شيء خطير

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة navy_q8, بتاريخ ‏20 يوليو 2008.

  1. navy_q8

    navy_q8 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏25 ابريل 2006
    المشاركات:
    2,289
    عدد الإعجابات:
    48
    مكان الإقامة:
    الكويت
    مقالة فعلا تستحق النشر(القبس)


    زاوية حادة
    إيران تخترق الكويت من خلال وزارة الإعلام!

    كتب بدر خالد البحر :


    في فبراير هذا العام في مؤتمر تنسيق الترددات الاذاعية، طلب الوفد الايراني من الكويت التعاون في مجال رصد الموجات القصيرة، بحيث تقوم كل دولة برصد الموجات للدولة الاخرى وارسالها بالبريد الالكتروني على شكل ملف صوتي!
    فلماذا طلبت ايران والمؤتمر قد قرر التعاقد مع «صوت أميركا» لعملية الرصد؟! بالصدفة المحضة، وان بعض الظن اثم، وانه لا اثم عندما تكون الحقيقة كشمس «القايلة»، ان يكون المهندس الاختصاصي في وزارة الاعلام الكويتية مهندساً ايراني ال****ة، وعضواً باللجنة التي وضعت الدراسة والمكلفة بتنفيذ مشروع رصد الموجات، وبالصدفة ايضا توصي اللجنة وتصر على شراء جهاز الـ«دي اف» الذي تصنفه الشركة المصنعة «رود شوارز» بأنه جهاز استخباراتي عسكري يتم تركيبه على آلية متنقلة لرصد وتحديد مصدر جميع اشكال الموجات اللاسلكية، اي من الموبايل الى اشارة موجات منصات اطلاق صواريخ الباتريوت، الى التجسس على جميع موجات الدولة واجهزة الاتصال السرية للقيادة السياسية والعسكرية!
    اي يستطيع الموظف الذي يعمل على الجهاز، سواء كان كويتيا ولاؤه للكويت او للجوار، او مهندسا اختصاصيا «غير كويتي»، ان ينقل تلك الموجات الصوتية الى ايران اذا وقعنا معها على وثيقة التعاون المشترك!!
    بالصدفة ايضا، قام كبير مسؤولي احد القطاعات في وزارة الاعلام منذ اربعة اعوام بتقديم طلب شراء مباشر لنظام «دي إف» من شركة يقال ان بعض موظفيها من جنوب لبنان الموالي لايران، وبعد ان رفضته لجنة المناقصات المركزية لان سعره 700 الف، اصر ذلك المسؤول على طرحه كمناقصة باسم «مشروع تحديد مصادر التداخلات الضارة على الموجات الاذاعية» بدعوى الحاجة الماسة له، الحاجة غير الموجودة اصلا!! ولما تصدى المخلصون في الوزارة لهذا المشروع لريبته، وبعد ان قدم النائب السابق د. عواد برد سؤالا برلمانيا بشأنه وتم الرد عليه بعد عام بردود واهية، تم الغاء المناقصة التي زادت قيمتها لتصبح مليون دينار.
    وبالصدفة! وبعد ان هددت ايران الخليج أخيرا، قام الان القطاع نفسه في وزارة الاعلام بطرح المناقصة نفسها مرة اخرى وبالمواصفات نفسها، ولكن تحت تسمية مختلفة هذه المرة، وهي مشروع «سيارة قياس الموجات الاذاعية» الذي تقول كراسة مناقصته انها سترفض اي عرض لا يحتوي على جهاز الـ«دي اف»!
    لماذا تريد ايران اتفاقية تقوم بموجبها برصد موجاتنا اللاسلكية عندما لا تتجاوز فترة البث الفارسي في اذاعة الكويت سوى ساعتين فقط؟! لماذا يوجد مهندس اختصاصي وافد، ينتمي لدولة تهدد الخليج، ضمن الفريق الفني الذي يصر ويشترط شراء نظام جهاز «دي أف» العسكري؟! هل تعلم وزارة الدفاع عن تلك المناقصة وعن قدرة التجسس الاستخباراتية لذلك الجهاز؟ هل هذا كله حلم؟ هل صدفة؟ ام ان ايران تحاول اختراق الكويت من خلال وزارة الاعلام؟!
    إن أصبت فمن الله وإن أخطأت فمن نفسي والشيطان.


    بقلم: بدر خالد البحر
    bdralbhr@yahoo.com
     
  2. بحريابحر

    بحريابحر موقوف

    التسجيل:
    ‏13 يوليو 2008
    المشاركات:
    467
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    ولد بطنها
    اى والله شى خطير
     
  3. zoya_y

    zoya_y عضو جديد

    التسجيل:
    ‏26 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    9,261
    عدد الإعجابات:
    4
    مكان الإقامة:
    DREAM WORLD
    شكرا لك ...