سوق صعودي للدولار على مدار يناير 07/01/09 من *********

الموضوع في 'تداول العملات' بواسطة Forexx, بتاريخ ‏7 يناير 2009.

  1. Forexx

    Forexx عضو نشط

    التسجيل:
    ‏24 أغسطس 2008
    المشاركات:
    1,483
    عدد الإعجابات:
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    التحليل اليومي لسوق فوركس و تجارة المعادن مقدمة من قبل اخصائيين ومحللين من شركة *********

    العناوين الرئيسية:

    سوق صعودي للدولار على مدار يناير2009
    حصل الدولار على المزيد من الدعم مؤخرًا، حيث امتد في ارتفاعه أمام اغلب العملات الأساسية، وبشكل أساسي أمام اليورو والين.وقد قام إعلان أوباما عن ميزانية التحفيز الاقتصادي بدوره في دعم ثقة المستثمر بأن الاقتصاد الأمريكي سوف يخرج من الركود في وقت اقرب مما هو متوقع، ومما لا شك فيه أن ذلك يهيأ الدولار للمزيد من الارتفاعات في المستقبل القريب. وفي هذا الأسبوع ، ستكون بيانات التوظيف الأمريكية هذا الأسبوع هي أول علامة مميزة يتم بها اختبار ذلك.

    التحليل الاقتصادي

    الدولار الامريكي USD
    - خطة التحفيز الاقتصادي من أوباما تهيأ الدولار لمزيد من الارتفاعات

    ارتفعت العملة الأمريكية مؤخرًا أمام 14 عملة من بين 16 عملة، وقد يمتد في ارتفاعه على المدى القصير، خاصةً أمام اليورو الذي يبدو انه معرض للهجوم . ارتفع الدولار يوم أمس إلى 93.60 أمام الين الياباني من مستوى 93.44، وارتفع أمام اليورو إلى 1.3504، وهو أعلى مستوى منذ 15 ديسمبر. ارتفعت العملة الأمريكية بعد أن قال باراك أوباما الرئيس الأمريكي المنتخب أنه يفضل أن تكون ميزانية التحفيز الاقتصادي حوالي 775 بليون دولار. وبسبب هذه الخطة، يراهن المستثمرون على أن هذا سيساعد اكبر اقتصاد في العالم على الخروج من الركود أسرع من العملات الأخرى. ووفقًا للمحللين، يميل المستثمرون إلى بيع اليورو لأن هناك إشارات متزايدة بان البنك المركزي الأوروبي سيقطع سعر الفائدة خلال الاجتماع القادم. ولكن قد تتوقف ارتفاعات الدولار التي حققها في الأسبوع الماضي أمام اليورو بسبب وجود توقعات باحتمالية انكماش قطاع الخدمات إلى أدنى مستوى منذ 1997. تظهر التقارير الاقتصادية أن القليل من الأمريكيين قد وقعوا عقود بشراء منازل جاهزة في نوفمبر، بينما انخفضت طلبيات المصانع للشهر الرابع على التوالي، ومن المحتمل أن يلقي هذا بعبئه على الدولار الأمريكي. علاوة على ذلك، يقول العديد من المحللين أنه في ظل ارتفاع الدولار بشكل حاد خلال الأيام القليلة الماضية، فمن المحتمل أن تتراجع العملة على المدى القصير. خلال تداول اليوم، يجب أن يركز المستثمرون على المؤشر الهام الذي سيتم الإعلان عنه من أمريكا اليوم وهو تقرير ADP للتوظيف بالقطاع الخاص بغير القطاع الزراعي، حيث سيكون هذا التقرير بمثابة مؤشر للتنبؤ بنتيجة بيانات التوظيف القادمة يوم الجمعة. إن كان هذا يدل على أن قطاع التوظيف لا يتدهور بنفس السرعة التي كانت متوقعة قبل ذلك، فسوف يحصل الدولار على المزيد من الدعم. وقد يحدث العكس إن جاء هذا المؤشر دالاً على المزيد من التدهور في قطاع التوظيف الأمريكي.

    اليورو EUR

    - ضعف البيانات الاقتصادية في منطقة اليورو تضمن المزيد من قطع سعر الفائدة من البنك الأوروبي

    انخفض اليورو إلى أدنى مستوى خلال ثلاث أسابيع أمام الدولار وانخفض أمام الين قبل الإعلان عن البيانات التي قد تظهر تباطؤ التضخم في المنطقة، مما يجعل المجال مفتوحًا أمام البنك الأوروبي لتقليل أسعار الفائدة. انخفضت العملة الأوروبية إلى مستوى 1.3500 أمام الدولار، وانخفضت إلى 126.13 أمام الين الياباني بعد أن كانت عند مستوى 127.31. تباطأ التضخم في منطقة اليورو إلى مستوى 1.6% الشهر الماضي. وانخفض معدل التضخم إلى 2.1% في نوفمبر من 3.2% التي كان عليها في الشهر الماضي، وهو أكبر انخفاض منذ عام 1991.
    كان البنك المركزي الأوروبي قد قطع سعر الفائدة بمقدار 175 نقطة أساس منذ بداية أكتوبر، لتنخفض بذلك إلى 2.50%، حيث دخلت المنطقة في الركود الاقتصادي. من المتوقع أن يقطع البنك الأوروبي سعر الفائدة أكثر بمقدار 50 نقطة أساس أو أكثر في اجتماعه القادم يوم 15 يناير. ويقول المسئولون في البنك الأوروبي انه من المحتمل أن تراجع أسعار الفائدة أكثر في المستقبل. كان تراجع اليورو أمام الدولار بسبب البيانات التي أظهرت تدهور قطاع الخدمات في منطقة اليورو في ديسمبر، وكذلك قطع الشركات لمزيد من الوظائف عن ما كان متوقع، مما يدل على أن الركود سوف يستمر لجزء كبير من عام 2009. يمثل قطاع الخدمات ثلثي الإنتاج المحلي الإجمالي للمنطقة.أظهرت البيانات الصادرة من ألمانيا -أكبر اقتصاد في منطقة اليورو- الأسبوع الماضي أن التضخم تراجع بما يزيد عن التوقعات في ديسمبر، وذلك بسبب انخفاض أسعار الوقود والغذاء والسلع. وقد رفض تريشيه محافظ البنك المركزي الأوروبي إعطاء أي إشارة واضحة على ما إذا كان قطع سعر الفائدة أكثر هو أمر مؤكد أم لا. ولكن قال "لوكاس باباديموس" نائب البنك الأوروبي يوم الأحد أن الأمر يتطلب المزيد من قطع سعر الفائدة لحماية الاقتصاد في منطقة اليورو، مؤكدًا على أن التضخم بات خصمًا بعيدًا.

    الين الياباني JPY

    - النظرة المستقبلية على الين الياباني لا تزال ضعيفة

    تراجع الين أمام الدولار وسجل أدنى مستوى عند 94.05 وهو أدنى مستوى يسجله منذ الثامن من ديسمبر عندما كان عند مستوى 92.03. يتوقع المحللون أن يعيد المستثمرون تجديد استثماراتهم هذا العام، وسيتضرر الين أكثر من ذلك. انخفضت العملة اليابانية بنسبة 1% أمام الدولار بينما انخفض هذا العام ككل بنسبة 4%. وقد كان الين أكبر مستفيد في عام 2008، حيث ارتفع بنسبة 16% على الأقل أمام جميع العملات الأساسية. انخفضت العملة اليابانية لليوم السادس على التوالي أمام الدولار، وهي أطول فترة يرتفع فيها الدولار خلال عامين، وذلك بعد أن قالت شركة جنرال موتورز أن ليدها تمويل كافي من الحكومة لتغطية السيناريو الأسوأ وبالتالي فإنها قد لا تحتاج إلى قروض إضافية. كانت الخزانة الأمريكية قد قدمت 13.4 بليون دولار لمساعدة جنرال موتورز على دفع فواتيرها 6 مليار لدعم " GMAC LLC " التي تعتمد عليها جنرال موتورز لقروض السيارات. ومن الواضح أن آراء المستثمرين أصبحت أكثر سلبية تجاه الاقتصاد الياباني المتضرر من الركود، وكذلك تجاه الاستهلاك الياباني المتدهور كما يقول المحللون.

    النفط الخام Crude Oil
    - أسعار النفط الخام تفتقر إلى الدعم للاندفاع إلى 50 دولار للبرميل

    لم تتغير أسعار النفط كثيرًا بعد انخفاضها يوم أمس. ويتوقع المحللون أن البيانات الاقتصادية الأمريكية ستجعل من الصعب على النفط الاندفاع خلال مستوى 50 دولار للبرميل. فقد أظهرت البيانات التي تم الإعلان عنها يوم الثلاثاء أن المبيعات الأمريكية التي لم تنتهي عمليات بيعها قد تراجعت خلال شهر نوفمبر إلى أدنى مستوى خلال سبع أعوام، وأن قطاع الخدمات في البلاد قد تدهور في ديسمبر للشهر الثالث على التوالي. وكان الغزو الأخير من إسرائيل على غزة مدعمًا للنفط الخام. وبينما لم يهدد هذا الصراع عروض النفط بشكل مباشر، فمن الممكن تجد الأسعار دعم من عدم الاستقرار في الشرق الأوسط لأن الدول في المنطقة تضخ ثلث مقدار النفط في العالم. ارتفعت أسعار النفط الخام من مستوى 35 دولار للبرميل إلى 50 دولار منذ بداية القتال في غزة. كما ارتفعت أسعار النفط بسبب الأنباء التي جاءت عن تخطيط الكويت لتقليل عروض النفط إلى المشترين الأمريكيين والأوروبيين بنسبة 10% هذا الشهر، متوافقًا بذلك مع هدف منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك). وكانت أوبك قد قللت من إنتاج النفط ثلاث مرات منذ سبتمبر وذلك لإيقاف انخفاض أسعار النفط الأخير.

    التحليل الفني

    اليورو/الدولار الامريكي EUR/USD
    بعد تكوين قاع عند مستوى 1.3300، تظهر إشارات من هذا الزوج بحركة تصحيحية. يدل التقاطع الصعودي على الاستوكاستك البطيء على الرسم البياني اليومي أن حركة التصحيح الهبوطية قد تستمر لنهايتها. ولا تظهر أي إشارات محددة على الرسم البياني للأربع ساعات والرسم البياني للساعة ويتحرك هذا الزوج الآن حول مستوى 1.3500. ننصح التجار بانتظار إشارة أوضح على الرسم البياني اليومي قد الدخول في التداول.

    الجنيه الاسترليني/ دولار امريكي GBP/USD
    قام السعر باختراق مؤكد للحد العلوي من البولنجر باند على الرسم البياني للأربع ساعات، مما يجل على أن التصحيح الهبوطي قد يتحقق في المستقبل القريب. يدعّم مؤشر القوة النسبية هذه الفكرة، حيث انه يقع داخل منطقة ذروة الشراء. من المفضل البيع اليوم.

    الدولار الامريكي/الين الياباني USD/JPY
    يبدو أن هذا الزوج يتحرك في منطقة ذروة الشراء على مؤشر القوة النسبية على كلاً من الرسم البياني للأربع ساعات والرين البياني اليومي، مما يدل على أن الحركة الهبوطية وشيكة. ويدعّم هذه الفكرة اختراق الحد العلوي من البولنجر باند. من المفضل البيع اليوم.

    الدولار الامريكي /الفرنك السويسري USD/CHF
    يتحرك السعر الآن في منطقة ذروة الشراء على مؤشر القوة النسبية على الرسم البياني للأربع ساعات مما سدل على احتمالية التصحيح الهبوطي قريبًا. يبدو أن التقاطع الهبوطي وشيك على الرسم البياني اليومي، مما يدعّم هذه الفكرة. من المضل البيع اليوم ما نقاط وقف قريبة.

    التوصية اليومية

    الجنية الاسترليني/الين الياباني GBP/JPY
    يبدو أن اختراق الحد العلوي من البولنجر باند على الرسم البياني للأربع ساعات قد تحقق بالفعل مما يدل على احتمالية التصحيح الهبوطي قريبًا. يدعّم هذه الفكرة التقاطع الهبوطي الوشيك على الاستوكاستك البطيء على الرسم البياني اليومي. كما يتحرك مؤشر القوة النسبية على الرسم البياني للأربع ساعات في منطقة ذروة الشراء. من الممكن أن يستفيد تجار فوركس من الدخول في صفقات بيع في وقت مبكر والدخول من حركة السعر الهبوطية.