    يتبع .......
     
  9. عليمي

    عليمي عضو متميز

    التسجيل:
    ‏3 مايو 2002
    المشاركات:
    938
    عدد الإعجابات:
    0
    ـ نحن في المشاريع لا نفوت أي فرصة استثمارية مجدية يمكن ان تساعدنا في تحقيق قيمة مضافة لنا وللاقتصاد الوطني، لذلك ندرس كافة الخيارات المتاحة ونحاول ابتكار الأفكار كي ننمي حجم استثماراتنا بشكل عام، وفي الكويت بشكل خاص، لاننا مؤمنون بهذا البلد ومستقبله وبالايجابيات التي يمكن ان تتحقق من خلال الاستثمار فيه وبالمردود المادي منه، وهذه استراتيجية مشاريع الكويت القابضة منذ عام 1990 وحتى الآن، وهي واضحة للجميع حتى من كان لديه لبس في السابق بات الآن يفهم خطواتنا بصورة واضحة، وهي ان المشاريع تركز استثماراتها بشكل كبير على الكويت والمنطقة العربية.

    استثمار لا تجارة

    > ماذا بشأن استراتيجية مشاريع الكويت القابضة في العراق، خصوصا اذا تحسن الوضع الأمني وبالتالي الوضع الاستثماري؟

    ـ في الستينات والسبعينات كان للكويتيين دور كبير في التجارة مع السعودية، وكثير من الكويتيين تعاملوا مع السعودية كفرصة تجارية فقط للتصدير والبيع والشراء التقليدي، لكن القليل منهم استثمر في السعودية، والآن وبعد مرور كل تلك السنوات، بات واضحا ان الفائز الأكبر كان المستثمر وليس التاجر، ونحن دخلنا سوق الاستثمار السعودية مثلا عن طريق تأسيس شركة ألبان عام 1978 وهي الآن من اكبر شركات الألبان في السوق السعودي وهناك غيرنا ايضا استثمر ونجح في السعودية، بينما انعكس الوضع بالنسبة لمن كان يتعامل بالتجارة التقليدية مع السعودية لأن بضائع المملكة تغرق السوق الكويتي الآن، وهذا درس يجب ان يكون ماثلا امامنا عند تفكيرنا في أي مشروع في العراق.

    فالمفروض هو التركيز على الاستثمار في مشاريع ذات استمرارية، أما التجارة التقليدية فلا أعتقد أنها ستكون ذات ديمومة بل هي مؤقتة الى حين توافر السلع والخدمات الضرورية هناك مع تطوير الموانئ العراقية التي ستستقبل البضائع من جميع ارجاء العالم والتي ستدار بطريقة علمية وحديثة، حيث يمكن مستقبلا تنزيل البضائع في أم قصر بأرخص مما تنزل في موانئ الكويت، ونحن نرى ان أي وجود للمشاريع في العراق سيكون ذا طبيعة استثمارية ولقد بدأنا بالوطنية للاتصالات في شمال العراق التي تؤسس لقاعدة من العملاء ولكي تكون جزءا من البنية الاساسية.

    > لكن هل هناك قطاعات أخرى غير الاتصالات تطمح الى مشاريع عن طريق شركاتها التابعة الى الاستثمار من خلالها في العراق؟

    ـ جميع القطاعات التي تعمل فيها شركاتنا التابعة يمكن ان تجد فرصا استثمارية في العراق كالبنوك والتأمين والصناعات والخدمات متى ما توافرت الفرصة المناسبة.

    > هل هناك مشاريع تتم بصورة عملية الآن في العراق؟

    ـ نعم، فالوطنية للاتصالات لديها معدات وشبكات متكاملة ولديها 55 ألف مشترك.

    ونعمل على أخذ تراخيص لمشاريع أخرى كالمصارف والتأمين، وهناك مشاريع تأخذ وقتا طويلا لأن طبيعتها تستدعي ذلك.

    توسيع الشراكة

    > هل يمكن ان يتوسع التحالف مع الشركاء العراقيين في ترخيص الوطنية للاتصالات ليشمل المشاريع الأخرى التي تطمحون إليها؟

    ـ الشركاء العراقيون متعاونون جدا ولديهم قدر عال من الشفافية والكفاءة، لذلك فهناك مجال كبير لنتعاون معهم في مشاريع أخرى، وكما ترى فان شركاءنا هم من الشمال العراقي حيث هناك قدر جيد من الهدوء يمكن ان يسمح لنا بالعمل بصورة جيدة وسريعة.

    > هل هناك نية للمشاريع لأن تتخلى عن جزء من حصتها في بعض الشركات التابعة كبنك الخليج المتحد أو شوتايم؟

    ـ كان لدينا طرح داخل المشاريع بعد تداولات مع بعض المستثمرين الخليجيين، لأن يدخل هؤلاء كمستثمرين استراتيجيين معنا وتكون لبنك الخليج المتحد منفعة كبيرة، لذلك لم يكن البحث في التخلي عن حصة لاجل التخلي فقط، بل لتحقيق اضافة لنا كمشاريع ولبنك الخليج المتحد كذلك.

    اما بالنسبة لشركة شوتايم فإن امكان التخلي عن جزء منها لن يكون الا بغرض الحصول على سعر رسمي لها يتداول في السوق العالمي.

    > وما وضع بنك الخليج المتحد في البحرين؟

    ـ رغم كل البلبلة التي شهدها القطاع المصرفي الاستثماري في البحرين فإن بنك الخليج المتحد لا يزال ثابتا وارباحه متنامية، كما انه لا يزال في بداية الطريق. ونتوقع له ان يحقق في نهاية العام 33 مليون دولار، وهي زيادة خيالية مقارنة بأرباح العام الماضي الذي خسرت فيه اغلب البنوك الاستثمارية في البحرين وظل الخليج المتحد الوحيد رابحا. لذلك اذا كان هناك مستثمرون استراتيجيون يريدون شراء حصة في الخليج المتحد فيمكن القبول بذلك لتطوير اداء البنك وليس بمجرد التخلي عن حصة المشاريع فيه.

    > هل كان هناك طرف خليجي محدد طلب من المشاريع شراء جزء من حصتها في الخليج المتحد؟

    - كان هناك اخذ ورد مع مجموعة من المؤسسات فبنك الخليج المتحد بنك استثماري وهو ذراعنا الاستثمارية الخارجية ولديه علاقات متميزة في دول الخليج فكان هناك من يريد الدخول الينا من هذا الباب.

    > ما خطط مجموعة المشاريع فيما يتعلق بتوسيع العمل المصرفي التابع لها؟

    ـ سنقوم في بداية العام المقبل بافتتاح بنك تجاري جديد في الجزائر تحت مسمى «بنك الخليج ـ الجزائر» وهو تابع لبنك الخليج المتحد، ونحن كذلك كمجموعة ندخل ضمن المساهمين، وهذا توسع جديد والسوق الجزائري سوق واعد. في العراق ايضا لدينا فكرة تعاون (بين برقان والخليج المتحد) ونحن نتباحث مع مجموعة من الجهات والشركاء العراقيين، لذلك نضع خطط التوسع الاقليمي في المجال المصرفي بيد بنك الخليج المتحد وننظر في ادخال برقان للعب دور فعال، وفي سوريا ايضا هناك أخذ ورد مع عدد من الجهات لكن لا شيء ملموسا حتى الان.

    برقان معافى

    > واضح من خلال نتائج الأشهر التسعة ان برقان انهى مشاكله السابقة فما جديد برقان الان؟

    ـ بنك برقان لم يكن فيه مشاكل بل كان هناك مجرد خطأ اداري وتم استدراكه وانتهى الموضوع.. ونحن فخورون بالعاملين في برقان. والنجاح الذي تحقق خلال مدة وجيزة كان استثنائيا، فبرقان قبل 4 او 5 سنوات يختلف اختلافا كليا عن برقان اليوم، وعندنا مدير عام جديد سيصل في شهر ديسمبر القادم، وسنأخذ موافقة البنك المركزي. وهو رجل ذو خبرة كبيرة وعمل في بنك BNP الفرنسي لنحو 30 عاما ويتمتع بكفاءة عالية، وارقام البنك جيدة جدا، ومتفائلون بالسنوات المقبلة.

    > هل يبحث برقان اليوم عن حليف او بنك آخر ليندمج معه؟

    ـ يبدو اننا الوحيدون المؤمنون بفكرة الاندماج، فمنذ 7 سنوات لم نترك بنكا في الكويت الا وفتحنا معه فكرة مشروع الاندماج: في البداية مع البنك الاهلي ثم البنك التجاري وحتى مع بنك الكويت والشرق الاوسط عندما كانت الدولة تديره قبل التخصيص، حيث ايدتنا الحكومة في فكرة الدمج عن طريق وزارة المالية والبنك المركزي الا انها فضلت التخصيص اولا. لذلك من خلال تجاربنا مع اكثر من بنك نعتقد ان هناك من يريد ان يحتفظ بمملكته على حساب تأسيس مؤسسة مصرفية ضخمة.

    > هل لدى مشاريع الكويت نية في خوض غمار العمل المالي الاسلامي؟

    ـ بنك برقان يتعامل مع العديد من المؤسسات الاسلامية بمجموعة من الادوات المالية الاسلامية، وكذلك الامر بالنسبة لشركة كامكو علما بان الاسماك والعقارات المتحدة طرحت سندات اسلامية ولدينا توجه للاستثمار في مؤسسات اسلامية كنوع من تطوير الادوات الاستثمارية للمجموعة.

    > هل لديكم توجه للمساهمة بحصة كبيرة في البنك الاسلامي المزمع تأسيسه؟

    ـ نحن متقدمون مع الآخرين لتأسيس بنك اسلامي، وكنا نتأمل ان يسمح للبنوك التقليدية بفتح منافذ اسلامية كما هي الحال في السعودية حيث لاقت التجربة هناك النجاح الذي تستحقه، فلماذا لا نعمل بهذه التجربة في الكويت؟

    > هل يمكن ان نرى بنكا او شركة استثمارية اسلامية تابعة للمشاريع في المستقبل؟

    ـ من الصعوبة ان يتبع لنا بنك اسلامي او شركة استثمار اسلامية لكن يمكن ان نكون مساهمين رئيسيين في هكذا مؤسسات.

    الاستثمار الفندقي

    > ثمة توجه يتبلور لدى المشاريع يختص بالتوسع في قطاع الاستثمار الفندقي والسياحي فما جديد هذا القطاع؟

    ـ لسنا طارئين على الاستثمار الفندقي، وكثير من مساهمينا في المشاريع هم من ملاك الفنادق، وكان لديهم مجموعة فنادق مثل ماريوت الكويت سابقاً والمريديان في جدة والسودان وشيراتون هيليوبوليس في مصر الذي هو من انجح الفنادق، ونحضر لبناء شيراتون هيليوبوليس 2، وهو مشروع متكامل وجديد، وهناك فندق في الكويت مقابل الواجهة البحرية في المارينا مول داخل البحر التابع لشركة العقارات المتحدة. ولدينا موافقة مبدئىة لشركة المشاريع المتحدة لبناء فندق في المطار، وكذلك تحالفنا مع احدى شركات مجموعة الحريري لتطوير موقع في الروشة لبناء فندق، فضلاً عن بناء مول في منطقة فردان في بيروت.. لذا ـ وكما ترون ـ لدينا تنويع جغرافي في المشاريع بصورة مدروسة.

    > ماذا أعددتم لتطوير شركة الفنادق الكويتية؟

    ـ بالنسبة للفنادق فنحن اكبر ملاك قطاع خاص بعد الحكومة التي لا نعلم لأي سبب وزعت جزءا من حصتها على صناديق، ونحن أخذنا جزءا من هذه الحصة من الصناديق فتحولنا الى الاغلبية. ومع الاسف كثير من الناس يعتقد ان ملكية المشاريع للفنادق جاءت من خلال ترتيب مع الهيئة العامة للاستثمار! وهذا غير صحيح فالهيئة قامت بالعملية نفسها مع شركات كثيرة. ونحن الآن في طور تحويل الفنادق الى شركة قابضة للمشاريع السياحية وللفنادق المملوكة للمجموعة.

    > ما هي المشاريع السياحية التي يمكن ان تستثمروا فيها في الكويت؟

    ـ هناك نية لبناء فندقين. وفي المارينا مول هناك مشاريع لم تكتمل، فالمرحلة الثانية في الجهة البحرية سوف تعطي طابعا سياحيا كبيرا، على صعيد آخر سندخل في معظم المشاريع المطروحة وفق نظام B.O.T الموجودة في الكويت، ونحن رواد في هذا المجال عموما، وفي الاستثمار في الكويت خصوصا، وسنستمر سواء كان ذلك في السياحة او غيرها من المشاريع التي تخدم الكويت وتخدمنا من ناحية الربحية.

    الوطنية للاتصالات

    > ما جديد الوطنية للاتصالات في ما يتعلق بالمشاريع الخارجية؟

    ـ الوطنية للاتصالات مقارنة بعمرها القصير الذي بلغ 4 سنوات تعتبر مفخرة بحق. واسمها يتردد في المنطقة كأنها شركة قديمة وعريقة، ولدينا في الكويت نحو نصف السوق حققناه خلال فترة وجيزة. والشركة تأخذ اتجاها تصاعديا في الأداء، وتمكنت من دخول السوق التونسي اذ تمتلك الوطنية 50 في المائة من شركة تونيزيانا والباقي لشركة أوراسكوم تليكوم وسوف تنتهي السنة على أكثر من نصف مليون مشترك، ونتوقع مليون مشترك للعام المقبل رغم ان توقعات السنة الأولى لم تتعد 380 ألف مشترك، وسوف تظهر نتائج تونيزيانا ضمن ميزانية الوطنية للاتصالات العام المقبل بعد ان دخلت دائرة الربح.

    وفي العراق لدينا الان 55 ألف مشترك، ونتوقع بعد عامين ان نصل الى 700 ألف مشترك، ونحن في مزايدة الجزائر ولدينا اهتمامات في السوقين الايراني والسعودي، وهذا الأخير يشكل حدثا كبيرا وضخما جدا على مستوى قطاع الاتصالات في المنطقة، ونطمح في الدخول في كونسورتيوم مع بعض الاطراف المهتمة بقطاع الاتصالات السعودي.

    > هل هناك توجه للتحالف مع MTC لدخول الاسواق الخارجية خصوصا الايراني؟

    ـ لدينا اتفاق مبدئي مع MTC بأن نتنافس في الكويت ونتعاون ما أمكن في الاسواق الخارجية، وقد تبين خلال الفترة الماضية ان اكثر الشركات التي تتحرك في قطاع الاتصالات في المنطقة هما الوطنية وMTC وهذا فخر للقطاع الخاص الكويتي عموماً، ولصناعة الاتصالات في الكويت. وبالنسبة للسوق الايراني فلا يوجد شيء ملموس على أرض الواقع لكن كل شيء ممكن خلال الفترة القادمة، فالحكومة الايرانية وضعت شروطا صعبة على معظم الشركات كأن يكون لدى الشركة المتقدمة للمزايدة مليونا مشترك وهذا رقم صعب على كثير من الشركات.
     
  10. عليمي

    عليمي عضو متميز

    التسجيل:
    ‏3 مايو 2002
    المشاركات:
    938
    عدد الإعجابات:
    0
    قصة تقييم شوتايم

    > ما قصة تقييم شوتايم بـ 750 مليون دولار، وهل صحيح ان هذا التقييم لم يرض المشاريع؟

    ـ لم نطلب رقما محددا لتقييم شوتايم بل هناك هامش سعر نعتقد ان شوتايم تستحقه. وفعلا هناك بنكان عالميان قيّما شوتايم. ونحن الآن بصدد التعاقد مع شركة ثالثة لاجراء دراسة تقييم جديدة، لكن المهم في الموضوع انه في شهر مارس المقبل سنوقع مع احدى هذه الجهات لننتقل الى مرحلة ثانية هي مرحلة الادراج، فهناك اقتراحات لادراج شوتايم في مجموعة من البورصات العالمية مثل البورصة الانكليزية.

    > ما سبب اعتراضكم على التقييم؟

    ـ لم نعترض بل يختلف التقييم اليوم عما سيكون عليه بعد 6 أشهر طبقا للنتائج والمعطيات المتوفرة للسوق. وعندما اجري التقييم كانت أجواء الحرب في العراق تلف المنطقة وهي عوامل سلبية لمجموعة ترفيهية مثل شوتايم. لذلك فان الوضع سيختلف في شهر مارس المقبل حيث سيكون التقييم عادلا وواقعيا، رغم ان التقييم السابق يعد اكثر من القيمة الدفترية بـ3 مرات، ونحن مرتاحون من أداء شوتايم ونتائجها خصوصا بعد ان خرجت في فبراير الماضي من الخسارة الى الربح ونتوقع تناميا في الارباح.

    > هل ستدرج شوتايم في البورصة المحلية كذلك؟

    ـ المستثمرون الاجانب يفضلون الادراج في البورصات العالمية.

    > ماذا تتوقع للعام المقبل؟

    ـ اننا ننتظر من الحكومة دعماً للقطاع الخاص على مستويات عدة. فبالدرجة الاولى هناك تشريعات قد تكون ملحة لتسمح للقطاع الخاص بخوض غمار الاستثمار في مشاريع حيوية مثل الاسكان والتعمير، كما يفترض ان تزيد مدة الاستثمار في مشاريع BOT من 25 الى 50 عاماً. وهناك العديد من القوانين والتشريعات المطلوبة لتهيئة المناخ الاستثماري بشكل افضل، ونحن نعتقد ان الحكومة متفهمة لكل ذلك، لأن السيولة كما نرى تذهب اما الى العقار وإما الى البورصة، لانه ليس هناك مجال حقيقي آخر يمكن ان تذهب اليه، نحن بلد صغير ذو امكانات كبيرة.

    على صعيد متصل، علينا التحضير لفرص العراق الذي سينفق فيه 60 الى 70 مليار دولار ولدينا قطاع خاص بأفضل حالاته لهكذا فرص، لكن على الحكومة والمجلس ان ينتبها الى الواقع الجديد لاننا اذا عملنا بشكل صحيح فسنصل الى مستوى اقتصادي مزدهر لم نصل اليه في اي فترة سابقة.

    > ما الذي أخرج الوطنية للاتصالات من مناقصة الهاتف النقال في لبنان؟

    ـ كان هناك شرط في لبنان ان يمر على الشركة التي تدخل المناقصة او المزايدة 5 سنوات على الاقل في تشغيل الخدمة. ونحن في الوطنية للاتصالات بدأنا العمل قبل 5 سنوات ولكن التشغيل كان قبل 3 سنوات، فقط.. ورأى المستشار في لبنان ان الوطنية شركة نشطة واخذت مشروع تونس وطلب استثناءها الا ان تداخل الحسابات السياسية في لبنان اجهض المشروع، لكن اتصور أن الخاسر في هذه العملية هو لبنان لأن خروج الوطنية للاتصالات اضعف جو المنافسة بين المتقدمين. ففي لبنان خلط كبير بين السياسة والعمل وكان لدينا تجربة سيئة في الماضي مع بعض اللبنانيين.

    > ما طبيعة التحالف مع مجموعة شركات الحريري؟

    ـ لدينا مشروعان عقاريان بقيمة 250 مليون دولار. مشروع منطقة فردان الذي سيكون بحجم المارينا مول ومشروع تطوير ارض في الروشة للبناء فيها. ونحن نأمل خيراً من مجموعة الحريري التي تريد ان ينحصر التعاون في المجال العقاري واستبعدنا التعاون في قطاع الاتصالات بالنظر الى ما روجه البعض داخل لبنان. اما خارج لبنان، فهناك محادثات واخذ ورد حول مناطق متنوعة من العالم، ولكن لا شيء في الوقت الحاضر.




    لسنا تجار سلاح ولا أصحاب وكالات ولا نسعى الى مقاولات من الباطن
    حساسية البعض تجاهنا لأنه يعتقد أن هناك قطاعات له وحده وممنوعة علينا


    يتبع ...........
     
  11. عليمي

    عليمي عضو متميز

    التسجيل:
    ‏3 مايو 2002
    المشاركات:
    938
    عدد الإعجابات:
    0
    تطرق الحوار مع فيصل العيار الى الحساسية الموجودة بين مجموعة المشاريع من جهة ومجمع الاعمال التجاري التقليدي في الكويت من جهة اخرى، وسألناه عن مدى دقة الكلام عن ازمة ثقة بين الطرفين فقال:

    ـ بداية اود ان اؤكد احترامنا الشديد لمجتمع الاعمال التقليدي، كما اؤكد انه ليس هناك من طرفنا اي حساسية تجاه التجار لأننا افدنا القطاع الخاص الكويتي على نحو كبير وما زلنا نقوم بهذا الدور مما يعني اننا منفتحون على التعاون مع الجميع.

    واضاف: لكن، يجب القول اننا مستثمرون ولسنا تجارا، وليس لدينا وكالات تجارية عالمية ولا عقود سلاح ولا نمثل شركات نفط عالمية ولا نزاحم احدا للحصول على عقود مقاولات من الباطن مع شركات عالمية.

    واشار الى ان الجميع يريد مصلحة القطاع الخاص، وثمة من يطالب بتطوير التشريعات، كما ان هناك من يطالب بفتح الباب للاستثمار الاجنبي، نحن مع كل هذه الطروحات ونضيف إليها اننا نحن الكويتيين اولى بالاستثمار في بلدنا وربما كان ذلك واجبا علينا، ومجموعة المشاريع خاضت الاستثمار في الكويت من اوسع ابوابه وفي قطاعات عديدة، وعملت وتعمل جاهدة على اضفاء الطابع المؤسسي على الاستثمار في الكويت ولا تعبأ بالمواجهات الفردية من هنا وهناك وخير دليل على ذلك ما قمنا به على الصعىد المصرفي، فعندما كانت ملكيات البنوك تعود الى بعض الافراد ومجموعات قليلة تسيطر عليها، قمنا بخوض تجربة التخصيص بكل ثقة ودخولنا في هذا القطاع شكل قيمة مضافة.

    واضاف: مجموعة المشاريع افادت القطاع الخاص الكويتي في اغلب مشاريعها، فالواجهة البحرية التي كلفتنا 60 مليون دينار، استفاد من بنائها المقاولون ايضا.

    وهناك مشروع المطار ايضا الذي انفقنا فيه عشرات الملايين في البناء والتشييد لصالح المقاولين. يمكن التأكيد ان هناك اكثر من 110 ملايين دينار خرجت في 6 سنوات من «المشاريع» الى قطاع المقاولات الذي يملكه على نحو واسع التجار التقليديون.

    كما ان القطاع المصرفي استفاد من قروض هذه المشاريع، واصحاب الصحف يعرفون مدى لجوئنا اليهم لنشر اعلاناتنا التي تقدر قيمتها بنحو 4 ملايين دينار سنويا، وما اصحاب الصحف الا شريحة من كبار التجار.

    واكد العيار ان مصلحة القطاع الخاص تجمع الكل في سبيل النهوض التجاري والاستثماري في الكويت، وقال: يجب الا ننسى الدور الذي لعبته المشاريع في عمليات التخصيص لجهة انجاحها، كنا اكبر داعم لهذه العمليات منذ بدايتها وحتى الآن، فلم نترك شركة مطروحة للتخصيص الا وشاركنا فيها وفي إنجاحها.

    وسألناه عن سر الحساسية القائمة مع التجار فقال:

    ـ اتصور ان هناك عدم فهم بين الطرفين رغم ان هناك مشاريع مشتركة، لكن عدم الفهم يظهر عندما ندخل في بعض القطاعات التي يرى البعض انها محسوبة لهم منذ مدة وبالتالي لا يحق لأحد ان ينافسهم فيها، علما بأنه في التجارة ليس هناك شيء محسوم. ومع ذلك سيرى الجميع مجموعة من المشاريع المشتركة مع شركات ومجموعات من التجار التقليديين في الفترة المقبلة.



    بيانات البنك تعـتـمـد بفرديـة ولجانه
    معطلة والغريب هو موافقة الرجعان على ذلك
    أخطاء جسيمة ترتكب في «الأوسط» والـجهات الرقابية الإشرافية.. تتفرج


    سألنا فيصل العيار عن آخر تطورات ازمة بنك الكويت والشرق الاوسط، وعن مطالب كامكو (نيابة عن عميلها المساهم في البنك)، كما سألناه عن الضحية في هذه الازمة التي اختلط حابلها بنابلها.

    فقال:

    ـ نحن في كامكو نتكلم نيابة عن عميلنا المساهم في الاوسط، ونقول ان كل الجهات الاشرافية والرقابية في الكويت اعطت خطابات رسمية بمخالفات مجلس الادارة، لكن دون ان تستطيع هذه الجهات فعل اي شيء كي تعيد الحق الى نصابه. فهناك مخالفات كثيرة في قرارات مجلس ادارة بنك الكويت والشرق الاوسط. وجاءت الينا خطابات رسمية ان هناك قرارات خاطئة في امور كثيرة لا اريد الخوض في تفاصيلها. وفي الحقيقة لا يمكن تخيل ذلك في بلد اقتصاده حر، فكيف تقول الجهات الرقابية والاشرافية إنها تعلم بوجود الخطأ لكنها لا تتحرك لتصحيح الخطأ بل تكتفي بالقول اذهبوا الى المحاكم لتنصفكم؟ وكما يعلم الجميع فإن المحاكم تأخذ وقتا طويلا في النزاعات والتقاضي قد يتجاوز 4 سنوات احيانا، فيكون مجلس الادارة الحالي قد تغير.

    وقد يقول قائل ماذا بينكم وبين الاهلي المتحد ولماذا حصل قدر عال من التشويش في الموضوع؟ اننا لا نعلم ان كان ما يحدث في الاهلي المتحد هو سياسة فرد ام عائلة ام سياسة الاهلي المتحد كمؤسسة. فإن كانت هذه سياسة الاهلي المتحد ككل فان هناك مساهمين آخرين على رأسهم مؤسسة التأمينات الاجتماعية. فهل يرضى مدير عام التأمينات عن سياسة حجب المعلومات عن شركائه وبخس حقوقهم. اذا كان الامر كذلك، فهذه سياسة خطيرة للغاية واذا كان السيد فهد الرجعان (مدير عام التأمينات) غير راض عمّا يحدث في الاوسط فلماذا لا يزال رئىسا للبنك الاهلي المتحد؟ فأنا متعجب من هذه السلبية.

    واضاف: مطلب عميلنا واضح لا لبس فيه، وهو انه كطرف يمتلك نحو 30 في المائة من البنك يريد ان يعرف المعلومات الخاصة بالبنك ويتأكد من ان الامور تسير بالطريق السليم الى جانب حقه في معرفة ما يتعلق بالعلاقات مع الاطراف ذات الصلة بالبنك التي لا يعرفها من دون سبب وجيه، علما اننا نيابة عن عميلنا طلبنا معلومات عنها لكن لم نر منها اي شيء، ونحن لا نعلم السبب وراء اخفاء المعلومات.

    وسأل: هل سياسة البنك الاهلي المتحد الذي على رأسه مدير عام مؤسسة التأمينات الاجتماعية فهد الرجعان حرمان شركائه من المعلومات؟

    كما سأل العيار: هل سياسة التأمينات كمؤسسة عامة حرمان عميلنا من حقه في الحصول على معلومات عن الاوسط؟ اذا كان الامر كذلك فهذا غير مقبول ابدا.

    واشار العيار الى ان الجهات الرقابية والاشرافية تقول لمجلس الادارة ان قراراته خاطئة وان جميع اعضاء مجلس الادارة من حقهم ان يعرفوا المعلومات الخاصة بالبنك وان لنائب الرئىس الحق في معرفة كافة المعلومات والاطلاع عليها دون اخفاء او حجب.

    وهناك اعتقاد ان المجموعة الاخرى في البنك هي الضحية، لذلك نحن نريد توضيح الامور. عميلنا يمتلك نحو 30 في المائة من البنك بما يوازي 100 مليون دينار ويحرم من المعلومة. والغريب ان هذه التصرفات محسوبة على مؤسسة وليست فرد اي انها مرتبطة بمصالح متنوعة وفيها مساهمون آخرون. وجه الغرابة ان تدخل اموال الناس والمتقاعدين في الصراعات.

    وعن نهاية الأزمة قال: لا يصح الا الصحيح، فإذا كان المقصود من هذه السياسة ان يتنازل عميلنا عن حقه بمرور الوقت فهذا حلم لا واقع فيه. وليس هذا هو الطريق الاصلح والاسلم. نطالب بإعطاء كل ذي حق حقه فقط دون زيادة او نقصان. ومن الصعب ان يحدث اتفاق مع جهة تفكر في اتجاه واحد. وهناك فرق بين ان يكون لديهم الاغلبية ونحن نقبل بقراراتها وان يكون هناك جو غير صحي، لذلك نصر على ان يكون هناك مبدأ التساوي في الحقوق والواجبات وليس الاحتكام لمبدأ القوة، فهذا مبدأ غير مقبول، ويجب ان يعي الجميع ان الوقت لن يكون عاملا ايجابيا لاخراجنا من البنك.

    وختم بالقول: كيف يحق لمجموعة واحدة اعتماد بيانات الربع الثالث بمفردها من دون ان نعلم بذلك وهذه مخالفة، كما ان لجان البنك معطلة بسبب تصرفاتهم، وليس هناك اي اجتماع للجنة التنفيذية ولجنة التدقيق وغيرهما... لذا نرى ان القرارات تتخذ بفردية مطلقة.

    يتبع..............
     
  12. عليمي

    عليمي عضو متميز

    التسجيل:
    ‏3 مايو 2002
    المشاركات:
    938
    عدد الإعجابات:
    0
    دوائر حكومية تعيق عملنا

    قلنا للعيار ان مجموعة مشاريع الكويت مدللة ـ ان صح التعبير ـ من الحكومة، وسألناه الى اي مدى يعتبر هذا الكلام دقيقا؟ فقال: انا اتحدى اي شخص في الكويت يقول إن مشاريع الكويت او شركاتها التابعة اخذت مشروعاً واحداً من الحكومة بسهولة. خذ مثلاً رفض الحكومة عندما كانت تمتلك بنك الكويت والشرق الاوسط لدمج البنك مع برقان! وهناك مشاريع كثيرة عانينا فيها مثل مشروع الواجهة البحرية، حيث واجهنا خطر الاقصاء من المشروع اكثر من مرة واحتجنا الى 3 سنوات حتى نأخذ المشروع. وكذلك مشروع المطار، حيث مصرح لنا باستثمار 10 الاف متر تجاري، ولا نستطيع استغلال اكثر من 6 آلاف متر فقط لأن الطيران المدني يرفض استغلال المساحة المتبقية رغم ان لدينا العقود والاثباتات الخاصة بأحقيتنا بالمساحة. لذلك فإن من يأتي بمشروع واحد يدعي اننا مدللون فيه من الحكومة، فأنا يمكن ان ارد عليه بـ 20 مشروعاً عانينا فيها.

    نحن، الاضواء مسلطة علينا، والناس يتحدثون عنا كثيراً لكن ما لا يعرفه الناس ان المشاريع تحصل على مشاريعها بعد جهد وعمل كبيرين.



    راتب العيار أعلى راتب في الكويت


    قلنا للعيار ان هناك من يقول ان راتبك هو أعلى راتب في القطاع الخاص، ويبلغ 25 الف دينار شهرياً، وبعده يأتي راتب احد كبار المصرفيين، فهل ذلك صحيح؟

    فأجاب مبتسماً:

    غير صحيح، ولكن اقبل صيت الغنى، ولا صيت الفقر. في المشاريع الجميع يأخذ حقه المادي وغير المادي كالحرية في العمل والتحرك والابداع، وهذا يساوي الملايين، والقول ان راتبي هو الاعلى في الكويت اشاعة طريفة.


    هل في المشاريع ادارة
    One man Show?

    قلنا للعيار ان هناك من يقول ان المشاريع تدار بطريقة تختلف تماماً عما تدار به الشركات الكويتية التقليدية الأخرى، وثمة من يقول ان في المشاريع «وان مان شو» أي إدارة الفرد الواحد. فرد قائلاً: الإدارة غير التقليدية يمكن ان تكون الافضل وقد تكون هناك بعض القرارات المهمة التي تحتاج الى السرعة في الحسم، ولذلك ايجابيات كثيرة. واستطيع ان أؤكد أن لدى المجموعة موظفين كويتيين أكثر عددا من كل المؤسسات الأخرى بعد الحكومة. في المجموعة وكامكو وبرقان والوطنية وغيرها نسبة من الكويتيين مرتفعة ونسبة التسرب منهم قليلة. وفي العادة يخرج الموظف من المشاريع الى وظيفة اعلى في مكان آخر، وهذا يدل على كفاءة موظفينا. فلو ان ادارتنا سلبية لما وجدت هذا القدر من الاستقرار. ولو سألت اي شخص يعمل في المجموعة لوجدت انه يعمل ساعات طويلة وهو راض عن نفسه وعن المؤسسة، ونحن ندرس هذا الجانب من فترة إلى أخرى. ولك ان تنظر في طلبات التوظيف التي ترد للمجموعة لا لكي تعرف عددها فقط انما ايضاً لتعرف من أين يريدون الخروج ليأتوا إلينا.
     
  13. عليمي

    عليمي عضو متميز

    التسجيل:
    ‏3 مايو 2002
    المشاركات:
    938
    عدد الإعجابات:
    0
    صفقة جديدة تفصح عنها الراي العام

    .المشاريع ستحقق 9 مليون دينار جراء بيع 10 % من اسهم بنك الخليج المتحد


    30/11/2003

    «المشاريع» شارفت على إتمام صفقة بيع 10 في المئة من أسهم «الخليج المتحد»
    علمت «الرأي العام» ان شركة مشاريع الكويت القابضة شارفت على اتمام صفقة بيع نسبة 10 في المئة من رأسمال بنك الخليج المتحد الذي تملك غالبية اسهمه ويقع مقره في البحرين.
    واوضحت مصادر مطلعة ان السعر الذي سيتم تنفيذ الصفقة بموجبه سينتج منه تحقيق ربح للمشاريع بمقدار نحو 9 ملايين دينار جراء بيع نحو 89 مليون سهم.
    وعلى الرغم من التكتم في شأن سعر الصفقة الا ان مصادر بينت ان السعر يراوح ما بين 200 الى 210 فلوس، لكنها اوضحت ان السعر لم يتحدد نهائيا بعد على الرغم من ان مصادر اخرى اوضحت ان تنفيذ عملية البيع ربما يبدأ اليوم او غدا.
    وعن هوية الطرف المشتري ذكرت المصادر انه عبارة عن تجمع عدد من المستثمرين الذين تربطهم علاقة طيبة بـ «المشاريع».
    تجدر الاشارة الى ان رأسمال بنك الخليج المتحد الذي يقع مقره في البحرين يبلغ حاليا نحو 80 مليون دينار كويتي فيما حقق في الاشهر التسعة الاولى من العام الحالي ارباحا بمقدار 7,7 مليون دينار حيث بلغت ربحية السهم عن ذات الفترة 10,01 فلس
     
  14. محمد2

    محمد2 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏23 أغسطس 2002
    المشاركات:
    338
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    الخطوة الثانية بعد تشغيل الاتصالات المتنقلة هناك
    «مجموعة المشاريع» تشارك في تأسيس مصرف في السليمانية شمال العراق
    أعلنت شركة آسيا في كردستان العراق انها ستنشئ بالتعاون مع عدد من الشركات الكويتية مصرفا اهليا في العراق يكون مقره الرئيسي في مدينة السليمانية، وستكون له فروع في المحافظات العراقية. ونقل موقع ايلاف عن فاروق ملا مصطفى مدير الشركة قوله ان شركته وقعت عقدا لانشاء هذا البنك مع شركتي كامكو وايميكون الكويتيتين اللتين تملكان بنوكا رئيسية في كل من البحرين والاردن وتونس. واوضح ان اسهم شركته في البنك ستكون بنسبة 50%، فيما ستذهب النسبة الباقية من الاسهم الى الشركتين الاخريين.

    واضاف الموقع: سيتولى البنك الاسهام في عملية اعادة اعمار العراق عن طريق اعطاء القروض المصرفية للمقاولين والشركات التي تشارك في انجاز المشاريع، كما سيقوم بدوره في نقل وتحويل الاموال من والى داخل العراق.

    من جهة اخرى سيكون بامكان العراقيين في مدينة كركوك وللمرة الاولى استعمال الهاتف النقال قريبا، حيث تقوم شركة آسيا سيل للهاتف المحمول بوضع اللمسات الاخيرة على مشروع ايصال شبكتها الى كركوك وربطها بالمناطق الاخرى في كردستان العراق. وتعمل الشبكة حاليا في كركوك بشكل تجريبي، فيما تم ربط شبكات الهواتف الارضية في المدينة.

    وقال مصدر مطلع في «مجموعة المشاريع» لـ«القبس»: ان هناك مفاوضات مع مجموعة من المستثمرين في العراق، وذلك بغرض توسع المجموعة هناك في عدد من القطاعات، ومن بينها القطاع المصرفي.

    واضاف المصدر: لم تتبلور الصورة النهائية لذلك بعد.

    القبس 8/12/2003
     
  15. المسافر

    المسافر عضو جديد

    التسجيل:
    ‏2 ديسمبر 2003
    المشاركات:
    39
    عدد الإعجابات:
    0
    ماهو وضع المشاريع؟ السهم وصل 280 ومن بعده نزل !! هل نبيع اذا وصل هل سعر أو في أمل يوصل 300؟
     
  16. أبو مشاري

    أبو مشاري عضو محترف

    التسجيل:
    ‏4 نوفمبر 2003
    المشاركات:
    357
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    اخوي المسافر

    اخي الفاضل المسافر بخصوص سهم المشاريع المشاريع من الاسهم الغنيه عن التعريف بارباحها وان سهمها مظلوم ولكن بخصوص متى تبيع فاني انصحك بالنتظار لان السهم مو بس راح يوصل ال 300 فلس بل اكثر الهدف 320 فلس وبعدها يكون الهدف الثاني 420 فلس ولكن بين السعرين راحه فتره وانشالله ليست بكثيره ولكن متى السهم الان في حالة تجميع وضغط وكما ذكر ايضا بالصحف ان المحافظ تقريبا شبه اتفاق بينهم على ترحيل ارباح للسنه القادمه يعني ان السوق انشالله راح يشعلل اول السنه الجديده انشالله يعني ما باقي شي كلها اقل من اسبوعين ولو تلاحظ ان اغلب الاسهم الممتازه عليها ضغظ الا الآن ماعدا الاسهم الثقيله والغاليه بلشو يشتغلون فيها حاليا

    وبالنهايه نقول الله اعلم والله يرزقنا الرزق الحلال
     
  17. عليمي

    عليمي عضو متميز

    التسجيل:
    ‏3 مايو 2002
    المشاركات:
    938
    عدد الإعجابات:
    0
    وخبر سار جديد في الراي العام 20/12/2003

    أرباح «المشاريع» ستتضاعف في الربع الأخير مع تنفيذ صفقات بيع «الخليج المتحد»
    علمت «الرأي العام» ان التداولات النشطة التي شهدها سهم بنك الخليج المتحد الاسبوع الماضي مرده الى رغبة مستثمرين اخرين بشراء حصص من البنك الذي تملك شركة مشاريع الكويت القابضة غالبية اسهمه.
    واوضحت مصادر مطلعة لـ «الرأي العام» انه مع اتمام هذه الصفقات فان الارباح المتوقع ان تعلن عنها «المشاريع» في الربع الاخير من العام الحالي ستعادل ارباح الشهور التسعة الاولى بكاملها.
    وتوقعت المصادر ان تكون ربحية سهم «المشاريع» في العام الحالي بحدود 25 فلسا قد تزيد قليلا او تنقص قليلا، لافتة الى ان هناك ارباحا تشغيلية حققتها الشركة بالاضافة الى بيع حصة في «الخليج المتحد»
    تجدر الاشارة الى انه مع الانتهاء من الاكتتاب في زيادة رأسمال الشركة الوطنية للاتصالات فان الفارق الكبير بين سعر الاكتتاب البالغ دينارا وبين القيمة السوقية الحالية للسهم يصب في خانة تعزيز ارباح المشاريع ولكن من غير المعروف ان كانت الارباح المحققة من اكتتاب «الوطنية للاتصالات» ستظهر في حساب الارباح والخسائر او سترحل الى حقوق المساهمين,
     
  18. عليمي

    عليمي عضو متميز

    التسجيل:
    ‏3 مايو 2002
    المشاركات:
    938
    عدد الإعجابات:
    0
    القبس 27/12/2003

    المشاريـــــــع تربــــــــح تسعة ملايين

    علمت «القبس» ان شركة مشاريع الكويت القابضة حققت ارباحا قد تصل الى 9 ملايين دينار كويتي من صفقة بيع جزء من حصتها في بنك الخليج المتحد الذي تصل فيه ملكية المشاريع وبنك برقان مجتمعين الى اكثر من 85 في المائة. واوضح مصدر مطلع ان هذه الارباح لن تدرج كاملة ضمن ميزانية المشاريع خلال العام الجاري بل سترحل الى العام المقبل لمزيد من التحوط الخاص بسياسة توزيع المخاطر