قصف كويتي لموقع شركة هولندية تعمل في المياه الإقليمية العراقية

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة comheeros, بتاريخ ‏29 ديسمبر 2007.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. comheeros

    comheeros عضو نشط

    التسجيل:
    ‏5 يونيو 2004
    المشاركات:
    180
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    قصف كويتي لموقع شركة هولندية تعمل في المياه الإقليمية العراقية
    بغداد - بتول الحسني
    البصرة - الصباح
    أكدت وزارة النقل ان القوات البحرية الكويتية تعرضت الى احدى الشركات الاجنبية المتعاقدة مع الوزارة لانتشال الغوارق ضمن المياه الاقليمية العراقية، وقامت بقصف موقع الشركة بطائرات حربية


    في حين قررت السلطات المحلية في البصرة منع بيع الاراضي المتاخمة للحدود مع الكويت لغير العراقيين.
    وقال وكيل وزارة النقل بنكين ريكاني في تصريح لـ(الصباح): ان قوات عسكرية كويتية قامت اول ايام عيد الاضحى المبارك بقصف احد الزوارق التابعة لشركة (simg) الهولندية المتعاقدة مع الوزارة لانتشال الغوارق البحرية في المياه الاقليمية العراقية بالقرب من البوابة (11) في خور عبد الله التابع لميناء ام قصر، ما اضطر ملاكات الشركة المذكورة الى الانسحاب من موقع العمل بسبب تلقيهم تهديدات بالأسر والملاحقة من قبل القوات الكويتية. واكد ريكاني ان هذه الغوارق تقع ضمن المياه الاقليمية العراقية بحسب الخرائط العالمية وان الشركة الهولندية تم التعاقد معها لانتشال الغوارق العراقية العالقة في المياه منذ ثمانينيات القرن الماضي، والتي ادت الى عرقلة العمل في اغلب الموانئ العراقية، ومنعت دخول السفن العملاقة ذات الحمولات الكبيرة. واوضح ان القصف الكويتي ادى كذلك الى قطع اسلاك المرافئ التابعة للشركة والحاق اضرار مادية في معداتها. واشار الى ان الوزارة قامت من جانبها بمفاتحة القوات البحرية العراقية وطلبت منها التدخل، كما ابلغت الامانة العامة لمجلس الوزراء بالاعتداء لاتخاذ الاجراءات اللازمة بصدد ذلك.
    وفي سياق منفصل، اتخذت قيادة شرطة محافظة البصرة قراراً يقضي بمنع بيع المزارع والاراضي الواقعة في ناحية سفوان المتاخمة للحدود الكويتية.
    وقال قائد شرطة البصرة اللواء الركن عبد الجليل خلف: ان هذا القرار جاء على خلفية تنامي ظاهرة شراء تلك الاراضي من قبل اشخاص لا يمتلكون الجنسية العراقية. واوضح اللواء خلف ان لدى الاجهزة الامنية المحلية معلومات تفيد بتحول الاراضي الحدودية في هذه المنطقة الى اوكار للخارجين عن القانون، بعد ان يتم بيعها لاشخاص غير عراقيين.
    من جانب اخر، قال مصدر امني في قيادة شرطة البصرة ان مواجهات مسلحة اندلعت بعد منتصف ليلة امس الجمعة بين مجاميع مسلحة وقوات الشرطة في المدينة.
     
حالة الموضوع:
مغلق