سيرة الإمام (( الحسن بن علي رضي الله عنهما ))

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة MOHAMMED11, بتاريخ ‏13 أغسطس 2008.

  1. MOHAMMED11

    MOHAMMED11 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 يوليو 2006
    المشاركات:
    3,046
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    قلب امــــي
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ملاحظه قبل السرد، الموضوع للقرائة فقط
    يرجى عدم كتابة ردود
    وكل رد يكتب سوف اطلب من المشرف حذفه
    فأرجوا من الجميع احترام رغبتي
    لان الموضوع سوف يكون طويل جدا ومتشعب
    والردود قد تشتت الموضوع



    سأتكلم ان شاء الله عن
    التعريف بالحسن رضى الله عنه
    اسرته
    اهم صفات الحسن
    عبادته
    زهده
    إنفاقه وكرمه
    تواضعه
    حلمه
    حياؤه من ربه
    مواعظه وحكمه
    اثر التربية النبوية في نشأته
    علاقته بالصحابه رضوان الله عليهم
    والكثير الكثير ان شاء الله

    الموضوع سيكون مجهود شخصي
    وغير منقول من النت
    بل من الكتب




    انتظروني بإذن الله
     
  2. MOHAMMED11

    MOHAMMED11 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 يوليو 2006
    المشاركات:
    3,046
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    قلب امــــي
    التعريف بالحسن رضي الله عنه




    هو ابو محمد الحسن بن علي بن ابي طالب بن عبد المطلب
    بن هاشم بن عبد مناف الهاشمي المدني الشهيد،
    ريحانة رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم وسبطه ،
    وسيد شباب أهل الجنّه،والسيد الامام في الدنيا، لقّبه النبي
    صلى الله عليه وآله وسلم بالسيد فقال صلى الله عليه وسلم :
    (( ابني هذا سيّد ، لعل الله ان يصلح به بين فئتين من المسلمين ))

    شَبِيه النبي صلى الله عليه وسلم وحبيبه ، سليل الهدى وحليف
    اهل التقى ورابع اهل الكساء وابن سيدة النساء فاطمة رضي الله عنهم
    اجمعين



    كان مولده رضى الله عنه في شعبان سنة ثلاث من الهجره. وقيل
    : في نصف رمضانها وعق عنه النبي صلى الله عليه وسلم بكبش
    يوم سابعه ،وحلق رأسه وأمر أن يتصدق بزنة شعره فضّة
    وسمّاه جدّه صلى الله عليه وسلم الحسن ،قال علي بن ابي طالب
    رضي الله عنه لمّا وِلَد الحسن جاء رسول الله صلى الله عليه وسلم
    فقال ( اروني ابني ماسميتموه ؟) قلت سميته حربًا. قال ( بل هو حسن )
    فلمّا ولِدَ الحسين سميناه حربا فجاء النبي صلى الله عليه وسلم
    فقال (( اروني ابني ماسمّيتمُوه )) قلت سميته حرباً قال
    (( بل هو حسين )) فلمّا ولد الثالث جاء النبي صلى الله عليه وسلم
    فقال (( اروني ابني ماسميتموه )) قلت سميّته حربا .
    قال (( بل هو محسن ))ثم قال سميّتهم بأسماء ولد هارون
    :(( شبر وشبيِر ومشبّر ))
    وفي الحديث دليل على انّ محسنا ولد في حياة النبي
    صلى الله عليه وسلم ، فدعوى اعتداء عمر بن الخطاب
    رضي الله عنه على فاطمة الزهراء رضى الله عنها واسقاط جنينها
    محسن دعوى بالطله لا مستند لها فتنبّه ايها القارئ.







    الموضوع القادم
    اسرته رضى الله عنه
     
  3. MOHAMMED11

    MOHAMMED11 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 يوليو 2006
    المشاركات:
    3,046
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    قلب امــــي
    أسرته رضى الله عنه


    أبوه :
    هو رابع الخلفاء الراشدين وأحد المبشرين بالجنّه، وهو علي
    بن ابي طالب بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن
    قصي بن كلاب بن مرّه بن كعب بن لؤي بن فهر بن مالك القرشي
    ابو الحسن ،هو نسب النبي صلى الله عليه وآله وسلم يلتقي
    مع ابي بكر وعمر وعثمان رضي الله عنهما اجمعين في الجد
    الثامن ( كعب ) ومع عثمان في عبد مناف .

    يُعد من أشراف قريش نسبا ،ومن ارفعهم قدرا وأعلاهم منزلة ،
    فهو ابن عم النبي صلى الله عليه وآله وسلم وحامل الراية
    في يوم خيبر ،وهو الأسد الجسور والصحابي الزاهد العابد الفدائي
    الشجاع الذي افتدى النبي صلى الله عليه وآله وسلم بنفسه وهو
    صاحب النبي صلى الله عليه وآله وسلم وزوج ابنته ومناقبه كثيره جدا


    أمّه :

    هي فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم رضي
    الله عنها ، كانت من احب الناس إلى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
    وأشبههم به .

    فعن ام المؤمنين عائشة رضي الله عنها قالت ( ما رأيت احدا
    أشبه سمتاً ، ودلاَ ، وهدياً برسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
    من ابنته فاطمة في قيامها وقعودها ، وكانت إذا دخلت عليه
    قام إليها فقبّلها ، وأجلسها في مجلسه .

    وقال عنها ابوها صلى الله عليه وآله وسلم (( فاطمة بضعة مني
    فمن اغضبها اغضبني ))



    اخوته واخواته :

    اول إخوة الحسن رضي الله عنه الحسين سيد شباب الجنة
    وشهيد كربلاء ،قال فيه النبي صلى الله عليه وآله وسلم :
    احب الله من احب حسينا حسين سبط من الاسباط .

    جرى بين الحسن بن علي وأخيه الحسين كلام حتى تهاجرا
    فلمّا اتى على الحسن ثلاثة ايام تأثّم من هجر اخيه، فأقبل
    إلى الحسين وهو جالس فأكب على رأسه فقبّله فلمّا جلس الحسن
    قال له الحسين : إنّ الّذي منعني من ابتدائك والقيام إليك
    انّك احق بالفضل منّي فكرهت ان انزاعك ماأنت احق به ..





    يتبع بإذن الله
     
  4. MOHAMMED11

    MOHAMMED11 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 يوليو 2006
    المشاركات:
    3,046
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    قلب امــــي
    ومن اخواته البنات الشقيقات :

    أم كلثوم ، زوّجها ابوها علي بن ابي طالب رضي الله عنه بالفاروق
    عمر بن الخطّاب رضي الله عنه ثقه فيه واقرارا لفضله ومناقبه
    واعترافا بمحاسنه وجمال سيرته
    واظهارا للعلاقات الوطيده الطيبه المباركه التي جمعت بين الصحب
    والآل .

    وقد ولدت ام كلثوم بنت علي رضي الله عنه لـِ عمر رضي
    الله عنه ابنة سُمّيت (( رقيّه )) وابناً سُمّي (( زيدا )) وكان زيد
    قد اصيب في حرب كانت بين بني عدي ، خرج ليصلح بينهم
    فضربه رجل منهم في الظلمة فشجّه وصرعه ، فمكث بعدها
    ايّاما ثم مات ،ثم لم تلبث امّه ان توفيت بعده بقليل وصلى عليهما
    عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قدّمه الحسن بن علي
    رضي الله عنهما

    ومن اخواته الشقيقات زينب بنت علي رضي الله عنها:

    أدركت النبي صلى الله عليه وسلم وولدت في حياته ، ولم
    تلد فاطمة بنت رسول الله بعد وفاته ابيها شيئا ،
    وكانت زينب إمرأه فاضله لبيبه جزلة زوّجها ابوها علي رضي الله
    عنه من عبد الله بن اخيه جعفر رضي الله عنه فولدت له عليّا
    وعونًا الاكبر ،وعباساً ومحمدأ ،وأم كلثوم وكانت مع اخيها حسين
    لمّا قُتــل ،وحُملت إلى دمشق



    ومن اخوانه غير الاشقاء ( اخوته من ابوه )


    1_محمد_
    المشهور بإبن الحنفية _ نسبة لأمه خوله الحنفية بنت جعفر
    بن قيس. ولد ايّام عمر بن الخطاب في خلافته وتوفي في عهد
    عبد الملك بن مروان وله من العمر خمس وستون سنة
    وكان فاضلا عالما ذا دين وخلق وعباده

    2_ يحيى ، وعون ، ومحمد ،
    امّهم اسماء بنت عميس رضي الله عنها

    3_ ام الحسن ، ورملة
    وامّهما ام سعيد بنت عروة بنت مسعود الثقفية

    4_ عبدالله ، ومحمد الاصغر ، وابو بكر
    وامّهم ليلى بنت مسعود الدارمية


    يتبّع بإذن الله
     
  5. MOHAMMED11

    MOHAMMED11 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 يوليو 2006
    المشاركات:
    3,046
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    قلب امــــي
    5_عمر الاصغر ، ورقية
    وامّهما الصهباء ام حبيب بنت ربيعة بن بجير التغلبية الوائلية

    6_ابو بكر . وهو غير الذي مر ، والعباس ، وعثمان
    وأمّهم ام البنين الكلابية بنت حزام بن خالد من كعب بن كلاب

    7_محمد الأوسط
    وامّه أُمامة بنت العاص بن الربيع أٌمُّها زينب بن رسول الله صلى
    الله عليه وسلم


    8_ أخوه آخرون غير اشقاء منهم محمد ، ام هانئ ،رقية الصغرى
    ، ام جعر او جمانة ، ام الكرام ، ام سلمة ، ميمونة ،
    زينب الصغرى ، خديجة ، فاطمة ،أُمامة ،نفيسة ، ام أبيها


    أولاده رضي الله عنه :

    من أولاده :الحسن المعروف بالحسن المثنّى ، وزيد ،وطلحة
    والقاسم ،وأبو بكر ، وعبد الله ، وقد قتل هؤلاء مع عمهم
    الحسين الشهيد . وعمرو ، وعبد الرحمن ، والحسين ، ويعقوب
    ، وإسماعيل ،وحمزة ، وجعفر ، وعقيل ، وام الحسن


    ومن خلال معرفتنا لإخوانه وأولاده نلاحظ انّ من إخوانه من اسمه
    ابو بكر وعمر وعثمان ومن اولاده من اسمه ابو بكر وطلحه وعمرو
    فتأمل !!

    كما انّ من اخوته ام كلثوم وهي اخت شقيقة تزوّجها عمر بن الخطاب
    ، ورمله وهي اخت غير شقيقة تزوجها معاوية بن مروان
    بن الحكم







    الموضوع القادم
    اهم صفات الحسن
     
  6. MOHAMMED11

    MOHAMMED11 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 يوليو 2006
    المشاركات:
    3,046
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    قلب امــــي
    أهم صفت الحسن رضي الله عنه

    الصفات الخِلــقية:


    كان الحسن رضي الله عنه أشبه الناس بالنبي صلى الله عليه
    وسلم ، ففي صحيح البخاري عن عقبه بن الحارث قال :صلى بنا
    ابو بكر العصر ، ثم خرج فرأى الحسن بن علي رضي الله عنهما
    ، فأخذه فحمله على عنقه وهو يقول :
    بأبي شبيه النبي ، ليس شبيهًا بعلي ، وعلي يضحك


    وعن أبي جحيفة رضي الله عنه قال : رأيت رسول الله صلى الله
    عليه وسلم ، وكان الحسن بن علي يشبهه .


    وكان رضي الله عنه وسيما جميلا يخضب بالسواد .
    وكان رضي الله عنه يضرب شعرهُ منكبيه ، وقد وصفه احمد
    بن محمد بن ايوب المغيري فقال : كان الحسن بن علي بن ابي
    طالب : ابيضًا مشربًا حمرة ، أدعج العينين
    (1 )، سهل الخدّين ، دقيق المسربة (2) كث اللحية ذا وفرة ، وكأن عنقه
    ابريق فضّة ، عظيم الكراديس
    3) ، بعيد مابين المنكبين ربعة ليس بطويل ولا بقصير ،
    مليحًا ، من احسن الناس وجها وكان يخضب بالسواد ، وكان
    جعد الشعر حسن البدن ، وكان يتختم في يساره







    (1) شديد سواد العينين مع سعتها
    (2) المسربة. شعر دقيق من الصدر إلى السرّة
    (3) الكراديس . جمع
    كردوس وهي رءوس العظام






    يتبّع
    الصفات الخُـلـــقية :
     
  7. MOHAMMED11

    MOHAMMED11 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 يوليو 2006
    المشاركات:
    3,046
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    قلب امــــي
    الصفات الخُــلقية :
    عبادته رضي الله عنه :

    لقد كان رضي الله عنه مثالا للورع والتقوى يشهد له معاصروه من
    الصحابة الأبرار ، فكان إذا توضّأ وفرغ من الوضوء تغيّر لونه ، فقيل له في
    ذلك فقال (( حٌق لمن اراد ان يدخل على ذي العرش ان يتغير لونه ))

    وكان الحسن إذا صلى الغداة في مسجد رسول الله صلى الله عليه
    وآله وسلم ، يجلس في مصلاّه يذكر الله حتى ترتفع الشمس ثم
    يقوم فيدخل على امهات المؤمنين فيسلّم عليهن ثم ينصرف إلى منزله.

    وكان رضي الله عنه كثير الحج ، ولقد حج خمسا وعشرين مره ماشياً ،
    فعن ابن عبّاس رضي الله عنه قال : ماندمتٌ على شي فاتني في
    شبابي إلا اني لم احج ماشياً ، ولقد حج الحسن بن علي رضي
    الله عنهما خمسا وعشرين حجه ماشيا ، وانّ النجائب
    (1) لتقاد معه،
    ولقد قاسم الله ماله ثلاث مرات حتى انّه يعطي الخف
    ويمسك النّعل

    ولقد علّل حجه ماشيا بقوله رضي الله عنه ، اني استحي من
    ربي عز وجل أن القاه ولم امشي إلى يته ، وكان يقرأ سورة الكهف
    في كل ليلة وكانت مكتوبه في لوح يدار بذلك اللوح إذا دار
    على نسائه

    ومن دعائه رضي الله عنه
    اللهم انما انا بشر فلا تعذبني بشتم رجل من المسلمين
    شتمته أو آذيته .

    وكان يدعو ربه فيقول ، اللهم اوسع علي من الدنيا وزهدني فيها
    ولا تزوها عنّي ولا ترغبني فيها ،اللهم انّك اخذت بقلبي وناصيتي
    فلم تملكني منها ، فعلت ذلك بها فأبعدها إلى سواء السبيل ،

    وكان يدعوا ايضا ، اللهم ارحم عظمي الدقيق وجلدي الرقيق
    وأعوذ بك من غورة الحريق ،

    وكان يقول إذا طلعت الشمس ، سمع سامع بحمد الله الأعظمي
    لا شريك له ، له الملك وله الحمد وهو على كل شي قدير ،
    سمع سامع بحمد الله الأكبري لا شريك له ، له الملك وله الحمد
    وهو على كل شي قدير .



    (1) النجائب هي عتاق الإبل التي يسابق عليها .

    يتبّع بإذن الله .
     
  8. MOHAMMED11

    MOHAMMED11 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 يوليو 2006
    المشاركات:
    3,046
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    قلب امــــي
    زهده رضي الله عنه :

    لقد كان مثالا للزهد فقد ترك الملك والسلطان رغبة في ماعند الله
    وحقنا لدماء المسلمين وكان في قوّة ومنعة فقد قال : كانت جماجم العرب
    بيدي يسالمون من سالمت ويحاربون من حاربت فتركتها اتقاء وجه الله .

    وكان رضي الله عنه عندما يسئل عن سبب تركه الخلافة يقول :

    خشيت ان يجيئ يوم القيامة وسبعون الفا او ثمانون ألفًا او اكثر او اقل
    كلهم تنضح أوداجهم دمًا ، كلّهم يستدعي الله فيم اريق دمه .

    ومن اقواله رضي الله عنه في زهده :


    لكسرة من خسيس الخبز تشبعني
    وشربة من قراح الماء تكفيــني

    وطرّة من دقيق الثوب تسترني
    حيا ، وان مت تكفيني لتكفيني



    وكان كثيرا مايتمثل بهذا البيت

    يا أهل لذات دنيا لا بقاء لها
    إنّ اعترارًا بظل زائل حُمـْـقُ





    إنفاقه وكرمه
    يتبّع بإذن الله
     
  9. MOHAMMED11

    MOHAMMED11 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 يوليو 2006
    المشاركات:
    3,046
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    قلب امــــي
    إنفاقه وكرمه رضي الله عنه :

    كان رضي الله عنه يتّصف بالجود والكرم يٌــعطي عطاء من لا يخشى
    الفقر ،يبذل ماله للفقراء والمحتاجين راغبا في ماعند الله تعالى من
    الأجر والثواب العظيم .

    (( سمع رجلاً إلى جنبه يسأل الله أن يرزقه عشرة آلاف درهم فانصرف
    وبعث بها إليه )) ويقول محمد بن سيرين عن إنفاق الحسن :
    وكان يعطي الرجل مئة الف .

    ويروي الذهبي في سير أعلام النبلاء عن ابي هارون قال :انطلقنا
    حٌـجّاجًا فدخلنا على الحسن رضي الله عنه فحدّثناه بمسيرنا وحالنا،
    فلمّا خرجنا ، بعث إلى كل رجل منّا بأربع مئة ، ورجعنا ، فأخبرناه
    بِيَسارنا ( أيْ أننّا ميسورين ) فقال لاتردّوا عليّ معروفي ،


    وقد اثر عنه رضي الله عنه انّه ماقال لسائل :لا ، قط .


    وقد دخل على الحسن بن علي رضي الله عنها نفرٌ من أهل الكوفه
    وهو يأكل طعامًا ، فسلموا عليه وقعدوا . فقال لهم الحسن : الطعام
    أيسر من ان يُقسم على الناس ، فإذا دخلتم على رجل منزله فقرّب
    طعامه فكلوا من طعامه ، ولاتنتظروا ان يقول لكم :هلمّوا ، فإنما يوضع
    الطعام ليؤكل ، قال ؟ فتقدّم القوم فأكلوا ، ثم سألوه حاجتهم
    فقضاها لهم .


    وسألهُ احدهم حاجه فقال له ياهذا : حق سؤالك إيّاي يعظم لدي
    ومعرفتي بما يجب لك تكبر علي ، ويدي تعجر عن نيلك بما انت أهله
    والكثير في ذات الله تعالى قليل ، وما في ملكي وفاء لشكرك ، فإن
    قبلت الميسور ، ورفعت عنّي مؤنة الاحتمال والاهتمام لما أتكلفه
    من واجب حقّك فعلتُ فقال : يا ابن رسول الله . أقْـبَل وأشكر
    العطية وأعذر على المنع ، فدعا الحسن بوكيله وجعل يحاسبه
    على نفقاته حتى استقصاها ، فقال هات الفضل من الثلاثمائة الف
    درهم ، فأحضر خمسين ألفًا ، قال :فما فعلت بالخمسمائة دينار
    ، قال هي عندي ، قال احضرها فأحضرها فدفعت الدنانير والدراهم
    إلى الرجل ،وقال هات من يحملها لك ، فأتاه بحمّالين فدفع إليه
    الحسن ردائه لكراء ( اجر ) الحمالين . فقال له مواليه : والله ماعندنا
    درهم . فقال : أرجو ان يكون لي عند الله اجر عظيم .


    ومر رضي الله عنه براع يرعى الغنم فأتاه بشاة فأهداها له فقال له :
    حرٌ انت ام مملوك ، فقال بل مملوك . فردّها عليه . فقال( الراعِ )
    انّها لي ، فقبلها منه ثم اشتراه واشترى الغنم وأعتقه وجعل
    الغنم له .


    تواضعه رضي الله عنه :

    وممّا يدل على تواضعه رضي الله عنه ، انّه مر على جماعة من
    الفقراء ، قد وضعوا على وجه الارض كسيرات من الخبز كانوا قد
    التقطوها من الطريق وهم يأكلون منها فدعوه إلى مشاركتهم فأجاب
    إلى ذلك وهو يقول : إن الله لا يحب المتكبرين ، ولما فرغ من تناول
    الطعام دعاهم لضيافته فأطعمهم وكساهم وأغدق عليهم من إحسانه.

    ومر على صبيان يتناولون الطعام فدعوه لمشاركتهم فاجاب إلى ذلك
    ، ثم حملهم إلى منزله فمنحهم ببره ومعروفه وقال (( اليد لهم
    لأنّـهم لم يجدوا غير ما أطعموني ونحن نجد مما أعطيناهم )) .





    حلمه رضي الله عنه
    يتبع بإذن الله
     
  10. MOHAMMED11

    MOHAMMED11 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 يوليو 2006
    المشاركات:
    3,046
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    قلب امــــي
    حلمه رضي الله عنه :

    وصف مروان بن الحكم حلم الحسن رضي الله عنه بقوله :
    كان حلمه يوازن الجبال .

    لقد كان رضي الله عنه عظيما في حلمه كريما في عفوه
    متذكرا قول ربه
    ( والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس )
    متمثلا قول جده صلى الله عليه وآله وسلم (( ليس الشديد
    بالصرعة إنما الشديد من يملك نفسه عند الغضب ))


    وكان رضي الله عنه اذا نطق نطق عن علم ، وان سكت سكت عن
    حلم ، وإن عفا عفا عن قدرة .
    شتمه رجل فلمّا فرغ . قال الحسن : إنّي لا أمحو عنك شيئًا
    فلئن كنت صادقًا فجزاك الله بصدقك ، ولئن كنت كاذبًا ، فجزاك
    الله بكذبك ، والله اشد نقمة مني .

    وروي أنّ رجلاً من أهل الشام قال : دخلتُ المدينة فرأيت رجلا
    راكبًا على بغلة ، لم أرَ احسن وجهًا ولا سمتًا ولا ثوبا ، ولا
    دابة منه ،فمال قلبي إليه فسألت عنه فقيل : هذا الحسن ابن
    علي بن ابي طالب ، فامتلأ قلبي بغضا له ، وحسدت عليًا ان
    يكون له ابن مثله فصرتُ إليه فقلت : أأنت ابن علي بن ابي
    طالب ؟ قال : انا ابنه ، قلتُ : فعل بك وبأبيك ، اسبهما فلما
    انقضى كلامي ، قال لي : احسبك غريبا ، قلت : اجل ، قال :
    مُر بنا فإن احتجت إلى منزل انزلناك ، وان احتجت إلى
    مال آسيناك ، او إلى حاجة عاونّاك ، قال : فانصرفت
    عنه ومافي الارض احب إلي منه ، ومافكرت فيما
    صنع وصنعتُ إلاّ شكرته وخزيت نفسي .


    حيائه من ربّه رضي الله عنه :

    دخل الحسن بن علي رضي الله عنهما غديرا(1) وعليه برد
    متوشحا به ، فلمّا خرج قيل له . فقال : إنما تسترت ممن
    يراني ولا أراه .يعني من ربي والملائكه

    وعن عاصم بن ضمره قال :كنت اسير مع الحسن بن علي
    على شاطئ الفرات وذلك بعد العصر ونحن صيام ، قال :
    وماء الفرات يجري على رضاض (2) والماء صاف ونحن
    عطاش ،فقال الحسن :لو كان معي مئزر لدخلتُ الماء ، فقلت :
    إزاري اعطيكه ،قال : فما تلبس انت ، قلت :أدخل كما انا
    قال : فذاك الّذي اكره .





    1_ الغدير .. بئر ماء
    2_ رضراض .. صغار الحصى المتكسر







    يتبّع بإذن الله
     
  11. MOHAMMED11

    MOHAMMED11 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏24 يوليو 2006
    المشاركات:
    3,046
    عدد الإعجابات:
    1
    مكان الإقامة:
    قلب امــــي
    مواعظه وحكمه :




    اخرج ابن النجار عن الحسن بن علي بن ابي طالب رضي الله عنهما :
    من طلب الدنيا قعدت به ، ومن زهد فيها لم يبال مَن أكلَـها ، الراغب
    فيها عبد لمن يملكها ، ادنى مافيها يكفي وكلّها لاتغني ، ومن اعتدل
    يومه فيها فهو مغرور ، ومن كان يومه خيرا من غدِه فهو مغبون ، ومن لم
    يتفقد النقصان في عن نفسه فإنه في نقصان ، ومن كان في نقصان
    فالموت خيرُ له .



    وأخرج ابن عساكر عن الحسن بن علي رضي الله عنهما قال :
    اعلموا أن الحلم زينه والوفاء مروءة ، والعجلة سَـفَه ، والسفر ضعف
    ، ومجالسة اهل الدنائة شَيْن ، ومخالطة أهل الفسق ريبة .



    ومن توصيته لبنيه وهو يحثهم على العلم وطلبه : يابني وبني اخي
    إنكم صغار قوم يوشك أن تكونوا كبار آخرين فتعلموا العلم فمن لم
    يستطع منكم ان يرويه او يحفظه فليكتبه ويضعه في بيته .


    وسأله معاوية رضي الله عنه عن الكرم والمروئة ؟

    فقال امّا الكرم فالتبرع بالمعروف ، والإعطاء قبل السؤال ، والإطعام
    في المحل ، وأما المروئة فحفظ الرجل دينه ، وإحراز نفسه من الدنس
    ، وقيامه بضيفه ، واداء الحقوق وافشاء السلام .


    ومن أقواله رضي الله عنه :

    إنّ من كان قبلكم رأوا القرآن رسائل من ربّهم فكانوا يتدبرونها بالليل
    ويتفقدونها في النهار .




    ومن أقواله رضي الله عنه :

    من اتّكل على حسن اختيار الله له لم يتمن أنّه في غير الحالة
    التي اختارها الله له ، وهذا حد الوقوف على الرضا بما تصرف به القضاء.


    وخطب الناس فقال ، ياأهل العراق ، اتقوا الله فينا فإناّ أمراؤكم
    وضيفانكم ، ونحن اهل البيت الذي قال الله عز وجل
    ( انّما يريد الله ليذهب عنكم الرجس اهل البيت ويطهركم تطهيرا ))

    فما زال يومئذ يتكلم حتى مايُــرى في المسجد إلا باكياً .



    ومن اقواله رضي الله عنه :

    من ازداد علما ثم ازداد على الدنيا حرصًا لم يزدد من الله إلاّ بعداً




    يتبّع بإذن الله