مراقبون: البورصة مرشحة لمواصلة الصعود إلى 15 ألف نقطة مع مرورها بحركة تصحيحية تفقدها

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة الصافي@, بتاريخ ‏12 مارس 2008.

  1. الصافي@

    الصافي@ عضو جديد

    التسجيل:
    ‏26 يوليو 2007
    المشاركات:
    829
    عدد الإعجابات:
    0
    اقتصــــــــــــاد


    قالوا إن إقفالات الدقائق الأخيرة تصب في مصلحة الكبار
    مراقبون: البورصة مرشحة لمواصلة الصعود إلى 15 ألف نقطة مع مرورها بحركة تصحيحية تفقدها 50 إلى 100 نقطة
    يردد المتابعون لمجريات حال سوق الكويت للاوراق المالية مقولة »تفاءلوا بالخير تجدوه« منذ بداية العام وحتى اغلاق جلسة امس مع استمرار مسلسل تذبذب الأداء على معظم الاسهم القيادية والرخيصة معا.
    وفيما يشبه اتفاقا غير مرئي أجمع مسؤولون في شركات محلية على أن ادء البورصة منذ بداية الاسبوع الى امس والتي تشهد عمليات ضغط منظم من جانب بعض المجموعات الاستثمارية اضافة الى تعمد الاغلاقات التي تتم في الدقيقة الأخيرة والتي تصب في صالح الكبار.
    وعن المتغيرات التي جعلت من التذبذب سمة البورصة استطلعت (كونا) الأراء حول الارتفاعات غير المقنعة على مدار الجلسة امس فكان مجملها يصب في اتجاه واحد وهو التأكيد على عافية البورصة وشركاتها القيادية التي ساهمت في تحقيق قفزات تاريخية.
    واستبعد رئيس مجلس الادارة في مجموعة الزمردة القابضة محمود حيدر تعرض البورصة لهزة قوية تفقدها 100 نقطة الا اذا تعرضت المنطقة الاقليمية الى تغيرات سياسية بارزة في لبنان أو ايران على سيبل المثال وهذا امر غير وارد على الاقل في المستوى المنظور.
    وقال حيدر ان السوق سيتعرض الى محطات تصحيحية ولكنها غير مقلقة حتى نهاية شهر مارس الجاري حيث ستترواح نسبة فقدان المؤشر السعري فيها مابين 50 الى 100 نقطة على اقصى تقدير وهو أمر في صالح مجريات عافية القطاعات والسوق بصفة عامة.
    وعزا بلوغ البورصة مستويات قياسية الى عوامل عدة ابرزها ارتفاع اسعار النفط العالمية وانعكاساتها على الشركات ذات الصلة علاوة على اعلانات وتوزيعات الشركات للعام 2007 التي تعتبر انها ممتازة اذا ما تمت مقارنتها مع بيانات العام الذي سبقه.
    واشار الى ضرور ان يصعد السوق الى مستوى الـ 15 الف نقطة »ولا يوجد دليل واحد لحركة تصحيحية عنيفة كما يتحدث عنها البعض وأنا أختلف معهم في هذا الرأي حيث ان المؤشرات الحاصلة الآن تنبئ بالصعود القياسي«.

    انتعاش ملحوظ

    واتفق رئيس مجلس الادارة في شركة الخليج للوساطة المالية انس الصالح مع رأي حيدر حيث أكد أن البورصة تمر بمرحلة انتعاش قوية في كافة قطاعاتها بدليل قيم واحجام وأعداد الصفقات التي يتم ابرامها يوميا ومنذ مطلع العام الجاري الذي يشير الى أنه افضل من العام الماضي.
    واضاف الصالح أن ما يميز البورصة الكويتية حاليا قيامها بتصحيح نفسها دون الحاجة الى حركة قوية ما يعني وجود عمليات جنى الارباح على مدار جلسات التداول تتم بصورة يومية مايعني أن الحديث عن حركة قوية غير وارد على الأقل في الراهن الذي يمر فيه السوق بمرحلة مزدهرة.
    وعلى صعيد آراء المتداولين قال شاكر تقي أن السوق بصفة عامة مستمرا في حركته المشجعة على الرغم من أنه يتعرض يوميا الى عمليات ضغط متعمدة لاسيما مع اغلاق الدقائق الاخيرة التي عادة ماتقلب وضع التداولات رأسا على عقب وهو الأمر الذي يحير الكثير من المتداولين.
    واضاف تقي أن الملاحظ في تداولات السوق امس الحركة النشطة التي شهدها سهمي (زين) و(بيتك) حين طلبا بالحد الأعلى في اغلب فترات ساعات التداول بعد عقدهما جمعياتهما العمومية أمس الاول واعلانهما عن التوزيعات التي جاءت جيدة لملاك سهميهما اضافة الى الحركة الشرائية التي شهدتها بعض الاسهم الرخيصة.
    اما المتداول أنس العنزي فقال ان السوق برغم ادائه المحير الا أنه أفضل فرصة استثمارية مردودها مباشر في الوقت الحالي وهو امر جعل البعض و»أنا منهم تسييل بعض استثماراتهم لاقتناص بعض الفرص في سوق يشهد تسجيل ارقام قياسية على خلاف اسواق مال اقليمية أخرى «.
    وتمنى العنزي ان تخف العمليات المضاربية التي تقوم بها بعض المحافظ والصناديق الاستثمارية من أجل مصلحة شركاتها التي فيما يبدو أنها تتلقى الأوامر المباشرة بالمضاربة صوب اسهما محددة مايفقدها الميزة التي يجب ان يتبعها صناع السوق.
    يذكر أن البورصة تضم 194 شركة بقيمة سوقية تصل الى 62 مليار دينار كويتي كما تعتبر أحد الاضلاع المهمة في مشروع الحكومة تحويل الكويت الى مركز مالي وتجاري اقليمي.

    تاريخ النشر: الاربعاء 12/3/2008







    اقتصاد


    توزيع مستحقات المساهمين البالغة 80 مليون دينار في محفظة الباب خلال أسبوعين

    »جلوبل كونكشن« تنظم معرض المباني الذكية 17 الجاري

    127 مليار دولار حجم الاستثمارات الخليجية في القطاع الصناعي

    «ؤلؤة» توقع عقداً لإنشاء مشروع سياحي وعقاري في المغرب بتكلفة 100 مليون دولار

    اوليفر كورنوك: مراقبة الأسعار ستكبح التضخم في الكويت