توقع المتداولين : الوضع الحالي للبورصة مهيأ لنشاط متصاعد

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة بوراشد جروب, بتاريخ ‏13 أغسطس 2009.

  1. بوراشد جروب

    بوراشد جروب عضو مميز

    التسجيل:
    ‏22 يوليو 2005
    المشاركات:
    4,910
    عدد الإعجابات:
    311
    مكان الإقامة:
    صانع سوق ... لمشاركات المنتدى .. :)
    الحميدي: المؤشرات الإيجابية لأرباح الربع الثالث ودخول السيولة الخارجية أبرز عوامل قيادة السوق في شهر رمضان




    كشف عن 7 عوامل ستدفع البورصة للارتفاع خلال «الشهر» و 5 جلسات تفصلنا عن الأجواء الرمضانية

    كشف مدير عام الصناديق الاستثمارية المحلية والعربية في شركة الاستثمارات الوطنية حمد الحميدي عن 7 عوامل ستدفع التداولات اليومية في سوق الكويت للأوراق المالية خلال شهر رمضان المقبل الذي لم يعد يفصلنا عنه سوى 5 جلسات، حيث كان أولها التوقعات والمؤشرات الإيجابية لأرباح الشركات المدرجة في الربع الثالث من العام الحالي أما ثانيها فتمثل في توافر السيولة التي تمثل وقود السوق خاصة بعد أن دخلت سيولة خارجية في الأيام الماضية تحضيرا للتداولات الرمضانية.


    وذكر الحميدي في تصريح لـ«الأنباء» أن محافظة أسعار النفط على وتيرة الصعود الذي يتوقع استمراره خلال الفترة المقبلة من شأنها ان تدعم التداولات بشكل غير مسبوق، مبينا أن العامل الرابع يتمثل في الاستقرار النسبي المتداخل والقائم على التعود على حالات المد والجزر سواء في الشؤون الداخلية بين السلطتين التنفيذية والتشريعية أو من الناحية الخارجية بين الدول المجاورة والمنطقة بشكل عام.


    وأضاف أن توقعات أغلب التقارير بجودة الأرباح للنصف الثاني من العام الحالي للشركات المدرجة ستكون المصدر الرئيسي لدفعة التداولات خلال شهر رمضان، في اشارة منه إلى الأعمال التشغيلية للشركات التي من شأنها ان تدفع التداولات.


    وبين أن الحالة النفسية لدى المتداولين وموجة التفاؤل الحالية ستنعكس بالإيجاب على المتداولين خلال الفترة المقبلة، موضحا أن نفسيات المتداولين تعد من العوامل المهمة لنشاط التداولات خلال الفترة المقبلة.


    وأشار الحميدي إلى تقرير بنك الكويت الوطني الذي صدر مؤخرا الذي توقع فيه أن الميزانية العامة للدولة ستحقق فائضا ماليا قدره 6 مليارات دينار للسنة المالية 2009-2010 وهو الأمر الذي يعزز الإنفاق الرأسمالي الذي يعود بإرباح وفيرة على الشركات المدرجة.

    وأوضح أن السوق حاليا يتحرك وفق معطيات إيجابية وسط توقعات بجلسات نشطة خلال الأسبوع المقبل مما تنعكس بالإيجاب على أجواء التداول خلال شهر رمضان المبارك، حيث لم يتبق سوى 5 جلسات ومن ثم تدخل البورصة الأجواء الرمضانية في تداولاتها. وأكد على ضرورة بدء السلطتين في الحديث عن المشاريع التنموية والتي سيكون لها انعكاس واضح وكبير على العملية التنموية في البلاد حيث سيزيد الأنفاق المالي مما سينعكس ذلك على البورصة بالإيجاب.


    وفى ذات السياق قال ان المحافظ والصناديق هي التي تثابر على الدوام خلال شهر رمضان بينما يتقاعس المتداولون الذين تصل نسبتهم خلال شهر رمضان إلى 50% فقط، لينعكس ذلك على أداء السوق تذبذبا خلال شهر رمضان عادة، منوها بأن هناك شركات لم تستفد من صعود مؤشرات السوق خلال الفترة الماضية، فيما استفادت شركات ومجموعات أخرى وبشكل واضح من هذا الصعود الذي كلل مؤشرات البورصة بالصعود، مشيرا إلى أن المتداولين عادة ما يتوجهون بأموالهم إلى الخارج بينما العام الحالي سيشهد جذبا للأموال الخارجية لاستثمارها في البورصة وتحضيرها لتداولات شهر رمضان، حتى وإن كانت متواضعة. ومن جانب اخر توقع متداولون في سوق الكويت للأوراق المالية لـ «الأنباء» ان يشهد التداول في سوق الكويت للأوراق المالية خلال شهر رمضان نوعا من الايجابية والنشاط تأسيسا على حالة الصعود التدريجي التي تمر بها البورصة خلال الفترة الحالية.

    وأكد المتداولون أن الوضع الحالي للبورصة مهيأ لنشاط متصاعد خاصة أن الأوضاع في الفترة المقبلة ستختلف بشكل أفضل عما هو سائد خلال الأعوام الماضية مما يعزز النظرة التفاؤلية للتداولات خلال شهر رمضان، مستندين في ذلك إلى أداء الشركات الجيد وذلك بعد استيعاب مسألة زيادة رؤوس الأموال. وتوقعوا أن تشهد قيمة التداولات ارتفاعا ملحوظا وأن تشهد الأسعار أيضا تحسنا تدريجيا وهذا ينبئ عن أن الأيام المقبلة التي ستشهد شهر رمضان المبارك ستكون أكثر ايجابية.


    الأنباء
    الخميس 13 أغسطس 2009
     
  2. ابن عمير

    ابن عمير عضو نشط

    التسجيل:
    ‏29 سبتمبر 2008
    المشاركات:
    2,862
    عدد الإعجابات:
    2
    مشكور على النقل ..
     
  3. algassem

    algassem عضو نشط

    التسجيل:
    ‏5 ابريل 2006
    المشاركات:
    838
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    الكويت
    يعني رمضان احتمال البورصه تستمر في نشاطها وتصعد؟ ومايصيبها حالة ركود؟