«الجمان»: لـ «ألافكو» و«الجزيرة» سجل حافل بالإنجازات

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة Seven, بتاريخ ‏22 يوليو 2008.

  1. Seven

    Seven عضو نشط

    التسجيل:
    ‏8 مارس 2004
    المشاركات:
    262
    عدد الإعجابات:
    0
    ينتظرهما مستقبل واعد في مجال الطيران

    «الجمان»: لـ «ألافكو» و«الجزيرة» سجل حافل بالإنجازات




    الثلاثاء, 22 - يوليو - 2008




    قال مركز الجُمان للاستشارات الاقتصادية إن «ألافكو» تأسست في مايو 2000، وأدرجت في البورصة في أكتوبر 2006، ويبلغ رأسمالها حاليا 65.5 مليون دينار، ويرتكز نشاطها الأساسي على تمويل شراء الطائرات وتأجيرها وخدمات التسويق والاستشارات بمجال صناعة الطيران.

    أما «الجزيرة» فقد تأسست في مارس 2004، وأدرجت في يناير العام 2008، ويبلغ رأسمالها 20مليون دينار، وتهتم بمجال النقل الجوي الاقتصادي.

    ويظهر العرض السابق أن نشاط الشركتين مختلف، ولو أنهما في مجال الطيران، بالتالي فإن التنافس غير وارد بينهما، ويمكن أن تكمّل أحدهما الأخرى، كما يتضح من العرض أعلاه أن رأسمال «ألافكو» أكبر من رأسمال «الجزيرة» بمعدل 227 في المئة، والذي يرجع بشكل أساس إلى أن الشركة أقدم من الثانية من حيث التأسيس بفارق 3 سنوات وعشرة أشهر، ومن حيث الإدراج بفارق سنة وثلاثة أشهر.

    وتابع: تبدأ السنة المالية لـ «ألافكو» في الأول من أكتوبر وتنتهي بنهاية سبتمبر من كل عام، بينما تتوافق السنة المالية لـ «الجزيرة» مع العام الميلادي، وعليه فإن تحليل البيانات المالية للشركة الأولى سيكون للربع الثاني المنتهي في 31 مارس 2008، وذلك بالرغم من إعلان نتائج الربع الثالث المنتهي في 30يونيو 2008، حيث لا تتوافر البيانات المالية التفصيلية لغرض التحليل، بينما سيكون التحليل للشركة الثانية للربع الأول المنتهي في 31 مارس 2008.

    وزاد: وتبلغ موجودات «ألافكو» 235 مليون دينار، كما تبلغ مطلوباتها 160مليون دينار، في حين تبلغ حقوق مساهميها 76 مليون دينار، كما تشكل حقوق المساهمين والمطلوبات 32 و68 في المئة على التوالي من الموجودات.

    أما «الجزيرة» فتبلغ موجوداتها 94 مليون دينار، ومطلوباتها 70 مليون دينار، بينما تبلغ حقوق مساهميها 24 مليون دينار.
    وتشكل المطلوبات وحقوق المساهمين 75 و25 في المئة على التوالي من إجمالي الموجودات.

    ويتبين من التحليل أعلاه أن موجودات «ألافكو» تفوق موجودات «الجزيرة» بمعدل 149 في المئة، كما تفوق حقوق مساهميها بنسبة 215 في المئة، كما تتفوق الشركة الأولى على الثانية من حيث الملاءة المالية، وذلك بمعدل 28 في المئة من حيث نسبة حقوق المساهمين إلى الموجودات، وأيضا بنسبة 9 في المئة من جانب المطلوبات إلى الموجودات. وأكمل: في مجال التسهيلات المصرفية والقروض، تبلغ إجمالي قروض «ألافكو» 116 مليون دينار، والتي تعادل 49 في المئة من الموجودات و153 في المئة من حقوق المساهمين، ويبلغ متوسط أعبائها التمويلية 5.8 في المئة سنويا، أما «الجزيرة» فيبلغ إجمالي قروضها 57 مليونا، والتي تعادل 61 في المئة من الموجودات و238 في المئة من حقوق المساهمين، في حين يبلغ متوسط أعبائها 5.7 في المئة سنويا، ويلاحظ تفوق «ألافكو» بهذا الصدد أيضا، حيث تنخفض نسبة قروضها إلى الموجودات بنسبة 20 في المئة وبنسبة 36 في المئة إلى حقوق المساهمين، مقارنة مع «الجزيرة».

    من جهة أخرى، تشكل نسبة المصاريف التمويلية إلى ربح العمليات 27 في المئة و64 في المئة في «ألافكو» و«الجزيرة» على التوالي.
    أما من حيث العمليات التشغيلية، فقد بلغ صافي أرباح تشغيل «ألافكو» 1.9 مليون دينار بما يعادل 31 في المئة من إيرادات العمليات، بينما بلغت تلك النسبة 7 في المئة في حالة «الجزيرة».

    وفي مضمار الربحية، فقد بلغ صافي أرباح «ألافكو» 2.084 ألف دينار، بربحية للسهم بمقدار 3.2 فلس في الربع الثاني المنتهي في 31 مارس 2008، وذلك في مقابل صافي أرباح لـ «الجزيرة» بمبلغ 746 ألف دينار بربحية للسهم بلغت 3.7 فلس، وذلك للربع الأول المنتهي أيضا في 31 مارس 2008، حيث يظهر ارتفاع ربحية السهم بمعدل 16 في المئة للشركة الثانية عن الشركة الأولى، من جهة أخرى، بلغ العائد على موجودات «ألافكو» 3.5 في المئة، وعلى حقوق المساهمين 11 في المئة، بينما بلغ 3.2 في المئة و12.4 في المئة على التوالي بالنسبة إلى «الجزيرة»، ويلاحظ التفوق الطفيف للشركة الأولى في مضمار العائد على الموجودات، والوضع المعاكس بالنسبة إلى العائد على حقوق المساهمين، وذلك من حيث التفوق الطفيف أيضا للشركة الثانية على الأولى.
    وقال: من جانب سهمي الشركتين، فيبلغ سعر سهم «ألافكو» 270 فلسا بمضاعف ربحية يبلغ 16 مرة، كما يبلغ مضاعف السعر إلى القيمة الدفترية 2.3 مرة، أما سهم «الجزيرة» فيبلغ حاليا 490 فلسا، وبمضاعف للربحية بمعدل 39 مرة، وذلك على أساس ربحية السهم لآخر 12 شهرا، والمبنية على رأس المال الجديد لكلا الشركتين، كما يبلغ مضاعف السعر إلى القيمة الدفترية إلى 4.1 مرة لسهم «الجزيرة»، ويظهر من هذا التحليل التفوق الملحوظ لسهم «ألافكو» على سهم «الجزيرة»، حيث يرتفع مضاعف الربحية الثانية بمعدل 147 في المئة عن مضاعف ربحية الأولى، كما يرتفع مضاعف القيمة السوقية إلى الدفترية للثانية بمعدل 75 في المئة عن الأولى. من جهة أخرى، يبلغ معدل دوران سهم ألافكو لفترة آخر 12 شهرا 1.5 مرة، في مقابل 0.67 مرة لسهم «الجزيرة»، ولا يعتبر ذلك تفوقا جوهريا من جانب سهم الأولى على الثانية، إذ تم إدراج سهم «الجزيرة» في الرابع عشر من يناير من هذا العام، وبتسوية معدل دورانه على أساس سنوي يصبح 1.34 مرة، والذي ينخفض بمعدل 11 في المئة فقط عن معدل دوران سهم «ألافكو»، علما بأن نسبة تداول السهمين متقاربة، حيث تبلغ 100 في المئة للأول و98 في المئة للثاني، وتجدر الإشارة إلى تحقيق سهم «ألافكو» لمكاسب بمعدل 26 في المئة خلال الاثني عشر شهرا الماضية، في مقابل 1 في المئة فقط لسهم «الجزيرة» منذ إدراجه في أواسط يناير الماضي.
     
  2. kwt.to.kwt

    kwt.to.kwt عضو جديد

    التسجيل:
    ‏29 يونيو 2007
    المشاركات:
    4,266
    عدد الإعجابات:
    0
    معاك يا الجمان
    بس لو لا سمح الله تطيح طيارة أو حادث ارهابي
    يخفس السهم اسفل السافلين
     
  3. Seven

    Seven عضو نشط

    التسجيل:
    ‏8 مارس 2004
    المشاركات:
    262
    عدد الإعجابات:
    0
    خلك متفائل ياخوي مستثمر كويتي و مافي الا كل خير ان شاء الله :)
     
  4. بوشيخة ليمتد

    بوشيخة ليمتد عضو جديد

    التسجيل:
    ‏29 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    318
    عدد الإعجابات:
    0
    اما الافكو صج انجازات

    والدليل من وقت لي وقت

    مجلس الامة يوقف صفقاتهم لشبهات مالية:confused: