هل تكون 2008 سنة ازدهار الاسهم العقارية ...؟

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة حمدان, بتاريخ ‏31 ديسمبر 2007.

  1. حمدان

    حمدان عضو مميز

    التسجيل:
    ‏1 فبراير 2006
    المشاركات:
    6,558
    عدد الإعجابات:
    2
    مكان الإقامة:
    kw
    .. هل تكون سنة ازدهار الأسهم العقارية؟
    عدد القراء: 2


    31/12/2007 استنتج تقرير المزايا أن عام 2008 من الممكن أن يكون عاما مهما بالنسبة للأسواق المالية الاقليمية، لاسيما مع تزايد اهتمام المحافظ الاستثمارية الدولية في أسواق الأوراق المالية في المنطقة، وبالنظر الى التقييمات المرتفعة للأسواق الناشئة والأسواق الدولية المتداعية التي تواجه ركودا في السوق الأميركي، حيث من الممكن تماما أن تجد الأسواق المالية في دول مجلس التعاون الخليجي خلال عام 2008، استثمارات أكبر لاسيما أنها تبدو أقل ارتباطا، أو ذات ارتباط عكسي، ببقية العالم. وتشهد المنطقة انفتاحا على الاستثمارات الدولية وبدأت تنشأ فئات أصول جديدة متنوعة، أو فئات أصول فرعية قابلة للتداول لم تكن معروفة خلال القرن الماضي، مثل الصكوك، وبالاضافة الى ذلك، تبدو أرباح الشركات قوية، وبرغم تباطؤ الأسواق الأميركية، يبدو الآن أن هذه الأسواق سيكون لها تأثير محدود فقط على المنطقة.
    وبحسب خبراء فانه على المدى القريب المباشر، يبدو عام 2008 ايجابيا تماما بالنسبة للمنطقة بالنظر الى بعض الأبحاث الخاصة التي أجرتها بعض المؤسسات الاقليمية والعالمية اذ ان معظم الشركات المدرجة في الشرق الأوسط لديها أعمال تقودها عوامل داخلية، والسمة الرئيسية للأسواق الشرق أوسطية تأتي من الاستثمار الداخلي المرتفع، الناتج عن الثروة الضخمة المتأتية من ارتفاع أسعار النفط.
    وقال التقرير ان 2007 شهد أداء قويا في شركات العقارات والمقاولات ومواد البناء والقطاع المصرفي، ففي دولة الامارات، ارتفعت أسهم أرابتك حوالي 100 في المائة، في حين ارتفعت الاتحاد للعقارات الى ما يناهز 80 في المائة، وارتفعت صروح الى 220 في المائة، فيما ارتفعت الدار 168 في المائة، وارتفعت شركة ديار للعقارات الى 180 في المائة منذ ادراجها مؤخرا في نهاية نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وقد كان أداء سهم سوق دبي المالي ممتازا، حيث ارتفع بنسبة تصل الى ما يناهز 560 في المائة منذ ادراجه. ويضع التقرير الخاص بالأسهم الصادر عن Hsbc بشأن قطاع العقارات بأبوظبي وزنا اضافيا على أسهم شركتي الدار وصروح للعقارات، وقد رفعت أيضا أسعار أسهم الشركتين المتوقعة الى 20.3 درهما و 13.2 درهما على التوالي، من 14.2 درهما اماراتيا و5.9 دراهم اماراتية على التوالي.