كويتية في الـ 11 من عمرها تدرس في الخامس الابتدائي أول إصابة إنفلونزا خنازير

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة الشاهين1, بتاريخ ‏4 سبتمبر 2009.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. الشاهين1

    الشاهين1 موقوف

    التسجيل:
    ‏20 ابريل 2009
    المشاركات:
    1,796
    عدد الإعجابات:
    0
    كويتية في الـ 11 من عمرها تدرس في الخامس الابتدائي أول إصابة إنفلونزا خنازير بين التلاميذ


    كتب لؤي شعبان وحمد السلامة ويوسف المطيري:
    شهدت وزارة التربية يوماً حافلاً أمس، بعد الاعلان عن ظهور أول اصابة لانفلونزا الخنازير بين التلاميذ في المدارس.
    التلميذة المصابة كويتية الجنسية في الحادية عشرة من عمرها، تدرس في الصف الخامس في احدى المدارس الأجنبية التي بدأت الدراسة فيها قبل أيام.
    وقال مصدر تربوي لـ «القبس» ان اكتشاف حالة التلميذة جاء عبر الفحص اليومي الذي تجريه ادارة المدرسة بعد دخول التلامذة أسوار المدرسة.
    اكتشاف الحالة كان الخميس الماضي، وذلك بعد أن لوحظت أعراض المرض عليها، مشيراً الى أن ادارة المدرسة بادرت على الفور بعزل التلميذة والاتصال بأهلها لنقلها الى المستشفى.
    وطمأن المصدر بأن وضع التلميذة بخير وتحسن شديد، متوقعاً أن تخرج خلال اليومين المقبلين من المستشفى.
    وعما اذا كان زملاؤها سيخضعون لاجراءات رقابية بعد مخالطتها، أكد المصدر أن ادارة المدرسة تجري الفحص اليومي للتلاميذ للتأكد من سلامتهم.
    وأكد مصدر صحي لـ «القبس» أن التلميذة ترقد حالياً في المستشفى الأميري وتعاني من تكسر في الدم وحالتها مستقرة، مشيراً الى أن المرض انتقل اليها لمخالطتها مرضى.
    بيان التربية

    وأصدرت وزارة التربية بياناً عن اكتشاف حالة الاصابة.
    وأكد مدير ادارة العلاقات العامة والاعلام التربوي ورئيس فريق الطوارئ المركزية في وزارة التربية محسن ابو رقبة انه في اليوم الثاني من بدء الدراسة، تحديدا يوم الخميس الفائت، وفي اطار الكشف الطبي اليومي للمدرسة بواسطة جهاز مقياس الحرارة، لوحظ ارتفاع درجة حرارة الطالبة مما دعا الطاقم الطبي الى نقلها الى غرفة العزل كاجراء احترازي وتم الاتصال بذويها. وقد قام ولي الامر بنقل ابنته الى المستشفى حيث اجري اللازم للتأكد من مدى اصابتها بانفلونزا الخنازير. H1n1بعد ذلك قامت ادارة المدرسة بالاتصال بولي أمر الطالبة للاستفسار عن حالة الطالبة. وقد اكد والدها ان وزارة الصحة قامت باجراء الفحص الطبي وتبين اصابتها بمرض انفلونزا الخنازير h1n1.
    وأكد أبو رقبة «ان ادارة المدرسة قامت بابلاغ أولياء الامور وتوعيتهم بما حصل، وتم اخذ الاجراءات الوقائية وفق تعليمات وزارة الصحة، كما ان العملية الدراسية منتظمة وبلغت نسبة الحضور 85% في المدرسة».
    واضاف ان ادارة المدرسة «قامت بتطهير وتعقيم الصف»، مؤكدا «ان المدرسة تضم 4 ممرضات اضافة الى طبيبة وغرف عزل صحية، وتم اتباع تعليمات وزارة الصحة في كيفية التعامل مع الحالة المصابة التي نتمنى لها الشفاء العاجل، لتعود للالتحاق بزميلاتها بعد ان تتماثل الى الشفاء، وان حالتها الصحية مستقرة الآن وستتم اعادتها الى المدرسة بعد تقديم تقرير طبي يفيد بخلوها من مرض انفلونزا الخنازير معتمد من وزارة الصحة».
    واشار الى ان المدارس الخاصة «بدأت بجلب اجهزة حرارية، يتم استخدامها في الساعات الاولى مع دخول الطلبة الى المدارس حتى يتم عزل اي حالة مشتبه باصابتها بفيروس انفلونزا الخنازير كاجراء احترازي، مما يدل على اهتمام كامل من اصحاب المدارس بالالتزام والحرص على سلامة ابنائنا الطلبة».
    اكتشفت حالتها خلال الفحص الطبي اليومي لإدارة المدرسة
    بعد حالة من القلق والترقب الشديدين، عاشها الميدان التربوي وأولياء الأمور مع بداية العام الدراسي الجديد في المدارس الخاصة، خوفاً من انتقال عدوى انفلونزا الخنازير الى المدارس، دخلت وزارة التربية في مرحلة جديدة من المواجهة المباشرة للمرض بعد تسجيل أول اصابة لطالبة كويتية في الصف الخامس باحدى المدارس الأجنبية.
    وعلمت «القبس» من مصدر تربوي أن المصابة تبلغ من العمر 11 عاماً، حيث اكتشفت ادارة المدرسة أعراض المرض خلال الفحص الطبي اليومي الذي تجريه على طلبتها بعد دخولهم الى أسوار المدرسة، حيث بادرت على الفور الى عزل الطالبة، والاتصال بأسرتها لنقلها الى المستشفى، مؤكداً أن حالة الطالبة في تحسن مستمر.
    وأكد المصدر أن ادارة المدرسة على اتصال دائم بولي أمر الطالبة المصابة التي تعالج في أحد المستشفيات، متوقعاً خروجها معافاة خلال اليومين المقبلين، مشيراً الى أن انتقال عدوى المرض الى باقي زملائها في الفصل أمر مستبعد، خاصة أن ادارة المدرسة تجري فحصها الطبي بشكل يومي، اضافة الى التشديد على الطلبة والمعلمين باستخدام المعقمات المتواجدة داخل الفصول بشكل مستمر.

    أولياء الأمور
    ومنذ ساعات الصباح الأولى، تواجدت «القبس» في أرجاء المدرسة لرصد وقع الخبر على أولياء أمور طلبة المدرسة، الذين بدأوا بالتدافع الى أبواب المدرسة عند الساعة الثامنة والربع صباحاً، حيث سادت أجواء الطمأنينة، كما لوحظ أن عددا كبيرا منهم لا يعلم بإصابة أحد طلبة المدرسة بمرض انفلونزا الخنازير.
    وأعرب أولياء الأمور عن اطمئنانهم الكامل للاجراءات الوقائية المشددة التي تعتمدها ادارة المدرسة من خلال الفحص اليومي للطلبة، وتزود ادارة المدرسة بعيادة طبية ذات طاقم تمريضي على مستوى عال من الكفاءة والخبرة، وانتشار البروشورات الوقائية والتوعوية والمعقمات داخل فصول الدراسة.
    وفيما أكد أولياء الأمور رفضهم تأجيل الدراسة، بحجة أن الطلبة يتجمعون داخل المجمعات والأسواق وعليه لا مبرر لاغلاق المدارس، شددوا على أن الوقاية هي أفضل علاج لحماية الطلبة من الاصابة بعدوى انفلونزا الخنازير.
    الى ذلك، قال مصدر صحي لـ «القبس» ان الطالبة ترقد في المستشفى الأميري وحالتها مستقرة وفي تحسن وتعاني من مرض تكسر بالدم، مشيراً الى أن اصابتها بالمرض تمت من خلال مخالطتها.
     
  2. أسد سليمان ملك

    أسد سليمان ملك عضو مميز

    التسجيل:
    ‏15 مايو 2008
    المشاركات:
    8,659
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    uk
    عسى الله يستر عليها
     
  3. bo fa6mah

    bo fa6mah عضو نشط

    التسجيل:
    ‏18 أغسطس 2009
    المشاركات:
    325
    عدد الإعجابات:
    17
    الله يشافيها انشاء الله بس اخوي هذا سايت المؤشرنت البورصة مو وزارة الصحة
     
  4. بو هباش الكويتي

    بو هباش الكويتي عضو جديد

    التسجيل:
    ‏28 يوليو 2008
    المشاركات:
    1,422
    عدد الإعجابات:
    0
    علاجه العكبر وشراب اليانسون
     
حالة الموضوع:
مغلق