البورصة تدخل صلات القرابة والنسب في دفاعها عن قرارات رفض الإدراج

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة الوافي ابو محمد, بتاريخ ‏17 يناير 2008.

  1. الوافي ابو محمد

    الوافي ابو محمد عضو مميز

    التسجيل:
    ‏1 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    6,146
    عدد الإعجابات:
    58
    كشفت مصادر لـ «الوسط» أنه في ظل التقدم والانجازات التي حققتها الشركات في الحصول على احكام قضائية تتعلق بإلغاء قرارات صادرة عن لجنة السوق سواء برفض الإدراجات أو وقف الأسهم عن التداول.
    أخذت البورصة تتجه إلى قضايا شخصية في مرافعاتها ومذكراتها.
    وأوضحت المصادر أن البورصة تدافع عن قرارات اللجنة استنادا الى عوامل وأمور ليست من بين شروط الإدراج.
    وقالت المصادر إن أحد طعون البورصة ضد احدى الشركات ان مدقق حسابات احدى الشركات التي طلبت الإدراج ورفضت قريب زوجات احد الملاك، علما بان تلك المسألة ليست من بين شروط الادراج.
    وذكرت مصادر مراقبة أن دخول البورصة في خصومة بهذه الطريقة وتطرقها الى امور ومبررات غير اقتصادية، ولا تتفق من بعيد او قريب مع شروط الادراج الموضوعة من جانب اللجنة غاية في الخطورة كما وصفها المراقب، إذ تفتح الباب امام التحديات الشخصية وهو ما يتنافى مع دور البورصة وسمعتها ومكانتها امام الشركات العالمية المراقبة.
    في إطار آخر قالت المصادر: إن احدى الشركات تقدمت بطلب تظلم لدى المحكمة الدائمة في البورصة، للحصول على رأي وموقف قانوني يمكن الاعتماد عليه، لكن الغريب واللافت في المسألة ان اثنين من اعضاء المحكمة في البورصة من اعضاء لجنة السوق الرئيسية، وهو ما يتنافى جملة وتفصيلا مع المنطق، إذ من غير المعقول ان يكون الخصم والحكم طرفا واحدا.