مشروع الدعم الامريكي والاوروبي للبنوك يدعم الاسواق المالية 15/10/08 *********

الموضوع في 'تداول العملات' بواسطة Forexx, بتاريخ ‏15 أكتوبر 2008.

  1. Forexx

    Forexx عضو نشط

    التسجيل:
    ‏24 أغسطس 2008
    المشاركات:
    1,483
    عدد الإعجابات:
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    التحليل اليومي لسوق تجارة العملات والمعادن مقدمة من قبل اخصائيين ومحللين من شركة *********

    العناوين الرئيسية:
    مشروع الدعم الامريكي والاوروبي للبنوك يدعم الاسواق المالية

    بعد تنفيذ خطة الخزانة الأمريكية بإدخال 250 مليار دولار إلى المؤسسات المالية هذا الأسبوع، اخترق الدولار الأمريكي أخيرًا الاتجاه الهبوطي الذي امتد لثلاثة أيام أمام العملات الأساسية الأخرى

    التحليل الاقتصادي

    الدولار الأمريكي USD

    - الدولار الامريكي - خبر مبيعات التجزئة اليوم

    بعد تنفيذ خطة الخزانة الأمريكية بإدخال 250 مليار دولار إلى المؤسسات المالية هذا الأسبوع، اخترق الدولار الأمريكي أخيرًا الاتجاه الهبوطي الذي امتد لثلاثة أيام أمام العملات الأساسية الأخرى. كان تداول الدولار الأمريكي عند 1.3575 أمام اليورو في نهاية تداول جلسة يوم أمس بعد ارتفاعه بشكل ثابت إلى 1.3767 خلال الأيام القليلة الماضية. كان الارتفاع السابق للدولار الأمريكي بسبب تردد البنوك لإقراض بعضها البعض، مما أدى إلى تزايد الطلب على الدولار الأمريكي في الأسواق المالية العالمية. وعلى أي حال، أعلن البنك الفيدرالي عن انه سيقدم للبنوك الأوروبي الدولارات التي تحتاجها ، وذلك بسعر فائدة ثابت، مما تسبب في انخفاض الدولار أمام العملات الأساسية في الجلسات الأخيرة، حيث من المتوقع أن تكون زيادة عرض الدولار الأمريكي سبب في تراجع الطلب عليه. نتيجة للخطوات الحاسمة التي تم اتخاذها لضخ سيولة نقدية في البنوك المتعثرة، بدأ المستثمرون في الخروج من صفقات شراء الدولار مما تسبب في حركة تصحيحية لموجة الدولار الصعودية الأخيرة. ولكن حتى من الإجراءات التي اتخذتها الحكومات العالمية مؤخرًا لتزويد البنوك بالسيولة، ليس من المتوقع أن تتراجع معدلات القروض فينا بين البنوك بشكل سريع للغاية. فلا يزال الوقت مبكرًا لتحديد إذا ما كان هذا الإجراء سينتهي به المطاف متسببًا في حركة هبوطية للدولار الأمريكي خلال المدى الطويل، أم أنه سيساعد على استقرار النظام الاقتصادي. سيكون اليوم يوم هام للتداول بالنسبة للتجار.فمنذ بداية الساعة 12:30 بتوقيت جرينتش وحتى نهاية اليوم، سيتم الإعلان عن عدد من البيانات الاقتصادية الأمريكية ويليها حديث من بين بيرنانكي محافظ البنك الفيدرالي وحديث من "دونالد كوهن" عضو اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة عن وضع الاقتصاد الأمريكي. يتوقع التجار أن يشهد تداول الدولار الأمريكي خلال اليوم معدل مرتفع من التذبذب، حيث من المنتظر الإعلان عن بيانات هامة مثل مبيعات التجزئة ومؤشر أسعار المنتجين.

    اليورو EUR


    - دعم البنوك الاوروبية يقوي الاستثمار
    سلك اليورو اتجاه صعودي أمام العملات الأساسية، حيث راهن المستثمرون على أن خطط الإنقاذ الأمريكية والأوروبية لضخ السيولة إلى البنوك المتعثرة سوف تساعد الأسواق على البدء في الخروج من أزمة الائتمان. في آخر جلسة نيويورك، ارتفع اليورو بنسبة 0.5% عن ما كان عليه يوم الاثنين. بعد إعلان الولايات المتحدة الأمريكية يوم الثلاثاء عن أن الحكومة سوف تضخ 250 مليار دولار إلى البنوك، متضمنة أكبر تسعة بنوك في البلاد، سيتم تنفيذ خطط مشابهة من الحكومات البريطانية والفرنسية والألمانية. ويعتبر الضخ المباشر لرؤوس الأموال هو ما يأمله التجار تمامًا، حيث تتم بذلك مساندة الميزانيات العمومية للبنوك، كما سيساعد ذلك على التخفيف من قيود الاقتراض. ولكن لا يزال هناك الكثير من القلق في الأسواق من أن يواجه العالم ركود اقتصادي حقيقي، وبالتالي سيرى التجار إذا ما كانت هذه الإجراءات مجدية. بعد أن قطع البنك المركزي الأوروبي سعر الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس، بالاشتراك مع البنوك المركزية الأخرى الأسبوع الماضي، تتوقع الأسواق المزيد من القطع من البنك الأوروبي مع نهاية العام. يجب أن يركز التجار على حديث جان كلاود تريشيه محافظ البنك المركزي الأوروبي للحصول على أي تلميحات عن المزيد من قطع سعر الفائدة الأوروبية. ولا يزال هناك أمام البنك الأوروبي المزيد من المساحة لتقليل سعر الفائدة أكثر، حيث يستجيب صناع السياسة لتهديد الركود العالمي.

    الين الياباني JPY


    - المحللين تتوقع ايجابيات للاقتصاد اليابني

    ارتفع الين للمرة الأولى خلال خمس أيام أمام الدولار الأمريكي بسبب مضاربة المستثمرين على أن خطة الخزانة الأمريكية بإدخال 250 مليار دولار للمؤسسات المالية لن تمنع الركود في أكبر اقتصاد في العالم. يتنبأ الاقتصاديون بأن تأتي البيانات الأمريكية اليوم بانخفاض في مبيعات التجزئة بمعدل أسرع، وذلك بسبب تأذي الاستهلاك من الخسائر في الوظائف وتباطؤ السوق العقاري، مما قد يؤدي إلى ضعف الدولار بشكل إضافي أمام الين. يمكن للعملة اليابانية أن تحصل على دعم من انخفاض سوق الاسهم، حيث يُظهر ذلك أن المستثمرين ليسوا على استعداد كامل بالدخول في المخاطرة. وقد تراجعت الاسهم الأمريكية والآسيوية مؤخرًا، ما قلل من ثقة المستثمرين في الأصول ذات العوائد المرتفعة. كان تداول العملة اليابانية عند مستوى 101.35 أمام الدولار عند الساعة 11:10 صباحًا في طوكيو، متراجعة عن مستوى 102.02 الذي كانت عليه في آخر جلسة نيويورك يوم أمس. ونظرًا إلى أن اليابان ليست متأثرة بشكل معاكس بالأزمة المالية، كما هو الحال في أمريكا وأوروبا، فلا يزال الين يعمل عمل الملاذ الآمن ومن المحتمل أن يتعرض لمزيد من الشراء. فقد ارتفع الين بنسبة 9% أمام اليورو هذا الشهر، حيث شجعت الخسائر في سوق الائتمان المستثمرين على التخلي عن الأصول ذات المخاطر المرتفعة بتمويل من القروض ذات التكاليف المنخفضة في اليابان. ونظرًا لاحتمالية تزايد قلق السوق من دخول أمريكا في الركود، فقد تؤدي هذه المشاعر بالقلق إلى بيع الدولار وشراء الين الياباني.

    النفط الخام Cruse Oil

    - هل ستستمر أسعار النفط في الانخفاض خلال موسم فصل الشتاء؟

    استمر سعر النفط الخفيف الخام في الانخفاض ليختبر الحدود السفلى من تداوله، حيث لم يتمكن من اختراق مستوى 77.80. ولا يزال من غير المعروف إلى متى سيتم اختبار هذا المستوى قبل اختراقه، أو قبل الارتداد منه إلى مستويات مرتفعة. وكما هو معتاد في أسعار النفط، يلعب الدولار الأمريكي والاقتصاد الأمريكي دور هام. ففي ظل الآمال المتعلقة بخطة الإنقاذ المالية الأخيرة والتي بددت مخاوف المستثمرين من الركود، يبدو أن السوق يشعر بالحيرة فيما يتعلق بالاتجاه الذي سيتخذه. ومن المؤكد أن القلق في السوق في الفترة الأخيرة قد قلل من الطلب على النفط الخام، ويوضح تأثير ذلك الانخفاض في السعر خلال الأسبوعين الأخيرين بغض النظر عن العرض. مع اقتراب فصل الشتاء من نصف الكرة الأرضية، من المتوقع ارتفاع سعر النفط الخام، لأن الدول الصناعية الكبيرة مثل أوروبا وأمريكا الشمالية قد بدأت في شراء وقود التدفئة لشعوبها. ولكن في ظل الانخفاض الأخير في الطلب، قد يستمر سعر النفط الخام في الانخفاض على الرغم من الطلب في فصل الشتاء. في جلسة تداول اليوم، لابد أن يركز المستثمرون على المؤشرات الاقتصادية الأمريكية، حيث ستكون هي المحركة للسوق على مدار اليوم.

    التحليل الفني


    اليورو/ دولار EUR/USD
    يقع هذا الزوج في مدى تداول محدود منذ فترة حتى الآن، ويقع تداوله حاليًا حول مستوى 1.3620. في الوقت الحالي، يضيق البولنجر باند على الرسم البياني للأربع ساعات، مما يدل على أن هناك حركة حادة وشيكة، كما أن جميع مؤشرات التذبذب على الرسم البياني للأربع ساعات تشير إلى الأسفل، وبالتالي يبدو أن الحركة ستكون هبوطية. يمكن للتجار انتظار الاختراق ثم الدخول معه.

    الباوند/ دولار

    يقع الباوند الآن في مدى محدود متسع نسبيًا. يشير نموذج شمعة الدوجي على الرسم البياني للأربع ساعات إلى أن هناك حركة حادة وشيكة، ويدل التقاطع الهبوطي على الاستوكاستك البطيء على أن الحركة ستكون هبوطية. على التجار انتظار الاختراق والدخول معه.

    الدولار/ ين
    يقع هذا الزوج في مدى تداول محدود منذ فترة حتى الآن، بدون اتجاه واضح. يقدم الاستوكاستك البطيء على الرسم البياني اليومي إشارات متضاربة. ولا تقدم جميع مؤشرات التذبذب على الرسم البياني للأربع ساعات إشارة واضحة أيضًا. قد تكون الإستراتيجية الجيدة اليوم هي انتظار إشارة أوضح على الرسم البياني للساعة.

    الدولار/ فرنك USD/CHF
    بعد اختراقه لمستوى 1.1485، ينخفض هذا الزوج بشكل مستمر ويقع تداوله الآن حول مستوى 1.1370. في الوقت الحالي، تشير جميع مؤشرات التذبذب على الرسم البياني للأربع ساعات إلى الانخفاض، وبالتالي يبدو أن الحركة الهبوطية قد تمتد. . قد يكون البيع هو الخيار المناسب اليوم.

    اليورو/ دولار استرالي EUR/AUD

    لا يزال هناك نموذج هبوطي على الرسم البياني اليومي، مما يدل على أن الزخم لا يزال هبوطي. يرتفع الاستوكاستك البطيء مما يدعّم فكرة أنه لا تزال هناك مساحة لاستمرار هذا الاتجاه. على الإطار الزمني الأقصر، يوجد تقاطع صعودي على مؤشرات الرسم البياني للساعة، مما يدل على أنه قد يكون هناك تصحيح صعودي بسيط قبل استئناف الحركة الهبوطية. يمكن لتجار الفوركس مضاعفة أرباحهم عن طريق البيع عند أعلى المستويات والاستفادة من الاتجاه الهبوطي الحالي.