4/22 التحليل الإخباري اليومي

الموضوع في 'تداول العملات' بواسطة Bforex, بتاريخ ‏22 ابريل 2010.

  1. Bforex

    Bforex عضو جديد

    التسجيل:
    ‏16 ابريل 2010
    المشاركات:
    36
    عدد الإعجابات:
    0
    الدولار ( USD )

    واصل الدولار يوم الأربعاء تحركاته المتباينة إذ تمكن من تحقيق المكاسب مقابل اليورو، لكنه شهد الخسائر مقابل العملات الرئيسية الأخرى. البيانات الاقتصادية الأمريكية اقتصرت الأمس على تقرير وكالة الطاقة الأمريكية الذي أشار أن مخزونات النفط الخام ارتفعت بأكثر من المتوقع. لكن اهتمام الأسواق ينصب على خطاب الرئيس أوباما في نيويورك المقرر هذا اليوم و المتعلق بالأنظمة و الرقابة المقترحة من قبله على الشركات المالية. السؤال الآن كيف ستتمكن حكومة أوروبا من فرض تنظيمات جديدة؟ و ماذا سيكون تأثيرها على النظام المالي و الاستثماري؟ اليوم أيضا من المقرر أن يصدر التقرير الأسبوعي لطلبات الإعانة و مبيعات المنازل القائمة. حيث تشير التوقعات بأن يطرأ تحسن على كلا التقريرين. فبعد أسبوع هادئ من حيث البيانات الاقتصادية سيتسنى للمستثمرين الفرصة للانغماس في الأسواق.

    أكدت وول ستريت هذا الأسبوع أنها مقياس جيد للأسواق و ذلك بسبب النتائج الفصلية للشركات. لكن الأمس شهدت مؤشرات الأسهم الأمريكية تحركات متباينة، الأمر الذي يعكس سيطرة الحذر على المستثمرين قبيل خطاب أوباما لهذا اليوم، إذ يحاول المستثمرين فهم الطريقة التي تحاول فيها الحكومة الأمريكية التدخل بنشاط القطاع المالي. القصة المحيطة بجولدمن ساكس ستواصل بجذب انتباه الأسواق، إذ ليس من المحتمل أن ينتهي تأثيرها في أي وقت قريب. غدا ستقوم الولايات المتحدة بإصدار تقرير مبيعات المنازل الجديدة. المزيج بين خطاب أوباما و التقرير الأسبوعي لطلبات الإعانة و مبيعات المنازل القائمة من شأنه أن يكون كافيا للتسبب في إحداث التقلبات خلال اليومين المقبلين. تداولات يوم الأربعاء أكدت أن أغلب المستثمرين يفضلون الانتظار و مراقبة كل من أسواق العملات، السلع و الأسهم. يستمر اتجاه الدولار مقابل اليورو قويا، لكن اتجاهه مقابل العملات الرئيسية الأخرى لاقى بعض المقاومة. آخر يومي تداول لهذا الأسبوع من شأنهما أن يشهدا حصول بعض الاختبارات للمستويات التي تم التعزز فيها.

    اليورو ( EUR )

    تعرض اليورو للرياح المعاكسة يوم ألأربعاء ليحقق الخسائر. إذ يستمر تأثير اليورو بالمشاعر السلبية المتولدة حول قضايا الديون السيادية اليونانية. حيث وصل عوائد السندات اليونانية حتى الآن إلى مستويات عليا قياسية. ما يؤثر سلبا على اليورو هي الأنباء التي تؤكد أنه لم يتم الاتفاق على جميع جوانب خطة إنقاذ اليونان في حال ستقوم الحكومة اليونانية بطلب العون من الإتحاد الأوروبي و صندوق النقد الدولي. الأمس لم تشهد أوروبا صدور أية بيانات اقتصادية هامة، لكن هذا اليوم من المقرر صدور مجموعة من بيانات مدراء المشتريات للصناعة و الخدمات من أوروبا، ألمانيا و فرنسا. حيث تشير التوقعات باحتمالية تحسن هذه التقارير. أما غدا فمن المقرر صدور مؤشر Ifo لمناخ الأعمال الألماني. البيانات الأوروبية لليومين المقبلين ستدفع بالمستثمرين للنظر في صحة الاقتصاد الأوروبي. فالسؤال الآن هل ستتمكن هذه البيانات من ترك أي تأثير على الأسواق في الوقت الذي ما تزال فيه السحابة المتولدة حول أزمة الديون بتغطية سماء أوروبا؟

    الجنيه الإسترليني ( GBP )

    شهد الجنيه يوما إيجابيا مقابل الدولار و ذلك بعد أن تبين أن تقرير التغير في طلبات الإعانة قد صدر بأفضل من التوقعات. أما اليوم فمن المقرر صدور تقرير صافي قروض القطاع العام و مبيعات التجزئة و اللذان سيعطيان للمستثمرين صورة أوضح عن المستهلكين البريطانيين اللذين عانوا بشدة بعد أن سقط الاقتصاد في دوامة الركود. البيانات الاقتصادية البريطانية للأشهر القليلة المقبلة كانت إيجابية، لكن هذا لا يستبعد استمرار التحديات و الضغوطات على الاقتصاد. الحملات الانتخابية من شأنها أن تركز على الديون التي نجمت عن الركود الاقتصادي و كيفية التعامل معها. هنالك الكثير من البيانات المقررة هذا اليوم و غدا في بريطانيا، إذ لدينا موعد يوم الجمعة مع الناتج المحلي الإجمالي، و هذا يعني أن الجنه الإسترليني من شأنه أن يتعرض للضغوطات خلال اليومين المقبلين.

    الين الياباني (USD/JPY)

    تمكن الين الياباني من تحقيق المكاسب مقابل الدولار. حيث تعكس أسواق الأسهم الآسيوية أن هنالك قدر كبير من الحذر بين المستثمرين اللذين يشككون بقوة الانتعاش الاقتصادي العالمي. الذهب تداول في نطاق ضيق يوم أمس، فكحال باقي السوق، المعدن الثمين قد ينتظر أنباء هذا اليوم قبل أن يبدأ في التحرك بأي من الاتجاهين.