إقتصاد الحمير .. قصة واقعية

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة ابوعزوز88, بتاريخ ‏22 يوليو 2009.

  1. ابوعزوز88

    ابوعزوز88 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏24 أغسطس 2008
    المشاركات:
    321
    عدد الإعجابات:
    59
    طلب من خبير مالي أن يبسط للناس العاديين أسباب الكارثة التي حدثت في أسواق البورصة فحكى لهم قصة فيلم قديم .... حين باع الناس الحمير والتراب..... فقال:

    ذهب رجل إلى قرية نائية، عارضا على سكانها شراء كل حمار لديهم بعشرة دولارات ، فباع قسم كبير منهم حميرهم، بعدها رفع الرجل السعر إلى 15 دولارا للحمار، فباع آخرون حميرهم، فرفع الرجل سعر الحمار إلى 30 دولارا فباع باقي سكان القرية حميرهم حتى نفذت الحمير من القرية. عندها قال الرجل لهم أشتري منكم الحمار بخمسين دولارا ثم ذهب إلى استراحته ليقضي أجازة نهاية الأسبوع
    حينها زاد الطلب على الحمير وبحث الناس عن الحمير في قريتهم والقرى المجاورة فلم يجدوا . في هذا التوقيت جاء مساعده إلى القرية وعرض على أهلها أن يبيعهم حميرهم السابقة بأربعين دولارا للحمار الواحد. فقرروا جميعا الشراء حتى يعيدوا بيع تلك الحمير للرجل الذي عرض الشراء منهم بخمسين دولارا للحمار، لدرجة أنهم دفعوا كل مدخراتهم بل واستدانوا جميعا من بنك القرية حتى أن البنك قد أخرج كل السيولة الاحتياطية لديه، كل هذا فعلوه على أمل أن يحققوا مكسب سريع. ولكن للأسف بعد أن اشتروا كل حميرهم السابقة بسعر 40 دولارا للحمار لم يروا الشاري الذي عرض الشراء بخمسين دولارا ولا مساعده الذي باع لهم. وفي الأسبوع التالي أصبح أهل القرية عاجزين عن سداد ديونهم المستحقة للبنك الذي أفلس وأصبح لديهم حمير لا تساوي حتى خمس قيمة الديون، فلو حجز عليها البنك مقابل ديونهم فإنها لا قيمة لها عند البنك وإن تركها لهم أفلس تماما ولن يسدده أحد بمعنى آخر أصبح على القرية ديون وفيها حمير كثيرة لا قيمة لها ضاعت القرية وأفلس البنك وانقلب الحال ..... رغم وجود الحمير
     
  2. alshamk

    alshamk عضو جديد

    التسجيل:
    ‏7 يوليو 2009
    المشاركات:
    353
    عدد الإعجابات:
    2
    قد ضيّع الله ما جمعت به من أدب .... بين الحمير وبين الشاة والبقر
    لا يسمــعون الى قول أجي بـه ..... وكيف تسمع الأنعــام للبشــر
     
  3. التناك

    التناك موقوف

    التسجيل:
    ‏24 يناير 2009
    المشاركات:
    507
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    وين داس ؟

    يعطيك العافيه على القصه
    اللي تمثل واقعنا اليوم:mad:
    وتراني أحب القصص:)
    فكثر لنا رحم الله والديك;)
     
  4. weld.q8

    weld.q8 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏27 يونيو 2008
    المشاركات:
    668
    عدد الإعجابات:
    35
    مكان الإقامة:
    دار الخير والعز(الكويت)
    قصه بسيطه توضح الازمه العالميه .... جزاك الله خير .....كرمكم الله عن الحمير
     
  5. ابن عمير

    ابن عمير عضو نشط

    التسجيل:
    ‏29 سبتمبر 2008
    المشاركات:
    2,862
    عدد الإعجابات:
    2
    روح مكتبات حولي او مكتبة جرير واشتر قصص عن البورصه :d:d:d
     
  6. scsi7000

    scsi7000 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏29 ابريل 2009
    المشاركات:
    330
    عدد الإعجابات:
    8
    جزاك الله خير على هذه القصه الغريبه من نوعها
     
  7. "عابر سبيل"

    "عابر سبيل" عضو جديد

    التسجيل:
    ‏25 يوليو 2008
    المشاركات:
    620
    عدد الإعجابات:
    0
    يالله عليييك يابو عزوووووووز على التشبيه :):p:)
     

    الملفات المرفقة:

    • homar.jpg
      homar.jpg
      حجم الملف:
      175.5 KB
      المشاهدات:
      510
  8. ابوعزوز88

    ابوعزوز88 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏24 أغسطس 2008
    المشاركات:
    321
    عدد الإعجابات:
    59
    الشكر موصول لكم جميعا واجلكم الله عن الحمير .. وشكرا للمرور ...
    باعتقادى ان الحمار له فضل فى امور كثيره .. لاداعى لحصرها ..
     
  9. hassana

    hassana عضو نشط

    التسجيل:
    ‏10 مارس 2008
    المشاركات:
    1,644
    عدد الإعجابات:
    77
    مكان الإقامة:
    الكويت
    قصه حلوه وواقعيه وفيها عبره ويمثل البائع الرأس ماليه في هذا العالم واهل القريه باقي العالم والناس اما الحمير فهم الاسهم شرايكم :p:D:D:p
     
  10. SEEFQ8

    SEEFQ8 عضو جديد

    التسجيل:
    ‏11 يوليو 2007
    المشاركات:
    107
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    قصة جميلة
    مشكور على روايتها
     
  11. ابو خليفه

    ابو خليفه عضو جديد

    التسجيل:
    ‏1 ابريل 2006
    المشاركات:
    1,564
    عدد الإعجابات:
    1
    هذا لو انه سهم اهل القريه ياخذونه آآآآآآآآجل
     

    الملفات المرفقة:

    • حمار.png
      حمار.png
      حجم الملف:
      385.2 KB
      المشاهدات:
      380
  12. Fierce

    Fierce عضو نشط

    التسجيل:
    ‏8 يوليو 2008
    المشاركات:
    377
    عدد الإعجابات:
    239
    ككككككككككككككككككككككككخكخك :D
    هههههههههههههههههههههههههههه :p
    كاد ان يغمى علي من الضحك اضحك سنك :D
     
  13. السور

    السور عضو نشط

    التسجيل:
    ‏18 يونيو 2007
    المشاركات:
    6,917
    عدد الإعجابات:
    5,148
    على طارى الحمار شخبار الفلاح ؟
     
  14. أبو فلسين

    أبو فلسين عضو نشط

    التسجيل:
    ‏9 مارس 2007
    المشاركات:
    4,111
    عدد الإعجابات:
    532
    هاهاهاهاههاهاهاهاهاهاهاهاها :p
     
  15. خبرة

    خبرة عضو جديد

    التسجيل:
    ‏20 مارس 2007
    المشاركات:
    30
    عدد الإعجابات:
    0
    مشكور يا بو فلسييييين على مجوعة الحمير أعزعكم الله ........بس اعتقد أن الحمير بالديرة كثير حيل ومها لميت واشتريت فيهم يتزايدووووووووون ..الللللله يكفينا سراق المال العام ..( الضخم)
     
  16. بيتك للتداول

    بيتك للتداول عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 مايو 2007
    المشاركات:
    2,405
    عدد الإعجابات:
    6
    مكان الإقامة:
    بالقلب
    قصيدة للشاعر / أبو القاسم الشابي.

    أغرى امرئ يوماً غلامـاً جاهـلاً
    ......................................... بنقوده كيمـا ينيـل بـه الوطـر
    قال إئتني بفؤاد أمـك يـا فتـى
    ..................................... ولك الجواهر والدراهم والـدرر
    فمضى وأغرز خنجراً في صدرهـا
    ......................................... والقلب أخرجه وعاد على الأثـر
    لكنه من فـرط سرعتـه هـوى .
    ...................................... وتدحرج القلب المعفـر إذ عثـر
    نـاداه قلـب الأم وهـو معفـر .
    ........................................... ولدي حبيبي هل أصابك من ضرر
    فكأن هذا الصوت رغـم حنـوه ..
    .......................................... غضب عليه من السماء قد انهمـر
    ودرى عظيـم خيانـة لـم يأتهـا
    ................................................. أحد سواه منـذ تاريـخ البشـر
    فارتد نحـو القلـب يغسلـه بمـا
    ............................................... فاضت به عيناه من سيـل العبـر
    ويقول يا قلـب انتقـم منـي ولا
    ............................................. تغفـر فـإن خظيئتـي لا تغتفـر
    وإذا غفرت فإنني اقضي انتـحـــــــــــــــــــــــاراً مثـل مـن قبلـي انتحـر
    واستل خنجـره ليقتـل نفسـه
    ........................................... طعنا فيبقـى عبـرة لمـن اعتبـر
    ناداه قلب الأم: كـف يـداً ولا
    .............................................. تطعن فؤادي مرتين علـى الأثـر
     
  17. بيتك للتداول

    بيتك للتداول عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 مايو 2007
    المشاركات:
    2,405
    عدد الإعجابات:
    6
    مكان الإقامة:
    بالقلب
    ناداه قلب الأم: كـف يـداً ولا
    .............................................. تطعن فؤادي مرتين علـى :eek:
     
  18. بيتك للتداول

    بيتك للتداول عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 مايو 2007
    المشاركات:
    2,405
    عدد الإعجابات:
    6
    مكان الإقامة:
    بالقلب
    هذه حكايتي مع سوق الكويت للأوراق المالية. سوف أسردها بأبسط ما يمكن. حكاية ثقة بأمير الكويت. و ثقة أهتزت بالأجهزة الحكومية و تجار الكويت. مشكلتي الان هو ما ذا أفعل بالأموال النقدية المتوفرة لي؟ بودي أن أشارك الامير بما ينادي به. ولكن ثقتي بالاخرين اهتزت.

    منذ ايام الدراسة الجامعية و انا اتابع سوق نيويورك للأسهم. أبحث عن طريقة للإستثمار. في اواخر الثمانينات وجدت ضالتي. استراتيجية لم تحقق الارباح الفاحشة ولكن أرباح اكثر بقليل من معدل السوق عندما يرتفع و اقل قليلا عندما ينزل.

    و عندما تبوأ سمو الاميرالشيخ صباح الاحمد الحكم رأيت توجها جديدا. رأيت امير الكويت يدعو للإستثمار بها. أمير يشجع التجارة والاستثمار. امير افعاله تتكلم اكثر من اقواله. فها هو يتجول بالطائرة الصغيرة مدشنا اول طائرة لطيران الجزيرة. و يركب الجولف كارت مع محمد الشايع ليتجول في مجمع افنيوز. ذكرني بجده الاكبر المغفور له مبارك الصباح. الذي كان يتجول بالسوق قبل الذهاب الى قصر الحكم. و يقف عند كل دكان مغلق ليسأل عن صاحبه و سبب الاغلاق. حاكم كان يعي بأن رفاهية الكويت مبنية على رفاهية شعبها. و قررت ان استثمر اموال بسوق الكويت للأوراق المالية.

    طبعا الامير دعا الى الاستثمار و على كل منا ان يبتكر استراتيجيته الاستثمارية. لم اعتمد بشكل تام على ارقام المحللين و الميزانيات. فسوق الكويت سوق ناشيء و للأسف المعلومات المتوفرة لكبار المستثمرين اكثر من الصغار. و القوانين المالية ليست بدقة تلك الاسواق المتقدمة. لذلك قررت ان تكون استراتيجيتي مبنية اساسا على السمعة المالية لأعضاء مجالس الادارات و سلوكياتهم السابقة.

    و الاعتماد على السلوكيات و السمعة فقط هو اعتماد ساذج. يجب ان يكون هناك حارس للأسواق يعتمد عليه. في عهد المغفور له مبارك الصباح و الحكام الحكماء من بعده كان هناك تنظيم يعيرونه الكثير من الاهمية. أسمه حرس الأسواق. فلو سرقت اسواق الكويت لانهار الاقتصاد. و من اشهر قادة هذا الجهاز الشيخ صباح بن دعيج الملقب بصباح السوق. كان يسجن كل من يدخل السوق ليلا، خوفا على موجودات السوق، و يطلق سراحه في صباح اليوم التالي. سجن الكثير من كبار الناس و أبناء آل صباح لأنهم دخلوا السوق ليلا غير مكترثا للأسباب التي ابدوها.

    و رجعت الى وقتنا الحالي و أخذت ابحث عن حارس الاسواق. وجدت أبنا بارا من آل صباح. الشيخ سالم عبدالعزيز الصباح محافظ البنك المركزي. حارسا على قطاع البنوك و شركات الاستثمار. سمعت الناس يشتكون من شدة رقابته. وتذكرت كم كان الناس يشتكون من صباح السوق. و قلت لنفسي هذا حارس ممكن ان يؤتمن.

    و اخذت ابحث عن أعضاء مجالس الإدارات.ففي التسعينات رأيت قتيبة الغانم مع السيد جاسم الخرافي يتحدثان عند مدخل احدى الديوانيات. و سمحا لي بمشاركة حديثهم. فسئلت قتيبة عن سبب شراءه لحصة كبيرة من بنك الخليج. و كانت اجابته مقنعة. أعجبني اسلوبه و طرحه. و ذكرني بالنبي موسى عندما نزل من الجبل و معه القبس ( قبس يعني نور او نار مضيئة ). فقلت لنفسي ها هو ابن آل زايد يرجع من امريكا و بجعبته الادارة الحديثة و العلاقات بالشركات العملاقة. ليعزف مع آل صباح سمفونية نهضة الكويت المالية كما عزفها اجدادهم من قبل. و اخذت ارباح بنك الخليج تتزايد. و عندما قررت دخول السوق وجدت ان خير الاستثمار هو مع ابن آل زايد بعهد الشيخ صباح و مراقبة بن صباح الشيخ سالم حارس السوق.

    و ذات يوم جائتني أبنتي الحبيبة علياء و سئلتني لما لا أستثمر بالمؤسسات المالية؟ و اخذت ابحث حسب استراتيجيتي بشركات الاستثمار. وجدت ضالتي بشركة جلوبل. شركة اعترفت بغلطتها و اعتذرت عندما قيمت سهم شركة المخازن العمومية بشكل خاطيء. مجلس ادارة يرئسه السيد انور النوري. رجل مستقيم و ابن المرحوم الشيخ عبدالله النوري المشهود له بالتقوى و العفة. و عضوية مها الغنيم ابنة المرحوم خالد سليمان الغنيم. رجل كنت احترم ذكائه و حبه للكويت. و عضوية الشيخ عبدالله جابر الاحمد الصباح. حاصلا على البكالوريوس من خيرة الجامعات الامريكية. رجل مستقيم الاخلاق، لا يشكو من علل الليالي الحمراء. و ممثلا لمؤسسة التأمينات الاجتماعية. فقررت ان اشارك مؤسسة التأمينات و الناس الافاضل بهذه الشركة. و لم أشتري أسهم الشركة لنفسي فقط! بل اشتريت اسهما لأبني القاصر فهد. أليست مؤسسة التأمينات هي المؤتمنة على تقاعدي؟ فلما لا تكون مؤتمنة على مدخرات أبني؟ و طبعا تم كل هذا تحت رقابة حارس الاسواق الذي كانت تقدم له التقارير بشكل دوري.

    و فجأة يُنشر خبرا مفاده بأن بنك الخليج قد تكبد ما يقارب 375 مليون دينار من الخسائر. فأخذت اسأل اصدقائي الملمين بالامور المالية عن دور حارس الاسواق الذي كانت تقدم له التقارير الدورية. و كانت الاجابة بأن هذه الخسائر تحققت من خلال عمليات خارج الميزانية. فسئلتهم عن هذا النظام المحاسبي العجيب الذي يكون خارج الميزانية بربحه و داخل الميزانية بخسارته!! و كانت الاجابة الصمت! ذكرني نظامهم هذا بالحيلة السحرية “ساعة تراني و ساعة لا تراني”. و سألتهم عن قتيبة و الادارة الامريكية الحديثة. و اتضح بأن احد المتعاملين بهذا النظام السحري احدى شركات قتيبة!

    و بعد فترة سمعت إشاعات بأن هناك تداولات غير منتظمة في شركة جلوبل. و أصبحت بحيرة من نفسي. أتسائل اين التأمينات الاجتماعية من هذا الامر؟ و ماذا عن باقي الاستثمارات التي تقوم بها مؤسسة التأمينات الاجتماعية؟ هل هي شبيه لما حدث بجلوبل؟ المشكلة إنني كشخص متقاعد إإتمنت مؤسسة التأمينات الاجتماعية على أموالي التي دفعتها لهم اثناء فترة عملي و الاموال التي أعطاني أياها رب العمل الذي كنت اعمل لديه. و حتى الان و الاشاعات تعصف و لا توجد اجابة شافية.

    دولة الكويت غنية بالسيولة المالية. و السلطة التنفيذية ستضخ الكثير من الاموال لترفع الاسعار في البورصة. ولكن ثقتي بالإدارة الكويتية قد إهتزت.
    هل سيبقى النظام المحاسبي كالحيلة السحرية تارة نراه و تارة لا نراه؟
    هل حارس السوق الحالي بمستوى صباح السوق و سيحيل المخطئين الى النيابة؟
    هل ستنشر تقارير صادقة عما حدث. أم تبقى الامور هلامية؟

    هل حكومتنا قادرة على فهم و معالجة الازمات المالية؟ لم ارى الا صورة واحده فقط لإجتماع سمو رئيس الوزراء و محافظ البنك المركزي. صورة غاب عنها الدكتور الشيخ محمد الصباح، الشخص الوحيد بالحكومة الذي لديه شهادة بالإقتصاد. رأيت بتلك الصورة معالي وزير الدفاع. هل مشكلتنا مالية ام عسكرية؟!
     
  19. بيتك للتداول

    بيتك للتداول عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 مايو 2007
    المشاركات:
    2,405
    عدد الإعجابات:
    6
    مكان الإقامة:
    بالقلب
    ذهب صديقان يصطادان الأسماك .
    فاصطاد أحدهما سمكة كبيرة ووضعها في حقيبته ونهض لينصرف .
    فسأله الآخر : إلى أين تذهب ؟
    فأجابه الصديق : إلى البيت ، لقد اصطدت سمكه كبية جدا تكفيني .
    فرد الرجل : انتظر لتصطاد المزيد من الأسماك الكبيرة مثلي .
    فسأله الصديق : ولماذا أفعل ذلك ؟
    فرد الرجل : عندما تصطاد أكثر من سمكة يمكنك أن تبيعها .
    فسأله الصديق : ولماذا أفعل هذا ؟
    فرد الرجل كي تحصل على مزيد من المال .
    فسأله الصديق : ولماذا أفعل هذا ؟
    فرد الرجل : يمكنك أن تدخره وتزيد رصيدك في البنك .
    فسأله الصديق : ولماذا أفعل هذا ؟
    فرد الرجل : لكي تصبح ثريا.
    فسأله الصديق : ولماذا أصير كذلك ؟
    فرد الرجل : حتى يأتي يوم تستطيع فيه أن تستمتع بوقتك مع أولادك وزوجتك .
    فقال له الصديق : هذا هو بالضبط ما سأفعله الآن .


    هذا هو بالضبط ما سأفعله ((أن تستمتع بوقتك مع أولادك وزوجتك ))
     
  20. بيتك للتداول

    بيتك للتداول عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 مايو 2007
    المشاركات:
    2,405
    عدد الإعجابات:
    6
    مكان الإقامة:
    بالقلب
    يحكى أن أحدهم ضاقت به سبل العيش ، فسئم الحياة وقرر أن يهيم على وجهه
    في بلاد الله الواسعة ،

    فترك بيته وأهله وغادر المنطقة متجهاً نحو الشرق ، وسار طويلاً وقادته الخطى
    إلى بيت أحد الأجواد الذي رحّب به وأكرم وفادته ، وبعد انقضاء أيام الضيافة سأله عن غايته ..

    فأخبره بها ، فقال له المضيف : ما رأيك أن تعمل عندي على أن أعطيك ما يرضيك ،

    ولما كان صاحبنا بحاجة إلى مكان يأوي إليـه ، وإلى عملٍ يعمل فيه اتفق معه على

    ذلك .وعمل الرجل عند مضيفه أحياناً يرعى الإبل وأحياناً أخرى يعمل في مضافته
    يعدّ القهوة ويقدمها للضيوف ،

    ودام على ذلك الحال عدة سنوات كان الشيخ يكافئه خلالها ببعض الإبل والماشية .

    ومضت عدة سنوات اشتاق فيها الرجل لبيته وعائلته وتاقت نفسُه إلى بلاده وإلى رؤية

    أهله وأبنائه ، فأخبر صاحب البيت عن نيته في العودة إلى بلده ، فعزّ عليه فراقه لصدقه

    وأمانته ، وأعطاه الكثير من المواشي وبعض الإبل وودّعه وتمنى له أن يصل
    إلى أهله وهو بخير وسلامة..

    وسار الرجل ، وبعد أن قطع مسافة طويلة في الصحراء القاحلة

    رأى شيخاً جالساً على قارعة الطريق ، ليس عنده شيء سوى خيمة منصوبة بجانب الطريق

    ، وعندما وصل إليه حيّاه وسأله ماذا يعمل لوحده في هذا المكان الخالي وتحت
    حرّ الشمس وهجير الصحراء ،

    فقال له : أنا أعمل في التجارة .فعجب الرجل وقال له : وما هي تجارتك يا هذا ،

    وأين بضاعتك ؟
    فقال له الشيخ : أنا أبيع نصائح . فقال الرجل : تبيع نصائح ، وبكم النصيحة ؟
    فقال الشيخ : كلّ نصيحة ببعير .

    فأطرق الرجل مفكراً في النصيحة وفي ثمنها الباهظ الذي عمل طويلاً من أجل الحصول عليه ،
    ولكنه في النهاية قرر أن يشتري نصيحة مهما كلفه الأمر

    فقال له : هات لي نصيحة ، وسأعطيك بعيراً ؟
    فقال له الشيخ :" إذا طلع سهيل لا تأمَن للسيل "

    ففكر الرجل في هذه النصيحة وقال :
    ما لي ولسهيل في هذه الصحراء الموحشة ،
    وماذا تنفعني هذه النصيحة في هذا الوقت بالذات وعندما وجد أنها لا تنفعه

    قال للشيخ : هات لي نصيحة أخرى وسأعطيك بعيراً آخر فقال له الشيخ :
    " أبو عيون بُرْق وأسنان فُرْق لا تأمن له " ..
    وتأمل صاحبنا هذه النصيحة أيضاً وأدارها في فكره ولم يجد بها أي فائدة ،

    فقال للشيخ هات النصيحة الثالثة وسأعطيك بعيراً آخر .

    فقال له : " نام على النَّدَم ولا تنام على الدم "
    . ولم تكن النصيحة الثالثة بأفضل
    من سابقتيها ،

    فترك الرجل ذلك الشيخ وساق ما معه من مواشٍ وسار في طريقه وظل يسير لعدة أيام

    نسي خلالها النصائح من كثرة التعب وشدّة الحر.

    وفي أحد الأيام أدركه المساء فوصل إلى قوم قد نصبوا خيامهم ومضاربهم في قاع وادٍ كبير ،
    فتعشّى عند أحدهم وباتَ عنده ، وفي الليل وبينما كان ساهراً يتأمل النجوم شاهد نجم سُهيل ،
    وعندما رآه الرجل تذكّر النصيحة التي قالها له الشيخ ففرّ مذعوراً ،

    وأيقظَ صاحب البيت وأخبره بقصة النصيحة ، وطلب منه أن يخبر قومه حتى يخرجوا من قاع ذلك الوادي ،

    ولكن المضيف سخر منه ومن قلّة عقله ولم يكترث له ولم يأبه لكلامه ،

    فقال والله لقد اشتريت النصيحة ببعير ولن أنام في قاع هذا الوادي ،

    فقرر أن يبيت على مكان مرتفع ، فأخذ جاعِدَهُ ونام على مكان مرتفع بجانب الوادي .

    وفي أواخر الليل جاء السيل يهدر كالرعد فأخذ البيوت والقوم ، ولم يُبقِ سوى بعض المواشي .

    وساق الرجل ما تبقى من المواشي وأضافها إلى مواشيه.وسار في طريقه عدة أيام أخر

    حتى وصل في أحد الأيام إلى بيت في الصحراء ، فرحب به صاحب البيت وكان رجلاً نحيفاً

    خفيف الحركة ، وأخذ يزيد في الترحيب به والتذبذب إليه حتى أوجس منه خيفة ، فنظر إليه

    وإذا به " ذو عيون بُرْق وأسنان فُرْق " فقال : آه هذا الذي أوصاني عنه الشيخ ،
    إن به

    نفس المواصفات لا ينقص منها شيء .وفي الليل تظاهر الرجل بأنه يريد أن يبيت خارج

    البيت قريباً من مواشيه وأغنامـه ، وأخذ فراشه وجَرَّه في ناحية ، ولكنه وضع حجارة

    تحت اللحاف ، وانتحى مكاناً غير بعيد يراقب منه حركات مضيفه ، وبعد أن أيقن المضيف أن ضيفه قد نام ،خاصة بعد أن لم يرَ حراكاً له ، أخذ يقترب منه على رؤوس أصابعه حتى وصله ولما لم يسمع منه أية حركة تأكد له أنه نائم بالفعل ، فعاد وأخذ سيفه وتقدم منه ..

    فقال له : لقد اشتريت والله النصيحة ببعير ثم ضربه بسيفه فقتلـه ، وساق ماشيته وغاب في أعماق الصحراء ..

    وبعد مسيرة عدة أيام وصل في ساعات الليل إلى منطقة أهله ،

    فوجد مضارب قومه على حالها ، فترك ماشيته خارج الحيّ ، وسار ناحية بيته ورفع

    الرواق ودخل البيت فوجد زوجته نائمة وبجانبها شاب طويل الشعر ،
    فاغتاظ لذلك ووضع يده على حسامه وأراد أن يهوى به على رؤوس الأثنين

    وفجأة تذكر النصيحة الثالثة التي تقول " نام على الندم ولا تنام على الدم "

    فبردت أعصابه وهدأ قليلاً فتركهم على حالهم ، وخرج من البيت وعاد إلى أغنامه ونام عندها

    حتى الصباح . وبعد شروق الشمس ساق أغنامه واقترب من البيت فعرفه الناس ورحبوا به ،

    واستقبله أهل بيته وقالوا :له لقد تركتنا منذ فترة طويلة ، انظر كيف كبر خلالها ابنك

    حتى أصبح رجلاً ، ونظر الرجل إلى ابنه وإذا به ذلك الشاب الذي كان ينام بالأمس بجانب

    زوجته فحمد الله على سلامتهم ، وشكر ربه أن هداه إلى عدم قتلهم وقال بينه وبين نفسه

    والله إن كل نصيحة أحسن من بعير.

    وهكذا فإن النصيحة لا تقدّر بثمن إذا فهمناها وعملنا بها في الوقت المناسب ..

    والنصاائح بهذا الزمن بدوووووووون ثمن ..