البورصة: وداعاً للتلاعبات بالتداول اعتباراً من أول يوليو

الموضوع في 'السوق الكويتي للأوراق الماليه' بواسطة الشاهين1, بتاريخ ‏29 ابريل 2010.

  1. الشاهين1

    الشاهين1 موقوف

    التسجيل:
    ‏20 ابريل 2009
    المشاركات:
    1,796
    عدد الإعجابات:
    0
    البورصة: وداعاً للتلاعبات بالتداول اعتباراً من أول يوليو


    كشفت مصادر معنية في سوق الكويت للأوراق المالية ان هناك استعدادات على قدم وساق لتشغيل أول نظام رقابي إلكتروني الأول من نوعه في البورصة خلال يوليو المقبل.
    وقال المصدر انه يمكن القول مع النظام الجديد «وداعاً للرقابة اليدوية»، وستنكشف فورا التلاعبات التي تحدث في السوق باحترافية عالية كانت تفوق إمكانات وقدرات النظام الحالي البدائي جدا.
    وأوضحت المصاد ان «السيستم» الجديد غير مرتبط بنظام التداول الآلي، لكنه جزء منه وتم الطلب بتعجيله طالما يمكن تشغيله على أي نظام تداول.
    وتقول المصادر ان نظام الرقابة المسمى Smart معمول به في نحو 100دولة حول العالم، ومن مميزاته انه تتم تعبئته بالبيانات والمعلومات، وعند أي اختراق أو تجاوز يؤشر «السيستم» ويصدر تقريرا شاملا بالبيانات والمعلومات الخاصة بالمخالفة، وهو ما سيسهل عمل الرقابة لتحال المخالفة فوراً الى الإدارة القانونية.
    وذكرت المصادر ان كثرة التشابكات في السوق والعلاقات مع الاطراف ذات الصلة وكذلك حجم المحافظ الهائل سواء للافراد او الشركات، وكذلك حسابات الصناديق كان يفوق بتعقيداته قدرة النظام التقليدي المعمول به.
    ويمكن للنظام الجديد ان يستوعب كما هائلا من المعلومات والبيانات التي تتم برمجتها، حيث من المحتمل ان يتم تزويده بقاعدة بيانات كاملة تحوي كافة اسماء المواطنين بفلترة معينة تتضمن صلات القرابة بالدرجات الممنوع تعاملاتها او يمكن استفادتها من المعلومات الداخلية.
    الى ذلك ايضا سيحوي قاعدة بيانات تتعلق بالقيادات والموظفين في الشركات المدرجة كافة وبيانات شاملة لرصد اي مخالفات.
    وسيتطلب الامر ايضا بعض البيانات الخاصة باصحاب الشركات الفعلية، خصوصا الشركات ذات المسؤولية المحدودة والشركات القابضة والعائلية غير المدرجة، والتي تعود لاطراف قريبة او ذات صلة باعضاء مجالس ادارات وغيرهم من القيادات الحساسة المطلعة على المعلومات.
    ويمثل «سيستم» الرقابة الآلي الجديد اكبر نقلة نوعية في تاريخ السوق، حيث سيخفف الكثير من التداولات المثيرة من بعض الاطراف، وخصوصا مسألة تدوير الاسهم من اطراف ذات صلة او بالتنسيق بين مجاميع عبر محافظ.
    سيتم ايضا رصد عمليات التنسيق بين محافظ اكثر من شركة استثمارية بهدف افتعال واصطناع سعر لبعض الاسهم او شراء الكميات ذاتها اليوم وبيعها في الغد. اما على صعيد تطورات «سيستم» التداول الآلي الشامل، فاشارت المصادر الى انه سيكون على ثلاث مراحل تقريبا، تنتهي المرحلة الاخيرة منه في 2012، وبالتالي كان قرار تعجيل استحداث نظام الرقابة الآلي.
    واوضحت المصادر ان المرحلة الاولى من «سيستم» التداول الآلي ستشمل التداول النقدي وادارة الاصول، بعدها الاجل، وصولا الى الاوبشن والخيارات وعدد من المشتقات الاخرى
    .

    http://www.alqabas.com.kw/Article.as...&date=29042010