فظائل قراءة القرأن

الموضوع في 'إستراحة المنتدى' بواسطة kuwaitey, بتاريخ ‏23 نوفمبر 2009.

  1. kuwaitey

    kuwaitey عضو نشط

    التسجيل:
    ‏23 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    1,508
    عدد الإعجابات:
    0

    فظائل قراءة القرأن
    --------------------------------------------------------------------------------
    1- من حديث له (ص) : إذا التـبست عليكم الأمور كقطع الليل المظلم فعليكم بالقرآن ، فإنه شافع مشفع ، وما حل مصدق ، ومن جعله إمامه قاده إلى الجنة ، ومن جعله خلفه ساقه إلى النار ، وهو الدليل يدل على السبيل ، وهو كتاب تفصيل ، وبيان وتحصيل ، هو الفصل ليس بالهزل ، وله ظهر وبطن ، فظاهره حكم الله ، وباطنه علم الله تعالى ، فظاهره وثيق ، وباطنه له تخوم ، وعلى تخومه تخوم ، لا تحصى عجائبه ، ولا تبلى غرائبه ، فيه مصابيح الهدى ، ومنار الحكمة ، ودليل على المعرفة لمن عرف النصفة ، فليرع رجل بصره ، وليبلغ النصفة نظره ، ينجو من عطب ، ويتخلص من نشب ، فإن التفكر حياة قلب البصير ، كما يمشي المستنير ، والنور يحسن التخلص ، ويقل التربص . النوادر 22
    2- قال الإمام الحسن بن علي(ع) : من قرأ القرآن كانت له دعوة مجابة ، إما معجلة ، وإما مؤجلة . بحار الأنوار 93/313
    3- قال الإمام الصادق (ع) : ما يمنع التاجر منكم المشغول في سوقه ، إذا رجع إلى منزله أن لا ينام حتى يقرأ سورة من القرآن ، فتكتب له كل آية يقرأها عشر حسنات ، ويمحى عنه عشر سيئات . أصول الكافي 597
    4- قال امير المؤمنين (ع) : البيت الذي يقرأ فيه القرآن ، ويذكر الله عزوجل فيه تكثر بركته ، وتحضره الملائكة ، وتهجره الشياطين ، ويضيء لأهل السماء كما يضيء الكوكب لأهل الأرض ، وإن البيت الذي لا يقرأ فيه القرآن ، ولا يذكرالله عزوجل فيه ، تقل بركته ، وتهجره الملائكة ، وتحضره الشياطين . أصول الكافي 597
    5- قال رسول الله(ص): يا سلمان!.. عليك بقراءة القرآن فإن قراءته كفارة للذنوب ، وستر من النار ، وأمان من العذاب ، ويكتب لمن يقرأه بكل آيه ثواب مائة شهيد ، ويعطى بكل سورة ثواب بني إسرائيل ، وينزل على صاحبه الرحمة ، وتستغفر له الملائكة ، واشتاقت إليه الجنة ، ورضي عنه المولى ، إن المؤمن إذا قرأ القرآن نظرالله إليه بالرحمة ، وأعطاه بكل آيه ألف حوراء ، وأعطاه بكل حرف نورا على الصراط ، فإذا ختم القرآن أعطاه الله ثواب ثلاثمائة وثلاثة عشر نبيا بلغوا رسالات ربهم ، وكأنما قرأ كل كتاب أنزل الله على أنبيائه ، وحرم الله جسده على النار ، ولايقوم من مقامه حتى يغفر الله له ولأبويه ...
    يا سلمان!.. المؤمن إذا قرأ القرآن فتح الله عليه أبواب الرحمة ، وخلق الله بكل حرف يخرج من فمه ملكا يسبح له إلى يوم القيامة ، وإنه ليس شيء بعد تعلم العلم أحب إلى الله من قراءة القرآن ، وإن أكرم العباد على الله بعد الأنبياء العلماء ، ثم حملة القرآن ، يخرجون من الدنيا كما يخرج الأنبياء ، ويحشرون من قبورهم مع الأنبياء ، ويمرون على الصراط مع الأنبياء ، ويأخذون ثواب الأنبياء ، فطوبى لطالب العلم وحامل القرآن مما لهم عند الله من الكرامة والشرف . بحار الأنوار 92/17
    6- قال رسول الله (ص) : من قرأ القرآن ابتغاء وجه الله وتفقها في الدين ، كان له من الثواب مثل جميع ما يعطى الملائكة والأنبياء والمرسلون ، ومن تعلم القرآن يريده رياء وسمعة ليماري به السفهاء ، ويباهي به العلماء ويطلب به الدنيا ، بدد الله عزوجل عظامه يوم القيامة ، ولم يكن في النار أشد عذابا منه ، وليس نوع من أنواع العذاب إلا ويعذب من شدة غضب الله عليه وسخطه .
    ومن تعلم القرآن ، وتواضع في العلم ، وعلم عباد الله ، وهو يريد ما عند الله ، لم يكن في الجنة أعظم ثوابا منه ، ولا أعظم منزلة منه ، ولم يكن في الجنة منزلة ولا درجة رفيعة ولا نفيسة إلا كان له فيها أوفر اانصيب ، وأشرف المنازل ، ألا وإن العمل خير من العلم ، وملاك الدين الورع ، ألا وإن العالم من يعمل بالعلم وإن كان قليل العمل . عقاب الأعمال 293
    7- قال رسول الله (ص) لأبي ذر: عليك بتلاوة القرآن وذكر الله ، فإنه ذكر لك في السماء ، ونور لك في الأرض . إرشاد القلوب 1/121
    8- قال الإمام علي بن الحسين (ع) : عليك بالقرآن ، فإن الله خلق الجنة بيده لبنة من ذهب ، ولبنة من فضة ، وجعل ملاطها المسك ، وترابها الزعفران ، وحصباءها اللؤلؤ ، وجعل درجتها على قدر آيات القرآن ، فمن قرأ القرآن قال له : إقرأ وارق ، ومن دخل منهم الجنة لم يكن في الجنة أعلى درجة منه ما خلا النبيين والصديقين . بحار الأنوار 92/198
    9- قال رسول الله (ص) : عدد درج الجنة عدد آي القرآن ، فإذا دخل صاحب القرآن قيل له : ارق واقرأ لكل آية درجة ، فلا تكون فوق حافظ القرآن درجة . بحار الأنوار92/22



    منقول للفائده من ايميلى ...​
     
  2. نواره1

    نواره1 إلغاء نهائي

    ويكتب لمن يقرأه بكل آيه ثواب مائة شهيد ، ويعطى بكل سورة ثواب بني إسرائيل ،



    أول مره أسمعه ... هل يعني أن قارئ القرآن سيكون بمنزلة الشهيد ...أم أنه سينال نفس ثواب مائة شهيد ...؟؟؟!!!!!!؟؟؟؟

    سبحان الله .... هناك من الأعمال البسيطة ذات منزلة عظيمة ...

    ألف شكر لك أخي ...
     
  3. kuwaitey

    kuwaitey عضو نشط

    التسجيل:
    ‏23 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    1,508
    عدد الإعجابات:
    0


    والله يانوره انا وصلنى الموضوع عن طريق الايميل وحبيت انى انقله لكم

    على شان نفيد ونستفيد ونلقط منكم جم حسنه