أحداث فلسطين والاسواق الامريكية

الموضوع في 'السوق الأمريكي للأوراق الماليه' بواسطة الاســــتا ذ, بتاريخ ‏2 ابريل 2002.

  1. الاســــتا ذ

    الاســــتا ذ عضو محترف

    التسجيل:
    ‏31 أغسطس 2001
    المشاركات:
    1,466
    عدد الإعجابات:
    0
    مكان الإقامة:
    السعودية
    أغلقت البورصات الأمريكية تعاملات الاثنين متفاوتة حيث عاد المستثمرون من عطلة نهاية الأسبوع الطويلة لمواجهة العنف المتصاعد في منطقة الشرق الأوسط بالإضافة إلى العلامات التي تشير إلى قوة الاقتصاد الأمريكي.

    أغلق مؤشر داو جونز الصناعي تعاملات الاثنين بانخفاض 41.24 نقطة، أو ما يعادل 0.4% ليصل إلى 10.362.70 بعد أن أغلق المؤشر تعاملات الخميس بانخفاض 23 نقطة ليغلق عند 10.404 .

    كما أغلق مؤشر ناسداك المجمع تعاملات الاثنين بارتفاع 17.27 نقطة، أو ما يعادل 0.9%، ليصل إلى 1.862.62. وكان المؤشر قد أغلق تعاملات الخميس بارتفاع 19 نقطة ليغلق عند 1.845.

    وكانت البورصات الأمريكية وأسواق السندات قد توقفت عن ممارسة أنشطتها يوم الجمعة بمناسبة عطلة الجمعة الحزينة التي تسبق عيد الفصح.

    وشهدت البورصات الأمريكية انخفاضا واضحا في بداية تعاملات الأمس بسبب تصاعد أعمال العنف في منطقة الشرق الأوسط. ولكن مع نهاية تعاملات الأمس عادت المؤشرات الرئيسية في السوق إلى حالتها الطبيعية لتغلق تعاملات الاثنين متفاوتة.

    وقد ارتفع مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 3.8% على مدار تعاملات الثلاثة أشهر الماضية بينما فقد مؤشر ناسداك المجمع 5.4%. وأنهى مؤشر ستاندرد أند بورز تعاملات الثلاثة أشهر الماضية دون تغير.

    وأشار كينت إنجيلك خبير استراتيجية السوق في أندرسن وسترودويك أن أسعار البترول قد وصلت إلى أعلى معدلاتها في ستة أشهر.

    بينما عبر المستثمرون عن قلقهم إزاء تدهور الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط قائلين إن تصاعد العنف من شأنه أن يزعزع إمدادات النفط من منطقة الشرق الأوسط.


    وقد ألقت مجموعة من عمليات خفض تصنيف أسهم بعض الشركات بظلالها القاتمة على بورصة نيويورك في تعاملات الاثنين.

    فقد قامت شركة "يو.بي. إٍس. واربيرج" للسمسرة، بخفض تصنيفها لأسعار أسهم شركة " ولمارت" صاحبة أكبر سلسلة محلات عالمية للبيع بالتجزئة مما أدى إلى انخفاض أسعار اسهم الشركة في تعاملات الاثنين بنسبة 2.8%. كما قالت شركة " ميريل لينتش" إنه من المحتمل انخفاض مبيعات محلات " فيديراتد ديبارتمنت ستورز" مما أدى إلى انخفاض سعر سهم الشركة في تعاملات الأمس بنسبة 3.8%.

    ومن جانبها قامت شركة " كريديت سويس فيرست بوسطن" بخفض تصنيفاتها الاستثمارية لشركة " نوكيا" عملاقة الاتصالات.

    وكان سعر سهم الشركة الفنلندية قد عاد إلى حالته الطبيعية بعد الضعف الذي شهده مؤخرا لترتفع في تعاملات الاثنين بنسبة 1%.

    كما قامت شركة "برودينشيال سيكيوريتيز" للاستثمار، بخفض تصنيفها لأسعار اسهم شركة " فورد" صانعة السيارات، مما أدى إلى انخفاض أسعار أسهم الشركة في تعاملات الأمس بنسبة 4.6%.

    وجاء في تقرير نشرته جريدة " وول ستريت جورنال" أن شركة
    " سيندنت" قد وافقت على دفع مبلغ يقدر بـ 1 مليار دولار لشراء شركة " تريندويست ريزورت" لإدارة وتطور المصايف، مقابل 894 مليون دولارا على شكل أسهم. وقد ارتفع سعر سهم شركة تريندويست في تعاملات الأمس بنسبة 4%.

    وقد ساعدت شركة أشباه الموصلات على ارتفاع مؤشر ناسداك المجمع في تعاملات الاثنين على الرغم من البيانات الضعيفة التي أعلنتها مجموعة شركات صناعة معدات أشباه الموصلات.

    وقالت رابطة صناعة أشباه الموصلات إن العائد قد انخفض خلال شهر فبراير/ شباط الماضي. وارتفع مؤشر أشباه الموصلات في سوق فيلادلفيا للأوراق المالية في تعاملات الأمس بنسبة 2.5%.

    كما ارتفعت أيضا أسعار أسهم شركة" أبلايد مايكرو سيركويتس" في تعاملات الاثنين بنسبة 9.9%. وارتفع سعر سهم شركة " بي إم سي- سيرا"PMC-Sierra " في تعاملات الأمس بنسبة8.4%.

    ولكن أسعار أسهم شركة " نفيديا" صانعة رقائق الجرافيك، قد انخفضت في تعاملات الأمس بنسبة 1.7% بعد أن نشرت صحيفة " بارون" تقرير يشكك في الأرباح المستقبلية للشركة.

    وارتفعت أسعار أسهم شركة " زيروكس"صانعة ماكينات النسخ، في تعاملات الاثنين بنسبة 1.3% بعد أن قالت الشركة إنّها ستقوم بمراجعة التقارير المالية التي أصدرتها على مدار عدة أعوام بالإضافة إلى دفع غرامة مدنية تصل إلى عشرة ملايين دولارا لتسوية الادعاءات التي تقضي بأنها قد انتهكت قوانين السندات المالية.

    وكان العزاء الوحيد للمستثمرين أمس في تقريرين اقتصاديين صدرا في وقت مبكّر الاثنين، ويحمل هذان التقريران إشارات تدل على أن الاقتصاد الأمريكي الضعيف في طريقه نحو التحسن.

    وقال معهد مديري المشتروات إن مؤشره حول النشاط الصناعي في الولايات المتحدة الأمريكية قد أظهر قراءة تصل إلى 55.6 خلال شهر مارس/آذار الماضي وهذه القراءة مرتفعة عن قراءة شهر فبراير/ آذار حيث سجل المؤشر 54.7 ( وعندما تكون القراءة أكثر من 50 فهذا يشير إلى توسع القطاع ) .

    وفي يوم الأربعاء القادم سيعلن المعهد عن البيانات حول نشاط القطاع غير الصناعي.

    وقالت وزارة التجارة الأمريكية إن الإنفاق على التشييد والبناء قد حقق أعلى زيادة في عام واحد خلال شهر فبراير حيث ارتفع إلى 1.1% حيث استجاب المستثمرون في هذا القطاع للطلب المتزايد على المنازل الجديدة. .

    وكان عددا كبيرا من التقارير الاقتصادية المبشرة قد صدر خلال الأسابيع الأخيرة والتي أظهرت أن الاقتصاد الأمريكي بدأ يخرج من نوبة الركود الاقتصادي المزمن.

    وقال ستيف ماسوكا رئيس التعاملات في باسيفيك جروث إكويتيز، إن المستثمرين يترقبون موسم الإعلان عن أرباح الشركات خلال الربع الأول من العام المالي 2002 وحتى يتم الإعلان عن أرباح الربع الأول نعتقد أن يظل حجم التعاملات خفيفا".

    كما أنه من المتوقع أن يكون حجم التعاملات التجارية متقلبا خلال هذا الأسبوع حيث بدأ موسم الإعلان عن أرباح الشركات.

    ومن المتوقع أن تقوم بعض الشركات بالإعلان عن نتائج أرباحها خلال الربع الأول من العام المالي الحالي، ومن بين هذه الشركات " بيد باث أند بيوند" و " بيست باي".

    ومن المتوقع أيضا أن تعلن شركة " ألكوا" أكبر شركة في العالم لإنتاج الألومنيوم، عن نتائج أرباحها خلال الربع الأول من العام المالي الحالي يوم الجمعة القادم.

    وسوف تعلن الشركات الكبرى عن نتائج أرباحها خلال الربع الأول من العام المالي الحالي مع بداية الأسبوع القادم حيث البداية الفعلية لموسم الإعلان عن أرباح الشركات.

    وهناك العديد من التقارير الاقتصادية التي سيتم الإعلان عنها في وقت لاحق هذا الأسبوع. وسوف تعلن وزارة التجارة الأمريكية اليوم الثلاثاء عن تقريرها حول طلبات المصانع.

    كما ستعلن الحكومة الجمعة تقريرها الأسبوعي حول طلبات إعانة البطالة والتي من المتوقع أن ترتفع إلى 5.6% مقارنة بـ 5.5% خلال شهر فبراير