تجارة العملات في سوق الفوركس - FOREX

الموضوع في 'السوق الأمريكي للأوراق الماليه' بواسطة السبيعي, بتاريخ ‏13 نوفمبر 2003.

  1. السبيعي

    السبيعي عضو جديد

    التسجيل:
    ‏26 سبتمبر 2001
    المشاركات:
    417
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الرياض
    الفوركس هو السوق الوحيد في العالم الذي يتم التداول فيه 24 ساعة متتالية . فيبدأ عمل اليوم أولا في نيوزيلاندا ثم استراليا ثم طوكيو ومنها الى هونكونغ فسنغافورة فموسكو ثم فرانكفورت ثم لندن ، واخيرا نيويورك فلوس انجلوس .
    وهذا من الأسباب التي جعلت الفوركس اكثر الاسواق اثارة وسيولة اذ حجم التعاملات اليومية في سوق الفوركس خيالي اذ يبلغ متوسطه ال 1.3 مليار $ ، ويتعدى في بعض الايام الثلاثة مليارات $. . وسوق الفوركس لا يمكن تشبيهه باسواق الاسهم ، اذ لا توجد هنا بورصة بالمعنى الاصطلاحي . وانما شبكة عالمية هائلة تربط بين متداولي العملات في العالم أجمع .حيث يتم التداول بين مئات من البنوك عبر الهاتف او بواسطة الانترنت .و يتصف سوق تجارة العملات بمزية تفتقدها أسواق الاسهم وهي نظام الروافع التي توفر للمتعامل تحريك مبلغ ضخم مثلا 200.000 دولار يحركها برأس مال لا يتعدى ال 1000 $ . ان العملات الكبرى التي يتم تداولها هي : الدولار الاميركي ، اليورو ، الجنيه الاسترليني ، الين الياباني ،ان اكبر خمسة مراكز يتم فيها التداول بين البنوك هي : لندن ، نيويورك ، زوريخ ، فرانكفورت وطوكيو . وهي تمثل ثلثي حجم التبادل العالمي

    المشتغلون في تجارة العملات :
    1 _ البنوك العالمية .
    لاريب ان البنوك هم اكبر وأخطر المشتغلين في تجارة العملات العالمية . هم يجرون آلافا من الصفقات اليومية على مدار الساعة ، يتبادلونها بين بعضهم،او مع البروكر اوالمستثمرين العاديين ، عبر ممثليهم الدائمين في هذا المجال . ومعلوم ايضا ان التأثير الاكبر في تحريك السوق وتحديد وجهته ينحصر في أيدي كبار البنوك العالمية ، اذ ان صفقاتهم اليومية تبلغ مليارات الدولارات . وعلى سبيل المثال نذكر من هؤلاء :
    Barclays Bank , Citibank , JP Morgen Chase , Deutsche Bank , UBS

    2 _ البنوك المركزية .
    البنوك المركزية تجري صفقاتها في هذا السوق بتكليف من حكوماتها ، وهي تتحرك في معظم الاحيان للتأثير في مجرى الوجهة التي تتخذها عملاتها الخاصة ، بحسب المصلحة التي تنسجم مع سياساتها المالية ، لحماية مصالحها الاقتصادية .

    3 _ الصناديق الاستثمارية .
    و تعود في معظمها الى مؤسسات استثمارية ، او صناديق التقاعد ، او شركات التأمين . أشهر هذه الصناديق نذكر " كوانتوم " وهو الصندوق الذي يملكه المستثمر المشهور جورج سوروس ، وهو الذي كتب تاريخا في هذا المجال ولا يزال يعد من اكبر المستثمرين القادرين على توجيه التأثير في مجرى السوق .

    4 _ عملاء تجارة العملات .
    مهمة هؤلاء تنحصر في الربط الدائم بين المشترين والبائعين . بتعبير آخر هم يتحركون من جهة كوسطاء بين مختلف البنوك ، ومن جهة ثانية بين البنوك والمستثمرين العاديين . ومقابل عملهم هذا يأخذون عمولة تسمى بروكرج .

    5 _ الاشخاص المستقلون .
    هؤلاء هم الاشخاص العاديون الذين يجرون يوميا عمليات تبديل ضخمة بين العملات لتمويل رحلاتهم المزمعة ، أو لتأمين الحصول على مرتباتهم ،أو على تقاعدهم ، الخ.

    واليوم بسبب ثورة الانترنت وتيسيرها للاتصالات العالمية ، وبعد الانهيارات المتتالية التي شهدتها أسواق الاسهم ، وتحت تأثير الاجواء الضبابية الذي تشهده اسواق سندات الخزينة العالمية ، يزداد شيئا فشيئا دور المتعاملين المستقلين الذين يملكون مبالغ مالية متواضعة في عمليات البيع والشراء اليومية السريعة " داي ترايدر ". يزداد تأثيرهم ويزداد عددهم في سوق تبادل العملات الاجنبية ، بحيث ان الكثيرين منهم صاروا يحترفون هذا العمل ، ويمضون اوقاتهم امام الشاشات يبيعون ويشترون كل بحسب رؤيته لمجرى أحداث اليوم

    . من هو تاجر العملات ؟
    يبدأ عمل تاجر العملات الاجنبية في اوروبا الغربية مثلا ، في السابعة والنصف صباحا . في الثامنة يكون العمل في أوجه . من الضروري ان تجعل النصف ساعة الاولى في كل يوم لتحليل اوضاع السوق ، ودراسة مستجدات النهار من الوجهتين الموضوعية الاساسية ، والتقنية الفنية ، يتم بعدها الاطلاع على الجديد في الصحف اليومية ، او تبادل المعلومات والتسريبات الواردة الى السوق التي تؤثر على الاسعار . وهكذا ترسم أفكار واضحة محددة لبرنامج اليوم الذي ربما ستحتاج الى تعديله ان دعت الضرورة الى ذلك ليتم عمل النهار http://www.arabonlinebroker.com/forexinfo.htm
     
  2. السبيعي

    السبيعي عضو جديد

    التسجيل:
    ‏26 سبتمبر 2001
    المشاركات:
    417
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الرياض
    مزايا للعملات لاتوجد في الاسهم

    الفرق بين التعامل بالعملات والتعامل بالاسهم .

    1 - مزيته التعامل بالعملات هي استمرار التعامل مدة 24 ساعة في اليوم . هذا ما يفسح المجال امام كل متعامل ان يخصص جزءا من وقته ، وبحسب ما تسمح ظروفه لذلك . في حين نرى بعضهم يتفرغون لهذا العمل ، نرى الآخرين يمتهنونه مهنة اضافية يحسّنون دخلهم بواسطته . وهم يستطيعون ان يخصصوا لذلك عدة ساعات في فترة ما بعد الظهر ، او المساء ، بصرف النظر عن البلد او المنطقة التي يعيشون فيها . اما الاسهم فالتعامل فيها محكوم بتوقيت البلد العائدة اليه . ففي امريكا مثلا نرى ان التعامل يبدأ عند التاسعة والنصف صباحا ، ويختتم عند الرابعة بعد الظهر بتوقيت نيويورك .


    2 - في سوق العملات تتوفر في كل لحظة ظروف المتاجرة ، بصرف النظر عن وضع الاقتصاد عامة . هذا الوضع الذي يفرض على سوق الاسهم فترة تراجع قد تدوم طويلا . و في العملات بامكان المتعامل ان يبيع في سوق متراجع وان يشتري في سوق مرتفع . وهذا يوفر له امكانية الربح في الحالتين


    3 - يسهل المتاجرة بالعملات نظرا لقلة عددها ، وهذا يوفر امكانية التركيز عليها وتحليلها . كما انه يرفع من نسبة الاصابة في تحديد الهدف ويقلل نسبة الخطأ ، في حين ان الاسهم التي يتم التعامل فيها يزيد عددها على مئات الآلاف مما قد يربك المتعامل احيانا فيلجأ الى سبل مختلفة غير مأمونة الجانب لتحديد وجهة عمله .