ثمار الاستغفار

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة بنت عدن, بتاريخ ‏7 أغسطس 2009.

  1. بنت عدن

    بنت عدن عضو جديد

    التسجيل:
    ‏17 يونيو 2009
    المشاركات:
    158
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    اليمن
    بسم الله الرحمن الرحيم
    ثمار الاستغفار
    الحمد لله وحده والصلاة والسلام على نبي الهدى والرحمة صلى الله عليه وسلم أما بعد فهناك أسئلة تراود الإنسان وتدور في فكره وتجول في خاطره ومنها (كيف يكون مرتاح البال منشرح الصدر ومطمئن القلب وكيف يكون قوي الجسم وصحيح البدن سليم من العاهات والآفات والأمراض ؟!وهل تريد أيها المسلم دفع الكوارث والسلامة من الحوادث والأمن من الفتن والمحن وهل تريد الغيث المدرار والذرية الطيبة والولد الصالح والمال الحلال والرزق الواسع وهل تريد تكفير السيئات وزيادة الحسنات ورفع الدرجات ؟!.عليك بالاستغفار قال تعالى:(وقالوا حطة نغفر لكم خطاياكم وسنزيد المحسنين) أي حط عنا خطايانا والمقصود اغفر لنا.
    والاستغفار دواؤك الناجح وعلاجك الناجح من الذنوب والخطايا فعندما تظلم نفسك أو تفعل شيء يغضب الرب جل وعلا فنجاتك الاستغفار قال تعالى: (والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم) وقال تعالى :(ولوا أنهم إذا ظلموا أنفسهم جاءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما)بل إن الغشاوة على النفس،والغين على القلب يكشفها الاستغفار قال عليه الصلاة والسلام:(إنه ليغان على قلبي حتى استغفر الله في اليوم أكثر من سبعين مرة)وأمر عليه الصلاة والسلام بالاستغفار دائما وأبدا يقول:(يأيها الناس،استغفروا الله وتوبوا إليه،فإني استغفر الله وأتوب إليه في اليوم مائة مرة)والله يرضى عن المستغفر الصادق،لأنه يعترف بذنبه ويستقيل ربه فكأنه يقول:يا رب أخطأت وأسأت وأذنبت وقصرت في حقك،وتعديت حقوقك،وظلمت نفسي،وغلبني شيطاني،وقهرني هواي،وغرتني نفسي الأمارة بالسوء،واعتمدت على سعة حلمك وكريم عفوك وعظيم جودك وكبير رحمتك، فالآن جئت تائبا مستغفرا فاصفح عني،واعف عني ،وسامحني،وأقل عثرتي،وأقل زلتي،وامح خطيئتي،فليس لي رب غيرك،ولا إله سواك.
    يقول الشاعر:
    يا رب إن عظمت ذنوبي كثرة فلقد علمت بأن عفوك أعظم
    إن كان لا يرجوك إلا محسن فبمن يلوذ و يستجير المجرم؟؟؟
    مالي إليك وسيلة إلا الرضا وجميل عفوك ثم إني مسلم
    فمن أراد طيب العيش وسعادة الحياة وراحة البال وقرار النفس وحسن العاقبة فعليه بالاستغفار فكل كربة تفرج بالاستغفار،وكل هم يزول بالاستغفار وفي الحديث:(من لزم الاستغفار جعل الله له من كل ضيق مخرجا ورزقه من حيث لا يحتسب).فنجد المداوم على الاستغفار المكثر منه لديه راحة نفسية وسرور مالا تجده عند غيره .بل إن الله يفتح على العبد في العلم و الفقه في الدين وفهم المسائل وإدراك أسرار الشرع ومعرفة مقاصد الملة بسبب الاستغفار.حتى قال بعض العلماء إنها تصعب على المسألة وتغلق علي القضية فأستغفر الله ألف مرة فيفتحها الله علي.فيا من مزقه القلق وأضناه الهم وعذبه الحزن عليك بالاستغفار فإنه يقشع سحب الهموم ويزيل غيوم الغموم وهو البلسم الشافي والدواء الكافي الذي من عرفه وجربه وتداوى به فلن يحتاج إلي طبيب. فالفساد في العالم والخراب في الكون والدمار في الدنيا سببه ذنوب البشر وخطايا بني آدم فإذا استغفروا من ذنوبهم وتابوا من خطاياهم وعادوا إلي ربهم أصلح الله أحوالهم ونمى أموالهم وسدد أقوالهم وطيب أفعالهم.
    ولذلك تقول الأعراب:القطر مع الاستغفار :أي الغيث يأتي بعد الاستغفار.وقال بعضهم:غزر الأمطار والغيث المدرار وخصب الديار مع الاستغفار.واعلم أن النكد والضيق والفشل والإحباط واليأس والقنوط والهم والغم والحزن سببه هجر الاستغفار مع تتابع الذنوب وترادف الخطايا.فلن تجد من فسد حاله وضاق عيشه وتنغص وقته أظلم عمره إلا بذنب اقترفه وخطأ فعله وزلة أحدثها وتوبة نكثها فإذا أراد الله به خيرا رده إليه وألهمه ذكره وشكره واستغفاره فصار لسانه رطبا بكلمة أستغفر الله.وقد قرن الله بين التوحيد الذي هو حقه على عباده والاستغفار الذي هو طلب عباده منه فقال تعالى:(فاعلم أنه لا إله إلا الله واستغفر لذنبك)فجمع بين التوحيد والاعتراف بالذنب الذي هو لب الاستغفار. وفي سيد الاستغفار الذي من قاله إذا أصبح لم يمنعه من دخول الجنة إلا أن يموت:(اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت،خلقتني وأنا عبدك،وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت،أعوذ بك من شر ما صنعت،أبوء لك بنعمتك علي وأبوء بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت)وفي الحديث:(ما أصر من استغفر ولو عاد في اليوم سبعين مرة).وفي الحديث الصحيح:(من أذنب ثم استغفر،ثم أذنب فاستغفر،ثم أذنب فاستغفر قال الله:(قد غفرت لعبدي فليعمل ما شاء). والمعنى:مادام أنه كلما أذنب استغفر وتاب فما عليه فسوف يغفر له،وليس هذا تشجيعا له على الذنب بل دعوة له للاستغفار والتوبة،فقرة عين لكل من أذنب استغفر وقرع باب التوبة وعاد إلى ديار الفضل ومنازل الكرم والحلم،وأنين التائب أحب من رجل العابد المعجب وانكسار المذنب وندمه وتأسفه أحسن من تعالي العابد وتعاظمه بطاعته ورؤية نفسه.
    فيا من عضه الفقر استغفر ويا من أضناه المرض استغفر ويا من أثقله الدين استغفر ويا من اشتد كربه استغفر ويا من تراكم همه استغفر ويا من زاد حزنه استغفر ويا من ضاقت نفسه استغفر ويا من أبكاه ذنبه استغفر.
    ومن هنا نعلم أن الاستغفار سبب من أسباب الرزق وغيره مما ذكر في ثنايا الكلام.
    سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين.
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
     
  2. yoyo1983

    yoyo1983 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 ابريل 2007
    المشاركات:
    22,658
    عدد الإعجابات:
    22
    مكان الإقامة:
    DaMBy
    جزاج الله خير
     
  3. العساف7777

    العساف7777 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏22 أغسطس 2007
    المشاركات:
    1,432
    عدد الإعجابات:
    9
    مكان الإقامة:
    ][الكــ. .K.U. .ـــويت][
    بارك الله فيك
     
  4. المحيط الهادئ

    المحيط الهادئ عضو نشط

    التسجيل:
    ‏12 يونيو 2009
    المشاركات:
    340
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    مشكوره بنت عدن

    وفى ميزان اعمالك


    دمتى بخير:)
     
  5. maha_Q8

    maha_Q8 عضو نشط

    التسجيل:
    ‏19 يونيو 2008
    المشاركات:
    4,537
    عدد الإعجابات:
    4
    مكان الإقامة:
    الكويت.. ((جبــله ))
    جزاك الله خير