المحمد: لن نتنازل عن أي مادة من «الاستقرار الاقتصادي»

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة mem_1910, بتاريخ ‏22 مايو 2009.

  1. mem_1910

    mem_1910 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏14 أكتوبر 2006
    المشاركات:
    800
    عدد الإعجابات:
    12
    كتب مبارك العبدالهادي
    وإبراهيم السعيدي:
    بدأت عجلة المشاورات الحكومية بالدوران وفق آليات جديدة، وفق ما نقلته مصادر حكومية عن سمو رئيس الحكومة الشيخ ناصر المحمد، إذ أشارت الى ان سموه يسعى الى تضمين التركيبة الحكومية الجديدة عددا من النواب بينهم امرأة، ولن يكرر وزارة «المحاصصة» السابقة.
    وقالت المصادر ان سموه استجاب للمطالبات بعدم اعتماد المحاصصة، خصوصا ان الحكومات السابقة التي اعتمدت المحاصصة لم تستمر، وسيكون المعيار المقبل الكفاية فقط، سواء من ابناء الاسرة او من الكوادر الوطنية.
    وبحسب مصادر نيابية فإن سموه يبحث عن وزراء لحقائب الصحة والتربية والاشغال والمواصلات والمالية، وأوضحت ان معلومات رشحت أشارت الى اعتذار الوزير السابق احمد الفهد عن عدم دخول الحكومة الجديدة، لكن هذه المعلومات لم تتأكد من جهة رسمية. وجرى تداول عدد من الاسماء للتوزير في الحكومة المقبلة، ابرزها وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الاسبق عبدالعزيز الدخيل، والنواب د. يوسف الزلزلة وحسين الحريتي ود. رولا دشتي وروضان الروضان ود. سلوى الجسار وناجي العبدالهادي، بالاضافة الى محافظ البنك المركزي سالم الصباح.
    وفي ما يتعلق بقانون الاستقرار الاقتصادي اشارت المصادر إلى ان الحكومة متمسكة به، ولن تتخلى عن اي من مواده في مواجهة الرفض النيابي له، داعية الى ضرورة تجاوز كل ذلك بالاتفاق بين السلطتين التشريعية والتنفيذية وتفهم خطورة الوضع الاقتصادي الذي لا يحتمل اي متاهات جديدة.


    http://92.52.88.82/alqabas/Article.aspx?id=502157 &date=22052009