اسباب ارتفاع السوق الاربعاء

الموضوع في 'السوق الأمريكي للأوراق الماليه' بواسطة الاســــتا ذ, بتاريخ ‏21 فبراير 2002.

  1. الاســــتا ذ

    الاســــتا ذ عضو محترف

    التسجيل:
    ‏31 أغسطس 2001
    المشاركات:
    1,466
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    السعودية
    ساعد الارتفاع الذي شهدته البورصات في نهاية التعاملات على إغلاق مؤشر داو جونز الصناعي أمس الأربعاء محققا مكاسب قوية، حيث تجاهل المستثمرون المخاوف المستمرة حول الممارسات المحاسبية المتعلقة بالشركات الأمريكية وعادوا إلى السوق لشراء الأسهم المنخفضة.

    أغلق مؤشر داو جونز الصناعي تعاملات الأربعاء بارتفاع 196.03 نقطة، أو ما يعادل 2%، ليصل إلى 9,941.17 بعد أن فقد المؤشر 158 نقطة في تعاملات الثلاثاء.

    كما أنهى مؤشر ناسداك المجمع تعاملات الأمس بارتفاع 24.96 نقطة، أو ما يعادل 1.4%، ليصل إلى 1,775.57. وكان المؤشر قد أنهى تعاملات الثلاثاء بانخفاض55 نقطة.

    أما بالنسبة للمؤشرات الأخرى في السوق، فقد أغلقت تعاملات الأمس بارتفاع بما في ذلك مؤشر ستاندرد أند بورز، الأوسع نطاقا والمكون من 500 سهم من اسهم الشركات الكبرى، حيث أغلق المؤشر تعاملاته بارتفاع 14.64 نقطة، أي ما يعادل1.4 %، ليصل إلى 1,097.98.

    وقد شهدت المؤشرات الرئيسية تذبذبا واضحا في معظم تعاملات الأمس إلا أنها جمّعت قواها في نهاية تعاملات الظهيرة لتغلق تعاملاتها بارتفاع حاد.

    وقد أرجع خبراء استراتيجية السوق السبب وراء iهذا الارتفاع الكبير الى تغطية المراكز المكشوفة من بيع الشورت .

    وقد علّق وليام باركر، مستشار وخبير استراتيجية السوق في "آر بي سي دين روشير"، قائلا " أنا لا أعتقد أن هذا الارتفاع سيستمر نظرا لعدم وجود أية أخبار مبشرة من شأنها أن تدفع السوق إلى مثل هذا التقدم الذي شهده في تعاملات الأمس."

    وفي بورصة نيويورك، حققت الأسهم الدورية من أمثال أسهم شركة
    " ألكوا" للألومنيوم AA ، وشركة " مينينسوتا ماينينج أند مانيوفاكتشرينج" MMM وشركة "هانيويل إنترناشيونال" HON مكاسب هائلة في تعاملات الأمس.

    وكانت أسهم شركة " كمبيوتر أسيوشيتس إنترناشيونال" CA صانعة برمجيات الكمبيوتر، آخر الأسهم التي شهدت ارتفاعا ملحوظا في وقت متأخر من تعاملات الأمس وذلك بسبب القلق المتزايد من جانب المستثمرين حول الممارسات المحاسبية داخل الشركات الأمريكية.
    كما جاء في مقالين نشرا الأربعاء في صحيفتي " نيويورك تايمز" و " نيوزداي" أن المحامين الفدراليين قد فتحوا التحقيق الأولي حول ما إذا كانت شركة صناعة البرمجيات قد تعمدت المبالغة في نتائج أرباحها كي تزيد من قيمة أسهمها في السوق والعمل على ثراء كبار مدرائها التنفيذيين الأمر الذي أدى إلى انخفاض أسعار أسهم شركة " كمبيوتر أسوشيتس" في تعاملات الأمس بنسبة 17.4%.

    وقالت الشركة في بيان ألقته أمس إنها لم تتلقى أية اتصالات من السلطات بخصوص أية تحقيقات كما قالت الشركة أيضا إنها لم تعلم ما الذي سيتم التحقيق بشأنه. وأضافت الشركة إن أنشطتها المحاسبية ما زالت دقيقة.

    هذا وقد وقعت الأنشطة المحاسبية داخل الشركات الأمريكية تحت البحث الدقيق من جانب لجنة الأوراق المالية والأسواق خاصة في أعقاب انهيار شركة " إنرون" عملاقة الطاقة سابقا، في شهر ديسمبر/ كانون أول الماضي. كما أن اللجنة تركز على الشركات التي تستخدم أساليب محاسبية غير عادية.

    وقد تخلصت شركة " جينرال إليكتريك" GE إحدى الشركات المدرجة على مؤشر داو جونز الصناعي، من الخسائر التي كانت قد تكبدتها في بداية تعاملات الأمس لترتفع أسعار أسهمها بنسبة 3.2% بعد تقرير نشرته صحيفة " وول ستريت جورنال" جاء فيه أن الشركة ستغير الطريقة التي تمكن من عمليات الكشف في تقاريرها المحاسبية.

    كما قال التقرير أيضا أن شركة " جنرال إليكتريك" ستقوم بتوفير التفاصيل حول أعمال معينة في فرع الخدمات المالية التابع لها.

    وجاء إعلان شركة "جنرال إليكتريك" بعد يوم واحد من وعد مماثل من شركة " إنترناشيونال بيزنس ماشينز" IBM عملاقة صناعة الكمبيوتر.

    وعلى الجبهة الاقتصادية، أعلنت وزارة العمل الأمريكية عن مؤشّر أسعار السلع الاستهلاكية، ويعد هذا المؤشر مقياسا لتضّخم في مبيعات التجزئة، وقد شهد المؤشر ارتفاعا بنسبة 0.2% في يناير/ كانون ثّان.

    وكان هذا الارتفاع الذي شهده المؤشر مدعما بارتفاع أسعار البنزين إلى أكبر معدلاتها في أربعة أشهر هذا بالإضافة إلى الارتفاع الكبير في أسعار الخضر والفاكهة. وباستثناء ارتفاع أسعار الطاقة والمواد الغذائية، فإن المعدل الرئيسي للتضخم قد ارتفع 0.2% في شهر يناير/ كانون ثان الماضي. وهذه البينات تشير إلى أن ضغوط التضخم ما زالت تحت المراقبة.

    المستثمرون يترقبون التقارير الاقتصادية

    ومن المزمع أن يتم الإعلان عن مجموعة من التقارير الاقتصادية الهامة في وقت لاحق هذا الأسبوع، وهذه التقارير تشمل الإعلان عن البيانات الأسبوعية حول طلبات إعانة البطالة بالإضافة إلى مؤشر هيئة المؤتمر حول مستوى أداء المؤشرات الرئيسية بالسوق والذي ينظر إليه كمقياس للنشاط الاقتصادي الأمريكي على مدار الثلاثة إلى الستة أشهر القادمة.

    وفي الأخبار الاقتصادية الأربعاء، قامت مؤسسة ليهمان براذرز بخفض تصنيفها لأسعار أسهم شركة " أيه أو إل تايم وارنر" AOL كبرى الشركات العالمية في مجال وسائل الإعلام والإنترنت في العالم، وذلك بسبب المخاوف حول نمو وحدة " أمريكا أون لاين" التابعة للشركة الأمر الذي أدى إلى انخفاض أسعار أسهم الشركة في تعاملات الأمس بنسبة 5.2%.

    هذا وقد شهدت أسهم قطاع البيوتكنولوجي ارتفاعا ملحوظا في تعاملات الأمس، وقد قاد هذا الارتفاع شركة " آيديك فارماسيوتيكالز" IDPH بعد أن أعلنت الشركة إنها قد تلقت موافقة مبكرة على غير المتوقع حول عقار " زيفالين"Zevalin " الذي يستخدم في علاج أمراض السرطان مما أدى إلى ارتفاع أسعار أسهم الشركة في تعاملات الأمس بنسبة 10.9%. كما ارتفع أيضا مؤشر قطاع البيوتكنولوجي في بورصة نيويورك للأوراق المالية بنسبة 3.7%.

    ومن ناحية أخرى فقد خفضّت شركة " تي إم بي ورلدوايد" TPWM ، المالكة لشركة "مونستر دوت كوم" للتوظيف عبر شبكة الإنترنت، من توقعاتها حول العمولات والأجور والأرباح مما أدى إلى انخفاض أسعار أسهم الشركة في تعاملات الأربعاء بنسبة 11.5%.

    كما أعلنت شركة " أجيلينت تكنولوجيز" A عن انخفاض أرباحها خلال الربع الأخير من العام المالي 2001 ولكنها قالت إن هناك علامات تشير إلى تحسن أعمالها التجارية الأمر الذي أدى إلى ارتفاع سعر سهمها في تعاملات الأمس بنسبة 10.8%.

    وانخفضت أسعار أسهم شركة " فارماسيوتيكال ريسورسيز" PRX في تعاملات الأربعاء بنسبة 36% بعد أن قالت الشركة العاملة في مجال صناعة الأدوية إن إحدى الشركات المنافسة قد حصلت على موافقة المشرعين الأمريكيين لبيع نوع عام من إحدى الأدوية المستخدمة في علاج مرض فقدان الشهية مما يهدد بشكل كبير مبيعات واحدا من أهم موارد جلب الأموال للشركة.
     
  2. الاســــتا ذ

    الاســــتا ذ عضو محترف

    التسجيل:
    ‏31 أغسطس 2001
    المشاركات:
    1,466
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    السعودية
    مؤشرات السوق اليوم سيئة فعليكم الحذر